❞ كتاب ادارة نظم المعلومات ❝  ⏤ محمد عقوني

❞ كتاب ادارة نظم المعلومات ❝ ⏤ محمد عقوني

''نظم المعلومات الإدارية (بالإنجليزية: Management Information Systems)، واختصارها (بالإنجليزية: MIS) هي أنظمة محوسبة صممت بهدف خدمة المدراء في المنظمة. نظم المعلومات الادارية او ما يعرف باسم (MIS ) يجمع مابين تقنية المعلومات وعلوم الحاسبات و الادارة فهدفها بناء أنظمة حاسوبية تكنولوجية تعمل على مساعدة المؤسسات المختلفة في القيام بأعمالها، وتقوم بعدة وظائف من المساعدة المكتبية والقيام بالمهمات المحاسبية و تنظيم الإجتماعات، كل هذا وأكثر من كل ما قد يساعد المؤسسات في عملية اتخاذ القرا





إدارة نظم المعلومات

أدوات البحث عن نظم المعلومات

‏ادوات البحث عن نظم المعلومات:

هناك عدد كبير من ادوات البحث عن المعلومات المسجلة أو المطبوعة والمعلومات عن الحقائق التي يجب استشارتها كنقطة انطلاق وبدء في التعرف على المعلومات المطلوبة ويمكن تلخيص ذلك فيما يتصل بأوعية المعلومات التالية:

(أ‌) المراجع:
استخدام الكشافات الموضوعية لمجموعة المراجع المتاحة.
الاسترشاد بالكتب المرجعية المختصرة عن الموضوع المعروض.
تصفح المراجع المتاحة ذاتها من خلال كشافاتها أو طريقة عرض المادة العلمية فيها.
(ب‌) الكتب
إمكانية تحديد مجموعة الكتب التي تحتوي على معلومات عن التساؤل المعين من خلال الادوات التالية:
• القوائم الببلوجرافية المتاحة التي تصدر اما من المكتبات أو خدمات المعلومات العديدة.
• فهارس المكتبة التي قد تتوفر للمنظمة أو الباحث.
• قوائم وأدلة الكتب والمطبوعات التي توفر من قبل الناشرين أو الموزعين.

(ج) مقالات الدوريات:
هناك كم ضخم من المقالات والأبحاث العلمية التي تنشر في الدوريات والمسلسلات العديدة التي تقدر بأكثر من مائة الف دورية علمية وتكنولوجية فقط ومن الادوات التي تستخدم في البحث عنها حاليا ما يلي:
• قواعد البيانات التي توفرها خدمات نظم المعلومات المتخصصة والتي تشترك فيها المنظمات عن طريق مراكز معلوماتها أو مكتباتها المتخصصة وتعرف هذه القواعد بالمستخلصات والشروح والكشافات والببليوجرافيات سواء الحديثة منها أو الراجعة.
• دوريات المستخلصات والشروح والاستشهاديات المرجعية للمقالات والتقارير التي تصدر آلاف الدوريات في الموضوعات المختلفة.
• ادلة خدمات أو دوريات المستخلصات أو الكشافات ذاتها.
بجانب أدوات البحث عن المعلومات في الأوعية التي سبق تحديدها هناك ادوات أخرى للبحث عن أوعية أخرى للمعلومات مثل برامج الكمبيوتر سواء كانت برمجيات تطبيقات أو برمجيات نظم، والوسائل السمعية والبصرية، والتقارير، والمطبوعات الحكومية التي تصدر من قبل المصالح الحكومية في كل دولة من دول العالم والمطبوعات الدولية التي تصدرها كل منظمة دولية... الخ من هذه النوعيات من مصادر المعلومات المحيطة بالفرد والمنظمة. على أننا يمكن تلخيص الادوات المستخدمة في البحث عن المعلومات والتعرف على أماكن تواجدها فيما يلي:

