❞ كتاب البهائية النظام العالمي الجديد / ج1 ❝  ⏤ المحامي أحمد و ليد سراج الدين

❞ كتاب البهائية النظام العالمي الجديد / ج1 ❝ ⏤ المحامي أحمد و ليد سراج الدين

البهائية هي إحدى الديانات التوحيدية والتي تؤكد في مبدأها الأساسي على الوحدة الروحية للجنس البشري، وترتكز الديانة البهائية على ثلاثة أعمدة تشكّل أساس تعاليم هذه الديانة: وحدانية الله؛ أن هناك إله واحد فقط وهو الله الذي هو مصدر كل الخلق، وحدة الدين؛ أن جميع الديانات الكبرى لديها نفس المصدر الروحي، وتأتي من نفس الخالق، ووحدة الإنسانية؛ أن جميع البشر قد خلقوا متساوين، إلى جانب الوحدة في التنوع، حيث يتم النظر إلى التنوع العرقي والثقافي كونه جديرٌ بالتقدير والقبول.

وفقًا لتعاليم الدين البهائي، فإن الغرض من حياة الإنسان هو أن تتعلم كيفية معرفة ومحبة الله من خلال وسائل مثل الصلاة وممارسة التأمل الباطني وخدمة الإنسانية. تأسست العقيدة البهائية على يد بهاء الله في القرن 19 في بلاد فارس. وقد نفي بهاء الله من بلاد فارس إلى الإمبراطورية العثمانية، وتوفي بينما كان لا يزال سجينًا بشكلٍ رسميٍ. بعد وفاة بهاء الله، انتشر الدين البهائي تحت قيادة ابنه عبد البهاء عباس، وانطلق من جذوره الفارسية والعثمانية، واكتسب موطئ قدمٍ في أوروبا وأمريكا، وتوحد معتنقوها في إيران، حيث يعاني أتباعها هناك من الاضطهاد الشديد.

بعد وفاة عبد البهاء عباس، انتقلت مسؤولية إدارة وهداية الجامعة البهائية إلى شوقي أفندي، حفيد عبد البهاء، حسب وصية عبد البهاء في كتابه "ألواح الوصايا". وبعد وفاة شوقي أفندي، دخلت إدارة الجامعة البهائية مرحلةً جديدةً، وتطورت من فردٍ واحدٍ إلى منظومةٍ إداريةٍ تحتوي على هيئاتٍ منتخبةٍ وأفرادٍ يتم تعيينهم. ويوجد اليوم أكثر من سبعة ملايين معتنقٍ للديانة البهائية في العالم، يتوزعون في أكثر من 200 بلدًا وإقليمًا بنسبٍ متفاوتةٍ.

في الدين البهائي، يعتبر أن التاريخ الديني قد تكشّف من خلال سلسلةٍ من الرسل الإلهيين، كل واحدٍ منهم أنشأ الدين الذي كان مناسبًا لاحتياجات الوقت، وقدرة الشعب. وشملت قائمة هؤلاء الرسل رسل الأديان الإبراهيمية، موسى، وعيسى، ومحمد، فضلًا عن الرسل من الديانات الهندية مثل كريشنا، وبوذا، وغيرهم. يعتقد البهائيون أن أحدث الرسل هما الباب وبهاء الله.

في العقيدة البهائية، كل الرسل المتتابعة تنبأوا بالرسول الذي يليه، وحياة بهاء الله وتعاليم الوفاء بالوعود أتمت وأنجزت ماكان من المفروض أن يتم في نهاية الزمان، حسب كل الكتب السماوية السابقة. ماتم فهمه عن الإنسانية هي أنها في عملية تطورٍ جماعيٍ مستمرٍ، والحاجة في الوقت الحالي هي الإنشاء التدريجي للسلام والعدالة والوحدة على نطاقٍ عالميٍ.

