❞ كتاب المستشرقون ونشأة التصوف الإسلامي ❝  ⏤ محمد الشرقاوي

❞ كتاب المستشرقون ونشأة التصوف الإسلامي ❝ ⏤ محمد الشرقاوي

يمثل التصوف قاسمًا مشتركًا بين الأديان جميعًا، فالبعد الصوفي- الروحي- هو البعد الحاضر في كل الأديان، ومن ثم نشأ حقل علمي يسمى (التصوف المقارن) لدراسة هذا الجانب الحيوي في الأديان على اختلافها. ويركز كتابنا هذا على محاولات المستشرقين تفسير نشأة التصوف الإسلامي،

لقد سار كثيرٌ منهم في أزقة ضيقة متعرجة، وهم يناقشون نشأة التصوف الإسلامي وانتهى بعضهم إلى نتائج لا تستند إلى حيثيات الواقع والبراهين المستمدة منه، وغلا بعضهم في شططه وافتراضاته، فاقترحوا لنشأة التصوف الإسلامي مصادر وأسبابًا غير إسلامية، واستغرقتهم نظرية (التأثير الأجنبي) غير الإسلامي على المسلمين في هذا الصدد، واجتهدوا في محاولتهم نزع الأصالة عن التصوف الإسلامي.

قلت إن دراسة التصوف الإسلامي في العصر الحديث قد بدأت في الغرب، على يد جماعة من كبار المستشرقين، وقلت إن دراستهم للشعر الفارسي، وللشعر الصوفي منه على وجه الخصوص، قد جذبتهم إلى دراسة التصوف الإسلامي.

لقد استوقفتهم أسماء كبيرة من شعراء الصوفية الذين كتبوا بالفارسية مثل سنائي، ونظامي، والعطار، وجلال الدين الرومي، وسعدي، وحافظ.. الخ. كان ذلك مدخلهم لدراسة التصوف الإسلامي الذي حكموا عليه من خلال معرفتهم وخبرتهم بالشعر الصوفي الفارسي، الذي اجتمعت له رمزية الشعر إلى رمزية التعبير عن التجربة الصوفية. ومن ثم، جاءت بعض أحكامهم عن التصوف الإسلامي معممةً، وغير مستوعبة للتجربة الصوفية في العالم الإسلامي على اتساعه في التاريخ والجغرافيا معًا.

"لقد كشف الكتاب عن مفارقة مدهشة، مؤداها أن دراسة التوصف بحسبانه صورة الحياة الروحية، والخلفية للإسلام في العصر الحديث قد بدأت في الغرب، على أيدي جماعة من كبالر المستشرقين ، وربما كان المستشرق الالماني THOLUCK أول من قدم كتاب شاملا عن التصوف الاسلامي سنة 1882م.

وقد ولج المستشرقون إلي التصوف الإسلامي من دراسة الشعر الصوفي، الفارسي-لسنائي ونظامي وفريد العطار وجلال الدين الرومي وسعدي وحافظ ومن ثم، اصطبغت صورة التصوف الإسلامي في وعيهم بألوانه، واسسوا- بناء علي ذلك- أحكامهم العامة، ورأي بعضهم ان مصادر التصوف الإسلامي لايمكن ان تكون اسلامية خالصة؟ وركبوا كل صعب، ليثبتوا أنها اجنبية وافدة، وأجمعوا أمرهم علي أن التصوف(نبت غريب في صحراء الاسلام القاحلة).

ولقد تغير عنوان الكتاب ليصبح أو في تعبيرا عن المادة العلمية في متنه وهوامشه، ولقد كان الاعتماد الاساسي علي كتابات المستشرقين أنفسهم في الانجليزية أو المترجمة إليها.

محمد الشرقاوي - ❰ له مجموعة من الإنجازات والمؤلفات أبرزها ❞ فن الة .. فى زمن الديجيتال ميديا ❝ ❞ الإسلام على الإنترنت ❝ ❞ التعريب في القرن الأول الهجري ❝ ❞ إنترنت .. للجميع ❝ ❞ فن الكتابة فى زمن الديجتال ميديا ❝ ❞ المستشرقون ونشأة التصوف الإسلامي ❝ الناشرين : ❞ دار البشير للثقافة والعلوم ❝ ❞ المجلس الأعلى للثقافة ❝ ❞ وزارة الثقافة ❝ ❱
من الاستشراق والمستشرقون كتب الردود والمناظرات - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
المستشرقون ونشأة التصوف الإسلامي

