❞ كتاب الكلام على مسألة السماع  ❝  ⏤ محمد ابن قيم الجوزية

❞ كتاب الكلام على مسألة السماع ❝ ⏤ محمد ابن قيم الجوزية

الكلام على مسألة السماع كتاب في حكم الغناء ألفه ابن قيم الجوزية (691 هـ 751 هـ - 1292 1349)، يتناول الكتاب موضوع السماع الممنوع وسبب تأليف الكتاب أنه قد حصل استفتاء عن الغناء في سنة 741 هـ أجاب عليه ثمانية من العلماء من مختلف المذاهب، وكان ابن القيم أطولهم إجابة إذ أجاب في 127 ورقة وأجاب عليه الأئمة السبعة في 9 ورقات.

وإنَّ أشد من دافع عن السماع هُم الصوفية، فجعلوا له آدابًا وشروطًا، وقسموه أقسامًا، وأدخلوا فيه الغناء بآلات اللهو والمعازف، والرقص والطرب، وخرق الثياب. واستدلوا على ذلك بمقتطفات من كُتب: «اللمع» لأبي نصر السراج و"التعرف لمذهب أهل التصوف" للكلاباذي و«قوت القلوب» لأبي طالب المكي و«رسالة في السماع» لأبي عبد الرحمن السلمي و"الرسالة القشيرية" لأبي القاسم القشيري و"إحياء علوم الدين" للغزالي و«صفوة التصوف» لابن طاهر المقدسي و"عوارف المعارف" للسهروردي.

ومن أباح الغناء من الظاهرية ابن حزم، وألف في ذلك كتاب «رسالة في الغناء الملهي» وابن طاهر المقدسي وألف كتابَ «السماع».

مزايا الكتاب
يعد الكتاب أوسع ما كُتب في هذه المسألة. مما جعله المرجع الأساسي في هذا الأمر.

أورد ابن القيم في كتابه هذا كُل الحجج التي يستخدمها أهل السماع والغناء، وناقشها مناقشة مفصلة.

جمع فيه أقوال الفقهاء والعلماء وردودهم.

منهج ابن القيم في الكتاب
ومن الواضح في منهج ابن القيم:

1- جعل ابن القيم جزءًا من كتابه على شكل مناظرة، فيطرح قول أهل السماع، ويرد على ذلك القول. ووضع المناظرة بين شخصين، أحدهما صاحب السماع، والآخر صاحب القرآن.

2- اعتمد منهج ابن القيم في كتابه على مناقشة جميع الحجج التي يستخدمها المدافعون عن السماع والغناء، وناقشها بالتفصيل.

3- قسم ابن القيم الكتاب إلى قسمين، القسم الأول أجاب فيه عن حُكم السماع بتفصيل طويل. أما القسم الثاني فتحدث فيه عن الشُبه والحجج التي يستدل بها أهل الغناء، وهو الذي كان على شكل مناظرة بين صاحب الغناء وصاحب القرآن.

4- أدرج ابن القيم في كتابه عديدًا من الفوائد المتنوعة، وتشمل تفسير بعض آيات القرآن وبعض الأحاديث وأحكامٍ فقهية وعقائدية وغيرها.

5- استشهد بالآثار المروية.

6- نقل فيه كثيرًا عن شيخه ابن تيمية، كما يفعل في بعض كتبه.

7- ذكر فيه أقوال الأئمة والفقهاء في المسائل المطروحة.

8- أدرج في كتابه قصيدة بهذا الموضوع، من أبياتها:

فهل سمعتم قط في سنةٍصحت عن المختار أو في كتاب
أن الغنا والرقص دينٌ كذاصوت يراع أو أخيه الرباب
هذا كتاب الله ما بيننامنزهٌ عن باطل وارتياب

مصادر ابن القيم في الكتاب
اعتمد ابن القيم في كتابه على مصادر متنوعة، منها للرد على الشبهات، ومنها لإدراجها، ومنها للاستشهاد بما يقوي حجته، ومن الكتب التي استشهد بها وأخذ منها فيما يتعلق بالرد:

كتاب "الاستقامة" ويعد أكثر كتابٍ استفاد منه ابن القيم في كتابة كتابه.
"الرد على من يحب السماع" وهي رسالة لأبي الطيب الطبري.
"تلبيس إبليس" لابن الجوزي.
فتوى ابن بطة: وقد أدرجها كاملة في كتابه.
"آداب القضاء" للشافعي، وهو جزء من كتاب الأم.
"الجامع" للخلال.
كتاب لأبي موسى المديني.
كتاب لأبي الحسن ابن القصار.
كتاب الإجماع والاختلاف لزكريا الساجي.
"مسائل الإمام أحمد".
وكان لا بد أن يرجع لكتب الصوفية لينقل أقوالهم وشُبهاتهم ليرد عليها، ومن هذه الكتب:
"قوت القلوب" لأبي طالب المكي.
"منازل السائرين" لأبي إسماعيل الهروي الأنصاري.
"مسألة السماع" لأبي عبد الرحمن السلمي.
"الرسالة القشيرية" لأبي القاسم القشيري.
"الغنية" لعبد القادر الجيلاني.
"الإشارات" لابن سينا.

