❞ كتاب الكوكب الدري على جامع الترمذي ❝  ⏤ أحمد بن محمد بن إسحاق الشاشي نطام الدين أبو علي محمد فيض الحسن الكنكوهي

❞ كتاب الكوكب الدري على جامع الترمذي ❝ ⏤ أحمد بن محمد بن إسحاق الشاشي نطام الدين أبو علي محمد فيض الحسن الكنكوهي

جامع الترمذي المعروف بسنن الترمذي، هو أحد كتب الحديث الستة قام بتجميعه الإمام الترمذي. يعتبره رجال الدين السنة خامس كتب الحديث الستة. وقد قسمه الشيخ الألباني إلى صحيح الترمذي وضعيف الترمذي.

عنوان جامع الترمذي:

عنوان كتاب جامع الترمذي هو: "الجامع المختصر من السنن عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعرفة الصحيح والمعلول وما عليه العمل" وهو ما حققه الشيخ عبد الفتاح أبو غدة في كتابه تحقيق اسم الصحيحين وجامع الترمذي، وذكر أنه وجده على مخطوطتين قديمتين.

كتب الحديث الستة أو الكتب الستة، أو كتب الأمهات الست، هو مصطلح يطلق على ستة كتب حديث عند علماء أهل السنة والجماعة. كانت خمسة، فألحق بها كتاب محمد بن ماجه فأصبحت تعرف بالكتب الستة، وكان ذلك على يد محمد بن طاهر المقدسي (ت507 هـ)، صاحب كتاب شروط الأئمة الستة.

وسار على منواله الحافظ عبد الغني المقدسي المتوفى في سنة 600هـ، فضمن كتابه الكمال في أسماء الرجال رجال محمد بن ماجه كأحد الستة، ثم درج على هذا أصحاب كتب الأطراف وكتب الرجال، ومرجع تقديم كتاب ابن ماجة على كتاب الموطأ لـلإمام مالك، إلا أن زوائد ابن ماجة على الكتب الخمسة كثيرة، بينما نجد أحاديث الموطأ موجودة في الكتب الخمسة.

وقد قدم الموطأ على سنن ابن ماجة كل من أبي الحسن أحمد بن رزين السرقسطي (ت 535 هـ) في كتابه «التجريد في الجمع بين الصحاح»، وابن الأثير أبو السعادات مبارك بن محمد الجزري المتوفى (ت606 هـ)، ومن المعروف أن علماء المغرب يقدمون كتاب الموطأ على بعض الصحاح. المصدر: توجيه النظر للشيخ طاهر الجزائري، ص153.

ترجمة الترمذي:

رحل في طلب العلم إلى خراسان والعراق والحرمين. وسمع من كثير من الشيوخ. من أشهرهم: البخاري ومسلم. أجمع أهل العلم على عدالته وثقته إلا ابن حزم الأندلسي الذي قال فيه: "مجهول"، فإنه ما عرف ولا درى بوجود 'الجامع' و'العلل' الذين له، كما ذكر الذهبي رحمهم الله. الإمام الترمذي له عدة تصانيف، من أشهرها: كتاب 'الجامع'، ومنها أيضا: كتاب 'الشمائل المحمدية'، وكتاب 'العلل'.

منزلة كتاب الجامع:

قال الترمذي عن كتابه هذا: "صنفت هذا الكتاب، فعرضته على علماء الحجاز، والعراق، وخراسان، فرضوا به، ومن كان في بيته هذا الكتاب، فكأنما في بيته نبي يتكلم". وقال القاضي أبو بكر بن العربي في 'عارضة الأحوذي شرح سنن الترمذي': " وليس فيهم مثل كتاب أبي عيسى حلاوة مقطع، ونفاسة منزع، وعذوبة مشرع، وفيه أربعة عشر علمًا، وذلك أقرب إلى العمل وأسلم: أسند، وصحح، وضعف، وعدد الطرق، وجرح، وعدل، وأسمى، وأكنى، ووصل، وقطع، وأوضح المعمول به، والمتروك، وبين اختلاف العلماء في الرد والقبول لآثاره، وذكر اختلافهم في تأويله، وكل علم من هذه العلوم أصل في بابه، وفرد في نصابه، فالقارئ له لا يزال في رياض مونقة، وعلوم متفقة متسقة، وهذا شيء لا يعمه إلا العلم الغزير، والتوفيق الكثير، والفراغ والتدبير".

منهج الإمام الترمذي في الجامع:

توسع في الرواية عن طبقة من الرواة لم يخرج لها الشيخان.

