❞ كتاب موسوعة هارون الرشيد ❝  ⏤ سعدي ضناوي

❞ كتاب موسوعة هارون الرشيد ❝ ⏤ سعدي ضناوي

أبو جعفر هارون بن محمد المهدي بن أبي جعفر المنصور، بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس الهاشمي القرشي (149 هـ - 193 هـ)، الخليفة العباسي الخامس. ولد في مدينة الري عام 149 هـ (766) وتوفي في مدينة طوس (مشهد اليوم) عام 193 هـ (809). بويع بالخلافة ليلة الجمعة التي توفي فيها أخوه موسى الهادي عام 170 هـ وكان عمره آنذاك 22 سنة. وأمه الخيزران بنت عطاء وهي أم ولد يمانية جرشية.

يعتبر هارون الرشيد من أشهر الخلفاء العباسيين، وأكثرهم ذكرا حتى في المصادر الأجنبية كالحوليات الألمانية في عهد الإمبراطور شارلمان التي ذكرته باسم (ارون)، والحوليات اليابانية والصينية التي ذكرته باسم (الون)، أما المصادر العربية فقد أفاضت الكلام عنه لدرجة أن أخباره قد امتزجت فيها حقائق التاريخ بخيال القصص، ولا سيّما كتاب "ألف ليلة وليلة" التي صورته بالخليفة المسرف في الترف والملذات، وأنه لا يعرف إلا اللهو وشرب الخمور ومراقصة الغانيات. والواقع أن هذا الخليفة كان من خيرة الخلفاء فقد كان يحج عامًا ويغزو عامًا، وذكر أنه كان يصلي في خلافته في كل يوم مائة ركعة إلى أن مات، ويتصدق بألف، وكان يحب العلماء، ويعظم حرمات الدين، ويبغض الجدال والكلام، ويبكي على نفسه ولهوه وذنوبه، لا سيما إذا وعظ. وقد تم فتح الكثير من البلدان في زمنه، واتسعت رقعة الإسلام واستتب الأمن وعم الرخاء وكثر الخير بما لا نظير له ثم إن هذا الخليفة كان حسن السيرة والسريرة.

كذلك كان يصور بصورة الخليفة الحذر الذي يبث عيونه وجواسيسه بين الناس ليعرف أمورهم وأحوالهم، بل كان أحيانًا يطوف بنفسه متنكرًا في الأسواق والمجالس ليعرف ما يقال فيها. والواقع هذه الصورة المتباينة للرشيد ما هي إلا انعكاس للعصر الذي عاش فيه بمحاسنه ومساوئه، وهو العصر العباسي الأول أو العصر الذهبي للإسلام. وقد تميز عصره بالحضارة والعلوم والازدهار الثقافي والديني، وأسس المكتبة الأسطورية بيت الحكمة في بغداد، وبدأت بغداد خلال فترة حكمه بالازدهار كمركز للمعرفة والثقافة والتجارة.


موسوعة هارون الرشيد لمؤلفه الدكتور سعدي ضناوي يعتبر دراسة وافية لحياة هارون الرشيد من خلال أقلام الأدباء والشعراء فى عصره ، فـ هارون الرشيد تلك الصورة التى ترتسم فى ذهن كل وخيال العامى وفى فكر المثقف ، فى ضمير العربى وفى طموح الغربى ، أهى حقيقة أم خيال ، أم هى مزيج من الواقع والخيال ، الرشيد الذى رسمته أقلام الأدباء والشعراء فى عصره ، خلوده ليس خلوداً لإنسان أو شخص بقدر ما هو خلود لنتاج الأدباء والشعراء المعاصرين له.
موسوعة هارون الرشيد دراسة وافية للأجواء الأدبية والفكرية والسياسية فى حياة هارون الرشيد ، ترسم لنا صورة مدهشة تلتقى فيها ملامح الحضارة العباسية فى أزهى عصورها ، والأحداث التاريخية الحاسمة ، والترفه الماجن إلى جانب الفقر المذل ، فتحولت الدراسة بهذا كله إلى مدونة نفيسة لحقبة من التاريخ العربى.


