❞ رواية المقامر  ❝  ⏤ فيودور دوستويفسكي

❞ رواية المقامر ❝ ⏤ فيودور دوستويفسكي

نبذة من الرواية :

يضم هذا المجلد السابع من أعمال دويستوفسكي الأدبية الكاملة روايتين (المقامر, والزوج الأبدي) ظهرتا بعد نشر روايته الكبيرة "الجريمة والعقاب".

المقامر (1866): إن فكرة تأليف رواية المقامر قد وافت دويستوفسكي سنة 1863, أثناء رحلته إلى الخارج مع باولين سوسلوفا. فبينما كان دويستوفسكي في طريقه إلى باريس للحاق بحبيته, تلبّث بمدينة فسبادن الألمانية ليقامر على الروليت. وقد ألهبه هوى هذه المقامرة, وربح, وظن أنه أدرك القواعد التي يجب إتباعها في هذه اللعبة لضمان الربح : "لقد أصبحت أعرف السر حقا: إنه سر بسيط غاية البساطة, وهو أن يمتنع المرء من حين إلى حين, دون أن يهتم بمراحل اللعب, ودون أن يفلت منه زمام سيطرته على أعصابه. ذلك كل شيء. يستحيل أن يخسر اللاعب متى اتبع هذه القواعد". لكنه ما يلبث أن يروي لأخت زوجته ما أصابه في اللعب من سوء الحظ وما نالته المصادفات من نكبات: "لقد وضعت لنفسي بمدينة فسبادن طريقة في اللعب طبقتها فسرعان ما ربحت عشرة آلاف فرنك. ولكنني اندفعت في تيار الحماسة صباحا, فغيرت هذه الطريقة, فما لبثت أن خسرت على الفور. حتى إذا عدت في المساء إلى تلك الطريقة, فاتبعتها إتباعا دقيقا لا أحيد عنه, وجدتني أربح من جديد ثلاثة آلاف فرنك بسرعة وبغير كبير جهد. فقولي لي بعد هذا : ألم يكن من حقي أن أتحمس وأن أظن أنني إذا طبقت طريقتي تطبيقا صارما كنت أضع سعادتي بين يدي؟.."

الزوج الأبدي (1870): كتب دويستوفسكي هذه القصة في خريف 1869 لمجلة من المجلات الداعية إلى السلافية في مجلة الفجر. وقد تحدث دويستوفسكي عن مولد هذه القصة في رسالة بعث بها إلى الشاعر آبولون مايكوف, فقال: "قضيت ثلاثة أشهر في كتابتها.. فملأت إحدى عشر ملزمة من ملازم المطبعة على الأقل. فتستطيع أن تتصور إذن أي عمل من الأعمال الشاقة التي تفرض على سجناء المعتقلات قد قمت به. لا سيما وأنني أخذت أكره هذه القصة الرديئة منذ البداية. لقد كنت أقدر أن أكتب ثلاث ملازم في أكثر تقدير. ولكن تفاصيل كثيرة انبجست من تلقاء ذاتها, فإذا أنا أكتب إحدى عشر ملزمة!".

إن الموضوع الذي تدور عليه أحداث القصة هو الأسرة التي تتألف من زوج وزوجة وعشيق, هو الأسرة الثلاثية على حد المصطلح الحديث الذي أدخله التحليل النفسي. ولكن عبقرية دويستوفسكي لا تسبق التحليل النفسي فحسب, بل تصور هذا الموقف الذي أصبح معروفا تصويرا يهب له أبعادا فنية رائعة.
فيودور دوستويفسكي - ولِد دوستويفسكي في موسكو عام 1821، وبدأ قراءته الأدبية في عُمرٍ مُبكّر من خلال قراءة القصص الخيالية والأساطير من كُتّاب روس وأجانب. توفّيت والدته عام 1837 عندما كان عُمره 15 سنة، وفي نفس الوقت ترك المدرسة والتَحق بمعهد الهندسة العسكرية. وبعد تَخرّجه عَمِل مُهندساً واستمتع بأسلوب حياةٍ باذِخ، وكان يُترجم كُتباً في ذلك الوقت أيضاً ليكون كدخلٍ إضافيّ له. في مُنتَصف الأربعينيات كَتب روايته الأولى المساكين التي أدخلته في الأوساط الأدبية في سانت بطرسبرغ حيث كان يعيش. وقد أُلقيَ القبض عليه عام 1849 لانتمائه لرابطة بيتراشيفسكي وهي مجموعةٌ أدبية سريّة تُناقِش الكتب الممنوعة التي تنتقد النظام الحاكِم في روسيا وحُكِم عليه بالإعدام، ولكن تم تخفيف الحُكم في اللحظات الأخيرة من تنفيذه، فقضى 4 سنوات في الأعمال الشاقّة تلاها 6 سنوات من الخدمة العسكرية القسرية في المنفى.




❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الجريمة والعقاب ج 1 ❝ ❞ الانسان الصرصار ❝ ❞ مذلون مهانون ❝ ❞ الأخوة كارامازوف الجزء الاول ❝ ❞ الفقراء ❝ ❞ الجريمة والعقاب ج 2 ❝ ❞ حلم رجل مضحك ❝ ❞ الشياطين ❝ ❞ الرسائل الجزء الثاني ❝ الناشرين : ❞ عصير الكتب للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار الهلال ❝ ❞ المركز الثقافي العربي ❝ ❞ دار التنوير للطباعة والنشر ❝ ❞ دار العلم للملايين ❝ ❞ الدار الأهلية للنشر والتوزيع، ‏عمان‏ - ‏الأردن ❝ ❞ دار ابن رشد للطباعة والنشر ❝ ❞ دار الطباعة الحديثة ❝ ❱
من الادب العالمى - مكتبة .


اقتباسات من رواية المقامر

نبذة عن الكتاب:
المقامر

2019م - 1444هـ
نبذة من الرواية :

يضم هذا المجلد السابع من أعمال دويستوفسكي الأدبية الكاملة روايتين (المقامر, والزوج الأبدي) ظهرتا بعد نشر روايته الكبيرة "الجريمة والعقاب".

المقامر (1866): إن فكرة تأليف رواية المقامر قد وافت دويستوفسكي سنة 1863, أثناء رحلته إلى الخارج مع باولين سوسلوفا. فبينما كان دويستوفسكي في طريقه إلى باريس للحاق بحبيته, تلبّث بمدينة فسبادن الألمانية ليقامر على الروليت. وقد ألهبه هوى هذه المقامرة, وربح, وظن أنه أدرك القواعد التي يجب إتباعها في هذه اللعبة لضمان الربح : "لقد أصبحت أعرف السر حقا: إنه سر بسيط غاية البساطة, وهو أن يمتنع المرء من حين إلى حين, دون أن يهتم بمراحل اللعب, ودون أن يفلت منه زمام سيطرته على أعصابه. ذلك كل شيء. يستحيل أن يخسر اللاعب متى اتبع هذه القواعد". لكنه ما يلبث أن يروي لأخت زوجته ما أصابه في اللعب من سوء الحظ وما نالته المصادفات من نكبات: "لقد وضعت لنفسي بمدينة فسبادن طريقة في اللعب طبقتها فسرعان ما ربحت عشرة آلاف فرنك. ولكنني اندفعت في تيار الحماسة صباحا, فغيرت هذه الطريقة, فما لبثت أن خسرت على الفور. حتى إذا عدت في المساء إلى تلك الطريقة, فاتبعتها إتباعا دقيقا لا أحيد عنه, وجدتني أربح من جديد ثلاثة آلاف فرنك بسرعة وبغير كبير جهد. فقولي لي بعد هذا : ألم يكن من حقي أن أتحمس وأن أظن أنني إذا طبقت طريقتي تطبيقا صارما كنت أضع سعادتي بين يدي؟.."

الزوج الأبدي (1870): كتب دويستوفسكي هذه القصة في خريف 1869 لمجلة من المجلات الداعية إلى السلافية في مجلة الفجر. وقد تحدث دويستوفسكي عن مولد هذه القصة في رسالة بعث بها إلى الشاعر آبولون مايكوف, فقال: "قضيت ثلاثة أشهر في كتابتها.. فملأت إحدى عشر ملزمة من ملازم المطبعة على الأقل. فتستطيع أن تتصور إذن أي عمل من الأعمال الشاقة التي تفرض على سجناء المعتقلات قد قمت به. لا سيما وأنني أخذت أكره هذه القصة الرديئة منذ البداية. لقد كنت أقدر أن أكتب ثلاث ملازم في أكثر تقدير. ولكن تفاصيل كثيرة انبجست من تلقاء ذاتها, فإذا أنا أكتب إحدى عشر ملزمة!".