1- الفهارس والببليوجرافيات وقوائم الكتب وتتمثل فيما يلي:
(أ‌) فهارس المكتبات حيث ما في رصيد المكتبة.
- مدى توفر كتاب ما في رصيد المكتبة.
- تواجد مطبوعات في موضوع معين.
(ب‌) الببليوجرافيات العامة المتصلة بالتالي:
- فهارس الكتب المطبوعة.
- المطبوعات الحكومية.
- الببليوجرافيات الموضوعية التي تصدر في موضوعات معينة.
2- خدمات المستخلصات والكشافات والتي تتمثل فيما يلي:
- قواعد البيانات.
- دوريات المستخلصات والكشافات.

3- المراجع بنوعياتها المختلفة ومنها:
- دوائر المعارف والموسوعات.
- القواميس والمعاجم.
- كتب الحقائق المختصرة.
- الادلة والكتب السنوية.
- ... الخ.

أسباب ظهور نظم المعلومات لمساندة القرار

‏إن الأسباب التي من أجلها ظهرت(( نظم المعلومات لمساندة القرار))يمكن تلخصيها فيما يلي:

• فشل نظم المعلومات السائدة من قبل في تلبية كل احتياجات المنظمة من المعلومات التي تواجه المشكل الهيكلية وغير الهيكلية.
• الاعتراف بأساليب اتخاذ القرارات ذات السمات الفردية الموجهة للاحتياجات المختلفة والمتنوعة.
• بزوغ التطورات الحديثة في تكنولوجيا المعلومات.
وتعتمد نظم مساندة القرار المبنية على المعلومات على حكم وبصيره متخذ القرار في المراحل المختلفة لحل المشكلة أي في:

- تعريف وصياغة المشكلة.
- اختيار البيانات المناسبة للتعامل مع المشكلة.
- اختيار المدخل الذي يستخدم في اعداد الحلول.
- تقويم الحلول المتوصل اليها لمساعدة متخذ القرار.
وتركز نظم مساندة القرار على الارتفاع بمستوى فعالية القرار وتحسين جودته وموضوعية بتقديم معلومات يحتاج إليها في كل مراحل عملية اتخاذ القرار.

فالقرارات غير الهيكلية تعتبر حرجة فيما يتصل بما يتطلبه متخذ القرار من أحكام ومبررات حيث تعرف المتطلبات من المعلومات وإعداد الحلول أو اتخاذ القرار المناسب. ومن هذا المنطق فإن نظم مساندة القرار تأخذ في الاعتبار كيفية حصول متخذ القرار على المعلومات المحتاج إليها ومدى استخدامها أيضا. وبذلك يصبح كل قرار محوا لنظام معلومات موجه لمتخذ قرار معين. أي أن التأكيد يرتكز على نوعية المعلومات المحتاج اليها كل نوعية من القرارات حتى تستخدم بفاعلية أكبر.

وتطابق قدرة نظم مساندة القرار الحاجات السلوكية للقوى العاملة في المنظمة فكل فرد من أفراد الادارة العليا بها يتسم بالنماذج والخطط الخاصة به والمختزنة في ذاكرته الشخصية. على أن الكل يفضل الحصول على المعلومات الحديثة بدلا من التقارير الروتينية، كما يفضل أيضا تطوير ما يمكن أن نطلق عليه شبكته الخاصة من المعلومات علما بأن عملية اتخاذ القرار قد تكون ذات طابع متكرر أي أن الاجابة على أحد الأسئلة قد تقود في الغالب إلى ظهور سؤال آخر والإجابة عليه. وبذلك فإن نظم المعلومات لمساندة القرار تلبي الحاجات المتنامية للمعلومات ذات السمة الفردية التي تسمح بأن يطور الفرد مداخل اتخاذ قراراته المعينة مما سوف يكون له قيمة جوهرية في فعالية قراراته.