كُتب الحديث التي نقل عنها:
صحيح البخاري.
صحيح مسلم.
جامع الترمذي.
سُنن ابن ماجه.
مسند أحمد.
مسند مسدد بن مسرهد.
مسند الحميدي.
مسند أبي يعلى الموصلي.
صحيح ابن حبان.
صحيح الحاكم.
معجم الطبراني.
الغيلانيات.
ذم الملاهي لابن أبي الدنيا.
تفسير ابن أبي الحاتم.
صفة الجنة لابن أبي نعيم.

كُتب كتبها ابن القيم حول هذه المسألة
1- "إغاثة اللهفان": بين فيه أنَّ السماع أو الغناء بالآلات المحرمة هو من مكايد الشيطان، وصور المستمعين بأنَّهم الذين اتخذوا دينهم لعبًا ولهوًا. وذكر إجماع علماء الإسلام على التحذير من السماع وأهله، ثم كتب فصولًا يتحدث فيها عن أسماء هذا السماع، وقد كانت 14 اسمًا، منها: اللهو واللغو والباطل والزور. وكتب فصلًا في بيان تحريم رسول الله ﷺ الصريح للآلات اللهو المعازف. ورد فيه على ابن حزم الذي انتقد هذا الحديث.

2- "مدارج السالكين": وقد تحدث فيه عن موضوع السماع في موضعين من الكتاب: الأول في شرح منزلة السماع، والثاني أثناء حديثه عن التغذي بالسماع في شرح منزلة في شرح منزلة في شرح منزلة الأُنس بالله.

ثم قسم المسموع إلى 3 أقسام: مسموع يحبه الله، ومسموع يبغضه الله، ومسموع مباح.

كُتب كتبت في نقد الغناء
ليس ابن القيم هو الوحيد الذي كتب في هذا الصدد، فهو موضوع قديم، إنما قام ابن القيم بجمع بإيراد حجة شاملة، داحضة لكل شبهات المؤيدين للأغاني، ومن تلك الكتب التي كتبت عن نفس الموضوع:

