❞ مجلة مجلة المنار المجلد 2 ❝  ⏤ محمد رشيد رضا

❞ مجلة مجلة المنار المجلد 2 ❝ ⏤ محمد رشيد رضا

مجلة المنار هي مجلة إسلامية تهدف إلى الإصلاح الديني والاجتماعي للأمة، أسسها الشيخ محمد رشيد رضا وصدر العدد الأول منها في (22 من شوال 1315 هـ = من مارس 1898م)، وحرص الشيخ محمد رشيد رضا على تأكيد أن هدفه من المنار هو الإصلاح الديني والاجتماعي للأمة، وبيان أن الإسلام يتفق مع العقل والعلم ومصالح البشر، وإبطال الشبهات الواردة على الإسلام، وتفنيد ما يعزى إليه من الخرافات.

اتخذ رشيد رضا من قريته الصغيرة ميدانًا لدعوته الإصلاحية فكان يلقي الدروس والخطب في المسجد بطريقة سهلة بعيدة عن السجع الذي كان يشيع في الخطب المنبرية آنذاك۔ ويختار آيات من القرآن يحسن عرضها على جمهوره، ويبسط لهم مسائل الفقه، ويحارب البدع التي كانت شائعة بين أهل قريته.

وكان يذهب إلى الناس في تجمعاتهم في المقاهي التي اعتادوا على الجلوس فيها لشرب القهوة والنارجيلة ولم يخجل من جلوسه معهم ووعظهم وحثهم على الصلاة، وقد أثمرت هذه السياسة المبتكرة حين أقبل كثير منهم على أداء الفروض والالتزام بالشرع والتوبة والإقبال على الله۔ كما وبعث إلى نساء القرية من يدعوهن إلى درس خاص بهن، وجعل مقر التدريس في دار الأسرة، وألقى عليهن دروسًا في الطهارة والعبادات والأخلاق، وشيئًا من العقائد.

تسميتها
اُختار لها اسم المنار اقتباسًا من حديث النبي صلى الله عليه وسلم: "إن للإسلام صوى ومنارًا كمنار الطريق"، ووافقه على هذا الاسم الإمام محمد عبده لتكون طريقًا للهداية ومعلمًا من معالم الحق والرشاد، كما أراد الشيخ رشيد رضا أن تكون المنار بديلاً عن "العروة الوثقى" التي أغلقت من قبل.

المنار في عهد محمد رشيد رضا
كانت المنار في عهد محمد رشيد رضا شهرية اجتماعية دينية أكثر منها سياسية، وكانت منبرًا للدفاع عن الإسلام من الشبهات، كما كانت حافلة بمقالات وبحوث وفتاوٍ أغلبها بقلمه، بالإضافة إلى دروس التفسير التي بدأها الشيخ محمد عبده حيث انتهى عند الآية (125) من سورة النساء، ثم تابعها الشيخ رشيد رضا مقتفيًا أثر أستاذه محمد عبده في الأسلوب والمستوى حتى وصل إلى تفسير سورة يوسف، ثم لقي نحبه في 22أغسطس 1935 م.

توقف المجلة
توقفت المجلة عند العدد الثاني من المجلد الخامس والثلاثين لمدة سبعة أشهر، حتى أسند تحرير المجلة إلى المحقق السوري الجليل الشيخ بهجة البيطار الذي استمر في إكمال مسيرة التفسير خلفًا للشيخين فأتم سورة يوسف إلا إنه ترك المجلة بعد عددين فقط الثالث والرابع من السنة 35، ثم توقفت المجلة عن الصدور مرة ثانية لما يقرب من ثلاث سنوات.

إشراف الإخوان على المنار
بعد توقف المنار بعد الشيخ بهجة البيطار عز على الإخوان أن تتوقف إحدى أهم الصحف الإسلامية في العالم العربي بعد مسيرة دامت لأكثر من أربعين عامًا، طلبت أسرة رشيد رضا من حسن البنا أن يقوم بأعباء المنار ويتولى مسئولية تحريرها، فصدر الجزء الخامس من المجلد الخامس والثلاثين في غرة جمادى الآخرة 1358ه/ 18يوليو 1939 م في ثمانين صفحة بنفس شكل إصدارها في عهد الشيخ رشيد رضا، وكان لذلك صدى كبير في الأوساط العلمية الإسلامية.

توزيع المجلة
كان توزيع المجلة يعتمد على الاشتراكات فقط، وقد حددت المجلة اشتراكها الذي كان 50قرشًا داخل القطر المصري عن السنة، و30قرشًا داخل القطر عن نصف السنة، وخارج القطر 60قرشًا عن السنة، و35قرشًا عن نصف السنة، وحرصًا من المجلة على تأييد الدعاة والطلاب فقد استثنت المجلة حضرات أئمة المساجد وخطباءها والوعاظ، وطلبة العلم، ورجال التعليم الأولي، وأعضاء الجمعيات الإسلامية بأن خفضت لهم اشتراكهم إلى نصف القيمة، وكانت المجلة تصدر عشرة أعداد في العام، وكانت تقدم هدية علمية لكل من سدد اشتراك سنة كاملة عوضًا عن العددين الباقيين.