كتاب البهائية النظام العالمي الجديد تأليف المحامي أحمد و ليد سراج الدين، يتكون من جزئين، والجزء الذي بين يدينا هو الجزء الثاني الذي يقع في 550 صفحة، ويتكون من 26 فصلًا، ويحدثنا المؤلف في الفصل الأول عن بهاء الله ونشأته وثقافته ورحلته ومسيرته، ثم في الفصل الثاني يعرض لنا كتب بهاء الله، ويخصص الفصل الثالث للحديث عن المبادئ الأساسية للبهائية، ثم في الفصول التالية يعرض لنا الألوهية والنبوة والرسالة، والروح القدس والملائكة، والقيامة والجنة والنار والعبادات، كل ذلك من النظرة البهائية، وكذلك يحدثنا عن المرأة في نظر البهائيين، والحرية عندهم والطبقات الاجتماعية والنقود والمقاييس وطقوس الموت، والإرث والوصية والتبليغ والفلسفة، وصراع البهائيين والبابيين وخلفاء بهاء الله، والتنظيم البهائي، وغير ذلك من المحاور الهامة التي يعرضها لنا المحامي أحمد و ليد سراج الدين أ
المحامي أحمد و ليد سراج الدين - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ البهائية النظام العالمي الجديد / ج1 ❝ ❞ البهائية النظام العالمي الجديد / ج2 ❝ ❞ البهائية النظام العالمي الجديد / ج2 ❝ ❞ البهائية النظام العالمي الجديد الجزء الأول ❝ ❱
من فرق ومذاهب وأفكار وردود كتب الردود والمناظرات - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
البهائية النظام العالمي الجديد / ج1

1994م - 1444هـ
البهائية هي إحدى الديانات التوحيدية والتي تؤكد في مبدأها الأساسي على الوحدة الروحية للجنس البشري، وترتكز الديانة البهائية على ثلاثة أعمدة تشكّل أساس تعاليم هذه الديانة: وحدانية الله؛ أن هناك إله واحد فقط وهو الله الذي هو مصدر كل الخلق، وحدة الدين؛ أن جميع الديانات الكبرى لديها نفس المصدر الروحي، وتأتي من نفس الخالق، ووحدة الإنسانية؛ أن جميع البشر قد خلقوا متساوين، إلى جانب الوحدة في التنوع، حيث يتم النظر إلى التنوع العرقي والثقافي كونه جديرٌ بالتقدير والقبول.

وفقًا لتعاليم الدين البهائي، فإن الغرض من حياة الإنسان هو أن تتعلم كيفية معرفة ومحبة الله من خلال وسائل مثل الصلاة وممارسة التأمل الباطني وخدمة الإنسانية. تأسست العقيدة البهائية على يد بهاء الله في القرن 19 في بلاد فارس. وقد نفي بهاء الله من بلاد فارس إلى الإمبراطورية العثمانية، وتوفي بينما كان لا يزال سجينًا بشكلٍ رسميٍ. بعد وفاة بهاء الله، انتشر الدين البهائي تحت قيادة ابنه عبد البهاء عباس، وانطلق من جذوره الفارسية والعثمانية، واكتسب موطئ قدمٍ في أوروبا وأمريكا، وتوحد معتنقوها في إيران، حيث يعاني أتباعها هناك من الاضطهاد الشديد.

بعد وفاة عبد البهاء عباس، انتقلت مسؤولية إدارة وهداية الجامعة البهائية إلى شوقي أفندي، حفيد عبد البهاء، حسب وصية عبد البهاء في كتابه "ألواح الوصايا". وبعد وفاة شوقي أفندي، دخلت إدارة الجامعة البهائية مرحلةً جديدةً، وتطورت من فردٍ واحدٍ إلى منظومةٍ إداريةٍ تحتوي على هيئاتٍ منتخبةٍ وأفرادٍ يتم تعيينهم. ويوجد اليوم أكثر من سبعة ملايين معتنقٍ للديانة البهائية في العالم، يتوزعون في أكثر من 200 بلدًا وإقليمًا بنسبٍ متفاوتةٍ.