إن الموضوع الذي تدور عليه أحداث القصة هو الأسرة التي تتألف من زوج وزوجة وعشيق, هو الأسرة الثلاثية على حد المصطلح الحديث الذي أدخله التحليل النفسي. ولكن عبقرية دويستوفسكي لا تسبق التحليل النفسي فحسب, بل تصور هذا الموقف الذي أصبح معروفا تصويرا يهب له أبعادا فنية رائعة. .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

نبذة من الرواية :

يضم هذا المجلد السابع من أعمال دويستوفسكي الأدبية الكاملة روايتين (المقامر, والزوج الأبدي) ظهرتا بعد نشر روايته الكبيرة "الجريمة والعقاب".

المقامر (1866): إن فكرة تأليف رواية المقامر قد وافت دويستوفسكي سنة 1863, أثناء رحلته إلى الخارج مع باولين سوسلوفا. فبينما كان دويستوفسكي في طريقه إلى باريس للحاق بحبيته, تلبّث بمدينة فسبادن الألمانية ليقامر على الروليت. وقد ألهبه هوى هذه المقامرة, وربح, وظن أنه أدرك القواعد التي يجب إتباعها في هذه اللعبة لضمان الربح : "لقد أصبحت أعرف السر حقا: إنه سر بسيط غاية البساطة, وهو أن يمتنع المرء من حين إلى حين, دون أن يهتم بمراحل اللعب, ودون أن يفلت منه زمام سيطرته على أعصابه. ذلك كل شيء. يستحيل أن يخسر اللاعب متى اتبع هذه القواعد". لكنه ما يلبث أن يروي لأخت زوجته ما أصابه في اللعب من سوء الحظ وما نالته المصادفات من نكبات: "لقد وضعت لنفسي بمدينة فسبادن طريقة في اللعب طبقتها فسرعان ما ربحت عشرة آلاف فرنك. ولكنني اندفعت في تيار الحماسة صباحا, فغيرت هذه الطريقة, فما لبثت أن خسرت على الفور. حتى إذا عدت في المساء إلى تلك الطريقة, فاتبعتها إتباعا دقيقا لا أحيد عنه, وجدتني أربح من جديد ثلاثة آلاف فرنك بسرعة وبغير كبير جهد. فقولي لي بعد هذا : ألم يكن من حقي أن أتحمس وأن أظن أنني إذا طبقت طريقتي تطبيقا صارما كنت أضع سعادتي بين يدي؟.."

الزوج الأبدي (1870): كتب دويستوفسكي هذه القصة في خريف 1869 لمجلة من المجلات الداعية إلى السلافية في مجلة الفجر. وقد تحدث دويستوفسكي عن مولد هذه القصة في رسالة بعث بها إلى الشاعر آبولون مايكوف, فقال: "قضيت ثلاثة أشهر في كتابتها.. فملأت إحدى عشر ملزمة من ملازم المطبعة على الأقل. فتستطيع أن تتصور إذن أي عمل من الأعمال الشاقة التي تفرض على سجناء المعتقلات قد قمت به. لا سيما وأنني أخذت أكره هذه القصة الرديئة منذ البداية. لقد كنت أقدر أن أكتب ثلاث ملازم في أكثر تقدير. ولكن تفاصيل كثيرة انبجست من تلقاء ذاتها, فإذا أنا أكتب إحدى عشر ملزمة!".

إن الموضوع الذي تدور عليه أحداث القصة هو الأسرة التي تتألف من زوج وزوجة وعشيق, هو الأسرة الثلاثية على حد المصطلح الحديث الذي أدخله التحليل النفسي. ولكن عبقرية دويستوفسكي لا تسبق التحليل النفسي فحسب, بل تصور هذا الموقف الذي أصبح معروفا تصويرا يهب له أبعادا فنية رائعة.



