❞ كتاب أطلس التجويد: دروس نظرية مرئية ❝  ⏤ أيمن رشدي سويد

❞ كتاب أطلس التجويد: دروس نظرية مرئية ❝ ⏤ أيمن رشدي سويد

التجويد أو علم التجويد في الإسلام علم تعرف به كيفية النطق بالكلمات القرآنية كما نطقها النبي محمد بن عبد الله. ويؤخذ مشافهةً عن شيخٍ أو أستاذٍ عنده إجازةٌ بتعليم التجويد. بداية علم التجويد كانت عند اتساع رقعة الدولة الإسلامية في القرن الثالث للهجرة، حيث كثر الخطأ واللحن في القرآن بسبب دخول كثير من غير العرب في الإسلام.

فما كان من علماء القرآن إلّا أن بدؤوا في تدوين أحكام التجويد وقواعده. ويقال أن أوّل من جمع علم التجويد في كتاب هو الإمام أبو عبيد القاسم بن سلام في القرن الثالث الهجري في كتابه المسمى بكتاب القراءات.

تعلّم التجويد هو: فرض كفاية أما العمل به فهو: فرض عين على كلّ مسلم ومسلمة لقول القرآن: ﴿أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا ۝٤﴾ [المزمل:4] وقد قال ابن الجزري في مقدمته:

والأخذ بالتجويد حتم لازممن لم يجود القرآن آثم
لأنه به الإله أنزلاوهكذا منه إلينا وصلا
وهو أيضا حلية التلاوةوزينة الأداء والقراءة

تاريخ علم التجويد
حرص النبي محمد أن يتعلم الصحابة القرآن ويتقنوه عنه كما كان يتلقّنه من جبريل. وقد أتقن القرآنَ من الصحابة عددٌ كبير: مثل عبد الله بن مسعود، زيد بن ثابت أبي بن كعب ومعاذ بن جبل وغيرهم.

وأول من وضع قواعد هذا العلم هو الإمام الخليل بن أحمد الفراهيدي وأول من دون فيه هو الإمام أبو الخير محمد بن محمد بن الجزري في كتابه التمهيد في علم التجويد، وفي القرن الثالث الهجري، وجمع الإمام أبو عبيد القاسم بن سلام القراءات في كتاب ألّفه وسمّاه "كتاب القراءات"، وذلك باستخلاص قواعد هذا العلم من خلال تتبع قراءات المشاهير من القراء المتقنين. ثم توالى البحث في مجال استخلاص القواعد الأخرى للتجويد وتوالت الكتب في هذا العلم توضح أصول القراءة وكيفيّة الطريقة الصحيحة لتجويد القرآن.

تعريف التجويد
التجويد في اللغة هو: "التحسين"، و "الإحكام"، و "الإتقان"، يقال… جوّدت الشيء إذا حسنته، وأتقنته، [1] والجودة مقابل (الرداءة). أما اصطلاحاً: فهو إخراج كلّ حرف من حروف القرآن من مخرجه دون تغيير وقراءتُه قراءةً صحيحةً وفق قواعد التجويد التي وضعها علماء التجويد. ويقال هو: إعطاء كلّ حرف حقّه ومستحقه من المخارج والصفات. وتجويد القرآن الكريم، إتقان تلاوته، وتحسين نطق حروفه، بالتلقي والمشافهة، وله معنيان هما:

معنىً صناعي: (تطبيقي، عملي)، هو: إعطاء كل حرف حقه، ومستحقه، من الصفات
الذاتية، والعرضية، مثل: الجهر، والغنة، والمد. [2]

معنىً علمي: (نظري)، بمعنى: دراسة أحكام (علم التجويد)،

الذي صاغه علماء القراءة، للتعليم في المراحل التأسيسية، والمتوسطة، وقبل دراسة "علم القراءات"

تفريغ لمحتوى حلقات الشيخ أيمن سويد أثابه الله فى برنامج كيف نقرأ القرآن وتنسيقها واخراجها على شكل كتاب ملون برسومات توضيحية.
أيمن رشدي سويد - أيمن رشدي سويد عالم في القراءات العشر، ويقدم برنامجًا تلفزيونيًا خاصًا بالتجويد على قناة اقرأ، ولد في دمشق في سوريا في 10 ذي القعدة 1374 هـ الموافق 26 يونيو 1955م. وهو مستشار في الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم التابعة لرابطة العالم الإسلامي
❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ أطلس التجويد: دروس نظرية مرئية ❝ ❞ التجويد المصور ❝ ❞ البيان لحكم قرآءة القرآن الكريم بالألحان ❝ ❞ التجويد المصور (مفهرس) ❝ ❞ تحقيق : منظومة المقدمة فيما يجب على قارئ القرآن أن يعلمه لابن الجزري ❝ ❞ التجويد المصور الجزء الأول والثاني ❝ ❞ تحقيق : منظومة المفيد في علم التجويد للطيبي ❝ ❞ تحقيق منظومة عقيلة أتراب القصائد في علم رسم المصاحف للإمام الشاطبي ❝ ❞ منظومة الدرة المضية في القراءات الثلاث المرضية ❝ الناشرين : ❞ دار الغوثاني للدارسات القرآنية ❝ ❞ مكتبة ابن الجزري ❝ ❞ دار نور المكتبات للنشر والتوزيع _ جدة ❝ ❱
من كتب التجويد والقراءات المصحف الشريف - قراءاته ونسخه - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
أطلس التجويد: دروس نظرية مرئية