«رسالة في الرد على من يحب السماع» لأبي الطيب الطبري. وذكر فيها أقوال الشافعية ومالك وأبي حنيفة.
كتاب «تحريم الغناء والسماع» لأبي بكر الطرطوشي.
فصل «ذكر تلبيس إبليس على الصوفية في السماع والرقص والوجد» من كتاب «تلبيس إبليس» لابن الجوزي.
«فتية في ذم الشبابة والرقص والسماع» لابن قدامة.
كتاب «كشف القناع عن حكم الوجد والسماع» لأبي العباس القرطبي.
كتاب «النهي عن الرقص والسماع» لمحمود الدشتي.
فتاوى لابن تيمية.
«نزهة الأسماع في مسألة السماع» لابن رجب.
كتاب «كف الرعاع عن محرمات اللهو والسماع» لابن حجر الهيتمي، وكان قد كتبه ردًا على كتاب «فرح الأسماع برخص السماع».
كتاب «ذم الملاهي» لابن أبي الدنيا.
كتاب «تحريم النرد والشطرنج والملاهي» للآجري.
محمد ابن قيم الجوزية - ابن قيّم الجوزية (691 هـ - 751 هـ / 1292م - 1349م) من علماء المسلمين في القرن الثامن الهجري وصاحب المؤلفات العديدة، عاش في دمشق ودرس على يد ابن تيمية الدمشقي ولازمه قرابة 16 عاما وتأثر به. وسجن في قلعة دمشق في أيام سجن ابن تيمية وخرج بعد أن توفى شيخه عام 728 هـ.
❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ روضة المحبين ونزهة المشتاقين ❝ ❞ مدارج السالكين (ط. العلمية) ❝ ❞ الطب النبوي لابن القيم (ت. عبد الخالق) ❝ ❞ أسماء الله الحسنى لابن القيم ❝ ❞ الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي (الداء والدواء) ت: المجمع ❝ ❞ زاد المعاد في هدي خير العباد (كامل) ❝ ❞ القول القيم مما يرويه ابن تيمية وابن القيم ❝ ❞ إغاثة اللهفان من مصائد الشيطان (ت. كيلاني) ❝ ❞ حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح (المجلد الأول) ❝ الناشرين : ❞ دار المعارف ❝ ❞ دار الكتب العلمية بلبنان ❝ ❞ دار الهلال ❝ ❞ مؤسسة الرسالة ❝ ❞ دار القلم للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار المعرفة للطباعة والنشر ❝ ❞ دار الكتاب العربي ❝ ❞ موقع دار الإسلام ❝ ❞ دار ابن الجوزي ❝ ❞ دار الفكر للطباعة والنشر بسوريا ❝ ❞ المكتب الإسلامي للطباعة والنشر ❝ ❞ دار النفائس للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتبة الرشد ❝ ❞ دار الإسلام للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار إحياء التراث العربي ❝ ❞ دار السلام للطباعة والنشر والتوزيع والترجمة ❝ ❞ المكتبة التوفيقية ❝ ❞ دار عالم الفوائد للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار العاصمة للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتبة إبن تيمية ❝ ❞ دار الصحابة للتراث بطنطا - جمهورية مصر العربية ❝ ❞ دار التراث ❝ ❞ دار الحديث للقاهرة ❝ ❞ دار الصميعي ❝ ❞ دار اليقين للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار مكتبة الحياه ❝ ❞ مكتبة دار البيان ❝ ❞ دار الحديث ❝ ❞ مكتبة الإيمان ❝ ❞ دار أضواء السلف ❝ ❞ مجمع الفقه الاسلامي _بجدة ❝ ❞ دار الوطن ❝ ❞ مجمع الفقهة الإسلامي - جدة ❝ ❞ دار ابن القيم ❝ ❞ مؤسسة المختار للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتبة غراس للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتب المطبوعات الاسلامية ❝ ❞ دار الكتاب الجديد المتحدة ❝ ❞ دار عالم الفؤاد ❝ ❞ الشركة ومكتبة ومطبعة مصطفى البابي الحلبي - مصر ❝ ❞ دار علم الفوائد للنشر و التوزيع ❝ ❞ مكتبة الحرمين بالرياض ❝ ❞ دار المأمون للتراث - دمشق ❝ ❞ دار العروبة بالكويت ❝ ❞ دار البيان ❝ ❞ مطبعة التقدم ❝ ❞ مطابع الفرزدق التجارية ❝ ❞ مجمع الفقه الإسلامي ❝ ❞ مكتبة عباد الرحمن ❝ ❱
من كتب الفقه العام الفقه الإسلامي - مكتبة كتب إسلامية.


اقتباسات من كتاب الكلام على مسألة السماع

نبذة عن الكتاب:
الكلام على مسألة السماع

الكلام على مسألة السماع كتاب في حكم الغناء ألفه ابن قيم الجوزية (691 هـ 751 هـ - 1292 1349)، يتناول الكتاب موضوع السماع الممنوع وسبب تأليف الكتاب أنه قد حصل استفتاء عن الغناء في سنة 741 هـ أجاب عليه ثمانية من العلماء من مختلف المذاهب، وكان ابن القيم أطولهم إجابة إذ أجاب في 127 ورقة وأجاب عليه الأئمة السبعة في 9 ورقات.

وإنَّ أشد من دافع عن السماع هُم الصوفية، فجعلوا له آدابًا وشروطًا، وقسموه أقسامًا، وأدخلوا فيه الغناء بآلات اللهو والمعازف، والرقص والطرب، وخرق الثياب. واستدلوا على ذلك بمقتطفات من كُتب: «اللمع» لأبي نصر السراج و"التعرف لمذهب أهل التصوف" للكلاباذي و«قوت القلوب» لأبي طالب المكي و«رسالة في السماع» لأبي عبد الرحمن السلمي و"الرسالة القشيرية" لأبي القاسم القشيري و"إحياء علوم الدين" للغزالي و«صفوة التصوف» لابن طاهر المقدسي و"عوارف المعارف" للسهروردي.

ومن أباح الغناء من الظاهرية ابن حزم، وألف في ذلك كتاب «رسالة في الغناء الملهي» وابن طاهر المقدسي وألف كتابَ «السماع».

مزايا الكتاب
يعد الكتاب أوسع ما كُتب في هذه المسألة. مما جعله المرجع الأساسي في هذا الأمر.

أورد ابن القيم في كتابه هذا كُل الحجج التي يستخدمها أهل السماع والغناء، وناقشها مناقشة مفصلة.

جمع فيه أقوال الفقهاء والعلماء وردودهم.

منهج ابن القيم في الكتاب
ومن الواضح في منهج ابن القيم:

1- جعل ابن القيم جزءًا من كتابه على شكل مناظرة، فيطرح قول أهل السماع، ويرد على ذلك القول. ووضع المناظرة بين شخصين، أحدهما صاحب السماع، والآخر صاحب القرآن.

