❞ كتاب بيان فضل علم السلف على علم الخلف ❝  ⏤ عبد الرحمن بن شهاب الدين زين الدين أبو الفرج ابن رجب الحنبلي

❞ كتاب بيان فضل علم السلف على علم الخلف ❝ ⏤ عبد الرحمن بن شهاب الدين زين الدين أبو الفرج ابن رجب الحنبلي

بيان فضل علم السلف على علم الخلف من التزكية والأخلاق والآداب

عنوان الكتاب: بيان فضل علم السلف على علم الخلف
المؤلف: ابن رجب الحنبلي
المحقق: محمد بن ناصر العجمي
الناشر: دار الصميعي

المحتويات :

تقديم

مقدمة المصنف

العلم النافع الذي أشار إليه القرآن الكريم

سؤال الله علما نافعا والتعوذ من العلم الذي لا ينفع

الفرق بين علم التأثير وعلم التيسير

إنكار السلف على من توسع في علم النجوم

النهي عن الخوض في القدر

المذهب الصواب في باب الأسماء والصفات

ذم الخصام والجدال والمراء

كلام السلف وما يشتمل عليه من الفقه

الدخول في متاهات الفلاسفة وعاقبته

ما يدل على العلم النافع

علامة العلم الذي لا ينفع

مكانة السلف ومعرفة قدرهم

فصل: في تدبر حال أهل الكتاب

الفهارس

فهرس الآيات

فهرس الأحاديث

تنبيه

فهرس الموضوعات

....................


هو الإمام الحافظ العلامة زين الدين عبد الرحمان بن أحمد بن عبد الرحمان بن الحسن بن محمد بن أبي البركات مسعود السلامي البغدادي ، ثم الدمشقي الحنبلي أبو الفرج ، المعروف بابن رجب .


..........................


ولادته :
ولد عام 736ه وقد أرخ الحافظ ابن حجر رحمه الله ولادته في سنة ست وسبعمئة ، ولعله سبق قلم من الناسخ ، والله أعلم


ثناء العلماء عليه :
1- قال أبو المحاسن الدمشقي : ( الإمام الحافظ الحجة والفقيه العمدة أحد العلماء الزهاد والأئمة العباد مفيد المحدثين واعظ المسلمين) .
2- قال الحافظ ابن حجر : ( الشيخ المحدث الحافظ ... أكثر من المسموع وأكثر الاشتغال حتى مهر) .
3- قال السيوطي : (( هو الإمام الحافظ المحدث الفقيه الواعظ )) .
4- قال ابن العماد الحنبلي : ( الإمام العالم العلامة الزاهد القدوة البركة الحافظ العمدة الثقة الحجة الحنبلي ) .وقال أيضاً : ( وكانت مجالس تذكيره للقلوب صارعة وللناس عامة مباركة نافعة ، اجتمعت الفرق عليه ، ومالت القلوب بالمحبة إليه ) . وقال أيضاً : ( وكان لا يعرف شيئاً من أمور الناس ، ولا يتردد إلى أحد من ذوي الولايات ، وكان يسكن بالمدرسة السكرية بالقصاعين ) .
5- قال ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر : (رافق شيخنا زين الدين العراقي في السماع كثيراً، ومهر في فنون الحديث أسماء ورجالاً وعللاً وطرقاً واطلاعاً على معانيه)
6- قال ابن حجي : (أتقن الفن وصار أعرف أهل عصره بالعلل، وتتبع الطرق وكان لا يخالط أحداً ولا يتردد إلى أحد، مات في رمضان رحمه الله، تخرج به غالب أصحابنا الحنابلة بدمشق.)


