❞ كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 1 ❝  ⏤ نجيب زبيب

❞ كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 1 ❝ ⏤ نجيب زبيب

يدخل كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس في بؤرة اهتمام الباحثين والأساتذة المنشغلين بالدراسات والبحوث التاريخية؛ حيث يقع كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس ضمن نطاق تخصص علوم التاريخ والفروع قريبة الصلة من الجغرافيا والآثار والتاريخ الاجتماعي وغيرها من التخصصات الاجتماعية.

ومعلومات الكتاب هي كالتالي:

المغرب والأندلس
تُعتبر علاقة المغرب بالأندلس علاقة وثيقة، وهذه العلاقة جعلت هاتين الدولتين تسميان بالعُدْوتين؛ عدوة المغرب وعدوة الأندلس، (والعُدوة هي المكان المرتفع أو جانب الوادي)،[١] وقد كانت هاتان الدولتان دولةً واحدة في عهد المرابطين والموحدين، حيث كانت كثير من العائلات تنتقل من المغرب إلى الأندلس وكذلك كانت تنتقل العائلات الأندلسيّة من الأندلس إلى المغرب، ونرى العديد من المدن المغربيّة التي تحتفظ بالتّراث الأندلسي في ثقافتها مثل فاس، وتطوان، والرّباط.

تاريخ المغرب
إنّ للمغرب حالةً خاصّةً فهي تتمتّع بتركيبةٍ فريدةٍ من نوعها جعلتها منطقةً متعددة الأديان، والثّقافات، والأعراق، وهذه التّركيبة جاءت عن طريق عدّة خصائص، وهي:[٣] تميّزها بتاريخ إسلامي عميق وعريق. علاقتها بالقارّة الأوروبيّة. إشرافها على المحيط الأطلسي. تميّزها ببيئة أفريقيّة أصيلة.


حضارات ما قبل التّاريخ في المغرب
وُجدت في المغرب آثار حضاريّة تعود إلى الحضارة الآشوليّة الّتي تعود إلى ما يقارب مليون سنة (العصر الحجري القديم)، وقد كانت الاكتشافات الخاصة بهذه الحضارة قد وُجدت في الدّار البيضاء كمقالع طوما، وسيدي عبد الرّحمن، وكذلك أولاد حميدة، وتوجد آثار للحضارة الموستيريّة الّتي تعود إلى العصر الحجريّ الوسيط في مواقع مختلفة من المغرب مثل غفص، وتافولغات، وموقع جبل يعود، كما نجد آثاراً مختلفة تعود للعصرين الحجريين الأعلى والحديث، وآثاراً أخرى للحضارة الجرسيّة، وكذلك حضارة العصر البرونزي.

حضارات العصر الكلاسيكي في المغرب
تُقسم حضارات العصر الكلاسيكي في المغرب إلى أربع فترات رئيسيّة مرتّبة كالآتي:[٤] الفترة الفينيقيّة: كشفت نتائج الحفريات الأثرية عن وجود الفينيقيين بالمغرب منذ الثلث الأول من القرن الثامن ق.م. حيث كان موقع ليكسوس أول مكان تم تأسيسه غرب المغرب في هذه الحضارة،

وتعد موكادور أقصى نقطة وصلها الفينيقيون غرباً. الفترة البونيقيّة: إنّ ما يميز هذه الفترة وجود عدّة مراكز للبونيقيين على شواطئ المغرب، ونرى انتشار اللغة البونيقيّة في تلك الفترة بالإضافة إلى التأثير القرطاجي الواضح في عادات الدفن. الفترة الموريتانيّة: أهم ما يُذكر في هذه الفترة هي الحرب البونيقيّة الثّانية التي جرت في عام 206 قبل الميلاد تقريباً، أما تاريخ المملكة الموريتانيّة في المغرب فإن ملامحها لم تكن واضحة إلّا مع نهاية القرن الثّاني قبل الميلاد وكان ذلك بسبب اهتمام روما بهذه المنطقة.

ويدخل كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس في بؤرة اهتمام الباحثين والأساتذة المنشغلين بالدراسات والبحوث التاريخية؛ حيث يقع كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس ضمن نطاق تخصص علوم التاريخ والفروع قريبة الصلة من الجغرافيا والآثار والتاريخ الاجتماعي وغيرها من التخصصات الاجتماعية.
نجيب زبيب - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ التاريخ الحقيقي لليهود ❝ ❞ الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 1 ❝ ❞ الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 4 ❝ ❞ الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 2 ❝ ❞ الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 5 ❝ الناشرين : ❞ دار الهادي ❝ ❞ دار الامير ❝ ❱
من تاريخ المغرب والاندلس - مكتبة كتب التاريخ و الجغرافيا.