2- اعتمد منهج ابن القيم في كتابه على مناقشة جميع الحجج التي يستخدمها المدافعون عن السماع والغناء، وناقشها بالتفصيل.

3- قسم ابن القيم الكتاب إلى قسمين، القسم الأول أجاب فيه عن حُكم السماع بتفصيل طويل. أما القسم الثاني فتحدث فيه عن الشُبه والحجج التي يستدل بها أهل الغناء، وهو الذي كان على شكل مناظرة بين صاحب الغناء وصاحب القرآن.

4- أدرج ابن القيم في كتابه عديدًا من الفوائد المتنوعة، وتشمل تفسير بعض آيات القرآن وبعض الأحاديث وأحكامٍ فقهية وعقائدية وغيرها.

5- استشهد بالآثار المروية.

6- نقل فيه كثيرًا عن شيخه ابن تيمية، كما يفعل في بعض كتبه.

7- ذكر فيه أقوال الأئمة والفقهاء في المسائل المطروحة.

8- أدرج في كتابه قصيدة بهذا الموضوع، من أبياتها:

فهل سمعتم قط في سنةٍصحت عن المختار أو في كتاب
أن الغنا والرقص دينٌ كذاصوت يراع أو أخيه الرباب
هذا كتاب الله ما بيننامنزهٌ عن باطل وارتياب

مصادر ابن القيم في الكتاب
اعتمد ابن القيم في كتابه على مصادر متنوعة، منها للرد على الشبهات، ومنها لإدراجها، ومنها للاستشهاد بما يقوي حجته، ومن الكتب التي استشهد بها وأخذ منها فيما يتعلق بالرد:

كتاب "الاستقامة" ويعد أكثر كتابٍ استفاد منه ابن القيم في كتابة كتابه.
"الرد على من يحب السماع" وهي رسالة لأبي الطيب الطبري.
"تلبيس إبليس" لابن الجوزي.
فتوى ابن بطة: وقد أدرجها كاملة في كتابه.
"آداب القضاء" للشافعي، وهو جزء من كتاب الأم.
"الجامع" للخلال.
كتاب لأبي موسى المديني.
كتاب لأبي الحسن ابن القصار.
كتاب الإجماع والاختلاف لزكريا الساجي.
"مسائل الإمام أحمد".
وكان لا بد أن يرجع لكتب الصوفية لينقل أقوالهم وشُبهاتهم ليرد عليها، ومن هذه الكتب:
"قوت القلوب" لأبي طالب المكي.
"منازل السائرين" لأبي إسماعيل الهروي الأنصاري.
"مسألة السماع" لأبي عبد الرحمن السلمي.
"الرسالة القشيرية" لأبي القاسم القشيري.
"الغنية" لعبد القادر الجيلاني.
"الإشارات" لابن سينا.

كُتب الحديث التي نقل عنها:
صحيح البخاري.
صحيح مسلم.
جامع الترمذي.
سُنن ابن ماجه.
مسند أحمد.
مسند مسدد بن مسرهد.
مسند الحميدي.
مسند أبي يعلى الموصلي.
صحيح ابن حبان.
صحيح الحاكم.
معجم الطبراني.
الغيلانيات.
ذم الملاهي لابن أبي الدنيا.
تفسير ابن أبي الحاتم.
صفة الجنة لابن أبي نعيم.

كُتب كتبها ابن القيم حول هذه المسألة
1- "إغاثة اللهفان": بين فيه أنَّ السماع أو الغناء بالآلات المحرمة هو من مكايد الشيطان، وصور المستمعين بأنَّهم الذين اتخذوا دينهم لعبًا ولهوًا. وذكر إجماع علماء الإسلام على التحذير من السماع وأهله، ثم كتب فصولًا يتحدث فيها عن أسماء هذا السماع، وقد كانت 14 اسمًا، منها: اللهو واللغو والباطل والزور. وكتب فصلًا في بيان تحريم رسول الله ﷺ الصريح للآلات اللهو المعازف. ورد فيه على ابن حزم الذي انتقد هذا الحديث.

2- "مدارج السالكين": وقد تحدث فيه عن موضوع السماع في موضعين من الكتاب: الأول في شرح منزلة السماع، والثاني أثناء حديثه عن التغذي بالسماع في شرح منزلة في شرح منزلة في شرح منزلة الأُنس بالله.

ثم قسم المسموع إلى 3 أقسام: مسموع يحبه الله، ومسموع يبغضه الله، ومسموع مباح.