ٰ إخلاصه :
ذكر ابن عبد الهادي في ذيله على ذيل ابن رجب على طبقات الحنابلة :
قال أخبرت عن القاضي علاء الدين ابن اللحام [البعلي المشهور صاحب الاختيارات والقواعد ] أنه قال: ذكرَ لنا مرة الشيخُ [ابن رجب] مسألة فأطنب فيها ، فعجبتُ من ذلك ، ومن إتقانه لها ، فوقعتْ بعد ذلك في محضر من أرباب المذاهب ، وغيرهم ؛ فلم يتكلم فيها الكلمة الواحدة !
فلما قام قلتُ له: أليس قد تكلمتَ فيها بذلك الكلام ؟!
قال : إنما أتكلمُ بما أرجو ثوابه ، وقد خفتُ من الكلام في هذا المجلس ، أو ما هذا معناه .


عبادته :
قال ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر: كان صاحب عبادة وتهجد .


تنبيه :
قال ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر: نقم عليه إفتاؤه بمقالات ابن تيمية، ثم أظهر الرجوع عن ذلك فنافره التيميون فلم يكن مع هؤلاء ولا مع هؤلاء، وكان قد ترك الإفتاء بأخرة.
قال أبو المهند : ليست هذه نقمة بل هي نعمة أن يوفق المرء لكتب شيخ الإسلام أبي العباس وتلميذه القيم ابن القيم .


شيوخه وتلامذته :
من شيوخه :
ابن القيم .
وابن عبد الهادي .
وابن العطار .

ومن تلاميذه :
الزركشي .
وابن اللحام.


مصنفاته :
له مصنفات كثيرة ذكر منها الدكتور : ماهر الفحل 23 مؤلفاً فنذكر منها :
جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثاً من جوامع الكلم .
تفسير سورة الإخلاص .
تفسير سورة النصر .
فتح الباري شرح صحيح البخاري وصل فيه إلى كتاب الجنائز .
اختيار الأولى في شرح حديث اختصام الملأ الأعلى .
الحكم الجديرة بالإذاعة من قول النبي  : ( بعثت بين يدي الساعة ) .
شرح علل الترمذي .
القواعد الفقهية . قال ابن حجر في الدرر الكامنة : أجاد فيه .
أهوال القبور .
فضل علم السلف على علم الخلف .
التخويف من النار والتعريف بحال أهل البوار
الذيل على طبقات الحنابلة .
مختصر سيرة عمر بن عبد العزيز .
الفرق بين النصيحة والتعيير .
لطائف المعارف فيما لمواسم العام من الوظائف.


وفاته :
وتوفي في عام 795ه قال ابن ناصر الدين الدمشقي : ولقد حدثني من حفر لحد ابن رجب أنَّ الشيخ زين الدين بن رجب جاءه قبل أن يموت بأيام فقال لي: احفر لي ها هنا لحداً ، وأشار إلى البقعة التي دفن فيها قال فحفرت له ، فلما فرغ نزل في القبر واضطجع فيه فأعجبه قال : هذا جيد ثم خرج ، وقال : فو الله ما شعرت بعد أيام إلا وقد أتي به ميتاً محمولاً في نعشه فوضعته في ذلك اللحد .

رحم الله الشيخ الإمام المجاهد العلامة ابن رجب الحنبلي رحمتا واسعه واسكنه فسيح جناته ونفعنا بعلمه إنه على كل شيء قدير ..............



عبد الرحمن بن شهاب الدين زين الدين أبو الفرج ابن رجب الحنبلي - الإمام الحافظ العلامة زين الدين عبد الرحمن بن أحمد بن عبد الرحمن بن الحسن بن محمد بن أبي البركات مسعود السلامي البغدادي الدمشقي الحنبلي أبو الفرج الشهير بابن رجب، (736 هـ - 795 هـ).