2017م - 1445هـ
يمثل التصوف قاسمًا مشتركًا بين الأديان جميعًا، فالبعد الصوفي- الروحي- هو البعد الحاضر في كل الأديان، ومن ثم نشأ حقل علمي يسمى (التصوف المقارن) لدراسة هذا الجانب الحيوي في الأديان على اختلافها. ويركز كتابنا هذا على محاولات المستشرقين تفسير نشأة التصوف الإسلامي،

لقد سار كثيرٌ منهم في أزقة ضيقة متعرجة، وهم يناقشون نشأة التصوف الإسلامي وانتهى بعضهم إلى نتائج لا تستند إلى حيثيات الواقع والبراهين المستمدة منه، وغلا بعضهم في شططه وافتراضاته، فاقترحوا لنشأة التصوف الإسلامي مصادر وأسبابًا غير إسلامية، واستغرقتهم نظرية (التأثير الأجنبي) غير الإسلامي على المسلمين في هذا الصدد، واجتهدوا في محاولتهم نزع الأصالة عن التصوف الإسلامي.

قلت إن دراسة التصوف الإسلامي في العصر الحديث قد بدأت في الغرب، على يد جماعة من كبار المستشرقين، وقلت إن دراستهم للشعر الفارسي، وللشعر الصوفي منه على وجه الخصوص، قد جذبتهم إلى دراسة التصوف الإسلامي.

لقد استوقفتهم أسماء كبيرة من شعراء الصوفية الذين كتبوا بالفارسية مثل سنائي، ونظامي، والعطار، وجلال الدين الرومي، وسعدي، وحافظ.. الخ. كان ذلك مدخلهم لدراسة التصوف الإسلامي الذي حكموا عليه من خلال معرفتهم وخبرتهم بالشعر الصوفي الفارسي، الذي اجتمعت له رمزية الشعر إلى رمزية التعبير عن التجربة الصوفية. ومن ثم، جاءت بعض أحكامهم عن التصوف الإسلامي معممةً، وغير مستوعبة للتجربة الصوفية في العالم الإسلامي على اتساعه في التاريخ والجغرافيا معًا.

"لقد كشف الكتاب عن مفارقة مدهشة، مؤداها أن دراسة التوصف بحسبانه صورة الحياة الروحية، والخلفية للإسلام في العصر الحديث قد بدأت في الغرب، على أيدي جماعة من كبالر المستشرقين ، وربما كان المستشرق الالماني THOLUCK أول من قدم كتاب شاملا عن التصوف الاسلامي سنة 1882م.

وقد ولج المستشرقون إلي التصوف الإسلامي من دراسة الشعر الصوفي، الفارسي-لسنائي ونظامي وفريد العطار وجلال الدين الرومي وسعدي وحافظ ومن ثم، اصطبغت صورة التصوف الإسلامي في وعيهم بألوانه، واسسوا- بناء علي ذلك- أحكامهم العامة، ورأي بعضهم ان مصادر التصوف الإسلامي لايمكن ان تكون اسلامية خالصة؟ وركبوا كل صعب، ليثبتوا أنها اجنبية وافدة، وأجمعوا أمرهم علي أن التصوف(نبت غريب في صحراء الاسلام القاحلة).

ولقد تغير عنوان الكتاب ليصبح أو في تعبيرا عن المادة العلمية في متنه وهوامشه، ولقد كان الاعتماد الاساسي علي كتابات المستشرقين أنفسهم في الانجليزية أو المترجمة إليها.