قسم الحديث إلى ثلاثة أنواع: صحيح، وضعيف، وحسن. وهو أول من شهر الحديث الحسن، قال الترمذي: "وما ذكرنا في هذا الكتاب 'حديث حسن'، فإنما أردنا به حسن إسناده عندنا: كل حديث يروى لا يكون في إسناده من يتهم بالكذب، ولا يكون الحديث شاذًّا، ويروى من غير وجه نحو ذاك، فهو عندنا '"حديث حسن".

لا يكتفي الترمذي بإيراد الأحاديث، بل يتكلم على درجتها من حيث الصحة أو الضعف، ثم هو يذكر مذاهب الفقهاء وأقوالهم في أحاديث الأحكام.


شروح سنن الترمذي:

تحفة الأحوذي شرح جامع الترمذي
معارف السنن شرح جامع الترمذي
العرف الشذي شرح سنن الترمذي
عارضة الأحوذي بشرح جامعة الترمذي لأبي بكر ابن العربي المالكي
النفح الشذي لابن سيد الناس
الكوكب الدري لمولانا رشيد أحمد الكنكوهي
جائزة الأحوذي في التعليقات على شرح الترمذي، لثناء الله المدني، شرح متوسط مختصر، وأحياناً يطوّل.
أحمد بن محمد بن إسحاق الشاشي نطام الدين أبو علي محمد فيض الحسن الكنكوهي - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ أصول الشاشي وبهامشه عمدة الحواشي ❝ ❞ الكوكب الدري على جامع الترمذي ❝ ❞ أصول الشاشي وبهامشه عمدة الحواشي ط العلمية ❝ ❱
من الكتب الحديثية الستة السنة النبوية الشريفة - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
الكوكب الدري على جامع الترمذي

1975م - 1444هـ
جامع الترمذي المعروف بسنن الترمذي، هو أحد كتب الحديث الستة قام بتجميعه الإمام الترمذي. يعتبره رجال الدين السنة خامس كتب الحديث الستة. وقد قسمه الشيخ الألباني إلى صحيح الترمذي وضعيف الترمذي.

عنوان جامع الترمذي:

عنوان كتاب جامع الترمذي هو: "الجامع المختصر من السنن عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعرفة الصحيح والمعلول وما عليه العمل" وهو ما حققه الشيخ عبد الفتاح أبو غدة في كتابه تحقيق اسم الصحيحين وجامع الترمذي، وذكر أنه وجده على مخطوطتين قديمتين.

كتب الحديث الستة أو الكتب الستة، أو كتب الأمهات الست، هو مصطلح يطلق على ستة كتب حديث عند علماء أهل السنة والجماعة. كانت خمسة، فألحق بها كتاب محمد بن ماجه فأصبحت تعرف بالكتب الستة، وكان ذلك على يد محمد بن طاهر المقدسي (ت507 هـ)، صاحب كتاب شروط الأئمة الستة.

وسار على منواله الحافظ عبد الغني المقدسي المتوفى في سنة 600هـ، فضمن كتابه الكمال في أسماء الرجال رجال محمد بن ماجه كأحد الستة، ثم درج على هذا أصحاب كتب الأطراف وكتب الرجال، ومرجع تقديم كتاب ابن ماجة على كتاب الموطأ لـلإمام مالك، إلا أن زوائد ابن ماجة على الكتب الخمسة كثيرة، بينما نجد أحاديث الموطأ موجودة في الكتب الخمسة.

وقد قدم الموطأ على سنن ابن ماجة كل من أبي الحسن أحمد بن رزين السرقسطي (ت 535 هـ) في كتابه «التجريد في الجمع بين الصحاح»، وابن الأثير أبو السعادات مبارك بن محمد الجزري المتوفى (ت606 هـ)، ومن المعروف أن علماء المغرب يقدمون كتاب الموطأ على بعض الصحاح. المصدر: توجيه النظر للشيخ طاهر الجزائري، ص153.

ترجمة الترمذي:

رحل في طلب العلم إلى خراسان والعراق والحرمين. وسمع من كثير من الشيوخ. من أشهرهم: البخاري ومسلم. أجمع أهل العلم على عدالته وثقته إلا ابن حزم الأندلسي الذي قال فيه: "مجهول"، فإنه ما عرف ولا درى بوجود 'الجامع' و'العلل' الذين له، كما ذكر الذهبي رحمهم الله. الإمام الترمذي له عدة تصانيف، من أشهرها: كتاب 'الجامع'، ومنها أيضا: كتاب 'الشمائل المحمدية'، وكتاب 'العلل'.