ولد سنة 736 هـ في بغداد من عائلة علمية عريقة في العلم والإمامة في الدين، ثم قدم إلى دمشق من بغداد وهو صغير سنة 744 هـ، وأجازه ابن النقيب والنووي، وسمع بمكة على الفخر عثمان بن يوسف واشتغل بسماع الحديث باعتناء والده وحدث عن محمد بن الخباز وإبراهيم ابن داود العطار وأبي الحرم محمد بن القلانسي وسمع بمصر من صدر الدين أبي الفتح الميدومي ومن جماعة من أصحاب ابن البخاري، فأتيح له تحصيل العلم على اكابر اهل عصره في العلم ونبغ فيه وعلا شأنه في علم الحديث وبلغ درجة الإمامة في فنونه، بل في اعماقها وأجلها، وهو علم الاسناد وفي العلل، حتى قصده طلاب العلم، واما في الفقه فقد برع فيه حتى صار من أعلام المذهب الحنبلي، ويشهد في ذلك كتاب (القواعد الفقهية).
مات في شهر رجب أو في شهر رمضان سنة 795 هـ بدمشق، ودفن بالباب الصغير جوار قبر الشيخ ابي الفرج عبد الواحد بن محمد الشيرازي ثم المقدسي المتوفى سنة 486 هـ كما في الشذرات، وهذا الشيرازي هو الذي نشر المذهب الحنبلي بين الدمشقيين.
❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الخشوع في الصلاة (ت: الطهطاوي) ❝ ❞ أهوال القبور وأحوال أهلها إلى النشور (ط. الزمان) ❝ ❞ جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثا من جوامع الكلم (ط الصفوة) ❝ ❞ بيان فضل علم السلف على علم الخلف ❝ ❞ الذل و الانكسار للعزيز الجبار أو الخشوع في الصلاة ❝ ❞ جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثا من جوامع الكلم (ت: الأرناؤوط) ❝ ❞ جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثا من جوامع الكلم (ت: الفحل) ❝ ❞ جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثا من جوامع الكلم (ت: إبراهيم) ❝ الناشرين : ❞ مؤسسة الرسالة ❝ ❞ دار ابن حزم للطباعة والنشر والتوزيع ❝ ❞ دار الفضيلة ❝ ❞ دار الصميعي ❝ ❞ مكتبة نزار مصطفى الباز ❝ ❞ مكتبة دار الزمان للنشر والتوزيع ❝ ❱
من الآداب والأدب كتب الزهد والتصوف وتزكية النفس - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
بيان فضل علم السلف على علم الخلف

1986م - 1444هـ
بيان فضل علم السلف على علم الخلف من التزكية والأخلاق والآداب

عنوان الكتاب: بيان فضل علم السلف على علم الخلف
المؤلف: ابن رجب الحنبلي
المحقق: محمد بن ناصر العجمي
الناشر: دار الصميعي

المحتويات :

تقديم

مقدمة المصنف

العلم النافع الذي أشار إليه القرآن الكريم

سؤال الله علما نافعا والتعوذ من العلم الذي لا ينفع

الفرق بين علم التأثير وعلم التيسير

إنكار السلف على من توسع في علم النجوم

النهي عن الخوض في القدر

المذهب الصواب في باب الأسماء والصفات

ذم الخصام والجدال والمراء

كلام السلف وما يشتمل عليه من الفقه

الدخول في متاهات الفلاسفة وعاقبته

ما يدل على العلم النافع

علامة العلم الذي لا ينفع

مكانة السلف ومعرفة قدرهم

فصل: في تدبر حال أهل الكتاب

الفهارس

فهرس الآيات

فهرس الأحاديث

تنبيه

فهرس الموضوعات

....................


هو الإمام الحافظ العلامة زين الدين عبد الرحمان بن أحمد بن عبد الرحمان بن الحسن بن محمد بن أبي البركات مسعود السلامي البغدادي ، ثم الدمشقي الحنبلي أبو الفرج ، المعروف بابن رجب .


..........................