2008م - 1444هـ
التجويد أو علم التجويد في الإسلام علم تعرف به كيفية النطق بالكلمات القرآنية كما نطقها النبي محمد بن عبد الله. ويؤخذ مشافهةً عن شيخٍ أو أستاذٍ عنده إجازةٌ بتعليم التجويد. بداية علم التجويد كانت عند اتساع رقعة الدولة الإسلامية في القرن الثالث للهجرة، حيث كثر الخطأ واللحن في القرآن بسبب دخول كثير من غير العرب في الإسلام.

فما كان من علماء القرآن إلّا أن بدؤوا في تدوين أحكام التجويد وقواعده. ويقال أن أوّل من جمع علم التجويد في كتاب هو الإمام أبو عبيد القاسم بن سلام في القرن الثالث الهجري في كتابه المسمى بكتاب القراءات.

تعلّم التجويد هو: فرض كفاية أما العمل به فهو: فرض عين على كلّ مسلم ومسلمة لقول القرآن: ﴿أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا ۝٤﴾ [المزمل:4] وقد قال ابن الجزري في مقدمته:

والأخذ بالتجويد حتم لازممن لم يجود القرآن آثم
لأنه به الإله أنزلاوهكذا منه إلينا وصلا
وهو أيضا حلية التلاوةوزينة الأداء والقراءة

تاريخ علم التجويد
حرص النبي محمد أن يتعلم الصحابة القرآن ويتقنوه عنه كما كان يتلقّنه من جبريل. وقد أتقن القرآنَ من الصحابة عددٌ كبير: مثل عبد الله بن مسعود، زيد بن ثابت أبي بن كعب ومعاذ بن جبل وغيرهم.

وأول من وضع قواعد هذا العلم هو الإمام الخليل بن أحمد الفراهيدي وأول من دون فيه هو الإمام أبو الخير محمد بن محمد بن الجزري في كتابه التمهيد في علم التجويد، وفي القرن الثالث الهجري، وجمع الإمام أبو عبيد القاسم بن سلام القراءات في كتاب ألّفه وسمّاه "كتاب القراءات"، وذلك باستخلاص قواعد هذا العلم من خلال تتبع قراءات المشاهير من القراء المتقنين. ثم توالى البحث في مجال استخلاص القواعد الأخرى للتجويد وتوالت الكتب في هذا العلم توضح أصول القراءة وكيفيّة الطريقة الصحيحة لتجويد القرآن.

تعريف التجويد
التجويد في اللغة هو: "التحسين"، و "الإحكام"، و "الإتقان"، يقال… جوّدت الشيء إذا حسنته، وأتقنته، [1] والجودة مقابل (الرداءة). أما اصطلاحاً: فهو إخراج كلّ حرف من حروف القرآن من مخرجه دون تغيير وقراءتُه قراءةً صحيحةً وفق قواعد التجويد التي وضعها علماء التجويد. ويقال هو: إعطاء كلّ حرف حقّه ومستحقه من المخارج والصفات. وتجويد القرآن الكريم، إتقان تلاوته، وتحسين نطق حروفه، بالتلقي والمشافهة، وله معنيان هما:

معنىً صناعي: (تطبيقي، عملي)، هو: إعطاء كل حرف حقه، ومستحقه، من الصفات
الذاتية، والعرضية، مثل: الجهر، والغنة، والمد. [2]

معنىً علمي: (نظري)، بمعنى: دراسة أحكام (علم التجويد)،

الذي صاغه علماء القراءة، للتعليم في المراحل التأسيسية، والمتوسطة، وقبل دراسة "علم القراءات"

تفريغ لمحتوى حلقات الشيخ أيمن سويد أثابه الله فى برنامج كيف نقرأ القرآن وتنسيقها واخراجها على شكل كتاب ملون برسومات توضيحية. .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

التجويد أو علم التجويد في الإسلام علم تعرف به كيفية النطق بالكلمات القرآنية كما نطقها النبي محمد بن عبد الله. ويؤخذ مشافهةً عن شيخٍ أو أستاذٍ عنده إجازةٌ بتعليم التجويد. بداية علم التجويد كانت عند اتساع رقعة الدولة الإسلامية في القرن الثالث للهجرة، حيث كثر الخطأ واللحن في القرآن بسبب دخول كثير من غير العرب في الإسلام. 

