❞ كتاب الدلائل في غريب الحديث ❝  ⏤ أبى محمد القاسم بن ثابت السرقسطى

❞ كتاب الدلائل في غريب الحديث ❝ ⏤ أبى محمد القاسم بن ثابت السرقسطى

الحديث النبوي أو السنة النبوية عند أهل السنة والجماعة هو ما ورد عن الرسول محمد من قول أو فعل أو تقرير أو صفة خَلقية أو خُلقية أو سيرة سواء قبل البعثة (أي بدء الوحي والنبوة) أو بعدها. والحديث والسنة عند أهل السنة والجماعة هما المصدر الثاني من مصادر التشريع الإسلامي بعد القرآن. وذلك أن الحديث خصوصا والسنة عموما مبينان لقواعد وأحكام الشريعة ونظمها، ومفصلان لما جاء مجملا في القرآن، ومضيفان لما سكت عنه، وموضحان لبيانه ومعانيه ودلالاته. كما جاء في سورة النجم: Ra bracket.png وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى Aya-3.png إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى Aya-4.png La bracket.png. فالحديث النبوي هو بمثابة القرآن في التشريع من حيث كونه وحياً أوحاه الله للنبي، والحديث والسنة مرادفان للقرآن في الحجية ووجوب العمل بهما، حيث يستمد منهما أصول العقيدة والأحكام المتعلقة بالعبادات والمعاملات بالإضافة إلى نظم الحياة من أخلاق وآداب وتربية.

قد اهتم العلماء على مر العصور بالحديث النبوي جمعا وتدوينا ودراسة وشرحا، واستنبطت حوله العلوم المختلفة كعلم الجرح والتعديل وعلم مصطلح الحديث وعلم العلل وغيرها، والتي كان الهدف الأساسي منها حفظ الحديث والسنة ودفع الكذب عن النبي وتوضيح المقبول والمردود مما ورد عنه. وامتد تأثير هذه العلوم الحديثية في المجالات المختلفة كالتاريخ(1) وما يتعلق منه بالسيرة النبوية وعلوم التراجم والطبقات، بالإضافة إلى تأثيره على علوم اللغة العربية والتفسير والفقه وغيرها.

يعتبر كتاب الدلائل في غريب الحديث من الكتب القيمة لدى للباحثين والأساتذة في فروع علم الحديث الشريف؛ حيث يندرج كتاب الدلائل في غريب الحديث ضمن نطاق علوم الحديث الشريف والفروع قريبة الصلة من علوم فقهية وسيرة وغيرها من فروع الهدي النبوي.
أبى محمد القاسم بن ثابت السرقسطى - العلامة الإمام الحافظ أبو القاسم السرقسطي الأندلسي اللغوي ، صاحب كتاب : " الدلائل " .

أخذ عن : محمد بن وضاح ، ومحمد بن عبد السلام الخشني ، وفي الرحلة عن النسائي ، وأبي بكر البزار ، ومحمد بن علي الجوهري الصائغ ، وعدة .

قال ابن الفرضي : كان عالما ، مفتيا ، بصيرا بالحديث ، والنحو ، واللغة ، والغريب ، والشعر . إلى أن قال : توفي في رمضان سنة ثلاث عشرة وثلاثمائة وله مصنفات مفيدة . وقد ولي قضاء سرقسطة .

[ ص: 563 ] وكان ولده من الأذكياء المعدودين ، مات بعد الثلاثمائة شابا ، وهو : قاسم بن ثابت .

وقال أبو سعيد بن يونس : مات ثابت في سنة أربع عشرة وثلاثمائة .

قال أبو الربيع بن سالم : ومن تآليف بلادنا كتاب : " الدلائل " في الغريب ، مما لم يذكره أبو عبيد ، ولا ابن قتيبة لقاسم بن ثابت السرقسطي ، احتفل في تأليفه ، ومات قبل إكماله ، فأكمله أبوه . وكان سماعهما واحدا ، ورحلتهما واحدة ، سمعته من ابن حبيش قال : حدثنا به جعفر بن محمد بن مكي ، حدثنا ابن سراج ، عن يونس بن عبد الله القاضي ، عن العباس بن عمر الصقلي ، عن ثابت بن قاسم بن ثابت ، عن جده قراءة ، وعن ابنه إجازة ، وهذا عكس المعهود .