ولادته :
ولد عام 736ه وقد أرخ الحافظ ابن حجر رحمه الله ولادته في سنة ست وسبعمئة ، ولعله سبق قلم من الناسخ ، والله أعلم


ثناء العلماء عليه :
1- قال أبو المحاسن الدمشقي : ( الإمام الحافظ الحجة والفقيه العمدة أحد العلماء الزهاد والأئمة العباد مفيد المحدثين واعظ المسلمين) .
2- قال الحافظ ابن حجر : ( الشيخ المحدث الحافظ ... أكثر من المسموع وأكثر الاشتغال حتى مهر) .
3- قال السيوطي : (( هو الإمام الحافظ المحدث الفقيه الواعظ )) .
4- قال ابن العماد الحنبلي : ( الإمام العالم العلامة الزاهد القدوة البركة الحافظ العمدة الثقة الحجة الحنبلي ) .وقال أيضاً : ( وكانت مجالس تذكيره للقلوب صارعة وللناس عامة مباركة نافعة ، اجتمعت الفرق عليه ، ومالت القلوب بالمحبة إليه ) . وقال أيضاً : ( وكان لا يعرف شيئاً من أمور الناس ، ولا يتردد إلى أحد من ذوي الولايات ، وكان يسكن بالمدرسة السكرية بالقصاعين ) .
5- قال ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر : (رافق شيخنا زين الدين العراقي في السماع كثيراً، ومهر في فنون الحديث أسماء ورجالاً وعللاً وطرقاً واطلاعاً على معانيه)
6- قال ابن حجي : (أتقن الفن وصار أعرف أهل عصره بالعلل، وتتبع الطرق وكان لا يخالط أحداً ولا يتردد إلى أحد، مات في رمضان رحمه الله، تخرج به غالب أصحابنا الحنابلة بدمشق.)


ٰ إخلاصه :
ذكر ابن عبد الهادي في ذيله على ذيل ابن رجب على طبقات الحنابلة :
قال أخبرت عن القاضي علاء الدين ابن اللحام [البعلي المشهور صاحب الاختيارات والقواعد ] أنه قال: ذكرَ لنا مرة الشيخُ [ابن رجب] مسألة فأطنب فيها ، فعجبتُ من ذلك ، ومن إتقانه لها ، فوقعتْ بعد ذلك في محضر من أرباب المذاهب ، وغيرهم ؛ فلم يتكلم فيها الكلمة الواحدة !
فلما قام قلتُ له: أليس قد تكلمتَ فيها بذلك الكلام ؟!
قال : إنما أتكلمُ بما أرجو ثوابه ، وقد خفتُ من الكلام في هذا المجلس ، أو ما هذا معناه .


عبادته :
قال ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر: كان صاحب عبادة وتهجد .


تنبيه :
قال ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر: نقم عليه إفتاؤه بمقالات ابن تيمية، ثم أظهر الرجوع عن ذلك فنافره التيميون فلم يكن مع هؤلاء ولا مع هؤلاء، وكان قد ترك الإفتاء بأخرة.
قال أبو المهند : ليست هذه نقمة بل هي نعمة أن يوفق المرء لكتب شيخ الإسلام أبي العباس وتلميذه القيم ابن القيم .


شيوخه وتلامذته :
من شيوخه :
ابن القيم .
وابن عبد الهادي .
وابن العطار .

ومن تلاميذه :
الزركشي .
وابن اللحام.


مصنفاته :
له مصنفات كثيرة ذكر منها الدكتور : ماهر الفحل 23 مؤلفاً فنذكر منها :
جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثاً من جوامع الكلم .
تفسير سورة الإخلاص .
تفسير سورة النصر .
فتح الباري شرح صحيح البخاري وصل فيه إلى كتاب الجنائز .
اختيار الأولى في شرح حديث اختصام الملأ الأعلى .
الحكم الجديرة بالإذاعة من قول النبي  : ( بعثت بين يدي الساعة ) .
شرح علل الترمذي .
القواعد الفقهية . قال ابن حجر في الدرر الكامنة : أجاد فيه .
أهوال القبور .
فضل علم السلف على علم الخلف .
التخويف من النار والتعريف بحال أهل البوار
الذيل على طبقات الحنابلة .
مختصر سيرة عمر بن عبد العزيز .
الفرق بين النصيحة والتعيير .
لطائف المعارف فيما لمواسم العام من الوظائف.