منزلة كتاب الجامع:

قال الترمذي عن كتابه هذا: "صنفت هذا الكتاب، فعرضته على علماء الحجاز، والعراق، وخراسان، فرضوا به، ومن كان في بيته هذا الكتاب، فكأنما في بيته نبي يتكلم". وقال القاضي أبو بكر بن العربي في 'عارضة الأحوذي شرح سنن الترمذي': " وليس فيهم مثل كتاب أبي عيسى حلاوة مقطع، ونفاسة منزع، وعذوبة مشرع، وفيه أربعة عشر علمًا، وذلك أقرب إلى العمل وأسلم: أسند، وصحح، وضعف، وعدد الطرق، وجرح، وعدل، وأسمى، وأكنى، ووصل، وقطع، وأوضح المعمول به، والمتروك، وبين اختلاف العلماء في الرد والقبول لآثاره، وذكر اختلافهم في تأويله، وكل علم من هذه العلوم أصل في بابه، وفرد في نصابه، فالقارئ له لا يزال في رياض مونقة، وعلوم متفقة متسقة، وهذا شيء لا يعمه إلا العلم الغزير، والتوفيق الكثير، والفراغ والتدبير".

منهج الإمام الترمذي في الجامع:

توسع في الرواية عن طبقة من الرواة لم يخرج لها الشيخان.

قسم الحديث إلى ثلاثة أنواع: صحيح، وضعيف، وحسن. وهو أول من شهر الحديث الحسن، قال الترمذي: "وما ذكرنا في هذا الكتاب 'حديث حسن'، فإنما أردنا به حسن إسناده عندنا: كل حديث يروى لا يكون في إسناده من يتهم بالكذب، ولا يكون الحديث شاذًّا، ويروى من غير وجه نحو ذاك، فهو عندنا '"حديث حسن".

لا يكتفي الترمذي بإيراد الأحاديث، بل يتكلم على درجتها من حيث الصحة أو الضعف، ثم هو يذكر مذاهب الفقهاء وأقوالهم في أحاديث الأحكام.


شروح سنن الترمذي:

تحفة الأحوذي شرح جامع الترمذي
معارف السنن شرح جامع الترمذي
العرف الشذي شرح سنن الترمذي
عارضة الأحوذي بشرح جامعة الترمذي لأبي بكر ابن العربي المالكي
النفح الشذي لابن سيد الناس
الكوكب الدري لمولانا رشيد أحمد الكنكوهي
جائزة الأحوذي في التعليقات على شرح الترمذي، لثناء الله المدني، شرح متوسط مختصر، وأحياناً يطوّل.

.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

جامع الترمذي المعروف بسنن الترمذي، هو أحد كتب الحديث الستة قام بتجميعه الإمام الترمذي. يعتبره رجال الدين السنة خامس كتب الحديث الستة. وقد قسمه الشيخ الألباني إلى صحيح الترمذي وضعيف الترمذي.

عنوان جامع الترمذي:

عنوان كتاب جامع الترمذي هو: "الجامع المختصر من السنن عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعرفة الصحيح والمعلول وما عليه العمل" وهو ما حققه الشيخ عبد الفتاح أبو غدة في كتابه تحقيق اسم الصحيحين وجامع الترمذي، وذكر أنه وجده على مخطوطتين قديمتين.

كتب الحديث الستة أو الكتب الستة، أو كتب الأمهات الست، هو مصطلح يطلق على ستة كتب حديث عند علماء أهل السنة والجماعة. كانت خمسة، فألحق بها كتاب محمد بن ماجه فأصبحت تعرف بالكتب الستة، وكان ذلك على يد محمد بن طاهر المقدسي (ت507 هـ)، صاحب كتاب شروط الأئمة الستة.

 وسار على منواله الحافظ عبد الغني المقدسي المتوفى في سنة 600هـ، فضمن كتابه الكمال في أسماء الرجال رجال محمد بن ماجه كأحد الستة، ثم درج على هذا أصحاب كتب الأطراف وكتب الرجال، ومرجع تقديم كتاب ابن ماجة على كتاب الموطأ لـلإمام مالك، إلا أن زوائد ابن ماجة على الكتب الخمسة كثيرة، بينما نجد أحاديث الموطأ موجودة في الكتب الخمسة. 

وقد قدم الموطأ على سنن ابن ماجة كل من أبي الحسن أحمد بن رزين السرقسطي (ت 535 هـ) في كتابه «التجريد في الجمع بين الصحاح»، وابن الأثير أبو السعادات مبارك بن محمد الجزري المتوفى (ت606 هـ)، ومن المعروف أن علماء المغرب يقدمون كتاب الموطأ على بعض الصحاح. المصدر: توجيه النظر للشيخ طاهر الجزائري، ص153.