تم دمج المجلدات للتسلسل. فهرس الكتاب:تقديمالمقدمةتوطئة : أهمية المجالس الأدبية والفكرية في عصر الرشيدالقسم الأول : المجالس الأدبيةتمهيد : أهمية المجالس في حياة الرشيدالباب الأول : إطار المجالس الأدبيةالفصل الأول : الإطار الزماني والمكانيالفصل الثاني : رواد المجالس الأدبيةالفصل الثالث : تقاليد المجالس وآدابهاالباب الثاني : الحياة الأدبية حول الرشيدالفصل الأول : مجالس المناظرات الفقهية واللغويةالفصل الثاني : مظاهر الأدب ومجالسه في حياة الرشيدالعنوان الأول : المظاهر الأدبية عند الرشيدالعنوان الثاني : أجواء الأدب ومجالس المناظرةالفصل الثالث : مجالس الاختبارالفصل الرابع : النقد الأدبي في بلاط الرشيدالقسم الثاني : الحياة العامة وأجواء الرشيد الأدبيةتمهيد : أهمية المجالس في حياة الرشيدالباب الأول : تيارات الثراع الاجتماعي والسياسيالفصل الأول : صراع العصبياتالفصل الثاني : التيارات السياسية الداخليةتمهيد الفصل الثالث : التيارات السياسية الخارجية : العرب والرومالفصل الرابع : صراع الترف والحرمان حول الرشيدالثروة السرابالباب الثاني : أدب المناسباتالفصل الأول : مناسبة الرشيدالفصل الثاني : مناسبة البيعةالفصل الثالث : مناسبة الأعياد والاحتفالاتالفصل الرابع : المناسبة الأدبيةالفصل الخامس : مناسبة الاعتذارالعتابي الهاربالفصل السادس : مناسبة ترفيهية سمر ومنادمة وغناءالقسم الثالث : الرشيد وأجواء الأدبالباب الأول : الرشيد محرك الثقافة والأدبالفصل الأول : دور الرشيد في تنشيط الحركة الفكريةالفصل الثاني : دور الرشيد في تنشيط الحركة الأدبيةالفصل الثالث : التكسب بالشعرالفصل الرابع : الزهد في الدنيا وأدب الموعظةالباب الثاني : شخصية الرشيد من خلال الأجواء الأدبيةالفصل الأول : الرشيد الإنسان والمثالية العربيةالفصل الثاني : الرشيد الحاكم والقائدالفصل الثالث : الرشيد الخليفة الإمامالفصل الرابع : صورة المبالغة والإحالةخاتمة البحث : الرشيد بين الواقع والخيالفهرس الآيات القرآنيةفهرس الأحاديثفهرس القوافيفهرس الأعلامفهرس المصادرقائمة المراجعالمراجع الأجنبية المعربةالمراجع الأجنبية موسوعة هارون الرشيد من الأدب .
سعدي ضناوي - ❰ له مجموعة من الإنجازات والمؤلفات أبرزها ❞ موسوعة هارون الرشيد ❝ الناشرين : ❞ دار صادر ❝ ❱
من التراجم والأعلام - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
موسوعة هارون الرشيد

2000م - 1445هـ
أبو جعفر هارون بن محمد المهدي بن أبي جعفر المنصور، بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس الهاشمي القرشي (149 هـ - 193 هـ)، الخليفة العباسي الخامس. ولد في مدينة الري عام 149 هـ (766) وتوفي في مدينة طوس (مشهد اليوم) عام 193 هـ (809). بويع بالخلافة ليلة الجمعة التي توفي فيها أخوه موسى الهادي عام 170 هـ وكان عمره آنذاك 22 سنة. وأمه الخيزران بنت عطاء وهي أم ولد يمانية جرشية.