وفاته :
وتوفي في عام 795ه قال ابن ناصر الدين الدمشقي : ولقد حدثني من حفر لحد ابن رجب أنَّ الشيخ زين الدين بن رجب جاءه قبل أن يموت بأيام فقال لي: احفر لي ها هنا لحداً ، وأشار إلى البقعة التي دفن فيها قال فحفرت له ، فلما فرغ نزل في القبر واضطجع فيه فأعجبه قال : هذا جيد ثم خرج ، وقال : فو الله ما شعرت بعد أيام إلا وقد أتي به ميتاً محمولاً في نعشه فوضعته في ذلك اللحد .

رحم الله الشيخ الإمام المجاهد العلامة ابن رجب الحنبلي رحمتا واسعه واسكنه فسيح جناته ونفعنا بعلمه إنه على كل شيء قدير ..............


.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

بيان فضل علم السلف على علم الخلف من التزكية والأخلاق والآداب تحميل مباشر :
تحميل
تصفح


المحتويات :

تقديم   

مقدمة المصنف 

العلم النافع الذي أشار إليه القرآن الكريم 

سؤال الله علما نافعا والتعوذ من العلم الذي لا ينفع 

الفرق بين علم التأثير وعلم التيسير 

إنكار السلف على من توسع في علم النجوم 

النهي عن الخوض في القدر 

المذهب الصواب في باب الأسماء والصفات 

ذم الخصام والجدال والمراء 

كلام السلف وما يشتمل عليه من الفقه
 
الدخول في متاهات الفلاسفة وعاقبته 

ما يدل على العلم النافع 

علامة العلم الذي لا ينفع 

مكانة السلف ومعرفة قدرهم 

فصل: في تدبر حال أهل الكتاب 

الفهارس 

فهرس الآيات 

فهرس الأحاديث 

تنبيه 

فهرس الموضوعات


هو الإمام الحافظ العلامة زين الدين عبد الرحمان بن أحمد بن عبد الرحمان بن الحسن بن محمد بن أبي البركات مسعود السلامي البغدادي ، ثم الدمشقي الحنبلي أبو الفرج ، المعروف بابن رجب .


ولادته :
ولد عام 736ه وقد أرخ الحافظ ابن حجر رحمه الله ولادته في سنة ست وسبعمئة ، ولعله سبق قلم من الناسخ ، والله أعلم


ثناء العلماء عليه : 
1- قال أبو المحاسن الدمشقي : ( الإمام الحافظ الحجة والفقيه العمدة أحد العلماء الزهاد والأئمة العباد مفيد المحدثين واعظ المسلمين) .
2- قال الحافظ ابن حجر : ( الشيخ المحدث الحافظ ... أكثر من المسموع وأكثر الاشتغال حتى مهر) .
3- قال السيوطي : (( هو الإمام الحافظ المحدث الفقيه الواعظ )) .
4- قال ابن العماد الحنبلي : ( الإمام العالم العلامة الزاهد القدوة البركة الحافظ العمدة الثقة الحجة الحنبلي ) .وقال أيضاً : ( وكانت مجالس تذكيره للقلوب صارعة وللناس عامة مباركة نافعة ، اجتمعت الفرق عليه ، ومالت القلوب بالمحبة إليه ) . وقال أيضاً : ( وكان لا يعرف شيئاً من أمور الناس ، ولا يتردد إلى أحد من ذوي الولايات ، وكان يسكن بالمدرسة السكرية بالقصاعين ) .
5- قال ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر : (رافق شيخنا زين الدين العراقي في السماع كثيراً، ومهر في فنون الحديث أسماء ورجالاً وعللاً وطرقاً واطلاعاً على معانيه)
6- قال ابن حجي : (أتقن الفن وصار أعرف أهل عصره بالعلل، وتتبع الطرق وكان لا يخالط أحداً ولا يتردد إلى أحد، مات في رمضان رحمه الله، تخرج به غالب أصحابنا الحنابلة بدمشق.)