نُبذة عن الكتاب:
الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 1

1995م - 1442هـ
يدخل كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس في بؤرة اهتمام الباحثين والأساتذة المنشغلين بالدراسات والبحوث التاريخية؛ حيث يقع كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس ضمن نطاق تخصص علوم التاريخ والفروع قريبة الصلة من الجغرافيا والآثار والتاريخ الاجتماعي وغيرها من التخصصات الاجتماعية.

ومعلومات الكتاب هي كالتالي:

المغرب والأندلس
تُعتبر علاقة المغرب بالأندلس علاقة وثيقة، وهذه العلاقة جعلت هاتين الدولتين تسميان بالعُدْوتين؛ عدوة المغرب وعدوة الأندلس، (والعُدوة هي المكان المرتفع أو جانب الوادي)،[١] وقد كانت هاتان الدولتان دولةً واحدة في عهد المرابطين والموحدين، حيث كانت كثير من العائلات تنتقل من المغرب إلى الأندلس وكذلك كانت تنتقل العائلات الأندلسيّة من الأندلس إلى المغرب، ونرى العديد من المدن المغربيّة التي تحتفظ بالتّراث الأندلسي في ثقافتها مثل فاس، وتطوان، والرّباط.

تاريخ المغرب
إنّ للمغرب حالةً خاصّةً فهي تتمتّع بتركيبةٍ فريدةٍ من نوعها جعلتها منطقةً متعددة الأديان، والثّقافات، والأعراق، وهذه التّركيبة جاءت عن طريق عدّة خصائص، وهي:[٣] تميّزها بتاريخ إسلامي عميق وعريق. علاقتها بالقارّة الأوروبيّة. إشرافها على المحيط الأطلسي. تميّزها ببيئة أفريقيّة أصيلة.


حضارات ما قبل التّاريخ في المغرب
وُجدت في المغرب آثار حضاريّة تعود إلى الحضارة الآشوليّة الّتي تعود إلى ما يقارب مليون سنة (العصر الحجري القديم)، وقد كانت الاكتشافات الخاصة بهذه الحضارة قد وُجدت في الدّار البيضاء كمقالع طوما، وسيدي عبد الرّحمن، وكذلك أولاد حميدة، وتوجد آثار للحضارة الموستيريّة الّتي تعود إلى العصر الحجريّ الوسيط في مواقع مختلفة من المغرب مثل غفص، وتافولغات، وموقع جبل يعود، كما نجد آثاراً مختلفة تعود للعصرين الحجريين الأعلى والحديث، وآثاراً أخرى للحضارة الجرسيّة، وكذلك حضارة العصر البرونزي.

حضارات العصر الكلاسيكي في المغرب
تُقسم حضارات العصر الكلاسيكي في المغرب إلى أربع فترات رئيسيّة مرتّبة كالآتي:[٤] الفترة الفينيقيّة: كشفت نتائج الحفريات الأثرية عن وجود الفينيقيين بالمغرب منذ الثلث الأول من القرن الثامن ق.م. حيث كان موقع ليكسوس أول مكان تم تأسيسه غرب المغرب في هذه الحضارة،

وتعد موكادور أقصى نقطة وصلها الفينيقيون غرباً. الفترة البونيقيّة: إنّ ما يميز هذه الفترة وجود عدّة مراكز للبونيقيين على شواطئ المغرب، ونرى انتشار اللغة البونيقيّة في تلك الفترة بالإضافة إلى التأثير القرطاجي الواضح في عادات الدفن. الفترة الموريتانيّة: أهم ما يُذكر في هذه الفترة هي الحرب البونيقيّة الثّانية التي جرت في عام 206 قبل الميلاد تقريباً، أما تاريخ المملكة الموريتانيّة في المغرب فإن ملامحها لم تكن واضحة إلّا مع نهاية القرن الثّاني قبل الميلاد وكان ذلك بسبب اهتمام روما بهذه المنطقة.

ويدخل كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس في بؤرة اهتمام الباحثين والأساتذة المنشغلين بالدراسات والبحوث التاريخية؛ حيث يقع كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس ضمن نطاق تخصص علوم التاريخ والفروع قريبة الصلة من الجغرافيا والآثار والتاريخ الاجتماعي وغيرها من التخصصات الاجتماعية.

.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

نبذة عن الكتاب :

الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 1

المغرب والأندلس

تُعتبر علاقة المغرب بالأندلس علاقة وثيقة، وهذه العلاقة جعلت هاتين الدولتين تسميان بالعُدْوتين؛ عدوة المغرب وعدوة الأندلس، (والعُدوة هي المكان المرتفع أو جانب الوادي)،[١] وقد كانت هاتان الدولتان دولةً واحدة في عهد المرابطين والموحدين، حيث كانت كثير من العائلات تنتقل من المغرب إلى الأندلس وكذلك كانت تنتقل العائلات الأندلسيّة من الأندلس إلى المغرب، ونرى العديد من المدن المغربيّة التي تحتفظ بالتّراث الأندلسي في ثقافتها مثل فاس، وتطوان، والرّباط.