يعتبر هارون الرشيد من أشهر الخلفاء العباسيين، وأكثرهم ذكرا حتى في المصادر الأجنبية كالحوليات الألمانية في عهد الإمبراطور شارلمان التي ذكرته باسم (ارون)، والحوليات اليابانية والصينية التي ذكرته باسم (الون)، أما المصادر العربية فقد أفاضت الكلام عنه لدرجة أن أخباره قد امتزجت فيها حقائق التاريخ بخيال القصص، ولا سيّما كتاب "ألف ليلة وليلة" التي صورته بالخليفة المسرف في الترف والملذات، وأنه لا يعرف إلا اللهو وشرب الخمور ومراقصة الغانيات. والواقع أن هذا الخليفة كان من خيرة الخلفاء فقد كان يحج عامًا ويغزو عامًا، وذكر أنه كان يصلي في خلافته في كل يوم مائة ركعة إلى أن مات، ويتصدق بألف، وكان يحب العلماء، ويعظم حرمات الدين، ويبغض الجدال والكلام، ويبكي على نفسه ولهوه وذنوبه، لا سيما إذا وعظ. وقد تم فتح الكثير من البلدان في زمنه، واتسعت رقعة الإسلام واستتب الأمن وعم الرخاء وكثر الخير بما لا نظير له ثم إن هذا الخليفة كان حسن السيرة والسريرة.

كذلك كان يصور بصورة الخليفة الحذر الذي يبث عيونه وجواسيسه بين الناس ليعرف أمورهم وأحوالهم، بل كان أحيانًا يطوف بنفسه متنكرًا في الأسواق والمجالس ليعرف ما يقال فيها. والواقع هذه الصورة المتباينة للرشيد ما هي إلا انعكاس للعصر الذي عاش فيه بمحاسنه ومساوئه، وهو العصر العباسي الأول أو العصر الذهبي للإسلام. وقد تميز عصره بالحضارة والعلوم والازدهار الثقافي والديني، وأسس المكتبة الأسطورية بيت الحكمة في بغداد، وبدأت بغداد خلال فترة حكمه بالازدهار كمركز للمعرفة والثقافة والتجارة.


موسوعة هارون الرشيد لمؤلفه الدكتور سعدي ضناوي يعتبر دراسة وافية لحياة هارون الرشيد من خلال أقلام الأدباء والشعراء فى عصره ، فـ هارون الرشيد تلك الصورة التى ترتسم فى ذهن كل وخيال العامى وفى فكر المثقف ، فى ضمير العربى وفى طموح الغربى ، أهى حقيقة أم خيال ، أم هى مزيج من الواقع والخيال ، الرشيد الذى رسمته أقلام الأدباء والشعراء فى عصره ، خلوده ليس خلوداً لإنسان أو شخص بقدر ما هو خلود لنتاج الأدباء والشعراء المعاصرين له.
موسوعة هارون الرشيد دراسة وافية للأجواء الأدبية والفكرية والسياسية فى حياة هارون الرشيد ، ترسم لنا صورة مدهشة تلتقى فيها ملامح الحضارة العباسية فى أزهى عصورها ، والأحداث التاريخية الحاسمة ، والترفه الماجن إلى جانب الفقر المذل ، فتحولت الدراسة بهذا كله إلى مدونة نفيسة لحقبة من التاريخ العربى.