ومات أبوه نحو سنة اثنتين وثلاثمائة ، وذكروا أنه عرض قضاء بلده عليه فأباه ، فأراد أبوه الحمل عليه في ذلك ، فسأله إنظاره ثلاثا ، فتوفي فيها ، فكانوا يرون أنه دعا على نفسه بالموت ، وكان معروفا بإجابة الدعوة . وكتب أبو علي القالي هذا الكتاب ، وكان يقول : لم يوضع بالأندلس مثله . ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الدلائل في غريب الحديث ❝ ❱
من كتب إسلامية متنوعة - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
الدلائل في غريب الحديث

2001م - 1444هـ
الحديث النبوي أو السنة النبوية عند أهل السنة والجماعة هو ما ورد عن الرسول محمد من قول أو فعل أو تقرير أو صفة خَلقية أو خُلقية أو سيرة سواء قبل البعثة (أي بدء الوحي والنبوة) أو بعدها. والحديث والسنة عند أهل السنة والجماعة هما المصدر الثاني من مصادر التشريع الإسلامي بعد القرآن. وذلك أن الحديث خصوصا والسنة عموما مبينان لقواعد وأحكام الشريعة ونظمها، ومفصلان لما جاء مجملا في القرآن، ومضيفان لما سكت عنه، وموضحان لبيانه ومعانيه ودلالاته. كما جاء في سورة النجم: Ra bracket.png وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى Aya-3.png إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى Aya-4.png La bracket.png. فالحديث النبوي هو بمثابة القرآن في التشريع من حيث كونه وحياً أوحاه الله للنبي، والحديث والسنة مرادفان للقرآن في الحجية ووجوب العمل بهما، حيث يستمد منهما أصول العقيدة والأحكام المتعلقة بالعبادات والمعاملات بالإضافة إلى نظم الحياة من أخلاق وآداب وتربية.

قد اهتم العلماء على مر العصور بالحديث النبوي جمعا وتدوينا ودراسة وشرحا، واستنبطت حوله العلوم المختلفة كعلم الجرح والتعديل وعلم مصطلح الحديث وعلم العلل وغيرها، والتي كان الهدف الأساسي منها حفظ الحديث والسنة ودفع الكذب عن النبي وتوضيح المقبول والمردود مما ورد عنه. وامتد تأثير هذه العلوم الحديثية في المجالات المختلفة كالتاريخ(1) وما يتعلق منه بالسيرة النبوية وعلوم التراجم والطبقات، بالإضافة إلى تأثيره على علوم اللغة العربية والتفسير والفقه وغيرها.

يعتبر كتاب الدلائل في غريب الحديث من الكتب القيمة لدى للباحثين والأساتذة في فروع علم الحديث الشريف؛ حيث يندرج كتاب الدلائل في غريب الحديث ضمن نطاق علوم الحديث الشريف والفروع قريبة الصلة من علوم فقهية وسيرة وغيرها من فروع الهدي النبوي. .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

الدلائل في غريب الحديث من كتب إسلامية

الحديث النبوي أو السنة النبوية عند أهل السنة والجماعة هو ما ورد عن الرسول محمد من قول أو فعل أو تقرير أو صفة خَلقية أو خُلقية أو سيرة سواء قبل البعثة (أي بدء الوحي والنبوة) أو بعدها. والحديث والسنة عند أهل السنة والجماعة هما المصدر الثاني من مصادر التشريع الإسلامي بعد القرآن. وذلك أن الحديث خصوصا والسنة عموما مبينان لقواعد وأحكام الشريعة ونظمها، ومفصلان لما جاء مجملا في القرآن، ومضيفان لما سكت عنه، وموضحان لبيانه ومعانيه ودلالاته. كما جاء في سورة النجم: Ra bracket.png وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى Aya-3.png إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى Aya-4.png La bracket.png. فالحديث النبوي هو بمثابة القرآن في التشريع من حيث كونه وحياً أوحاه الله للنبي، والحديث والسنة مرادفان للقرآن في الحجية ووجوب العمل بهما، حيث يستمد منهما أصول العقيدة والأحكام المتعلقة بالعبادات والمعاملات بالإضافة إلى نظم الحياة من أخلاق وآداب وتربية.