ٰ إخلاصه :
ذكر ابن عبد الهادي في ذيله على ذيل ابن رجب على طبقات الحنابلة : 
قال أخبرت عن القاضي علاء الدين ابن اللحام [البعلي المشهور صاحب الاختيارات والقواعد ] أنه قال: ذكرَ لنا مرة الشيخُ [ابن رجب] مسألة فأطنب فيها ، فعجبتُ من ذلك ، ومن إتقانه لها ، فوقعتْ بعد ذلك في محضر من أرباب المذاهب ، وغيرهم ؛ فلم يتكلم فيها الكلمة الواحدة ! 
فلما قام قلتُ له: أليس قد تكلمتَ فيها بذلك الكلام ؟! 
قال : إنما أتكلمُ بما أرجو ثوابه ، وقد خفتُ من الكلام في هذا المجلس ، أو ما هذا معناه .


عبادته :
قال ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر: كان صاحب عبادة وتهجد .


تنبيه :
قال ابن حجر في إنباء الغمر بأبناء العمر: نقم عليه إفتاؤه بمقالات ابن تيمية، ثم أظهر الرجوع عن ذلك فنافره التيميون فلم يكن مع هؤلاء ولا مع هؤلاء، وكان قد ترك الإفتاء بأخرة.
قال أبو المهند : ليست هذه نقمة بل هي نعمة أن يوفق المرء لكتب شيخ الإسلام أبي العباس وتلميذه القيم ابن القيم .


شيوخه وتلامذته :
من شيوخه : 
ابن القيم . 
وابن عبد الهادي . 
وابن العطار .

ومن تلاميذه :
الزركشي .
وابن اللحام.


مصنفاته :
له مصنفات كثيرة ذكر منها الدكتور : ماهر الفحل 23 مؤلفاً فنذكر منها : 
جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثاً من جوامع الكلم . 
تفسير سورة الإخلاص . 
تفسير سورة النصر . 
فتح الباري شرح صحيح البخاري وصل فيه إلى كتاب الجنائز . 
اختيار الأولى في شرح حديث اختصام الملأ الأعلى . 
الحكم الجديرة بالإذاعة من قول النبي  : ( بعثت بين يدي الساعة ) . 
شرح علل الترمذي . 
القواعد الفقهية . قال ابن حجر في الدرر الكامنة : أجاد فيه . 
أهوال القبور . 
فضل علم السلف على علم الخلف . 
التخويف من النار والتعريف بحال أهل البوار 
الذيل على طبقات الحنابلة . 
مختصر سيرة عمر بن عبد العزيز . 
الفرق بين النصيحة والتعيير . 
لطائف المعارف فيما لمواسم العام من الوظائف.


وفاته :
وتوفي في عام 795ه قال ابن ناصر الدين الدمشقي : ولقد حدثني من حفر لحد ابن رجب أنَّ الشيخ زين الدين بن رجب جاءه قبل أن يموت بأيام فقال لي: احفر لي ها هنا لحداً ، وأشار إلى البقعة التي دفن فيها قال فحفرت له ، فلما فرغ نزل في القبر واضطجع فيه فأعجبه قال : هذا جيد ثم خرج ، وقال : فو الله ما شعرت بعد أيام إلا وقد أتي به ميتاً محمولاً في نعشه فوضعته في ذلك اللحد .

رحم الله الشيخ الإمام المجاهد العلامة ابن رجب الحنبلي رحمتا واسعه واسكنه فسيح جناته ونفعنا بعلمه إنه على كل شيء قدير  ..............