تم دمج المجلدات للتسلسل. فهرس الكتاب:تقديمالمقدمةتوطئة : أهمية المجالس الأدبية والفكرية في عصر الرشيدالقسم الأول : المجالس الأدبيةتمهيد : أهمية المجالس في حياة الرشيدالباب الأول : إطار المجالس الأدبيةالفصل الأول : الإطار الزماني والمكانيالفصل الثاني : رواد المجالس الأدبيةالفصل الثالث : تقاليد المجالس وآدابهاالباب الثاني : الحياة الأدبية حول الرشيدالفصل الأول : مجالس المناظرات الفقهية واللغويةالفصل الثاني : مظاهر الأدب ومجالسه في حياة الرشيدالعنوان الأول : المظاهر الأدبية عند الرشيدالعنوان الثاني : أجواء الأدب ومجالس المناظرةالفصل الثالث : مجالس الاختبارالفصل الرابع : النقد الأدبي في بلاط الرشيدالقسم الثاني : الحياة العامة وأجواء الرشيد الأدبيةتمهيد : أهمية المجالس في حياة الرشيدالباب الأول : تيارات الثراع الاجتماعي والسياسيالفصل الأول : صراع العصبياتالفصل الثاني : التيارات السياسية الداخليةتمهيد الفصل الثالث : التيارات السياسية الخارجية : العرب والرومالفصل الرابع : صراع الترف والحرمان حول الرشيدالثروة السرابالباب الثاني : أدب المناسباتالفصل الأول : مناسبة الرشيدالفصل الثاني : مناسبة البيعةالفصل الثالث : مناسبة الأعياد والاحتفالاتالفصل الرابع : المناسبة الأدبيةالفصل الخامس : مناسبة الاعتذارالعتابي الهاربالفصل السادس : مناسبة ترفيهية سمر ومنادمة وغناءالقسم الثالث : الرشيد وأجواء الأدبالباب الأول : الرشيد محرك الثقافة والأدبالفصل الأول : دور الرشيد في تنشيط الحركة الفكريةالفصل الثاني : دور الرشيد في تنشيط الحركة الأدبيةالفصل الثالث : التكسب بالشعرالفصل الرابع : الزهد في الدنيا وأدب الموعظةالباب الثاني : شخصية الرشيد من خلال الأجواء الأدبيةالفصل الأول : الرشيد الإنسان والمثالية العربيةالفصل الثاني : الرشيد الحاكم والقائدالفصل الثالث : الرشيد الخليفة الإمامالفصل الرابع : صورة المبالغة والإحالةخاتمة البحث : الرشيد بين الواقع والخيالفهرس الآيات القرآنيةفهرس الأحاديثفهرس القوافيفهرس الأعلامفهرس المصادرقائمة المراجعالمراجع الأجنبية المعربةالمراجع الأجنبية موسوعة هارون الرشيد من الأدب . .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

أبو جعفر هارون بن محمد المهدي بن أبي جعفر المنصور، بن محمد بن علي بن عبد الله بن عباس الهاشمي القرشي (149 هـ - 193 هـ)، الخليفة العباسي الخامس. ولد في مدينة الري عام 149 هـ (766) وتوفي في مدينة طوس (مشهد اليوم) عام 193 هـ (809). بويع بالخلافة ليلة الجمعة التي توفي فيها أخوه موسى الهادي عام 170 هـ وكان عمره آنذاك 22 سنة. وأمه الخيزران بنت عطاء وهي أم ولد يمانية جرشية.

يعتبر هارون الرشيد من أشهر الخلفاء العباسيين، وأكثرهم ذكرا حتى في المصادر الأجنبية كالحوليات الألمانية في عهد الإمبراطور شارلمان التي ذكرته باسم (ارون)، والحوليات اليابانية والصينية التي ذكرته باسم (الون)، أما المصادر العربية فقد أفاضت الكلام عنه لدرجة أن أخباره قد امتزجت فيها حقائق التاريخ بخيال القصص، ولا سيّما كتاب "ألف ليلة وليلة" التي صورته بالخليفة المسرف في الترف والملذات، وأنه لا يعرف إلا اللهو وشرب الخمور ومراقصة الغانيات. والواقع أن هذا الخليفة كان من خيرة الخلفاء فقد كان يحج عامًا ويغزو عامًا، وذكر أنه كان يصلي في خلافته في كل يوم مائة ركعة إلى أن مات، ويتصدق بألف، وكان يحب العلماء، ويعظم حرمات الدين، ويبغض الجدال والكلام، ويبكي على نفسه ولهوه وذنوبه، لا سيما إذا وعظ. وقد تم فتح الكثير من البلدان في زمنه، واتسعت رقعة الإسلام واستتب الأمن وعم الرخاء وكثر الخير بما لا نظير له ثم إن هذا الخليفة كان حسن السيرة والسريرة.

