❞ كتاب الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين ❝  ⏤ هادف الشمري

❞ كتاب الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين ❝ ⏤ هادف الشمري

كتاب هذا الشهر "الخطة الخمسينية السرية لآيات قم وانعكاساتها على واقع مملكة البحرين" أو "الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين" والصادرة طبعته الثانية في سنة 1429هـ يعرض أولاً الخطة الإيرانية السرّية لتصدير الثورة ونشر التشيع والسيطرة على منطقة الخليج وما جاورها خلال مدة تصل إلى خمسين عاماً، ثم يبين انعكاس هذه الخطة على البحرين وتطبيقها على الواقع، وسط غفلة أهل السنة حكاماً ومواطنين، وهم الذين يوجه لهم النداء في آخر الكتاب بأن يوحدوا كلمتهم، ويحذروا مخططات الرافضة، إضافة إلى ضرورة الاهتمام بالتعليم من أجل مقاومة المخططات الشيعية والصفوية، والحفاظ على كيانهم وبلدهم.

والكتاب الصادر في 160 صفحة من الحجم المتوسط، ورغم أنه مخصص لواقع مملكة البحرين، إلاّ أنه يتعرض بإيجاز في بعض المواضع لواقع دول الخليج الأخرى والعراق، ذلك أن المخطط الشيعي الإيراني ليس مقتصراً على البحرين، بل إنه يهدف إلى إقامة دولة صفوية كبرى ممتدة شرقاً وغرباً، فهو مخطط لا يبقي ولا يذر.

ثمة أسباب عديدة تجعل البحرين غير محصنة من المخطط الشيعي والخطة السرية، أشار المؤلف إلى بعضها بشكل عابر، منها أن البحرين دولة صغيرة في مساحتها وفي عدد سكانها، وجزء منهم من الشيعة، وولاء معظمهم أو كثير منهم لإيران، فإذا كان الوضع الجغرافي والسكاني على هذا النحو، فإن البحرين لا تملك القدرة للدفاع عن نفسها في مواجهة إيران، التي احتلت البحرين فيما سبق، وما زالت لليوم تحاول ضمّها كما يعلن ذلك المسؤولون الإيرانيون من حينٍ لآخر، ومنهم في الفترة الأخيرة: حسين شريعتمداري مستشار قائد الثورة علي خامنئي، ومسؤول إحدى الصحف الرسمية.

ومما يجعل البحرين غير محصنة أيضاً: غفلة أهل السنة وتفرقهم وغياب الوعي لديهم ـ وخاصة قيادتهم ـ تجاه ما يخطط لهم، في مقابل مكر شيعي يصل اللّيل بالنهار، وطابور خامس من شيعة البحرين يسعون لتخريب بلدهم وتدميره.

ما هي الخطة الخمسينية؟
الخطة الخمسينية هي خطة سريّة أعدّها مجلس شورى الثورة الثقافية الإيرانية ووجّهها إلى المحافظين في الولايات الإيرانية، وقد استطاعت رابطة أهل السنة في إيران (مكتب لندن) الحصول على هذه الوثيقة الهامة، وترجمها الدكتور عبد الرحيم البلوشي إلى اللغة العربية.

وهذه الخطة موجهة إلى المناطق السنيّة في إيران، وإلى دول الجوار، وبشكل خاص: العراق، ودول الخليج العربي (السعودية والكويت والبحرين وقطر والإمارات وعُمان) إضافة إلى أفغانستان وباكستان وتركيا. وتهدف الخطة، المشتملة على خمس مراحل، مدة كل منها عشر سنوات، إلى تصدير الثورة، لكن بأساليب أقل حدّة عمّا اتبعه الخميني، للوصول إلى الهدف ذاته وهو السيطرة على المنطقة واحتلالها وتشييعها.