قد اهتم العلماء على مر العصور بالحديث النبوي جمعا وتدوينا ودراسة وشرحا، واستنبطت حوله العلوم المختلفة كعلم الجرح والتعديل وعلم مصطلح الحديث وعلم العلل وغيرها، والتي كان الهدف الأساسي منها حفظ الحديث والسنة ودفع الكذب عن النبي وتوضيح المقبول والمردود مما ورد عنه. وامتد تأثير هذه العلوم الحديثية في المجالات المختلفة كالتاريخ(1) وما يتعلق منه بالسيرة النبوية وعلوم التراجم والطبقات، بالإضافة إلى تأثيره على علوم اللغة العربية والتفسير والفقه وغيرها.

يعتبر كتاب الدلائل في غريب الحديث من الكتب القيمة لدى للباحثين والأساتذة في فروع علم الحديث الشريف؛ حيث يندرج كتاب الدلائل في غريب الحديث ضمن نطاق علوم الحديث الشريف والفروع قريبة الصلة من علوم فقهية وسيرة وغيرها من فروع الهدي النبوي.



سنة النشر : 2001م / 1422هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 1.8 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة الدلائل في غريب الحديث

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل الدلائل في غريب الحديث
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
أبى محمد القاسم بن ثابت السرقسطى - Abu Muhammad al Qasim bin Thabit al Saraqusti

كتب أبى محمد القاسم بن ثابت السرقسطى العلامة الإمام الحافظ أبو القاسم السرقسطي الأندلسي اللغوي ، صاحب كتاب : " الدلائل " . أخذ عن : محمد بن وضاح ، ومحمد بن عبد السلام الخشني ، وفي الرحلة عن النسائي ، وأبي بكر البزار ، ومحمد بن علي الجوهري الصائغ ، وعدة . قال ابن الفرضي : كان عالما ، مفتيا ، بصيرا بالحديث ، والنحو ، واللغة ، والغريب ، والشعر . إلى أن قال : توفي في رمضان سنة ثلاث عشرة وثلاثمائة وله مصنفات مفيدة . وقد ولي قضاء سرقسطة . [ ص: 563 ] وكان ولده من الأذكياء المعدودين ، مات بعد الثلاثمائة شابا ، وهو : قاسم بن ثابت . وقال أبو سعيد بن يونس : مات ثابت في سنة أربع عشرة وثلاثمائة . قال أبو الربيع بن سالم : ومن تآليف بلادنا كتاب : " الدلائل " في الغريب ، مما لم يذكره أبو عبيد ، ولا ابن قتيبة لقاسم بن ثابت السرقسطي ، احتفل في تأليفه ، ومات قبل إكماله ، فأكمله أبوه . وكان سماعهما واحدا ، ورحلتهما واحدة ، سمعته من ابن حبيش قال : حدثنا به جعفر بن محمد بن مكي ، حدثنا ابن سراج ، عن يونس بن عبد الله القاضي ، عن العباس بن عمر الصقلي ، عن ثابت بن قاسم بن ثابت ، عن جده قراءة ، وعن ابنه إجازة ، وهذا عكس المعهود . ومات أبوه نحو سنة اثنتين وثلاثمائة ، وذكروا أنه عرض قضاء بلده عليه فأباه ، فأراد أبوه الحمل عليه في ذلك ، فسأله إنظاره ثلاثا ، فتوفي فيها ، فكانوا يرون أنه دعا على نفسه بالموت ، وكان معروفا بإجابة الدعوة . وكتب أبو علي القالي هذا الكتاب ، وكان يقول : لم يوضع بالأندلس مثله .❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الدلائل في غريب الحديث ❝ ❱. المزيد..

كتب أبى محمد القاسم بن ثابت السرقسطى