كذلك كان يصور بصورة الخليفة الحذر الذي يبث عيونه وجواسيسه بين الناس ليعرف أمورهم وأحوالهم، بل كان أحيانًا يطوف بنفسه متنكرًا في الأسواق والمجالس ليعرف ما يقال فيها. والواقع هذه الصورة المتباينة للرشيد ما هي إلا انعكاس للعصر الذي عاش فيه بمحاسنه ومساوئه، وهو العصر العباسي الأول أو العصر الذهبي للإسلام. وقد تميز عصره بالحضارة والعلوم والازدهار الثقافي والديني، وأسس المكتبة الأسطورية بيت الحكمة في بغداد، وبدأت بغداد خلال فترة حكمه بالازدهار كمركز للمعرفة والثقافة والتجارة.


موسوعة هارون الرشيد لمؤلفه الدكتور سعدي ضناوي يعتبر دراسة وافية لحياة هارون الرشيد من خلال أقلام الأدباء والشعراء فى عصره ، فـ هارون الرشيد تلك الصورة التى ترتسم فى ذهن كل وخيال العامى وفى فكر المثقف ، فى ضمير العربى وفى طموح الغربى ، أهى حقيقة أم خيال ، أم هى مزيج من الواقع والخيال ، الرشيد الذى رسمته أقلام الأدباء والشعراء فى عصره ، خلوده ليس خلوداً لإنسان أو شخص بقدر ما هو خلود لنتاج الأدباء والشعراء المعاصرين له.
موسوعة هارون الرشيد دراسة وافية للأجواء الأدبية والفكرية والسياسية فى حياة هارون الرشيد ، ترسم لنا صورة مدهشة تلتقى فيها ملامح الحضارة العباسية فى أزهى عصورها ، والأحداث التاريخية الحاسمة ، والترفه الماجن إلى جانب الفقر المذل ، فتحولت الدراسة بهذا كله إلى مدونة نفيسة لحقبة من التاريخ العربى.


تم دمج المجلدات للتسلسل. فهرس الكتاب:تقديمالمقدمةتوطئة : أهمية المجالس الأدبية والفكرية في عصر الرشيدالقسم الأول : المجالس الأدبيةتمهيد : أهمية المجالس في حياة الرشيدالباب الأول : إطار المجالس الأدبيةالفصل الأول : الإطار الزماني والمكانيالفصل الثاني : رواد المجالس الأدبيةالفصل الثالث : تقاليد المجالس وآدابهاالباب الثاني : الحياة الأدبية حول الرشيدالفصل الأول : مجالس المناظرات الفقهية واللغويةالفصل الثاني : مظاهر الأدب ومجالسه في حياة الرشيدالعنوان الأول : المظاهر الأدبية عند الرشيدالعنوان الثاني : أجواء الأدب ومجالس المناظرةالفصل الثالث : مجالس الاختبارالفصل الرابع : النقد الأدبي في بلاط الرشيدالقسم الثاني : الحياة العامة وأجواء الرشيد الأدبيةتمهيد : أهمية المجالس في حياة الرشيدالباب الأول : تيارات الثراع الاجتماعي والسياسيالفصل الأول : صراع العصبياتالفصل الثاني : التيارات السياسية الداخليةتمهيد الفصل الثالث : التيارات السياسية الخارجية : العرب والرومالفصل الرابع : صراع الترف والحرمان حول الرشيدالثروة السرابالباب الثاني : أدب المناسباتالفصل الأول : مناسبة الرشيدالفصل الثاني : مناسبة البيعةالفصل الثالث : مناسبة الأعياد والاحتفالاتالفصل الرابع : المناسبة الأدبيةالفصل الخامس : مناسبة الاعتذارالعتابي الهاربالفصل السادس : مناسبة ترفيهية سمر ومنادمة وغناءالقسم الثالث : الرشيد وأجواء الأدبالباب الأول : الرشيد محرك الثقافة والأدبالفصل الأول : دور الرشيد في تنشيط الحركة الفكريةالفصل الثاني : دور الرشيد في تنشيط الحركة الأدبيةالفصل الثالث : التكسب بالشعرالفصل الرابع : الزهد في الدنيا وأدب الموعظةالباب الثاني : شخصية الرشيد من خلال الأجواء الأدبيةالفصل الأول : الرشيد الإنسان والمثالية العربيةالفصل الثاني : الرشيد الحاكم والقائدالفصل الثالث : الرشيد الخليفة الإمامالفصل الرابع : صورة المبالغة والإحالةخاتمة البحث : الرشيد بين الواقع والخيالفهرس الآيات القرآنيةفهرس الأحاديثفهرس القوافيفهرس الأعلامفهرس المصادرقائمة المراجعالمراجع الأجنبية المعربةالمراجع الأجنبية موسوعة هارون الرشيد من الأدب .