سنة النشر : 2019م / 1440هـ .
عداد القراءة: عدد قراءة المقامر

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:


شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

المؤلف:
فيودور دوستويفسكي - Fyodor Dostoevsky

كتب فيودور دوستويفسكي ولِد دوستويفسكي في موسكو عام 1821، وبدأ قراءته الأدبية في عُمرٍ مُبكّر من خلال قراءة القصص الخيالية والأساطير من كُتّاب روس وأجانب. توفّيت والدته عام 1837 عندما كان عُمره 15 سنة، وفي نفس الوقت ترك المدرسة والتَحق بمعهد الهندسة العسكرية. وبعد تَخرّجه عَمِل مُهندساً واستمتع بأسلوب حياةٍ باذِخ، وكان يُترجم كُتباً في ذلك الوقت أيضاً ليكون كدخلٍ إضافيّ له. في مُنتَصف الأربعينيات كَتب روايته الأولى المساكين التي أدخلته في الأوساط الأدبية في سانت بطرسبرغ حيث كان يعيش. وقد أُلقيَ القبض عليه عام 1849 لانتمائه لرابطة بيتراشيفسكي وهي مجموعةٌ أدبية سريّة تُناقِش الكتب الممنوعة التي تنتقد النظام الحاكِم في روسيا وحُكِم عليه بالإعدام، ولكن تم تخفيف الحُكم في اللحظات الأخيرة من تنفيذه، فقضى 4 سنوات في الأعمال الشاقّة تلاها 6 سنوات من الخدمة العسكرية القسرية في المنفى. ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الجريمة والعقاب ج 1 ❝ ❞ الانسان الصرصار ❝ ❞ مذلون مهانون ❝ ❞ الأخوة كارامازوف الجزء الاول ❝ ❞ الفقراء ❝ ❞ الجريمة والعقاب ج 2 ❝ ❞ حلم رجل مضحك ❝ ❞ الشياطين ❝ ❞ الرسائل الجزء الثاني ❝ الناشرين : ❞ عصير الكتب للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار الهلال ❝ ❞ المركز الثقافي العربي ❝ ❞ دار التنوير للطباعة والنشر ❝ ❞ دار العلم للملايين ❝ ❞ الدار الأهلية للنشر والتوزيع، ‏عمان‏ - ‏الأردن ❝ ❞ دار ابن رشد للطباعة والنشر ❝ ❞ دار الطباعة الحديثة ❝ ❱. المزيد..

