❞ كتاب فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي ❝  ⏤ عبد الله بن سليمان بن العبد المنعم

❞ كتاب فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي ❝ ⏤ عبد الله بن سليمان بن العبد المنعم

ملخص الرسالة العلمية: فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي الإسلامي

أهم النتائج (1) أهمية الأحكام التي قضى بها علي . فهي تستحق البحث والدارسة كما ظهر لنا في الحدود والجنايات. (2) الكيفية التي يقضي بها علي  يجب الاهتمام بها من حيث الأخذ بالكتاب والسنة ، وقضاء من سبقه ( أبو بكر وعمر وعثمان). (3) على الرغم من وجود القتال بين علي ومعاوية رضي الله عنهما لم يترك علي معاوية عندما سأله في بعض القضايا بل أفتاه دون تردد. (4) سيرة علي ودعاء الرسول  له أثرت في كيفية فهم علي للقضاء .وفي حلّهِ للمعضلات. (5) على الرغم من قصر مدة خلافة علي  و أن مدة خلافته كانت حروباً مع البغاة إلا أنها كانت زاخرة بالفقه والفتوى. (6) الحكم على البغاة عند علي  أضاءت للعلماء معرفة أحكام البغاة من حيث دعوتهم ، وتركهم للبغي ، وعدم بدئهم بالقتال ، وقتالهم ، والصلاة على قتلاهم وحكم غنائمهم وأسراهم ، وهذا القسم وحده يستحق دراسة مستقلة ، لما يواجهه مجتمعنا من أحداث بين المسلمين. (7) كثرة استشارة عمر وعثمان لعلي دلالة على أنهم يعرفون عظم منزلة علي في القضاء. (8) رجوع علي عن قوله وفتواه عندما يتضح له الحق. (9) عدم تهاون علي  في أخذ الحق لأهله. (10) برغم ما لعلي  من منزلة في القضاء والفقه ، إلا أنه ندم على حرق من اتخذوه إلهاً من الغُلاة عندما سمع قول ابن عباس. (11) إن فقه وقضاء علي  أخذ بها علماء المسلمين، وعلى رأسهم أصحاب المذاهب الأربعة ، فإن لم يأخذ بها بعضهم أخذ بها البعض الآخر. (12) إن علياً على جلالة قدره لا يفتي ولا يقضي إلا إذا سئل ، وإذا سئل لا يسكت بل يقول فصلاً. (13) إن علياً  يعرف مقدار نفسه بسبب دعوة النبي  له ولاستشارة الخلفاء له ولذا كان الصحابة يعرفون منزلته في القضاء. (14) لعلي  أحكام انفرد بها كزيادة الجلد في الخمر. (15) انفرد قضاء علي في السارق يسرق للمرة الثالثة ، حيث أنه قضى بالحبس بدلاً من القطع. (16) إن علياً قضى على من فضّله على أبي بكر وعمر بالفرية.(جلد ثمانين). (17) انفرد قضاء علي واختياره للجمع بين الجلد والرجم للزاني المحصن كما فعل مع شراحة. (18) فقه علي في أنّ من ثبت عليه الزنى ( الزاني المحصن ) بالإقرار فيكون الإمام أول من يرجم ثم الناس. وإن كان ثبت بالشهادة فيكون الشهود أول من يرجم ثم الإمام ثم الناس. وذلك حكمة من علي في إمكانية تراجع الشهود عن شهادتهم. (19) تغيير الفتوى عند علي حسب الزمان والمكان.فمرة يجلد الزاني مع وجود الشبهة ، ومرة لا يجلده حسب ما يرى فيه من مصلحة. (20) إن عليا لم يقم حد القذف على من عرّض ، وأنه لم يقم الحد إلا على من صرح بالقذف. (21) عدم جلد القاذف أكثر من مرة للرجل الواحد إذا تكرر منه لنفس الرجل.
عبد الله بن سليمان بن العبد المنعم - العقيد الدكتور عبد الله بن سليمان العبد المنعم مدرس مادة أنظمة حقوق الإنسان،
❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي ❝ الناشرين : ❞ جامعة نايف للعلوم الأمنية ❝ ❱
من قوانين الشريعة الاسلامية - مكتبة كتب علوم سياسية و قانونية.