موسوعة هارون الرشيد

توطئة : أهمية المجالس الأدبية والفكرية في عصر الرشيد
القسم الأول : المجالس الأدبية
تمهيد : أهمية المجالس في حياة الرشيد
الباب الأول : إطار المجالس الأدبية
الفصل الأول : الإطار الزماني والمكاني
الفصل الثاني : رواد المجالس الأدبية
الفصل الثالث : تقاليد المجالس وآدابها

الباب الثاني : الحياة الأدبية حول الرشيد
الفصل الأول : مجالس المناظرات الفقهية واللغوية
الفصل الثاني : مظاهر الأدب ومجالسه في حياة الرشيد
العنوان الأول : المظاهر الأدبية عند الرشيد
العنوان الثاني : أجواء الأدب ومجالس المناظرة
الفصل الثالث : مجالس الاختبار
الفصل الرابع : النقد الأدبي في بلاط الرشيد

القسم الثاني : الحياة العامة وأجواء الرشيد الأدبية
تمهيد : أهمية المجالس في حياة الرشيد

الباب الأول : تيارات الثراع الاجتماعي والسياسي
الفصل الأول : صراع العصبيات
الفصل الثاني : التيارات السياسية الداخلية
تمهيد
الفصل الثالث : التيارات السياسية الخارجية : العرب والروم
الفصل الرابع : صراع الترف والحرمان حول الرشيد
الثروة السراب

الباب الثاني : أدب المناسبات
الفصل الأول : مناسبة الرشيد
الفصل الثاني : مناسبة البيعة
الفصل الثالث : مناسبة الأعياد والاحتفالات
الفصل الرابع : المناسبة الأدبية
الفصل الخامس : مناسبة الاعتذار
العتابي الهارب
الفصل السادس : مناسبة ترفيهية سمر ومنادمة وغناء

القسم الثالث : الرشيد وأجواء الأدب
الباب الأول : الرشيد محرك الثقافة والأدب
الفصل الأول : دور الرشيد في تنشيط الحركة الفكرية
الفصل الثاني : دور الرشيد في تنشيط الحركة الأدبية
الفصل الثالث : التكسب بالشعر
الفصل الرابع : الزهد في الدنيا وأدب الموعظة

الباب الثاني : شخصية الرشيد من خلال الأجواء الأدبية
الفصل الأول : الرشيد الإنسان والمثالية العربية
الفصل الثاني : الرشيد الحاكم والقائد
الفصل الثالث : الرشيد الخليفة الإمام
الفصل الرابع : صورة المبالغة والإحالة
خاتمة البحث : الرشيد بين الواقع والخيال

فهرس الآيات القرآنية
فهرس الأحاديث
فهرس القوافي
فهرس الأعلام



سنة النشر : 2000م / 1421هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 16.8 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة موسوعة هارون الرشيد

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل موسوعة هارون الرشيد
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
سعدي ضناوي - SADI DNAOI

كتب سعدي ضناوي ❰ له مجموعة من الإنجازات والمؤلفات أبرزها ❞ موسوعة هارون الرشيد ❝ الناشرين : ❞ دار صادر ❝ ❱. المزيد..