تاريخ المغرب 

إنّ للمغرب حالةً خاصّةً فهي تتمتّع بتركيبةٍ فريدةٍ من نوعها جعلتها منطقةً متعددة الأديان، والثّقافات، والأعراق، وهذه التّركيبة جاءت عن طريق عدّة خصائص، وهي:[٣] تميّزها بتاريخ إسلامي عميق وعريق. علاقتها بالقارّة الأوروبيّة. إشرافها على المحيط الأطلسي. تميّزها ببيئة أفريقيّة أصيلة.


حضارات ما قبل التّاريخ في المغرب 

وُجدت في المغرب آثار حضاريّة تعود إلى الحضارة الآشوليّة الّتي تعود إلى ما يقارب مليون سنة (العصر الحجري القديم)، وقد كانت الاكتشافات الخاصة بهذه الحضارة قد وُجدت في الدّار البيضاء كمقالع طوما، وسيدي عبد الرّحمن، وكذلك أولاد حميدة، وتوجد آثار للحضارة الموستيريّة الّتي تعود إلى العصر الحجريّ الوسيط في مواقع مختلفة من المغرب مثل غفص، وتافولغات، وموقع جبل يعود، كما نجد آثاراً مختلفة تعود للعصرين الحجريين الأعلى والحديث، وآثاراً أخرى للحضارة الجرسيّة، وكذلك حضارة العصر البرونزي.

حضارات العصر الكلاسيكي في المغرب 


تُقسم حضارات العصر الكلاسيكي في المغرب إلى أربع فترات رئيسيّة مرتّبة كالآتي:[٤] الفترة الفينيقيّة: كشفت نتائج الحفريات الأثرية عن وجود الفينيقيين بالمغرب منذ الثلث الأول من القرن الثامن ق.م. حيث كان موقع ليكسوس أول مكان تم تأسيسه غرب المغرب في هذه الحضارة، 


وتعد موكادور أقصى نقطة وصلها الفينيقيون غرباً. الفترة البونيقيّة: إنّ ما يميز هذه الفترة وجود عدّة مراكز للبونيقيين على شواطئ المغرب، ونرى انتشار اللغة البونيقيّة في تلك الفترة بالإضافة إلى التأثير القرطاجي الواضح في عادات الدفن. الفترة الموريتانيّة: أهم ما يُذكر في هذه الفترة هي الحرب البونيقيّة الثّانية التي جرت في عام 206 قبل الميلاد تقريباً، أما تاريخ المملكة الموريتانيّة في المغرب فإن ملامحها لم تكن واضحة إلّا مع نهاية القرن الثّاني قبل الميلاد وكان ذلك بسبب اهتمام روما بهذه المنطقة.

ويدخل كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس في بؤرة اهتمام الباحثين والأساتذة المنشغلين بالدراسات والبحوث التاريخية؛ حيث يقع كتاب الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس ضمن نطاق تخصص علوم التاريخ والفروع قريبة الصلة من الجغرافيا والآثار والتاريخ الاجتماعي وغيرها من التخصصات الاجتماعية.



سنة النشر : 1995م / 1416هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 8.3 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 1

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 1
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
نجيب زبيب - NGIB ZBIB

كتب نجيب زبيب ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ التاريخ الحقيقي لليهود ❝ ❞ الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 1 ❝ ❞ الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 4 ❝ ❞ الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 2 ❝ ❞ الموسوعة العامة لتاريخ المغرب والأندلس الجزء 5 ❝ الناشرين : ❞ دار الهادي ❝ ❞ دار الامير ❝ ❱. المزيد..

كتب نجيب زبيب
الناشر:
تورتة عيد ميلادالكتابة عالصورFacebook Text Artحروف توبيكات مزخرفة بالعربيكتب التاريخOnline يوتيوبالكتب العامةشخصيات هامة مشهورةالمساعدة بالعربيزخرفة توبيكاتكتابة على تورتة الخطوبةكتب قصص و رواياتكتب القانون والعلوم السياسيةمعاني الأسماءكتب الروايات والقصصالتنمية البشريةزخرفة الأسماءاقتباسات ملخصات كتبقراءة و تحميل الكتبكتابة على تورتة مناسبات وأعيادكتب اسلاميةمعاني الأسماءكتب الأدباصنع بنفسكالطب النبويكتب للأطفال مكتبة الطفلكتب السياسة والقانونبرمجة المواقعتورتة عيد الميلادكتب الطبخ و المطبخ و الديكوركتب تعلم اللغاتحكمة زخرفة أسامي و أسماء و حروف..كورسات مجانيةالقرآن الكريمكورسات اونلاينكتابة على تورتة الزفافSwitzerland United Kingdom United States of Americaمعنى اسمخدماتأسمك عالتورتهحكم قصيرةكتابة أسماء عالصور