        

        تحميل وقراءة وتصفح أولاين مباشر بدون روابط كتاب  بيان فضل علم السلف على علم الخلفpdf



سنة النشر : 1986م / 1406هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 1.2 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة بيان فضل علم السلف على علم الخلف

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل بيان فضل علم السلف على علم الخلف
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
عبد الرحمن بن شهاب الدين زين الدين أبو الفرج ابن رجب الحنبلي - Abdul Rahman bin Shihab Al Din Zain Al Din Abu Al Faraj Ibn Rajab Al Hanbali

كتب عبد الرحمن بن شهاب الدين زين الدين أبو الفرج ابن رجب الحنبلي الإمام الحافظ العلامة زين الدين عبد الرحمن بن أحمد بن عبد الرحمن بن الحسن بن محمد بن أبي البركات مسعود السلامي البغدادي الدمشقي الحنبلي أبو الفرج الشهير بابن رجب، (736 هـ - 795 هـ). ولد سنة 736 هـ في بغداد من عائلة علمية عريقة في العلم والإمامة في الدين، ثم قدم إلى دمشق من بغداد وهو صغير سنة 744 هـ، وأجازه ابن النقيب والنووي، وسمع بمكة على الفخر عثمان بن يوسف واشتغل بسماع الحديث باعتناء والده وحدث عن محمد بن الخباز وإبراهيم ابن داود العطار وأبي الحرم محمد بن القلانسي وسمع بمصر من صدر الدين أبي الفتح الميدومي ومن جماعة من أصحاب ابن البخاري، فأتيح له تحصيل العلم على اكابر اهل عصره في العلم ونبغ فيه وعلا شأنه في علم الحديث وبلغ درجة الإمامة في فنونه، بل في اعماقها وأجلها، وهو علم الاسناد وفي العلل، حتى قصده طلاب العلم، واما في الفقه فقد برع فيه حتى صار من أعلام المذهب الحنبلي، ويشهد في ذلك كتاب (القواعد الفقهية). مات في شهر رجب أو في شهر رمضان سنة 795 هـ بدمشق، ودفن بالباب الصغير جوار قبر الشيخ ابي الفرج عبد الواحد بن محمد الشيرازي ثم المقدسي المتوفى سنة 486 هـ كما في الشذرات، وهذا الشيرازي هو الذي نشر المذهب الحنبلي بين الدمشقيين. ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الخشوع في الصلاة (ت: الطهطاوي) ❝ ❞ أهوال القبور وأحوال أهلها إلى النشور (ط. الزمان) ❝ ❞ جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثا من جوامع الكلم (ط الصفوة) ❝ ❞ بيان فضل علم السلف على علم الخلف ❝ ❞ الذل و الانكسار للعزيز الجبار أو الخشوع في الصلاة ❝ ❞ جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثا من جوامع الكلم (ت: الأرناؤوط) ❝ ❞ جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثا من جوامع الكلم (ت: الفحل) ❝ ❞ جامع العلوم والحكم في شرح خمسين حديثا من جوامع الكلم (ت: إبراهيم) ❝ الناشرين : ❞ مؤسسة الرسالة ❝ ❞ دار ابن حزم للطباعة والنشر والتوزيع ❝ ❞ دار الفضيلة ❝ ❞ دار الصميعي ❝ ❞ مكتبة نزار مصطفى الباز ❝ ❞ مكتبة دار الزمان للنشر والتوزيع ❝ ❱. المزيد..