والذي جعل إيران تغيّر تكتيكها، وتتحول من تصدير الثورة بالقوة إلى أسلوب الثورة الثقافية، ما عزاه المؤلف إلى المقاطعة الغربية لإيران، فرأت أن ذلك ليس في مصلحتها، "وسياسات تصدير الثورة لم تعد ذات جدوى، بل ضررها عليها أكبر، فنشأ الاتجاه الأقل تطرفاً والداعي إلى الحوار والتهدئة والذي نشأ منه بروز تيار خاتمي، وخاصة بعد تولي إيران رئاسة المؤتمر الإسلامي" ص 17 ـ 18.

وتعتبر الخطة أن خطر أهل السنة، والمتسنين على إيران أكبر من خطر الشرق والغرب (ص20)، وتطالب الذين سيناط بهم تنفيذها بأن يكون لهم نفس طويل: "لا تفكروا أن خمسين سنة تعدّ عمراً طويلاً، فقد احتاج نجاح ثورتنا خطة دامت عشرين سنة، وإن نفوذ مذهبنا الذي يتمتع به إلى حد ما في الكثير من تلك الدول ودوائرها لم يكن وليد خطة يوم واحد أو يومين" ص26.

ما أشبه الليلة بالبارحة، فبالأمس كتب اليهود "بروتوكولات حكماء صهيون" التي هدفوا من خلالها إلى نشر الرذيلة والسيطرة على العالم، واليوم يصدر آيات قم في إيران خطة، هي الأخرى سرية، لتشييع المنطقة وتدميرها.
هادف الشمري - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين ❝ ❞ الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين ❝ ❱
من فرق ومذاهب وأفكار وردود كتب الردود والمناظرات - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين

2008م - 1444هـ
كتاب هذا الشهر "الخطة الخمسينية السرية لآيات قم وانعكاساتها على واقع مملكة البحرين" أو "الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين" والصادرة طبعته الثانية في سنة 1429هـ يعرض أولاً الخطة الإيرانية السرّية لتصدير الثورة ونشر التشيع والسيطرة على منطقة الخليج وما جاورها خلال مدة تصل إلى خمسين عاماً، ثم يبين انعكاس هذه الخطة على البحرين وتطبيقها على الواقع، وسط غفلة أهل السنة حكاماً ومواطنين، وهم الذين يوجه لهم النداء في آخر الكتاب بأن يوحدوا كلمتهم، ويحذروا مخططات الرافضة، إضافة إلى ضرورة الاهتمام بالتعليم من أجل مقاومة المخططات الشيعية والصفوية، والحفاظ على كيانهم وبلدهم.

والكتاب الصادر في 160 صفحة من الحجم المتوسط، ورغم أنه مخصص لواقع مملكة البحرين، إلاّ أنه يتعرض بإيجاز في بعض المواضع لواقع دول الخليج الأخرى والعراق، ذلك أن المخطط الشيعي الإيراني ليس مقتصراً على البحرين، بل إنه يهدف إلى إقامة دولة صفوية كبرى ممتدة شرقاً وغرباً، فهو مخطط لا يبقي ولا يذر.

ثمة أسباب عديدة تجعل البحرين غير محصنة من المخطط الشيعي والخطة السرية، أشار المؤلف إلى بعضها بشكل عابر، منها أن البحرين دولة صغيرة في مساحتها وفي عدد سكانها، وجزء منهم من الشيعة، وولاء معظمهم أو كثير منهم لإيران، فإذا كان الوضع الجغرافي والسكاني على هذا النحو، فإن البحرين لا تملك القدرة للدفاع عن نفسها في مواجهة إيران، التي احتلت البحرين فيما سبق، وما زالت لليوم تحاول ضمّها كما يعلن ذلك المسؤولون الإيرانيون من حينٍ لآخر، ومنهم في الفترة الأخيرة: حسين شريعتمداري مستشار قائد الثورة علي خامنئي، ومسؤول إحدى الصحف الرسمية.

ومما يجعل البحرين غير محصنة أيضاً: غفلة أهل السنة وتفرقهم وغياب الوعي لديهم ـ وخاصة قيادتهم ـ تجاه ما يخطط لهم، في مقابل مكر شيعي يصل اللّيل بالنهار، وطابور خامس من شيعة البحرين يسعون لتخريب بلدهم وتدميره.