نبذة عن الكتاب:
فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي

2004م - 1444هـ
ملخص الرسالة العلمية: فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي الإسلامي

أهم النتائج (1) أهمية الأحكام التي قضى بها علي . فهي تستحق البحث والدارسة كما ظهر لنا في الحدود والجنايات. (2) الكيفية التي يقضي بها علي  يجب الاهتمام بها من حيث الأخذ بالكتاب والسنة ، وقضاء من سبقه ( أبو بكر وعمر وعثمان). (3) على الرغم من وجود القتال بين علي ومعاوية رضي الله عنهما لم يترك علي معاوية عندما سأله في بعض القضايا بل أفتاه دون تردد. (4) سيرة علي ودعاء الرسول  له أثرت في كيفية فهم علي للقضاء .وفي حلّهِ للمعضلات. (5) على الرغم من قصر مدة خلافة علي  و أن مدة خلافته كانت حروباً مع البغاة إلا أنها كانت زاخرة بالفقه والفتوى. (6) الحكم على البغاة عند علي  أضاءت للعلماء معرفة أحكام البغاة من حيث دعوتهم ، وتركهم للبغي ، وعدم بدئهم بالقتال ، وقتالهم ، والصلاة على قتلاهم وحكم غنائمهم وأسراهم ، وهذا القسم وحده يستحق دراسة مستقلة ، لما يواجهه مجتمعنا من أحداث بين المسلمين. (7) كثرة استشارة عمر وعثمان لعلي دلالة على أنهم يعرفون عظم منزلة علي في القضاء. (8) رجوع علي عن قوله وفتواه عندما يتضح له الحق. (9) عدم تهاون علي  في أخذ الحق لأهله. (10) برغم ما لعلي  من منزلة في القضاء والفقه ، إلا أنه ندم على حرق من اتخذوه إلهاً من الغُلاة عندما سمع قول ابن عباس. (11) إن فقه وقضاء علي  أخذ بها علماء المسلمين، وعلى رأسهم أصحاب المذاهب الأربعة ، فإن لم يأخذ بها بعضهم أخذ بها البعض الآخر. (12) إن علياً على جلالة قدره لا يفتي ولا يقضي إلا إذا سئل ، وإذا سئل لا يسكت بل يقول فصلاً. (13) إن علياً  يعرف مقدار نفسه بسبب دعوة النبي  له ولاستشارة الخلفاء له ولذا كان الصحابة يعرفون منزلته في القضاء. (14) لعلي  أحكام انفرد بها كزيادة الجلد في الخمر. (15) انفرد قضاء علي في السارق يسرق للمرة الثالثة ، حيث أنه قضى بالحبس بدلاً من القطع. (16) إن علياً قضى على من فضّله على أبي بكر وعمر بالفرية.(جلد ثمانين). (17) انفرد قضاء علي واختياره للجمع بين الجلد والرجم للزاني المحصن كما فعل مع شراحة. (18) فقه علي في أنّ من ثبت عليه الزنى ( الزاني المحصن ) بالإقرار فيكون الإمام أول من يرجم ثم الناس. وإن كان ثبت بالشهادة فيكون الشهود أول من يرجم ثم الإمام ثم الناس. وذلك حكمة من علي في إمكانية تراجع الشهود عن شهادتهم. (19) تغيير الفتوى عند علي حسب الزمان والمكان.فمرة يجلد الزاني مع وجود الشبهة ، ومرة لا يجلده حسب ما يرى فيه من مصلحة. (20) إن عليا لم يقم حد القذف على من عرّض ، وأنه لم يقم الحد إلا على من صرح بالقذف. (21) عدم جلد القاذف أكثر من مرة للرجل الواحد إذا تكرر منه لنفس الرجل. .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي

ملخص الرسالة العلمية: فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي الإسلامي