تأليف:

محمد عقوني


محمد عقوني - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الاستاذ المتميز و طرق التدريس الفعالة ❝ ❞ كيف تصبح صحفيا ناجحا ❝ ❞ اللغة العربية للسنة الثالثة متوسط ❝ ❞ الموارد البشرية ❝ ❞ ادارة نظم المعلومات ❝ ❞ المناجمنت ❝ ❞ إدارة الوقت _ محمد عقوني ❝ ❞ المدرس المتميز المبدع الناجح ❝ ❞ دورة مهارات الة الإدارية و إعداد التقارير ❝ الناشرين : ❞ دار الغرب للنشر والتوزيع ❝ ❱
من كتب مجلة واكب التقنية مجلات التقنية والتكنولوجيا - مكتبة كتب الهندسة و التكنولوجيا.

نُبذة عن الكتاب:
ادارة نظم المعلومات

''نظم المعلومات الإدارية (بالإنجليزية: Management Information Systems)، واختصارها (بالإنجليزية: MIS) هي أنظمة محوسبة صممت بهدف خدمة المدراء في المنظمة. نظم المعلومات الادارية او ما يعرف باسم (MIS ) يجمع مابين تقنية المعلومات وعلوم الحاسبات و الادارة فهدفها بناء أنظمة حاسوبية تكنولوجية تعمل على مساعدة المؤسسات المختلفة في القيام بأعمالها، وتقوم بعدة وظائف من المساعدة المكتبية والقيام بالمهمات المحاسبية و تنظيم الإجتماعات، كل هذا وأكثر من كل ما قد يساعد المؤسسات في عملية اتخاذ القرا





إدارة نظم المعلومات

أدوات البحث عن نظم المعلومات

‏ادوات البحث عن نظم المعلومات:

هناك عدد كبير من ادوات البحث عن المعلومات المسجلة أو المطبوعة والمعلومات عن الحقائق التي يجب استشارتها كنقطة انطلاق وبدء في التعرف على المعلومات المطلوبة ويمكن تلخيص ذلك فيما يتصل بأوعية المعلومات التالية:

(أ‌) المراجع:
استخدام الكشافات الموضوعية لمجموعة المراجع المتاحة.
الاسترشاد بالكتب المرجعية المختصرة عن الموضوع المعروض.
تصفح المراجع المتاحة ذاتها من خلال كشافاتها أو طريقة عرض المادة العلمية فيها.
(ب‌) الكتب
إمكانية تحديد مجموعة الكتب التي تحتوي على معلومات عن التساؤل المعين من خلال الادوات التالية:
• القوائم الببلوجرافية المتاحة التي تصدر اما من المكتبات أو خدمات المعلومات العديدة.
• فهارس المكتبة التي قد تتوفر للمنظمة أو الباحث.
• قوائم وأدلة الكتب والمطبوعات التي توفر من قبل الناشرين أو الموزعين.

(ج) مقالات الدوريات:
هناك كم ضخم من المقالات والأبحاث العلمية التي تنشر في الدوريات والمسلسلات العديدة التي تقدر بأكثر من مائة الف دورية علمية وتكنولوجية فقط ومن الادوات التي تستخدم في البحث عنها حاليا ما يلي:
• قواعد البيانات التي توفرها خدمات نظم المعلومات المتخصصة والتي تشترك فيها المنظمات عن طريق مراكز معلوماتها أو مكتباتها المتخصصة وتعرف هذه القواعد بالمستخلصات والشروح والكشافات والببليوجرافيات سواء الحديثة منها أو الراجعة.
• دوريات المستخلصات والشروح والاستشهاديات المرجعية للمقالات والتقارير التي تصدر آلاف الدوريات في الموضوعات المختلفة.
• ادلة خدمات أو دوريات المستخلصات أو الكشافات ذاتها.
بجانب أدوات البحث عن المعلومات في الأوعية التي سبق تحديدها هناك ادوات أخرى للبحث عن أوعية أخرى للمعلومات مثل برامج الكمبيوتر سواء كانت برمجيات تطبيقات أو برمجيات نظم، والوسائل السمعية والبصرية، والتقارير، والمطبوعات الحكومية التي تصدر من قبل المصالح الحكومية في كل دولة من دول العالم والمطبوعات الدولية التي تصدرها كل منظمة دولية... الخ من هذه النوعيات من مصادر المعلومات المحيطة بالفرد والمنظمة. على أننا يمكن تلخيص الادوات المستخدمة في البحث عن المعلومات والتعرف على أماكن تواجدها فيما يلي:

1- الفهارس والببليوجرافيات وقوائم الكتب وتتمثل فيما يلي:
(أ‌) فهارس المكتبات حيث ما في رصيد المكتبة.
- مدى توفر كتاب ما في رصيد المكتبة.
- تواجد مطبوعات في موضوع معين.
(ب‌) الببليوجرافيات العامة المتصلة بالتالي:
- فهارس الكتب المطبوعة.
- المطبوعات الحكومية.
- الببليوجرافيات الموضوعية التي تصدر في موضوعات معينة.
2- خدمات المستخلصات والكشافات والتي تتمثل فيما يلي:
- قواعد البيانات.
- دوريات المستخلصات والكشافات.

3- المراجع بنوعياتها المختلفة ومنها:
- دوائر المعارف والموسوعات.
- القواميس والمعاجم.
- كتب الحقائق المختصرة.
- الادلة والكتب السنوية.
- ... الخ.

أسباب ظهور نظم المعلومات لمساندة القرار

‏إن الأسباب التي من أجلها ظهرت(( نظم المعلومات لمساندة القرار))يمكن تلخصيها فيما يلي:

• فشل نظم المعلومات السائدة من قبل في تلبية كل احتياجات المنظمة من المعلومات التي تواجه المشكل الهيكلية وغير الهيكلية.
• الاعتراف بأساليب اتخاذ القرارات ذات السمات الفردية الموجهة للاحتياجات المختلفة والمتنوعة.
• بزوغ التطورات الحديثة في تكنولوجيا المعلومات.
وتعتمد نظم مساندة القرار المبنية على المعلومات على حكم وبصيره متخذ القرار في المراحل المختلفة لحل المشكلة أي في:

- تعريف وصياغة المشكلة.
- اختيار البيانات المناسبة للتعامل مع المشكلة.
- اختيار المدخل الذي يستخدم في اعداد الحلول.
- تقويم الحلول المتوصل اليها لمساعدة متخذ القرار.
وتركز نظم مساندة القرار على الارتفاع بمستوى فعالية القرار وتحسين جودته وموضوعية بتقديم معلومات يحتاج إليها في كل مراحل عملية اتخاذ القرار.

فالقرارات غير الهيكلية تعتبر حرجة فيما يتصل بما يتطلبه متخذ القرار من أحكام ومبررات حيث تعرف المتطلبات من المعلومات وإعداد الحلول أو اتخاذ القرار المناسب. ومن هذا المنطق فإن نظم مساندة القرار تأخذ في الاعتبار كيفية حصول متخذ القرار على المعلومات المحتاج إليها ومدى استخدامها أيضا. وبذلك يصبح كل قرار محوا لنظام معلومات موجه لمتخذ قرار معين. أي أن التأكيد يرتكز على نوعية المعلومات المحتاج اليها كل نوعية من القرارات حتى تستخدم بفاعلية أكبر.