كُتب كتبت في نقد الغناء
ليس ابن القيم هو الوحيد الذي كتب في هذا الصدد، فهو موضوع قديم، إنما قام ابن القيم بجمع بإيراد حجة شاملة، داحضة لكل شبهات المؤيدين للأغاني، ومن تلك الكتب التي كتبت عن نفس الموضوع:

«رسالة في الرد على من يحب السماع» لأبي الطيب الطبري. وذكر فيها أقوال الشافعية ومالك وأبي حنيفة.
كتاب «تحريم الغناء والسماع» لأبي بكر الطرطوشي.
فصل «ذكر تلبيس إبليس على الصوفية في السماع والرقص والوجد» من كتاب «تلبيس إبليس» لابن الجوزي.
«فتية في ذم الشبابة والرقص والسماع» لابن قدامة.
كتاب «كشف القناع عن حكم الوجد والسماع» لأبي العباس القرطبي.
كتاب «النهي عن الرقص والسماع» لمحمود الدشتي.
فتاوى لابن تيمية.
«نزهة الأسماع في مسألة السماع» لابن رجب.
كتاب «كف الرعاع عن محرمات اللهو والسماع» لابن حجر الهيتمي، وكان قد كتبه ردًا على كتاب «فرح الأسماع برخص السماع».
كتاب «ذم الملاهي» لابن أبي الدنيا.
كتاب «تحريم النرد والشطرنج والملاهي» للآجري. .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

الكلام على مسألة السماع كتاب في حكم الغناء ألفه ابن قيم الجوزية (691 هـ 751 هـ - 1292 1349)، يتناول الكتاب موضوع السماع الممنوع وسبب تأليف الكتاب أنه قد حصل استفتاء عن الغناء في سنة 741 هـ أجاب عليه ثمانية من العلماء من مختلف المذاهب، وكان ابن القيم أطولهم إجابة إذ أجاب في 127 ورقة وأجاب عليه الأئمة السبعة في 9 ورقات.

وإنَّ أشد من دافع عن السماع هُم الصوفية، فجعلوا له آدابًا وشروطًا، وقسموه أقسامًا، وأدخلوا فيه الغناء بآلات اللهو والمعازف، والرقص والطرب، وخرق الثياب. واستدلوا على ذلك بمقتطفات من كُتب: «اللمع» لأبي نصر السراج و"التعرف لمذهب أهل التصوف" للكلاباذي و«قوت القلوب» لأبي طالب المكي و«رسالة في السماع» لأبي عبد الرحمن السلمي و"الرسالة القشيرية" لأبي القاسم القشيري و"إحياء علوم الدين" للغزالي و«صفوة التصوف» لابن طاهر المقدسي و"عوارف المعارف" للسهروردي.

ومن أباح الغناء من الظاهرية ابن حزم، وألف في ذلك كتاب «رسالة في الغناء الملهي» وابن طاهر المقدسي وألف كتابَ «السماع».

مزايا الكتاب
يعد الكتاب أوسع ما كُتب في هذه المسألة. مما جعله المرجع الأساسي في هذا الأمر.

أورد ابن القيم في كتابه هذا كُل الحجج التي يستخدمها أهل السماع والغناء، وناقشها مناقشة مفصلة.

جمع فيه أقوال الفقهاء والعلماء وردودهم.

منهج ابن القيم في الكتاب
ومن الواضح في منهج ابن القيم:

1- جعل ابن القيم جزءًا من كتابه على شكل مناظرة، فيطرح قول أهل السماع، ويرد على ذلك القول. ووضع المناظرة بين شخصين، أحدهما صاحب السماع، والآخر صاحب القرآن.

2- اعتمد منهج ابن القيم في كتابه على مناقشة جميع الحجج التي يستخدمها المدافعون عن السماع والغناء، وناقشها بالتفصيل.

3- قسم ابن القيم الكتاب إلى قسمين، القسم الأول أجاب فيه عن حُكم السماع بتفصيل طويل. أما القسم الثاني فتحدث فيه عن الشُبه والحجج التي يستدل بها أهل الغناء، وهو الذي كان على شكل مناظرة بين صاحب الغناء وصاحب القرآن.

4- أدرج ابن القيم في كتابه عديدًا من الفوائد المتنوعة، وتشمل تفسير بعض آيات القرآن وبعض الأحاديث وأحكامٍ فقهية وعقائدية وغيرها.

5- استشهد بالآثار المروية.

6- نقل فيه كثيرًا عن شيخه ابن تيمية، كما يفعل في بعض كتبه.

7- ذكر فيه أقوال الأئمة والفقهاء في المسائل المطروحة.