أهم النتائج (1) أهمية الأحكام التي قضى بها علي . فهي تستحق البحث والدارسة كما ظهر لنا في الحدود والجنايات. (2) الكيفية التي يقضي بها علي  يجب الاهتمام بها من حيث الأخذ بالكتاب والسنة ، وقضاء من سبقه ( أبو بكر وعمر وعثمان). (3) على الرغم من وجود القتال بين علي ومعاوية رضي الله عنهما لم يترك علي معاوية عندما سأله في بعض القضايا بل أفتاه دون تردد. (4) سيرة علي ودعاء الرسول  له أثرت في كيفية فهم علي للقضاء .وفي حلّهِ للمعضلات. (5) على الرغم من قصر مدة خلافة علي  و أن مدة خلافته كانت حروباً مع البغاة إلا أنها كانت زاخرة بالفقه والفتوى. (6) الحكم على البغاة عند علي  أضاءت للعلماء معرفة أحكام البغاة من حيث دعوتهم ، وتركهم للبغي ، وعدم بدئهم بالقتال ، وقتالهم ، والصلاة على قتلاهم وحكم غنائمهم وأسراهم ، وهذا القسم وحده يستحق دراسة مستقلة ، لما يواجهه مجتمعنا من أحداث بين المسلمين. (7) كثرة استشارة عمر وعثمان لعلي دلالة على أنهم يعرفون عظم منزلة علي في القضاء. (8) رجوع علي عن قوله وفتواه عندما يتضح له الحق. (9) عدم تهاون علي  في أخذ الحق لأهله. (10) برغم ما لعلي  من منزلة في القضاء والفقه ، إلا أنه ندم على حرق من اتخذوه إلهاً من الغُلاة عندما سمع قول ابن عباس. (11) إن فقه وقضاء علي  أخذ بها علماء المسلمين، وعلى رأسهم أصحاب المذاهب الأربعة ، فإن لم يأخذ بها بعضهم أخذ بها البعض الآخر. (12) إن علياً على جلالة قدره لا يفتي ولا يقضي إلا إذا سئل ، وإذا سئل لا يسكت بل يقول فصلاً. (13) إن علياً  يعرف مقدار نفسه بسبب دعوة النبي  له ولاستشارة الخلفاء له ولذا كان الصحابة يعرفون منزلته في القضاء. (14) لعلي  أحكام انفرد بها كزيادة الجلد في الخمر. (15) انفرد قضاء علي في السارق يسرق للمرة الثالثة ، حيث أنه قضى بالحبس بدلاً من القطع. (16) إن علياً قضى على من فضّله على أبي بكر وعمر بالفرية.(جلد ثمانين). (17) انفرد قضاء علي واختياره للجمع بين الجلد والرجم للزاني المحصن كما فعل مع شراحة. (18) فقه علي في أنّ من ثبت عليه الزنى ( الزاني المحصن ) بالإقرار فيكون الإمام أول من يرجم ثم الناس. وإن كان ثبت بالشهادة فيكون الشهود أول من يرجم ثم الإمام ثم الناس. وذلك حكمة من علي في إمكانية تراجع الشهود عن شهادتهم. (19) تغيير الفتوى عند علي حسب الزمان والمكان.فمرة يجلد الزاني مع وجود الشبهة ، ومرة لا يجلده حسب ما يرى فيه من مصلحة. (20) إن عليا لم يقم حد القذف على من عرّض ، وأنه لم يقم الحد إلا على من صرح بالقذف. (21) عدم جلد القاذف أكثر من مرة للرجل الواحد إذا تكرر منه لنفس الرجل.



سنة النشر : 2004م / 1425هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 1.4 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
عبد الله بن سليمان بن العبد المنعم - Abdullah bin Suleiman bin al Abd al Munim

كتب عبد الله بن سليمان بن العبد المنعم العقيد الدكتور عبد الله بن سليمان العبد المنعم مدرس مادة أنظمة حقوق الإنسان، ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي ❝ الناشرين : ❞ جامعة نايف للعلوم الأمنية ❝ ❱. المزيد..

كتب عبد الله بن سليمان بن العبد المنعم
الناشر:
جامعة نايف للعلوم الأمنية
كتب جامعة نايف للعلوم الأمنية ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الفساد الإداري أنماطه وأسبابه وسبل مكافحته نحو بناء نموذج تنظيمي ❝ ❞ فقه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في الحدود والجنايات وأثره في التشريع الجنائي ❝ ❞ واقع الجريمة واتجاهاتها في الوطن العربي ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ خالد بن عبدالرحمن بن حسن بن عمر آل الشيخ ❝ ❞ عبد الله بن سليمان بن العبد المنعم ❝ ❞ اكرم عبد الرازق المشهداني ❝ ❱.المزيد.. كتب جامعة نايف للعلوم الأمنية