وتطابق قدرة نظم مساندة القرار الحاجات السلوكية للقوى العاملة في المنظمة فكل فرد من أفراد الادارة العليا بها يتسم بالنماذج والخطط الخاصة به والمختزنة في ذاكرته الشخصية. على أن الكل يفضل الحصول على المعلومات الحديثة بدلا من التقارير الروتينية، كما يفضل أيضا تطوير ما يمكن أن نطلق عليه شبكته الخاصة من المعلومات علما بأن عملية اتخاذ القرار قد تكون ذات طابع متكرر أي أن الاجابة على أحد الأسئلة قد تقود في الغالب إلى ظهور سؤال آخر والإجابة عليه. وبذلك فإن نظم المعلومات لمساندة القرار تلبي الحاجات المتنامية للمعلومات ذات السمة الفردية التي تسمح بأن يطور الفرد مداخل اتخاذ قراراته المعينة مما سوف يكون له قيمة جوهرية في فعالية قراراته.




تأليف:

محمد عقوني



.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

""نظم المعلومات الإدارية (بالإنجليزية: Management Information Systems)، واختصارها (بالإنجليزية: MIS) هي أنظمة محوسبة صممت بهدف خدمة المدراء في المنظمة. نظم المعلومات الادارية او ما يعرف باسم (MIS ) يجمع مابين تقنية المعلومات وعلوم الحاسبات و الادارة فهدفها بناء أنظمة حاسوبية تكنولوجية تعمل على مساعدة المؤسسات المختلفة في القيام بأعمالها، وتقوم بعدة وظائف من المساعدة المكتبية والقيام بالمهمات المحاسبية و تنظيم الإجتماعات، كل هذا وأكثر من كل ما قد يساعد المؤسسات في عملية اتخاذ القرا


      ''نظم المعلومات الإدارية (بالإنجليزية: Management Information Systems)، واختصارها (بالإنجليزية: MIS) هي أنظمة محوسبة صممت بهدف خدمة المدراء في المنظمة. نظم المعلومات الادارية او ما يعرف باسم (MIS ) يجمع مابين تقنية المعلومات وعلوم الحاسبات و الادارة فهدفها بناء أنظمة حاسوبية تكنولوجية تعمل على مساعدة المؤسسات المختلفة في القيام بأعمالها، وتقوم بعدة وظائف من المساعدة المكتبية والقيام بالمهمات المحاسبية و تنظيم الإجتماعات، كل هذا وأكثر من كل ما قد يساعد المؤسسات في عملية اتخاذ القرا

    

 إدارة نظم المعلومات

أدوات البحث عن نظم المعلومات
 
‏ادوات البحث عن نظم المعلومات:

هناك عدد كبير من ادوات البحث عن المعلومات المسجلة أو المطبوعة والمعلومات عن الحقائق التي يجب استشارتها كنقطة انطلاق وبدء في التعرف على المعلومات المطلوبة ويمكن تلخيص ذلك فيما يتصل بأوعية المعلومات التالية:

(أ‌)    المراجع:
    استخدام الكشافات الموضوعية لمجموعة المراجع المتاحة.
    الاسترشاد بالكتب المرجعية المختصرة عن الموضوع المعروض.
    تصفح المراجع المتاحة ذاتها من خلال كشافاتها أو طريقة عرض المادة العلمية فيها.
(ب‌)    الكتب
إمكانية تحديد مجموعة الكتب التي تحتوي على معلومات عن التساؤل المعين من خلال الادوات التالية:
•    القوائم الببلوجرافية المتاحة التي تصدر اما من المكتبات أو خدمات المعلومات العديدة.
•    فهارس المكتبة التي قد تتوفر للمنظمة أو الباحث.
•    قوائم وأدلة الكتب والمطبوعات التي توفر من قبل الناشرين أو الموزعين.