ما هي الخطة الخمسينية؟
الخطة الخمسينية هي خطة سريّة أعدّها مجلس شورى الثورة الثقافية الإيرانية ووجّهها إلى المحافظين في الولايات الإيرانية، وقد استطاعت رابطة أهل السنة في إيران (مكتب لندن) الحصول على هذه الوثيقة الهامة، وترجمها الدكتور عبد الرحيم البلوشي إلى اللغة العربية.

وهذه الخطة موجهة إلى المناطق السنيّة في إيران، وإلى دول الجوار، وبشكل خاص: العراق، ودول الخليج العربي (السعودية والكويت والبحرين وقطر والإمارات وعُمان) إضافة إلى أفغانستان وباكستان وتركيا. وتهدف الخطة، المشتملة على خمس مراحل، مدة كل منها عشر سنوات، إلى تصدير الثورة، لكن بأساليب أقل حدّة عمّا اتبعه الخميني، للوصول إلى الهدف ذاته وهو السيطرة على المنطقة واحتلالها وتشييعها.

والذي جعل إيران تغيّر تكتيكها، وتتحول من تصدير الثورة بالقوة إلى أسلوب الثورة الثقافية، ما عزاه المؤلف إلى المقاطعة الغربية لإيران، فرأت أن ذلك ليس في مصلحتها، "وسياسات تصدير الثورة لم تعد ذات جدوى، بل ضررها عليها أكبر، فنشأ الاتجاه الأقل تطرفاً والداعي إلى الحوار والتهدئة والذي نشأ منه بروز تيار خاتمي، وخاصة بعد تولي إيران رئاسة المؤتمر الإسلامي" ص 17 ـ 18.

وتعتبر الخطة أن خطر أهل السنة، والمتسنين على إيران أكبر من خطر الشرق والغرب (ص20)، وتطالب الذين سيناط بهم تنفيذها بأن يكون لهم نفس طويل: "لا تفكروا أن خمسين سنة تعدّ عمراً طويلاً، فقد احتاج نجاح ثورتنا خطة دامت عشرين سنة، وإن نفوذ مذهبنا الذي يتمتع به إلى حد ما في الكثير من تلك الدول ودوائرها لم يكن وليد خطة يوم واحد أو يومين" ص26.

ما أشبه الليلة بالبارحة، فبالأمس كتب اليهود "بروتوكولات حكماء صهيون" التي هدفوا من خلالها إلى نشر الرذيلة والسيطرة على العالم، واليوم يصدر آيات قم في إيران خطة، هي الأخرى سرية، لتشييع المنطقة وتدميرها.

.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

كتاب هذا الشهر "الخطة الخمسينية السرية لآيات قم وانعكاساتها على واقع مملكة البحرين" أو "الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين" والصادرة طبعته الثانية في سنة 1429هـ يعرض أولاً الخطة الإيرانية السرّية لتصدير الثورة ونشر التشيع والسيطرة على منطقة الخليج وما جاورها خلال مدة تصل إلى خمسين عاماً، ثم يبين انعكاس هذه الخطة على البحرين وتطبيقها على الواقع، وسط غفلة أهل السنة حكاماً ومواطنين، وهم الذين يوجه لهم النداء في آخر الكتاب بأن يوحدوا كلمتهم، ويحذروا مخططات الرافضة، إضافة إلى ضرورة الاهتمام بالتعليم من أجل مقاومة المخططات الشيعية والصفوية، والحفاظ على كيانهم وبلدهم.

والكتاب الصادر في 160 صفحة من الحجم المتوسط، ورغم أنه مخصص لواقع مملكة البحرين، إلاّ أنه يتعرض بإيجاز في بعض المواضع لواقع دول الخليج الأخرى والعراق، ذلك أن المخطط الشيعي الإيراني ليس مقتصراً على البحرين، بل إنه يهدف إلى إقامة دولة صفوية كبرى ممتدة شرقاً وغرباً، فهو مخطط لا يبقي ولا يذر.