.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

يمثل التصوف قاسمًا مشتركًا بين الأديان جميعًا، فالبعد الصوفي- الروحي- هو البعد الحاضر في كل الأديان، ومن ثم نشأ حقل علمي يسمى (التصوف المقارن) لدراسة هذا الجانب الحيوي في الأديان على اختلافها. ويركز كتابنا هذا على محاولات المستشرقين تفسير نشأة التصوف الإسلامي، لقد سار كثيرٌ منهم في أزقة ضيقة متعرجة، وهم يناقشون نشأة التصوف الإسلامي وانتهى بعضهم إلى نتائج لا تستند إلى حيثيات الواقع والبراهين المستمدة منه، وغلا بعضهم في شططه وافتراضاته، فاقترحوا لنشأة التصوف الإسلامي مصادر وأسبابًا غير إسلامية، واستغرقتهم نظرية (التأثير الأجنبي) غير الإسلامي على المسلمين في هذا الصدد، واجتهدوا في محاولتهم نزع الأصالة عن التصوف الإسلامي. قلت إن دراسة التصوف الإسلامي في العصر الحديث قد بدأت في الغرب، على يد جماعة من كبار المستشرقين، وقلت إن دراستهم للشعر الفارسي، وللشعر الصوفي منه على وجه الخصوص، قد جذبتهم إلى دراسة التصوف الإسلامي. لقد استوقفتهم أسماء كبيرة من شعراء الصوفية الذين كتبوا بالفارسية مثل سنائي، ونظامي، والعطار، وجلال الدين الرومي، وسعدي، وحافظ.. الخ. كان ذلك مدخلهم لدراسة التصوف الإسلامي الذي حكموا عليه من خلال معرفتهم وخبرتهم بالشعر الصوفي الفارسي، الذي اجتمعت له رمزية الشعر إلى رمزية التعبير عن التجربة الصوفية. ومن ثم، جاءت بعض أحكامهم عن التصوف الإسلامي معممةً، وغير مستوعبة للتجربة الصوفية في العالم الإسلامي على اتساعه في التاريخ والجغرافيا معًا.
"لقد كشف الكتاب عن مفارقة مدهشة، مؤداها أن دراسة التوصف بحسبانه صورة الحياة الروحية، والخلفية للإسلام في العصر الحديث قد بدأت في الغرب، على أيدي جماعة من كبالر المستشرقين ، وربما كان المستشرق الالماني THOLUCK أول من قدم كتاب شاملا عن التصوف الاسلامي سنة 1882م.
وقد ولج المستشرقون إلي التصوف الإسلامي من دراسة الشعر الصوفي، الفارسي-لسنائي ونظامي وفريد العطار وجلال الدين الرومي وسعدي وحافظ ومن ثم، اصطبغت صورة التصوف الإسلامي في وعيهم بألوانه، واسسوا- بناء علي ذلك- أحكامهم العامة، ورأي بعضهم ان مصادر التصوف الإسلامي لايمكن ان تكون اسلامية خالصة؟ وركبوا كل صعب، ليثبتوا أنها اجنبية وافدة، وأجمعوا أمرهم علي أن التصوف(نبت غريب في صحراء الاسلام القاحلة).
ولقد تغير عنوان الكتاب ليصبح أو في تعبيرا عن المادة العلمية في متنه وهوامشه، ولقد كان الاعتماد الاساسي علي كتابات المستشرقين أنفسهم في الانجليزية أو المترجمة إليها.3,1K11:36 AM

 



سنة النشر : 2017م / 1438هـ .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة المستشرقون ونشأة التصوف الإسلامي

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل المستشرقون ونشأة التصوف الإسلامي
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
محمد الشرقاوي - Mohammed Al Sharqawi

كتب محمد الشرقاوي ❰ له مجموعة من الإنجازات والمؤلفات أبرزها ❞ فن الة .. فى زمن الديجيتال ميديا ❝ ❞ الإسلام على الإنترنت ❝ ❞ التعريب في القرن الأول الهجري ❝ ❞ إنترنت .. للجميع ❝ ❞ فن الكتابة فى زمن الديجتال ميديا ❝ ❞ المستشرقون ونشأة التصوف الإسلامي ❝ الناشرين : ❞ دار البشير للثقافة والعلوم ❝ ❞ المجلس الأعلى للثقافة ❝ ❞ وزارة الثقافة ❝ ❱. المزيد..