فما كان من علماء القرآن إلّا أن بدؤوا في تدوين أحكام التجويد وقواعده. ويقال أن أوّل من جمع علم التجويد في كتاب هو الإمام أبو عبيد القاسم بن سلام في القرن الثالث الهجري في كتابه المسمى بكتاب القراءات.

تعلّم التجويد هو: فرض كفاية أما العمل به فهو: فرض عين على كلّ مسلم ومسلمة لقول القرآن: ﴿أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا ۝٤﴾ [المزمل:4] وقد قال ابن الجزري في مقدمته:

والأخذ بالتجويد حتم لازم        من لم يجود القرآن آثم
لأنه به الإله أنزلا        وهكذا منه إلينا وصلا
وهو أيضا حلية التلاوة        وزينة الأداء والقراءة

تاريخ علم التجويد
حرص النبي محمد أن يتعلم الصحابة القرآن ويتقنوه عنه كما كان يتلقّنه من جبريل. وقد أتقن القرآنَ من الصحابة عددٌ كبير: مثل عبد الله بن مسعود، زيد بن ثابت أبي بن كعب ومعاذ بن جبل وغيرهم.

وأول من وضع قواعد هذا العلم هو الإمام الخليل بن أحمد الفراهيدي وأول من دون فيه هو الإمام أبو الخير محمد بن محمد بن الجزري في كتابه التمهيد في علم التجويد، وفي القرن الثالث الهجري، وجمع الإمام أبو عبيد القاسم بن سلام القراءات في كتاب ألّفه وسمّاه "كتاب القراءات"، وذلك باستخلاص قواعد هذا العلم من خلال تتبع قراءات المشاهير من القراء المتقنين. ثم توالى البحث في مجال استخلاص القواعد الأخرى للتجويد وتوالت الكتب في هذا العلم توضح أصول القراءة وكيفيّة الطريقة الصحيحة لتجويد القرآن.

تعريف التجويد
التجويد في اللغة هو: "التحسين"، و "الإحكام"، و "الإتقان"، يقال… جوّدت الشيء إذا حسنته، وأتقنته، [1] والجودة مقابل (الرداءة). أما اصطلاحاً: فهو إخراج كلّ حرف من حروف القرآن من مخرجه دون تغيير وقراءتُه قراءةً صحيحةً وفق قواعد التجويد التي وضعها علماء التجويد. ويقال هو: إعطاء كلّ حرف حقّه ومستحقه من المخارج والصفات. وتجويد القرآن الكريم، إتقان تلاوته، وتحسين نطق حروفه، بالتلقي والمشافهة، وله معنيان هما:

معنىً صناعي: (تطبيقي، عملي)، هو: إعطاء كل حرف حقه، ومستحقه، من الصفات
الذاتية، والعرضية، مثل: الجهر، والغنة، والمد. [2]

معنىً علمي: (نظري)، بمعنى: دراسة أحكام (علم التجويد)،

الذي صاغه علماء القراءة، للتعليم في المراحل التأسيسية، والمتوسطة، وقبل دراسة "علم القراءات"

 تفريغ لمحتوى حلقات الشيخ أيمن سويد أثابه الله فى برنامج كيف نقرأ القرآن وتنسيقها واخراجها على شكل كتاب ملون برسومات توضيحية. 

أطلس التجويد دروس نظرية مرئية (ملون) من التجويد والقراءات تحميل مباشر :
تحميل
تصفح

  •  المؤلف: أيمن رشدي سويد
  •  
  •  الناشر: دار الغوثاني للدارسات القرآنية
  •  أطلس التجويد دروس نظرية مرئية (ملون)
    كتاب التجويد المصور للشيخ أيمن سويد
    أطلس التجويد ppt
    اطلس التجويد المصور
    تحميل كتاب التجويد أيمن رشدي سويد
    كتب الدكتور أيمن رشدي سويد
    تحميل برنامج التجويد المصور للشيخ أيمن سويد مجانا
    النور المبين في تجويد القرآن الكريم
    احكام التجويد ايمن سويد mp3
     


سنة النشر : 2008م / 1429هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 46.3 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة أطلس التجويد: دروس نظرية مرئية

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل أطلس التجويد: دروس نظرية مرئية
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
أيمن رشدي سويد - Ayman Rushdi Sweid