ثمة أسباب عديدة تجعل البحرين غير محصنة من المخطط الشيعي والخطة السرية، أشار المؤلف إلى بعضها بشكل عابر، منها أن البحرين دولة صغيرة في مساحتها وفي عدد سكانها، وجزء منهم من الشيعة، وولاء معظمهم أو كثير منهم لإيران، فإذا كان الوضع الجغرافي والسكاني على هذا النحو، فإن البحرين لا تملك القدرة للدفاع عن نفسها في مواجهة إيران، التي احتلت البحرين فيما سبق، وما زالت لليوم تحاول ضمّها كما يعلن ذلك المسؤولون الإيرانيون من حينٍ لآخر، ومنهم في الفترة الأخيرة: حسين شريعتمداري مستشار قائد الثورة علي خامنئي، ومسؤول إحدى الصحف الرسمية.

ومما يجعل البحرين غير محصنة أيضاً: غفلة أهل السنة وتفرقهم وغياب الوعي لديهم ـ وخاصة قيادتهم ـ تجاه ما يخطط لهم، في مقابل مكر شيعي يصل اللّيل بالنهار، وطابور خامس من شيعة البحرين يسعون لتخريب بلدهم وتدميره.

ما هي الخطة الخمسينية؟
الخطة الخمسينية هي خطة سريّة أعدّها مجلس شورى الثورة الثقافية الإيرانية ووجّهها إلى المحافظين في الولايات الإيرانية، وقد استطاعت رابطة أهل السنة في إيران (مكتب لندن) الحصول على هذه الوثيقة الهامة، وترجمها الدكتور عبد الرحيم البلوشي إلى اللغة العربية.

وهذه الخطة موجهة إلى المناطق السنيّة في إيران، وإلى دول الجوار، وبشكل خاص: العراق، ودول الخليج العربي (السعودية والكويت والبحرين وقطر والإمارات وعُمان) إضافة إلى أفغانستان وباكستان وتركيا. وتهدف الخطة، المشتملة على خمس مراحل، مدة كل منها عشر سنوات، إلى تصدير الثورة، لكن بأساليب أقل حدّة عمّا اتبعه الخميني، للوصول إلى الهدف ذاته وهو السيطرة على المنطقة واحتلالها وتشييعها.

والذي جعل إيران تغيّر تكتيكها، وتتحول من تصدير الثورة بالقوة إلى أسلوب الثورة الثقافية، ما عزاه المؤلف إلى المقاطعة الغربية لإيران، فرأت أن ذلك ليس في مصلحتها، "وسياسات تصدير الثورة لم تعد ذات جدوى، بل ضررها عليها أكبر، فنشأ الاتجاه الأقل تطرفاً والداعي إلى الحوار والتهدئة والذي نشأ منه بروز تيار خاتمي، وخاصة بعد تولي إيران رئاسة المؤتمر الإسلامي" ص 17 ـ 18.

وتعتبر الخطة أن خطر أهل السنة، والمتسنين على إيران أكبر من خطر الشرق والغرب (ص20)، وتطالب الذين سيناط بهم تنفيذها بأن يكون لهم نفس طويل: "لا تفكروا أن خمسين سنة تعدّ عمراً طويلاً، فقد احتاج نجاح ثورتنا خطة دامت عشرين سنة، وإن نفوذ مذهبنا الذي يتمتع به إلى حد ما في الكثير من تلك الدول ودوائرها لم يكن وليد خطة يوم واحد أو يومين" ص26.

ما أشبه الليلة بالبارحة، فبالأمس كتب اليهود "بروتوكولات حكماء صهيون" التي هدفوا من خلالها إلى نشر الرذيلة والسيطرة على العالم، واليوم يصدر آيات قم في إيران خطة، هي الأخرى سرية، لتشييع المنطقة وتدميرها.

 



سنة النشر : 2008م / 1429هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 2.3 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
هادف الشمري - HADF ALSHMRI

كتب هادف الشمري ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين ❝ ❞ الخطة الخمسينية وإسقاطاتها في مملكة البحرين ❝ ❱. المزيد..

كتب هادف الشمري