8- أدرج في كتابه قصيدة بهذا الموضوع، من أبياتها:

فهل سمعتم قط في سنةٍ        صحت عن المختار أو في كتاب
أن الغنا والرقص دينٌ كذا        صوت يراع أو أخيه الرباب
هذا كتاب الله ما بيننا        منزهٌ عن باطل وارتياب

مصادر ابن القيم في الكتاب
اعتمد ابن القيم في كتابه على مصادر متنوعة، منها للرد على الشبهات، ومنها لإدراجها، ومنها للاستشهاد بما يقوي حجته، ومن الكتب التي استشهد بها وأخذ منها فيما يتعلق بالرد:

كتاب "الاستقامة" ويعد أكثر كتابٍ استفاد منه ابن القيم في كتابة كتابه.
"الرد على من يحب السماع" وهي رسالة لأبي الطيب الطبري.
"تلبيس إبليس" لابن الجوزي.
فتوى ابن بطة: وقد أدرجها كاملة في كتابه.
"آداب القضاء" للشافعي، وهو جزء من كتاب الأم.
"الجامع" للخلال.
كتاب لأبي موسى المديني.
كتاب لأبي الحسن ابن القصار.
كتاب الإجماع والاختلاف لزكريا الساجي.
"مسائل الإمام أحمد".
وكان لا بد أن يرجع لكتب الصوفية لينقل أقوالهم وشُبهاتهم ليرد عليها، ومن هذه الكتب:
"قوت القلوب" لأبي طالب المكي.
"منازل السائرين" لأبي إسماعيل الهروي الأنصاري.
"مسألة السماع" لأبي عبد الرحمن السلمي.
"الرسالة القشيرية" لأبي القاسم القشيري.
"الغنية" لعبد القادر الجيلاني.
"الإشارات" لابن سينا.

كُتب الحديث التي نقل عنها:
صحيح البخاري.
صحيح مسلم.
جامع الترمذي.
سُنن ابن ماجه.
مسند أحمد.
مسند مسدد بن مسرهد.
مسند الحميدي.
مسند أبي يعلى الموصلي.
صحيح ابن حبان.
صحيح الحاكم.
معجم الطبراني.
الغيلانيات.
ذم الملاهي لابن أبي الدنيا.
تفسير ابن أبي الحاتم.
صفة الجنة لابن أبي نعيم.

كُتب كتبها ابن القيم حول هذه المسألة
1- "إغاثة اللهفان": بين فيه أنَّ السماع أو الغناء بالآلات المحرمة هو من مكايد الشيطان، وصور المستمعين بأنَّهم الذين اتخذوا دينهم لعبًا ولهوًا. وذكر إجماع علماء الإسلام على التحذير من السماع وأهله، ثم كتب فصولًا يتحدث فيها عن أسماء هذا السماع، وقد كانت 14 اسمًا، منها: اللهو واللغو والباطل والزور. وكتب فصلًا في بيان تحريم رسول الله ﷺ الصريح للآلات اللهو المعازف. ورد فيه على ابن حزم الذي انتقد هذا الحديث.

2- "مدارج السالكين": وقد تحدث فيه عن موضوع السماع في موضعين من الكتاب: الأول في شرح منزلة السماع، والثاني أثناء حديثه عن التغذي بالسماع في شرح منزلة في شرح منزلة في شرح منزلة الأُنس بالله.

ثم قسم المسموع إلى 3 أقسام: مسموع يحبه الله، ومسموع يبغضه الله، ومسموع مباح.

كُتب كتبت في نقد الغناء
ليس ابن القيم هو الوحيد الذي كتب في هذا الصدد، فهو موضوع قديم، إنما قام ابن القيم بجمع بإيراد حجة شاملة، داحضة لكل شبهات المؤيدين للأغاني، ومن تلك الكتب التي كتبت عن نفس الموضوع:

«رسالة في الرد على من يحب السماع» لأبي الطيب الطبري. وذكر فيها أقوال الشافعية ومالك وأبي حنيفة.
كتاب «تحريم الغناء والسماع» لأبي بكر الطرطوشي.
فصل «ذكر تلبيس إبليس على الصوفية في السماع والرقص والوجد» من كتاب «تلبيس إبليس» لابن الجوزي.
«فتية في ذم الشبابة والرقص والسماع» لابن قدامة.
كتاب «كشف القناع عن حكم الوجد والسماع» لأبي العباس القرطبي.
كتاب «النهي عن الرقص والسماع» لمحمود الدشتي.
فتاوى لابن تيمية.
«نزهة الأسماع في مسألة السماع» لابن رجب.
كتاب «كف الرعاع عن محرمات اللهو والسماع» لابن حجر الهيتمي، وكان قد كتبه ردًا على كتاب «فرح الأسماع برخص السماع».
كتاب «ذم الملاهي» لابن أبي الدنيا.
كتاب «تحريم النرد والشطرنج والملاهي» للآجري.