كتب سعدي ضناوي
الناشر:
دار صادر
كتب دار صادر«في 9 أيار 1915، توفّي في بيروت، أول من عُني فيها بمهنة الكُتبيِّين، إبراهيم صادر. باشر بهذه التجارة منذ السنة 1863 فخدمها نيفاً وخمسين سنة وقرَّب إلى أهل بيروت عموماً وإلى الناشئة خصوصاً درس المطبوعات العربية والتآليف النادرة.» ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ لسان العرب (ط. صادر) المجلد الأول: أ - ب ❝ ❞ معجم البلدان - المجلد الأول ❝ ❞ الفرج بعد الشدة / ج1 ❝ ❞ ديوان جميل بثينة (ط دار صادر) ❝ ❞ رسالة ابن فضلان ❝ ❞ موسوعة هارون الرشيد ❝ ❞ دول الإسلام ❝ ❞ مجمع البحرين (ط. صادر) ❝ ❞ الفخري في الآداب السلطانية والدول الإسلامية ❝ ❞ ديوان الكميت بن زيد الأسدي ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ شمس الدين الذهبي ❝ ❞ ابن الأثير ❝ ❞ أبو الفضل جمال الدين ابن منظور ❝ ❞ أبو حيان التوحيدي ❝ ❞ المسعودي ❝ ❞ محمد بن سعد بن مَنِيع ❝ ❞ المحسن بن علي التنوخي أبو علي ❝ ❞ تقي الدين المقريزي ❝ ❞ أبو العلاء المعري ❝ ❞ أحمد بن محمد بن أبي بكر بن خلكان ❝ ❞ ابن الأثير الجزري ❝ ❞ ياقوت بن عبد الله الحموي الرومي البغدادي شهاب الدين أبو عبد الله ❝ ❞ شهاب الدين عبد الرحمن بن إسماعيل بن ابراهيم بن عثمان المقدسي الدمشقي الشافعي أبو شامة ❝ ❞ أحمد بن فضلان ❝ ❞ نزار أباظة ❝ ❞ محمد بن الحسن بن علي بن حمدون ❝ ❞ ناصيف اليازجي ❝ ❞ لبيد بن ربيعة العامري ❝ ❞ جميل بن معمر ❝ ❞ البحتري ❝ ❞ حاتم الطائي ❝ ❞ ابن البلخى ❝ ❞ محمد بن شاكر الكتبي ❝ ❞ يحيى بن أبي بكر العامرى ❝ ❞ المحسن بن أبي القاسم التنوخي أبو علي أبو هلال العسكري عبد الرؤوف المناوي ❝ ❞ عبد القادر الأرناؤوط ❝ ❞ شهاب الدين أبو عبد الله ❝ ❞ زكريا بن محمد القزويني ❝ ❞ صفي الدين الحلي ❝ ❞ ابن الطقطقي ❝ ❞ أصل هذا الكتاب رسالة دكتوراة ❝ ❞ السخاوي علم الدين ❝ ❞ حمزة بن الحسن الأصفهاني ❝ ❞ د. محمد نبيل طريفى ❝ ❞ أبو بكر محمد بن محمد ابن الوليد الفهري الطرطوشي ❝ ❞ محمد دياب الأتليدي ❝ ❞ عبد الرحمن بن إسماعيل بن إبراهيم المعروف بابن أبي شامة ❝ ❞ سعدي ضناوي ❝ ❞ عمر بن يوسف بن رسول ❝ ❞ حسان فلاح أوغلى ❝ ❞ عبد الرزاق البيطار ❝ ❞ ابن المبارك ❝ ❞ عامر بن الطفيل ❝ ❞ واضح الصمد ❝ ❞ عبد القادر بن عبد الله العيدروس ❝ ❞ جلال البحيري ❝ ❞ جرول الحطيئة العبسي أبو مليكة ❝ ❞ رضوان السح ❝ ❞ احمد ابن ابي يعقوب بن واضح الكاتب ❝ ❞ بهاء الدين زهير ❝ ❞ محمد بن أحمد بن علي القرشي الهاشمي الحسني الفارسي تقي الدين أبو الطيب ❝ ❞ فريتس شتيبات ❝ ❞ عزيزة فوال بابتي ❝ ❞ د. نزار أباظة - محمد المالح ❝ ❞ شوقى حمادة ❝ ❞ بهاء الدين محمد بن ابراهيم بن النحاس ❝ ❱.المزيد.. كتب دار صادر