في الدين البهائي، يعتبر أن التاريخ الديني قد تكشّف من خلال سلسلةٍ من الرسل الإلهيين، كل واحدٍ منهم أنشأ الدين الذي كان مناسبًا لاحتياجات الوقت، وقدرة الشعب. وشملت قائمة هؤلاء الرسل رسل الأديان الإبراهيمية، موسى، وعيسى، ومحمد، فضلًا عن الرسل من الديانات الهندية مثل كريشنا، وبوذا، وغيرهم. يعتقد البهائيون أن أحدث الرسل هما الباب وبهاء الله.

في العقيدة البهائية، كل الرسل المتتابعة تنبأوا بالرسول الذي يليه، وحياة بهاء الله وتعاليم الوفاء بالوعود أتمت وأنجزت ماكان من المفروض أن يتم في نهاية الزمان، حسب كل الكتب السماوية السابقة. ماتم فهمه عن الإنسانية هي أنها في عملية تطورٍ جماعيٍ مستمرٍ، والحاجة في الوقت الحالي هي الإنشاء التدريجي للسلام والعدالة والوحدة على نطاقٍ عالميٍ.

كتاب البهائية النظام العالمي الجديد تأليف المحامي أحمد و ليد سراج الدين، يتكون من جزئين، والجزء الذي بين يدينا هو الجزء الثاني الذي يقع في 550 صفحة، ويتكون من 26 فصلًا، ويحدثنا المؤلف في الفصل الأول عن بهاء الله ونشأته وثقافته ورحلته ومسيرته، ثم في الفصل الثاني يعرض لنا كتب بهاء الله، ويخصص الفصل الثالث للحديث عن المبادئ الأساسية للبهائية، ثم في الفصول التالية يعرض لنا الألوهية والنبوة والرسالة، والروح القدس والملائكة، والقيامة والجنة والنار والعبادات، كل ذلك من النظرة البهائية، وكذلك يحدثنا عن المرأة في نظر البهائيين، والحرية عندهم والطبقات الاجتماعية والنقود والمقاييس وطقوس الموت، والإرث والوصية والتبليغ والفلسفة، وصراع البهائيين والبابيين وخلفاء بهاء الله، والتنظيم البهائي، وغير ذلك من المحاور الهامة التي يعرضها لنا المحامي أحمد و ليد سراج الدين أ .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

البهائية هي إحدى الديانات التوحيدية والتي تؤكد في مبدأها الأساسي على الوحدة الروحية للجنس البشري، وترتكز الديانة البهائية على ثلاثة أعمدة تشكّل أساس تعاليم هذه الديانة: وحدانية الله؛ أن هناك إله واحد فقط وهو الله الذي هو مصدر كل الخلق، وحدة الدين؛ أن جميع الديانات الكبرى لديها نفس المصدر الروحي، وتأتي من نفس الخالق، ووحدة الإنسانية؛ أن جميع البشر قد خلقوا متساوين، إلى جانب الوحدة في التنوع، حيث يتم النظر إلى التنوع العرقي والثقافي كونه جديرٌ بالتقدير والقبول. 

وفقًا لتعاليم الدين البهائي، فإن الغرض من حياة الإنسان هو أن تتعلم كيفية معرفة ومحبة الله من خلال وسائل مثل الصلاة وممارسة التأمل الباطني وخدمة الإنسانية. تأسست العقيدة البهائية على يد بهاء الله في القرن 19 في بلاد فارس. وقد نفي بهاء الله من بلاد فارس إلى الإمبراطورية العثمانية، وتوفي بينما كان لا يزال سجينًا بشكلٍ رسميٍ. بعد وفاة بهاء الله، انتشر الدين البهائي تحت قيادة ابنه عبد البهاء عباس، وانطلق من جذوره الفارسية والعثمانية، واكتسب موطئ قدمٍ في أوروبا وأمريكا، وتوحد معتنقوها في إيران، حيث يعاني أتباعها هناك من الاضطهاد الشديد. 