الكلام على مسألة السماع (ط. المجمع) من الفقه العام تحميل مباشر :

صورة الاستفتاء 

مقدمة المؤلف 

صفة من ينتفع بهذه الفتوى 

صفة المعرض عنها 

خطاب أمثاله لإقامة الحجة عليهم 

فصل : الكلام في هذه المسألة في فصلين : (1) بيان حكمها في الشرع , و(2) تعاطيها على وجه اللهو والمجون وعلى وجه القربة والطاعة كما يدعيه أهل السماع 

الفصل الأول : وجوب الرد إلى الله والرسول عند التنازع 

كل ما ليس بطاعة للرسول فهو هوى للأنفس 

أهل السماع متبعون لأهوائهم ودعاة إلى الشيطان 

النهي عن اتباع الأهواء والأمر باتباع الهدى 

فصل : ما دعا إليه الرسول صلى الله عليه وسلم هو حياة القلوب ونجاة النفوس 

عقاب من ترك طاعة الله والرسول 

البدعة والتحذير منها 

فصل : الكلام المجمل في هذه المسألة 

السماع على الوجه المذكور حرام لا يبيحه أحد من المسلمين 

مفاسد السماع 

من أعظم مفاسده ثقل استماع القرآن على قلوب أهله 

نسبته إلى دين الرسول وشرعه مصيبه عظمى 

أعظم من هذه البلية : اعتقاد أنه قربة وأن فيه صلاح القلوب 

هذا من النفاق الذي أنبته الغناء في القلب 

فصل : كمال الدين وتمامه 

هل السماع شرعه الرسول أو لم يشرعه؟ 

ادعاء أنه مشروع كذب على الله ورسوله 

إذا كان غير مشروع فاعتباره من الدين يستلزم كونه ناقصا 

السماع من الباطل واللهو واللعب المنهي عنه 

تفسير السلف ( لهو الحديث ) بأنه الغناء 

النهي عنه في الأحاديث 

تفسير ( السمود ) بالغناء وغيره 

صوت الشيطان هو الغناء والمزامير 

النهي عن صوتين أحمقين فاجرين في الحديث , وسبب ذلك 

المشروع للمؤمنين عند المصيبة والنعمة 

إجماع أهل العلم على التحذير من الغناء والسماع وآلات اللهو 

أقوال العلماء وأئمة الفقه في ذلك 

شذوذ من لم ير به بأسا 

إجماع المسلمين على أنه ليس طاعة ودينا 

بطلان الاستدلال على جوازه بحديث غناء الجويريتين 

فتوى ابن بطة في الغناء والسماع 

إنكار مشايخ الصوفية على السماع 

جواز بعض الغناء في النكاح والختان 

حضور جماعة من الصوفية في السماع والجواب عنه 

السماع الذي حضره بعض الأولياء غير السماع المسؤول عنه 

منشأ الغلط عند أهل السماع 

الذين أنكروا على السماع أكثر وأفضل من الذين حضروه 

اتفاق أهل السماع ليس حجة شرعية يجب اتباعها 

إنكار أكثر الصوفية والمشايخ على السماع 

ترخص المتأخرين فيه حبا للهو 

ضرره على العامه 

كل أحد يؤخذ من كلامه ويترك بعد الرسول صلى الله عليه وسلم 

من حضر السماع لا يسوغ تقليده في الدين , فإنه ليس معصوما 

الحاكم بين المتنازعين كتاب الله وسنة رسوله , لا ذوق أحد ورأيه 

قصيدة للمؤلف في ذم السماع وأهله 

شروط السماع المذكورة في كتب المشايخ 

ذكر ما فيه من الآفات من كلام الشيخ عبدالقادر الجيلاني 

أصحاب الإرادة ثلاثة أنواع : المريدون لله , والمريدون من الله , والمريدون ما يريد الله 

القسم الثالث هم أولياء الله المقربون 

غلط القوم في مسألة السماع وانقسامهم إلى فرقتين 

صاحب الذوق المحمدي يحكم عليهما 

السماع من الأسباب التي يتوصل بها إلى ظهور الكوامن الباطنة 

سر تأثير السماع 

قواعد للحكم على السماع 
       تحميل وقراءة وتصفح أولاين مباشر بدون روابط كتاب   الكلام على مسألة السماع (ط. المجمع)pdf



حجم الكتاب عند التحميل : 6.5 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة الكلام على مسألة السماع

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل الكلام على مسألة السماع
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
محمد ابن قيم الجوزية - Muhammad ibn kaiem Elgozaia