كتب محمد الشرقاوي
الناشر:
دار البشير للثقافة والعلوم
كتب دار البشير للثقافة والعلومليس كل ما يُكتب يُنشر،وليس كل ما يُنشر يُقرأ،الكتابة والنشر والقراءة منظومة تفاعلية آمنت بها دار البشير،لذا فمن أول يوم كنّا حريصين على أن ندقق في اختياراتنا ،فكانت دار البشير معكم على الطريق منذ عام 1982. نقدم ما ينفعُ ونُضيف إلى القارئ والمكتبة العربية ما يُثري الفكر ويُنمي الوعي ويُغذي شريان الثقافة دائما،مُحكّمين في البداية ضمير الناشر الحي على المحتوى الثمين ،مستلهمن رسالة التنوير الحقيقي ،متواصلون مع كل فنون الكتابة ،مدركين لرسالة القلم النبيلة،في أول أمة ما نزل عليها من الوحي هو التوجيه ب “اقرأ”،ومازلنا مستمرين…. ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ غزل البنات ❝ ❞ كوني صحابية ❝ ❞ منارات الحب ❝ ❞ الهالة المقدسة ❝ ❞ رجال من التاريخ ج1 ❝ ❞ ممنوع الضحك ❝ ❞ الصهيونية من بابل إلى بوش ❝ ❞ خريف شجرة الرمان ❝ ❞ ليالى تركستان ❝ ❞ السمو الروحي الأعظم والجمال الفني في البلاغة النبوية ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ حنان لاشين ❝ ❞ كاتب غير معروف ❝ ❞ علي الطنطاوي ❝ ❞ مصطفى صادق الرافعي ❝ ❞ مجموعة من المؤلفين ❝ ❞ ابن عساكر ❝ ❞ خالد أبو شادى ❝ ❞ نجيب الكيلانى ❝ ❞ آمال عطية ❝ ❞ محمد أحمد الراشد ❝ ❞ د. فضل حسن عباس ❝ ❞ محمود ماهر على ❝ ❞ أبو هلال العسكري ❝ ❞ محبوبة محمد سلامة ❝ ❞ محمد عيسى داود ❝ ❞ عبد الحميد كشك ❝ ❞ ياسمين قنديل ❝ ❞ محمود مصطفى ❝ ❞ أورخان محمد علي ❝ ❞ نعمان عبد الرزاق السامرائي ❝ ❞ د. محمد عمر شابرا ❝ ❞ ساميه احمد ❝ ❞ عثمان بن أحمد بن قائد النجدي ❝ ❞ طارق البشري ❝ ❞ مجدي فتحي السيد ❝ ❞ وصال تقة ❝ ❞ محمد عبد القادر أبو فارس ❝ ❞ محمد الشرقاوي ❝ ❞ حلمي محمد القاعود ❝ ❞ محمد عبد الرحمن عوض ❝ ❞ صابر عبد الدايم ❝ ❞ محمد عطية ❝ ❞ السيد الباز العريني السيد أحمد خليل محمد فتحي الشنقيطي فؤاد عبدالمعطي الصياد محمد عبد الغني سعودي ❝ ❞ أحمد الجدع ❝ ❞ نادية مصطفى ❝ ❞ خليل بن كيكلدي العلائي ❝ ❞ محمد سالم الرشيدي ❝ ❞ د. محمود النجيري ❝ ❞ د. مأمون فريز جرار ❝ ❞ أحمد السعيد مراد ❝ ❞ عبير جمال الدين ❝ ❞ د. فتحي محمد الزغبي ❝ ❞ عايدة العزب موسى ❝ ❞ ياسر الغرباوي ❝ ❞ أبو الحسن الندوى ❝ ❞ أحمد عادل ❝ ❞ خالد فهمي وأبو الحسن الجمال ❝ ❞ خالد الأنصاري ❝ ❞ الدكتور احمد حجازي السقا ❝ ❞ إبراهيم الحارتي ❝ ❞ موريس ديكوبرا ❝ ❞ عبد الفتاح ماضي ❝ ❞ حنان الشيمى ❝ ❞ جاستون ليرو ❝ ❞ عمار الزين ❝ ❞ أسامة يوسف شهاب ❝ ❞ علي جاد مطر ❝ ❞ سعد ابو الرضا ❝ ❞ ابى يحى الغرناطى ❝ ❞ عبد العزيز عبد الرحمن قارة ❝ ❞ عز الدين بن جماعة ❝ ❞ صفاء الفقي ❝ ❞ د. محمد هلال ❝ ❞ محمد رامز عبد الفتاح مصطفى العزيزي ❝ ❞ محمد عبد الله الشرقاوي ❝ ❞ عادل الشويخ ❝ ❞ عائشة عثمان أوغلي ❝ ❞ نادية مصطفي-سيف عبد الفتاح-ماجدة ابراهيم ❝ ❞ علي أحمد العثمان ❝ ❞ محمد عبدالحكيم سليم ❝ ❞ ممدوح جميل النيربيه ❝ ❞ عبد الكريم بن أحمد مطهر ❝ ❞ الطبيب سليمان قوش ❝ ❞ اسماء دقماق ❝ ❞ عمر حسن القيام ❝ ❞ قحطان عبد الرحمن الدوري ❝ ❞ محمد رامز العزيزي ❝ ❞ أحمد خيري حافظ, أسماء علاء الدين ❝ ❞ ستانفورد ج شو ❝ ❞ عامر صالح ❝ ❞ إيناس فوزي مكاوي ❝ ❞ شيماء عادل ❝ ❞ سماح حسني صالح ❝ ❞ معتز أشرف ❝ ❱.المزيد.. كتب دار البشير للثقافة والعلوم