بعد وفاة عبد البهاء عباس، انتقلت مسؤولية إدارة وهداية الجامعة البهائية إلى شوقي أفندي، حفيد عبد البهاء، حسب وصية عبد البهاء في كتابه "ألواح الوصايا". وبعد وفاة شوقي أفندي، دخلت إدارة الجامعة البهائية مرحلةً جديدةً، وتطورت من فردٍ واحدٍ إلى منظومةٍ إداريةٍ تحتوي على هيئاتٍ منتخبةٍ وأفرادٍ يتم تعيينهم. ويوجد اليوم أكثر من سبعة ملايين معتنقٍ للديانة البهائية في العالم، يتوزعون في أكثر من 200 بلدًا وإقليمًا بنسبٍ متفاوتةٍ.

في الدين البهائي، يعتبر أن التاريخ الديني قد تكشّف من خلال سلسلةٍ من الرسل الإلهيين، كل واحدٍ منهم أنشأ الدين الذي كان مناسبًا لاحتياجات الوقت، وقدرة الشعب. وشملت قائمة هؤلاء الرسل رسل الأديان الإبراهيمية، موسى، وعيسى، ومحمد، فضلًا عن الرسل من الديانات الهندية مثل كريشنا، وبوذا، وغيرهم. يعتقد البهائيون أن أحدث الرسل هما الباب وبهاء الله.

 في العقيدة البهائية، كل الرسل المتتابعة تنبأوا بالرسول الذي يليه، وحياة بهاء الله وتعاليم الوفاء بالوعود أتمت وأنجزت ماكان من المفروض أن يتم في نهاية الزمان، حسب كل الكتب السماوية السابقة. ماتم فهمه عن الإنسانية هي أنها في عملية تطورٍ جماعيٍ مستمرٍ، والحاجة في الوقت الحالي هي الإنشاء التدريجي للسلام والعدالة والوحدة على نطاقٍ عالميٍ.

كتاب البهائية النظام العالمي الجديد تأليف المحامي أحمد و ليد سراج الدين، يتكون من جزئين، والجزء الذي بين يدينا هو الجزء الثاني الذي يقع في 550 صفحة، ويتكون من 26 فصلًا، ويحدثنا المؤلف في الفصل الأول عن بهاء الله ونشأته وثقافته ورحلته ومسيرته، ثم في الفصل الثاني يعرض لنا كتب بهاء الله، ويخصص الفصل الثالث للحديث عن المبادئ الأساسية للبهائية، ثم في الفصول التالية يعرض لنا الألوهية والنبوة والرسالة، والروح القدس والملائكة، والقيامة والجنة والنار والعبادات، كل ذلك من النظرة البهائية، وكذلك يحدثنا عن المرأة في نظر البهائيين، والحرية عندهم والطبقات الاجتماعية والنقود والمقاييس وطقوس الموت، والإرث والوصية والتبليغ والفلسفة، وصراع البهائيين والبابيين وخلفاء بهاء الله، والتنظيم البهائي، وغير ذلك من المحاور الهامة التي يعرضها لنا المحامي أحمد و ليد سراج الدين  أ

البهائية النظام العالمي الجديد .ج2 من كتب إسلامية



سنة النشر : 1994م / 1415هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 14.6 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة البهائية النظام العالمي الجديد / ج1

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل البهائية النظام العالمي الجديد / ج1
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
المحامي أحمد و ليد سراج الدين - ALMHAMI AHMD O LID SRAG ALDIN

كتب المحامي أحمد و ليد سراج الدين ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ البهائية النظام العالمي الجديد / ج1 ❝ ❞ البهائية النظام العالمي الجديد / ج2 ❝ ❞ البهائية النظام العالمي الجديد / ج2 ❝ ❞ البهائية النظام العالمي الجديد الجزء الأول ❝ ❱. المزيد..

كتب المحامي أحمد و ليد سراج الدين