كتب فيودور دوستويفسكي
الناشر:
عصير الكتب للنشر والتوزيع
كتب عصير الكتب للنشر والتوزيععصير الكتب هي دار نشر مصرية تأسست عام 2014، وقد أصدرت الدار العديد من المنشورات الأدبية و الكتب والروايات العربية، كما شاركت في العديد من معارض الكتاب المحلية والدولية.وقد حصدت الدار على الكثير من الجوائز منها جائزة أفضل جناح في الدورة الـ51، لـمعرض القاهرة الدولي للكتاب 2020. ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ ارض زيكولا الجزء الاول ❝ ❞ أماريتا (ارض زيكولا الجزء الثانى) ❝ ❞ أرض السافلين ❝ ❞ ولنا في الحلال لقاء ❝ ❞ دقات الشامو ❝ ❞ ملائك نصيبين ❝ ❞ قواعد جارتين ❝ ❞ شيفرة بلال ❝ ❞ ايكادولى ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ مجموعة من المؤلفين ❝ ❞ عمرو عبد الحميد ❝ ❞ حنان لاشين ❝ ❞ حسن الجندى ❝ ❞ احمد خيرى العمرى ❝ ❞ أحمد خالد مصطفى ❝ ❞ منى سلامة ❝ ❞ أيمن العتوم ❝ ❞ دعاء عبد الرحمن ❝ ❞ فيودور دوستويفسكي ❝ ❞ أحمد عبداللطيف ❝ ❞ رقيه طه ❝ ❞ عمرو المنوفى ❝ ❞ يوسف الدموكى ❝ ❞ يوسف الحسنى ❝ ❞ أحمد عطا عبدالراضي ❝ ❞ آمال عطية ❝ ❞ كفاح أبو هنود ❝ ❞ محمود ماهر على ❝ ❞ يوسف ادريس ❝ ❞ مهاب السعيد ❝ ❞ رانيا الطنوبى ❝ ❞ توماس إريكسون ❝ ❞ محمد ابراهيم ❝ ❞ تامر عبده أمين ❝ ❞ سامح شوقي ❝ ❞ إسراء جاد ❝ ❞ شهاب الدين الهواري ❝ ❞ دينا عماد ❝ ❞ محمد رجب ❝ ❞ محمد غنيمي هلال ❝ ❞ يحيى عبدالقادر ❝ ❞ شعبان أحمد صالح ❝ ❞ جول فرن ❝ ❞ ياسمين المهدى ❝ ❞ إيناس فوزى ❝ ❞ كيث فيرازي ❝ ❞ سلمى طارق ❝ ❞ ياسمين قنديل ❝ ❞ دين برنيت ❝ ❞ هينريتش كريمر ❝ ❞ شيماء نعمان ❝ ❞ آلان وباربرا بييز ❝ ❞ مروة ممدوح ❝ ❞ نهى زهرة ❝ ❞ حسام مصطفى ابراهيم ❝ ❞ احمد حسنى ❝ ❞ عبدالرحمن جاويش ❝ ❞ ضحى محمود صالح ❝ ❞ آلان و باربرا بيز ❝ ❞ عبد الرحمن الهلالى ❝ ❞ عمر عباس ❝ ❞ عبدالباسط يوسف الدموكى ❝ ❞ د. أليكسيس ويليت ، د. جينيفر بارنيت ❝ ❞ هانى عصام ❝ ❞ محمود توفيق ❝ ❞ مروة جمال ❝ ❞ أحمد فرحات ❝ ❞ مى عبد الجواد ❝ ❞ رانيا عدلى نورالدين ❝ ❞ محمود الشرنوبي ❝ ❞ جول فيرن ❝ ❞ نورا سليمان ❝ ❞ سماح الجلوى ❝ ❞ رمضان سلمي برقي ❝ ❞ محمد عبد الوهاب خلاف ❝ ❞ مات هيغ ❝ ❞ محمد الدواخلي ❝ ❞ محمد الجيزاوي ❝ ❞ جوزيف إدمنستر ❝ ❞ أحمد الملواني ❝ ❞ إبراهيم السعيد ❝ ❞ عمر جوبا ❝ ❞ إسراء عادل ❝ ❞ غادة حشاد ❝ ❞ حنان فارس ❝ ❞ ميشيل أولبين وسام براكن ❝ ❞ محمود الدموكي ❝ ❞ خلود الغفري ❝ ❞ خالد حمدى ❝ ❞ دينا ناجي ❝ ❞ بات باركر ❝ ❞ وائل محمد نيل ❝ ❞ شادى عبد الحافظ ❝ ❞ سنية زايد ❝ ❞ سارة حسن ❝ ❞ احمد مدحت ❝ ❞ مريم كنماتى ❝ ❞ ياسمين حسن ❝ ❞ امنية درازي ❝ ❞ نور الإيمان عباس ❝ ❞ محمد بن جمال الزركشي بدر الدين أبو عبد الله ❝ ❞ رهف نصر ❝ ❞ فريق مجرمين الروايات ❝ ❞ عاصم علاء ❝ ❞ محمد رزق عبده رزق ❝ ❞ يوسف سامي جاد ❝ ❞ بهاء الغرايبة ❝ ❞ دعاء أحمد ❝ ❞ دنيا سنونو ❝ ❞ سيد صابر ❝ ❞ أحمد سعيد عيسي ❝ ❞ إكرام يوسف ❝ ❞ رحمه أحمد جلال ❝ ❞ دنيا على ❝ ❞ شروق عبد القادر ❝ ❞ كاثي كوب ـ مونتي فيتيرولف ❝ ❞ هالة الملواني ❝ ❞ وليد مكي ❝ ❞ نور محسن ❝ ❞ علي أحمد السيد ❝ ❞ ريهام سمير ❝ ❞ مروة زهران ❝ ❞ بوب نايت ❝ ❞ عبد الرحمن مقبل ❝ ❞ أحمد السعيد مراد ❝ ❞ ويل واريل ديورنت ❝ ❞ هناء محمود ورؤى كمال ❝ ❞ إسراء غنيم ❝ ❞ غادة عزب ❝ ❞ مها آدم ❝ ❞ كيتلين دوتي ❝ ❞ ساره جوهر ❝ ❞ القُمُّص متَّى مُرجان ❝ ❞ ولاء عودة أبو غندر ❝ ❞ نرمين جمعة ❝ ❞ نور الدين فرح ❝ ❞ محمد السنوسي ❝ ❞ روان المصري ❝ ❞ هدى بكير ❝ ❞ شاري لابينا ❝ ❱.المزيد.. كتب عصير الكتب للنشر والتوزيع