(ج) مقالات الدوريات:
هناك كم ضخم من المقالات والأبحاث العلمية التي تنشر في الدوريات والمسلسلات العديدة التي تقدر بأكثر من مائة الف دورية علمية وتكنولوجية فقط ومن الادوات التي تستخدم في البحث عنها حاليا ما يلي:
•    قواعد البيانات التي توفرها خدمات نظم المعلومات المتخصصة والتي تشترك فيها المنظمات عن طريق مراكز معلوماتها أو مكتباتها المتخصصة وتعرف هذه القواعد بالمستخلصات والشروح والكشافات والببليوجرافيات سواء الحديثة منها أو الراجعة.
•    دوريات المستخلصات والشروح والاستشهاديات المرجعية للمقالات والتقارير التي تصدر آلاف الدوريات في الموضوعات المختلفة.
•    ادلة خدمات أو دوريات المستخلصات أو الكشافات ذاتها.
بجانب أدوات البحث عن المعلومات في الأوعية التي سبق تحديدها هناك ادوات أخرى للبحث عن أوعية أخرى للمعلومات مثل برامج الكمبيوتر سواء كانت برمجيات تطبيقات أو برمجيات نظم، والوسائل السمعية والبصرية، والتقارير، والمطبوعات الحكومية التي تصدر من قبل المصالح الحكومية في كل دولة من دول العالم والمطبوعات الدولية التي تصدرها كل منظمة دولية... الخ من هذه النوعيات من مصادر المعلومات المحيطة بالفرد والمنظمة. على أننا يمكن تلخيص الادوات المستخدمة في البحث عن المعلومات والتعرف على أماكن تواجدها فيما يلي:

1-    الفهارس والببليوجرافيات وقوائم الكتب وتتمثل فيما يلي:
(أ‌)    فهارس المكتبات حيث ما في رصيد المكتبة.
-    مدى توفر كتاب ما في رصيد المكتبة.
-    تواجد مطبوعات في موضوع معين.
(ب‌)    الببليوجرافيات العامة المتصلة بالتالي:
-    فهارس الكتب المطبوعة.
-    المطبوعات الحكومية.
-    الببليوجرافيات الموضوعية التي تصدر في موضوعات معينة.
2-    خدمات المستخلصات والكشافات والتي تتمثل فيما يلي:
-    قواعد البيانات.
-    دوريات المستخلصات والكشافات.

3-    المراجع بنوعياتها المختلفة ومنها:
-    دوائر المعارف والموسوعات.
-    القواميس والمعاجم.
-    كتب الحقائق المختصرة.
-    الادلة والكتب السنوية.
-    ... الخ.

أسباب ظهور نظم المعلومات لمساندة القرار
 
‏إن الأسباب التي من أجلها ظهرت(( نظم المعلومات لمساندة القرار))يمكن تلخصيها فيما يلي:

•    فشل نظم المعلومات السائدة من قبل في تلبية كل احتياجات المنظمة من المعلومات التي تواجه المشكل الهيكلية وغير الهيكلية.
•    الاعتراف بأساليب اتخاذ القرارات ذات السمات الفردية الموجهة للاحتياجات المختلفة والمتنوعة.
•    بزوغ التطورات الحديثة في تكنولوجيا المعلومات.
وتعتمد نظم مساندة القرار المبنية على المعلومات على حكم وبصيره متخذ القرار في المراحل المختلفة لحل المشكلة أي في:

-    تعريف وصياغة المشكلة.
-    اختيار البيانات المناسبة للتعامل مع المشكلة.
-    اختيار المدخل الذي يستخدم في اعداد الحلول.
-    تقويم الحلول المتوصل اليها لمساعدة متخذ القرار.
وتركز نظم مساندة القرار على الارتفاع بمستوى فعالية القرار وتحسين جودته وموضوعية بتقديم معلومات يحتاج إليها في كل مراحل عملية اتخاذ القرار.

فالقرارات غير الهيكلية تعتبر حرجة فيما يتصل بما يتطلبه متخذ القرار من أحكام ومبررات حيث تعرف المتطلبات من المعلومات وإعداد الحلول أو اتخاذ القرار المناسب. ومن هذا المنطق فإن نظم مساندة القرار تأخذ في الاعتبار كيفية حصول متخذ القرار على المعلومات المحتاج إليها ومدى استخدامها أيضا. وبذلك يصبح كل قرار محوا لنظام معلومات موجه لمتخذ قرار معين. أي أن التأكيد يرتكز على نوعية المعلومات المحتاج اليها كل نوعية من القرارات حتى تستخدم بفاعلية أكبر.