كتب أيمن رشدي سويد أيمن رشدي سويد عالم في القراءات العشر، ويقدم برنامجًا تلفزيونيًا خاصًا بالتجويد على قناة اقرأ، ولد في دمشق في سوريا في 10 ذي القعدة 1374 هـ الموافق 26 يونيو 1955م. وهو مستشار في الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم التابعة لرابطة العالم الإسلامي ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ أطلس التجويد: دروس نظرية مرئية ❝ ❞ التجويد المصور ❝ ❞ البيان لحكم قرآءة القرآن الكريم بالألحان ❝ ❞ التجويد المصور (مفهرس) ❝ ❞ تحقيق : منظومة المقدمة فيما يجب على قارئ القرآن أن يعلمه لابن الجزري ❝ ❞ التجويد المصور الجزء الأول والثاني ❝ ❞ تحقيق : منظومة المفيد في علم التجويد للطيبي ❝ ❞ تحقيق منظومة عقيلة أتراب القصائد في علم رسم المصاحف للإمام الشاطبي ❝ ❞ منظومة الدرة المضية في القراءات الثلاث المرضية ❝ الناشرين : ❞ دار الغوثاني للدارسات القرآنية ❝ ❞ مكتبة ابن الجزري ❝ ❞ دار نور المكتبات للنشر والتوزيع _ جدة ❝ ❱. المزيد..

كتب أيمن رشدي سويد
الناشر:
دار الغوثاني للدارسات القرآنية
كتب دار الغوثاني للدارسات القرآنيةتأسست الدار في عام1420للهجرة 1999ميلادية في دمشق ، وتطورت في أعمالها وإصداراتها وتوزيعها عبر العالم، حيث تقوم الدار بنشر وطباعة كل ما يتعلق بالدراسات القرآنية بما في ذلك الأبحاث والدراسات والرسائل الجامعية المتميزة كما تقوم بخدمه وتلبيه معاهد ومراكز تعليم وتحفيظ القرآن الكريم في العالم وتقدم ما يحتاجونه من مناهج ووسائل تعليميه توضيحية، و تسعى لتطوير مناهج التفكير في المؤسسات القرآنية، ورفع مستوى الأداء فيها، وأيضا للدار مصحفها الخاص والمتميز الذي توزعه في جميع أنحاء العالم، هذا وتسعى الدار للحصول على كل ما تحتويه المكتبة الاسلامية من عناوين متفرقه في هذا المجال لجمعها وتتبنى إصدارها وتوزيعها وتسهيل تناولها للباحثين و المتصدرين في هذا المجال. كما أنها أحدثت مطبعة خاصة بها وقسم للتصميم والصف والإخراج على عدة برامج متطورة وأحدثت لجنة علمية من عده باحثين في الدراسات القرآنية لتحكيم الأعمال والرسائل العلمية قبل طباعتها يرأسها فضيله الدكتور : يحيى الغوثاني ، وترجمت عدة كتب للغات مختلفة (منها الانجليزي – الفرنسي – الملايوي – الأوردو – الفارسي – الألماني - الروسي – البوسنوي وغير ذلك ) وتشترك في غالبية المعارض الدولية للكتاب، وعنيت أيضا بطباعة المصحف الشريف بأعلى معايير الدقة المتوفرة . وأيضاً لها اهتمام بجمع المخطوطات الالكترونية النادرة وتأمين المتاح منها من عدة أمكنة موثوقة بشكل مجاني أو بأسعار منطقية . و لها فرع في دمشق وآخر في بيروت وآخر في إسطنبول وموزعون في أكثر دول العالم الإسلامي وتوفر خدمات شحن الكتاب إلى جميع دول العالم كما طورت موقعاً الكترونياً متميز يلبي القراء في أي مكان ويسهل اقتنائهم للكتاب. ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ أطلس التجويد: دروس نظرية مرئية ❝ ❞ ظواهر كتابية في مصاحف مخطوطة دراسة ومعجم ❝ ❞ الأعمال الكاملة للعلامة المقرئ محمد بن علي الحداد شيخ عموم المقارئ المصرية ❝ ❞ المنح الفكرية في شرح المقدمة الجزرية ❝ ❞ فتح رب البرية شرح المقدمة الجزرية ❝ ❞ قصص في الأمانة ❝ ❞ قصص في الصدق ❝ ❞ أسرار الفضاء ❝ ❞ قصص في التعاون ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ مجموعة من المؤلفين ❝ ❞ محمود سالم ❝ ❞ أيمن رشدي سويد ❝ ❞ عبدالعزيز سيد هاشم ❝ ❞ محمد محمود القاضي ❝ ❞ ملا علي القاري ❝ ❞ ياسر على نور ❝ ❞ منصور على عرابى ❝ ❞ شعبان مصطفى قزامل ❝ ❞ إبراهيم خليل ❝ ❞ مصطفى أحمد على ❝ ❞ عاطف عبدالرشيد ❝ ❞ أحمد حسن عرابي ❝ ❞ محمد بن علي الحداد ❝ ❱.المزيد.. كتب دار الغوثاني للدارسات القرآنية