كتب عبد الرحمن بن شهاب الدين زين الدين أبو الفرج ابن رجب الحنبلي
الناشر:
دار الصميعي للنشر والتوزيع
كتب دار الصميعي للنشر والتوزيعدار الصميعي للنشر والتوزيع تأسست عام 1411 هـ وتعتني بالكتب الشرعية والتراثية وجميع الفنون ولها أكثر من 1200 من الإصدارات وتعتني بإخراج الكتب من حيث الصف والمراجعة اللغوية وسلامة الكتاب من أي أخطاء وتعتني بجودة الطباعة ، والدار لها مشاركات عديدة في المعارض المحلية والدولية . ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ متن الأجرومية ويليه ملحة الإعراب ❝ ❞ اللؤلؤ المكنون في سيرة النبي المأمون صلى الله عليه وسلم ج1 ❝ ❞ مدارج السالكين (ط. الصميعي) ❝ ❞ منهج ابن تيمية في الإصلاح الإداري ❝ ❞ الدروس اليومية من السنن والأحكام الشرعية ❝ ❞ أحكام التيمم دراسة فقهية مقارنة ❝ ❞ كتب حذر منها العلماء ❝ ❞ كوكبة الخطب المنيفة من منبر الكعبة الشريفة (السفر الثاني) ❝ ❞ حكم تقنين الشريعة الإسلامية ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ محمد ابن قيم الجوزية ❝ ❞ أبو العباس أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام بن تيمية الحراني ❝ ❞ ابن حجر الهيتمي سليمان بن صالح الخراشي ❝ ❞ محمد بن جميل زينو ❝ ❞ عبد العزيز بن محمد السدحان ❝ ❞ ابن رجب الحنبلي ❝ ❞ راشد بن حسين العبد الكريم ❝ ❞ ناصر بن عبد الكريم العقل ❝ ❞ حمود بن عبد الله التويجري ❝ ❞ أحمد علي ثابت الخطيب البغدادي أبو بكر ❝ ❞ عبدالرحمن بن ناصر السعدي ❝ ❞ موسى بن راشد العازمي ❝ ❞ عبد الرحمن بن شهاب الدين زين الدين أبو الفرج ابن رجب الحنبلي ❝ ❞ عبد الرحمن بن حسن آل الشيخ ❝ ❞ مشهور حسن آل سلمان ❝ ❞ د. محمد الخميس ❝ ❞ علي بن أبي بكر الهيثمي الكتب الدين ❝ ❞ عبد الرحمن السديس ❝ ❞ محمد بن عبد الرحمن الخميس ❝ ❞ محمد بن الصنهاجي البصري ❝ ❞ د.سعد بن تركي الخثلان ❝ ❞ سليمان بن عبد الله بن محمد بن عبد الوهاب ❝ ❞ د.شايع بن عبدالله العليان ❝ ❞ سعد بن عبد الله الحميد ❝ ❞ زيد بن محمد الرماني ❝ ❞ عبد الرحمن بن سعد بن علي الشثري ❝ ❞ عمر بن موسى الحافظ ❝ ❞ عائشة بنت محمد عمر الشمسان ❝ ❞ ناصر بن عبد الله الهويريني ❝ ❞ الشريف حاتم بن عارف العوني ❝ ❞ محمد توفيق بن عمار الكيفاني ❝ ❞ محمد بن عبد الله السبيل ❝ ❞ جمال حسن أحمد السراحنة ❝ ❞ علي بن محمد الآمدي ❝ ❞ نوال بنت عبدالله ❝ ❞ محمد بن محمد بن محمد بن سيد الناس اليعمري أبو الفتح ❝ ❞ محمد بن عبدالرحمن الخميس ❝ ❞ ابتهاج بنت عبدالله الشعلان ❝ ❞ راشد بن عثمان الزهراني ❝ ❞ يوسف بن محمد العتيق ❝ ❞ رائد بن حمدان بن حميد الحازمي ❝ ❞ أبو زكريا يحيى النووي ❝ ❞ قدري محمد محمود ❝ ❞ نوال بنت عبد الله ❝ ❞ محمد بن عبد العزيز بن مانع ❝ ❞ د يوسف بن خلف العيشاوي ❝ ❞ د.علي بن محمد العجلان ❝ ❞ ناصر بن إبراهيم الرميح ❝ ❞ علي بن يحيى المرزوقي ❝ ❞ معظم الدين السامري ❝ ❞ نايف بن محمد العتيبي ❝ ❱.المزيد.. كتب دار الصميعي للنشر والتوزيع