كتب محمد ابن قيم الجوزية ابن قيّم الجوزية (691 هـ - 751 هـ / 1292م - 1349م) من علماء المسلمين في القرن الثامن الهجري وصاحب المؤلفات العديدة، عاش في دمشق ودرس على يد ابن تيمية الدمشقي ولازمه قرابة 16 عاما وتأثر به. وسجن في قلعة دمشق في أيام سجن ابن تيمية وخرج بعد أن توفى شيخه عام 728 هـ. ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ روضة المحبين ونزهة المشتاقين ❝ ❞ مدارج السالكين (ط. العلمية) ❝ ❞ الطب النبوي لابن القيم (ت. عبد الخالق) ❝ ❞ أسماء الله الحسنى لابن القيم ❝ ❞ الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي (الداء والدواء) ت: المجمع ❝ ❞ زاد المعاد في هدي خير العباد (كامل) ❝ ❞ القول القيم مما يرويه ابن تيمية وابن القيم ❝ ❞ إغاثة اللهفان من مصائد الشيطان (ت. كيلاني) ❝ ❞ حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح (المجلد الأول) ❝ الناشرين : ❞ دار المعارف ❝ ❞ دار الكتب العلمية بلبنان ❝ ❞ دار الهلال ❝ ❞ مؤسسة الرسالة ❝ ❞ دار القلم للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار المعرفة للطباعة والنشر ❝ ❞ دار الكتاب العربي ❝ ❞ موقع دار الإسلام ❝ ❞ دار ابن الجوزي ❝ ❞ دار الفكر للطباعة والنشر بسوريا ❝ ❞ المكتب الإسلامي للطباعة والنشر ❝ ❞ دار النفائس للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتبة الرشد ❝ ❞ دار الإسلام للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار إحياء التراث العربي ❝ ❞ دار السلام للطباعة والنشر والتوزيع والترجمة ❝ ❞ المكتبة التوفيقية ❝ ❞ دار عالم الفوائد للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار العاصمة للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتبة إبن تيمية ❝ ❞ دار الصحابة للتراث بطنطا - جمهورية مصر العربية ❝ ❞ دار التراث ❝ ❞ دار الحديث للقاهرة ❝ ❞ دار الصميعي ❝ ❞ دار اليقين للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار مكتبة الحياه ❝ ❞ مكتبة دار البيان ❝ ❞ دار الحديث ❝ ❞ مكتبة الإيمان ❝ ❞ دار أضواء السلف ❝ ❞ مجمع الفقه الاسلامي _بجدة ❝ ❞ دار الوطن ❝ ❞ مجمع الفقهة الإسلامي - جدة ❝ ❞ دار ابن القيم ❝ ❞ مؤسسة المختار للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتبة غراس للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتب المطبوعات الاسلامية ❝ ❞ دار الكتاب الجديد المتحدة ❝ ❞ دار عالم الفؤاد ❝ ❞ الشركة ومكتبة ومطبعة مصطفى البابي الحلبي - مصر ❝ ❞ دار علم الفوائد للنشر و التوزيع ❝ ❞ مكتبة الحرمين بالرياض ❝ ❞ دار المأمون للتراث - دمشق ❝ ❞ دار العروبة بالكويت ❝ ❞ دار البيان ❝ ❞ مطبعة التقدم ❝ ❞ مطابع الفرزدق التجارية ❝ ❞ مجمع الفقه الإسلامي ❝ ❞ مكتبة عباد الرحمن ❝ ❱. المزيد..

كتب محمد ابن قيم الجوزية
الناشر:
مجمع الفقه الاسلامي _بجدة
كتب مجمع الفقه الاسلامي _بجدة ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الصلاة (ط. المجمع) ❝ ❞ رفع اليدين في الصلاة (ط. المجمع) ❝ ❞ السياسة الشرعية في إصلاح الراعي والرعية (ط. المجمع) ❝ ❞ اجتماع الجيوش الإسلامية على حرب المعطلة والجهمية (ط. المجمع) ❝ ❞ الكلام على مسألة السماع ❝ ❞ أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن ط المجمع المجلد الأول: الفاتحة - النساء ❝ ❞ الفروسية المحمدية ❝ ❞ منع جواز المجاز في المنزل للتعبد والإعجاز (ط المجمع) ❝ ❞ أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن ط المجمع المجلد الثالث: هود - الإسراء ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ مجموعة من المؤلفين ❝ ❞ محمد ابن قيم الجوزية ❝ ❞ أبو العباس أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام بن تيمية الحراني ❝ ❞ محمد الأمين الشنقيطي ❝ ❞ محمد المختار الشنقيطي ❝ ❱.المزيد.. كتب مجمع الفقه الاسلامي _بجدة