وتطابق قدرة نظم مساندة القرار الحاجات السلوكية للقوى العاملة في المنظمة فكل فرد من أفراد الادارة العليا بها يتسم بالنماذج والخطط الخاصة به والمختزنة في ذاكرته الشخصية. على أن الكل يفضل الحصول على المعلومات الحديثة بدلا من التقارير الروتينية، كما يفضل أيضا تطوير ما يمكن أن نطلق عليه شبكته الخاصة من المعلومات علما بأن عملية اتخاذ القرار قد تكون ذات طابع متكرر أي أن الاجابة على أحد الأسئلة قد تقود في الغالب إلى ظهور سؤال آخر والإجابة عليه. وبذلك فإن نظم المعلومات لمساندة القرار تلبي الحاجات المتنامية للمعلومات ذات السمة الفردية التي تسمح بأن يطور الفرد مداخل اتخاذ قراراته المعينة مما سوف يكون له قيمة جوهرية في فعالية قراراته.
 

تأليف: محمد عقوني

 ادارة نظم المعلومات
نظم المعلومات الادارية
نظم المعلومات الادارية pdf
وظائف نظم المعلومات الادارية
انواع نظم المعلومات الادارية
تعريف نظم المعلومات الادارية
بحث نظم المعلومات الادارية
مواد تخصص نظم المعلومات الادارية
مركز نظم المعلومات الادارية 

      



حجم الكتاب عند التحميل : 292 كيلوبايت .
نوع الكتاب : ppt.
عداد القراءة: عدد قراءة ادارة نظم المعلومات

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل ادارة نظم المعلومات
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pptقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات ppt
يمكن تحميلة من هنا 'http://www.microsoftstore.com/store/msmea/ar_EG/pdp/Office-365-Personal/productID.299498600'

المؤلف:
محمد عقوني - Muhammad Aqouni

كتب محمد عقوني ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الاستاذ المتميز و طرق التدريس الفعالة ❝ ❞ كيف تصبح صحفيا ناجحا ❝ ❞ اللغة العربية للسنة الثالثة متوسط ❝ ❞ الموارد البشرية ❝ ❞ ادارة نظم المعلومات ❝ ❞ المناجمنت ❝ ❞ إدارة الوقت _ محمد عقوني ❝ ❞ المدرس المتميز المبدع الناجح ❝ ❞ دورة مهارات الة الإدارية و إعداد التقارير ❝ الناشرين : ❞ دار الغرب للنشر والتوزيع ❝ ❱. المزيد..

كتب محمد عقوني
معنى اسمحكمةكتابة على تورتة الخطوبةتورتة عيد ميلادكتب السياسة والقانونكتابة على تورتة مناسبات وأعيادالكتب العامةبرمجة المواقعالطب النبويالمساعدة بالعربيحروف توبيكات مزخرفة بالعربي زخرفة أسامي و أسماء و حروف..كتب للأطفال مكتبة الطفلحكم قصيرةمعاني الأسماءزخرفة توبيكاتقراءة و تحميل الكتبشخصيات هامة مشهورةمعاني الأسماءخدماتتورتة عيد الميلادكتب الطبخ و المطبخ و الديكوركتابة على تورتة الزفافكتب تعلم اللغاتالكتابة عالصوركتب قصص و رواياتFacebook Text Artكتب القانون والعلوم السياسيةكورسات مجانيةأسمك عالتورتهزخرفة الأسماءكتابة أسماء عالصوراقتباسات ملخصات كتبالقرآن الكريمكتب الروايات والقصصكتب الأدبكتب اسلاميةالتنمية البشريةكورسات اونلاينOnline يوتيوبكتب التاريخاصنع بنفسكSwitzerland United Kingdom United States of America