ترجمة الترمذي:

رحل في طلب العلم إلى خراسان والعراق والحرمين. وسمع من كثير من الشيوخ. من أشهرهم: البخاري ومسلم. أجمع أهل العلم على عدالته وثقته إلا ابن حزم الأندلسي الذي قال فيه: "مجهول"، فإنه ما عرف ولا درى بوجود 'الجامع' و'العلل' الذين له، كما ذكر الذهبي رحمهم الله. الإمام الترمذي له عدة تصانيف، من أشهرها: كتاب 'الجامع'، ومنها أيضا: كتاب 'الشمائل المحمدية'، وكتاب 'العلل'.

منزلة كتاب الجامع:

قال الترمذي عن كتابه هذا: "صنفت هذا الكتاب، فعرضته على علماء الحجاز، والعراق، وخراسان، فرضوا به، ومن كان في بيته هذا الكتاب، فكأنما في بيته نبي يتكلم". وقال القاضي أبو بكر بن العربي في 'عارضة الأحوذي شرح سنن الترمذي': " وليس فيهم مثل كتاب أبي عيسى حلاوة مقطع، ونفاسة منزع، وعذوبة مشرع، وفيه أربعة عشر علمًا، وذلك أقرب إلى العمل وأسلم: أسند، وصحح، وضعف، وعدد الطرق، وجرح، وعدل، وأسمى، وأكنى، ووصل، وقطع، وأوضح المعمول به، والمتروك، وبين اختلاف العلماء في الرد والقبول لآثاره، وذكر اختلافهم في تأويله، وكل علم من هذه العلوم أصل في بابه، وفرد في نصابه، فالقارئ له لا يزال في رياض مونقة، وعلوم متفقة متسقة، وهذا شيء لا يعمه إلا العلم الغزير، والتوفيق الكثير، والفراغ والتدبير".

منهج الإمام الترمذي في الجامع:

توسع في الرواية عن طبقة من الرواة لم يخرج لها الشيخان.

قسم الحديث إلى ثلاثة أنواع: صحيح، وضعيف، وحسن. وهو أول من شهر الحديث الحسن، قال الترمذي: "وما ذكرنا في هذا الكتاب 'حديث حسن'، فإنما أردنا به حسن إسناده عندنا: كل حديث يروى لا يكون في إسناده من يتهم بالكذب، ولا يكون الحديث شاذًّا، ويروى من غير وجه نحو ذاك، فهو عندنا '"حديث حسن".

لا يكتفي الترمذي بإيراد الأحاديث، بل يتكلم على درجتها من حيث الصحة أو الضعف، ثم هو يذكر مذاهب الفقهاء وأقوالهم في أحاديث الأحكام.


شروح سنن الترمذي:

تحفة الأحوذي شرح جامع الترمذي
معارف السنن شرح جامع الترمذي
العرف الشذي شرح سنن الترمذي
عارضة الأحوذي بشرح جامعة الترمذي لأبي بكر ابن العربي المالكي
النفح الشذي لابن سيد الناس
الكوكب الدري لمولانا رشيد أحمد الكنكوهي
جائزة الأحوذي في التعليقات على شرح الترمذي، لثناء الله المدني، شرح متوسط مختصر، وأحياناً يطوّل.

الكوكب الدري على جامع الترمذي من الكتب الستة                                                                                                     المؤلف: رشيد أحمد الكنكوهي - محمد يحي بن محمد إسماعيل الكاندهلوي
 المحقق: محمد زكريا بن محمد يحي الكاندهلوي
 الناشر: لجنة العلماء لكهنؤ - الهند
 سنة النشر: 1395 - 1975
 عدد المجلدات: 4
كتاب الكوكب الدري
ماهو الكوكب الدري



سنة النشر : 1975م / 1395هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 12.4 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة الكوكب الدري على جامع الترمذي

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل الكوكب الدري على جامع الترمذي
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
أحمد بن محمد بن إسحاق الشاشي نطام الدين أبو علي محمد فيض الحسن الكنكوهي - AHMD BN MHMD BN ESHAQ ALSHASHI NTAM ALDIN ABO ALI MHMD FID ALHSN ALKNKOHI

كتب أحمد بن محمد بن إسحاق الشاشي نطام الدين أبو علي محمد فيض الحسن الكنكوهي ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ أصول الشاشي وبهامشه عمدة الحواشي ❝ ❞ الكوكب الدري على جامع الترمذي ❝ ❞ أصول الشاشي وبهامشه عمدة الحواشي ط العلمية ❝ ❱. المزيد..

كتب أحمد بن محمد بن إسحاق الشاشي نطام الدين أبو علي محمد فيض الحسن الكنكوهي