عرقلة مسيرة المجلة ومصادرتها
صدر العدد العاشر في شعبان 1359هجري الموافق سبتمبر 1940م بعد تأخر شهر، تم مصادرة المجلة، وتوقفت عن الصدور ليكون العدد العاشر هو آخر عدد يصدر للمجلة.
محمد رشيد رضا -
محمد رشيد بن علي رضا ولد 27 جمادى الأولى 1282 هـ/23 سبتمبر 1865 في قرية "القلمون (لبنان)"، وهي قرية تقع على شاطئ البحر المتوسط من جبل لبنان وتبعد عن طرابلس الشام بنحو ثلاثة أميال، وتوفي بمصر في 23 جمادى الأولى 1354 هـ/22 أغسطس 1935م.
مؤلفاته :
رغم أنشغاله بالمجلة التي أخذت معظم وقته، وهي بلا شك أعظم أعماله، فقد استمرت من سنة (1316هـ == 1899م) إلى سنة (1354 == 1935م)، واستغرقت ثلاثة وثلاثين مجلداً، ضمت 160 ألف صفحةً، فضلاً عن رحلاته التي قام بها إلى أوروبا والآستانة والهند والحجاز، ومشاركته في ميادين أخرى من ميادين العمل الإسلامي.
❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ حقوق النساء في الإسلام وحظهن من الإصلاح المحمدي العام ت الألباني ❝ ❞ تفسير المنار ❝ ❞ مجلة المنار ❝ ❞ الوحي المحمدي ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 1 ❝ ❞ فتاوى الإمام ❝ الناشرين : ❞ المكتب الإسلامي للطباعة والنشر ❝ ❞ دار المنار ❝ ❞ مجلة المنار ❝ ❞ مؤسسة عز الدين ❝ ❱
من مجلات إسلامية ودوريات المجلات الاسلامية - مكتبة المكتبة التجريبية.

نبذة عن الكتاب:
مجلة المنار المجلد 2

مجلة المنار هي مجلة إسلامية تهدف إلى الإصلاح الديني والاجتماعي للأمة، أسسها الشيخ محمد رشيد رضا وصدر العدد الأول منها في (22 من شوال 1315 هـ = من مارس 1898م)، وحرص الشيخ محمد رشيد رضا على تأكيد أن هدفه من المنار هو الإصلاح الديني والاجتماعي للأمة، وبيان أن الإسلام يتفق مع العقل والعلم ومصالح البشر، وإبطال الشبهات الواردة على الإسلام، وتفنيد ما يعزى إليه من الخرافات.

اتخذ رشيد رضا من قريته الصغيرة ميدانًا لدعوته الإصلاحية فكان يلقي الدروس والخطب في المسجد بطريقة سهلة بعيدة عن السجع الذي كان يشيع في الخطب المنبرية آنذاك۔ ويختار آيات من القرآن يحسن عرضها على جمهوره، ويبسط لهم مسائل الفقه، ويحارب البدع التي كانت شائعة بين أهل قريته.

وكان يذهب إلى الناس في تجمعاتهم في المقاهي التي اعتادوا على الجلوس فيها لشرب القهوة والنارجيلة ولم يخجل من جلوسه معهم ووعظهم وحثهم على الصلاة، وقد أثمرت هذه السياسة المبتكرة حين أقبل كثير منهم على أداء الفروض والالتزام بالشرع والتوبة والإقبال على الله۔ كما وبعث إلى نساء القرية من يدعوهن إلى درس خاص بهن، وجعل مقر التدريس في دار الأسرة، وألقى عليهن دروسًا في الطهارة والعبادات والأخلاق، وشيئًا من العقائد.

تسميتها
اُختار لها اسم المنار اقتباسًا من حديث النبي صلى الله عليه وسلم: "إن للإسلام صوى ومنارًا كمنار الطريق"، ووافقه على هذا الاسم الإمام محمد عبده لتكون طريقًا للهداية ومعلمًا من معالم الحق والرشاد، كما أراد الشيخ رشيد رضا أن تكون المنار بديلاً عن "العروة الوثقى" التي أغلقت من قبل.

المنار في عهد محمد رشيد رضا
كانت المنار في عهد محمد رشيد رضا شهرية اجتماعية دينية أكثر منها سياسية، وكانت منبرًا للدفاع عن الإسلام من الشبهات، كما كانت حافلة بمقالات وبحوث وفتاوٍ أغلبها بقلمه، بالإضافة إلى دروس التفسير التي بدأها الشيخ محمد عبده حيث انتهى عند الآية (125) من سورة النساء، ثم تابعها الشيخ رشيد رضا مقتفيًا أثر أستاذه محمد عبده في الأسلوب والمستوى حتى وصل إلى تفسير سورة يوسف، ثم لقي نحبه في 22أغسطس 1935 م.

توقف المجلة
توقفت المجلة عند العدد الثاني من المجلد الخامس والثلاثين لمدة سبعة أشهر، حتى أسند تحرير المجلة إلى المحقق السوري الجليل الشيخ بهجة البيطار الذي استمر في إكمال مسيرة التفسير خلفًا للشيخين فأتم سورة يوسف إلا إنه ترك المجلة بعد عددين فقط الثالث والرابع من السنة 35، ثم توقفت المجلة عن الصدور مرة ثانية لما يقرب من ثلاث سنوات.

إشراف الإخوان على المنار
بعد توقف المنار بعد الشيخ بهجة البيطار عز على الإخوان أن تتوقف إحدى أهم الصحف الإسلامية في العالم العربي بعد مسيرة دامت لأكثر من أربعين عامًا، طلبت أسرة رشيد رضا من حسن البنا أن يقوم بأعباء المنار ويتولى مسئولية تحريرها، فصدر الجزء الخامس من المجلد الخامس والثلاثين في غرة جمادى الآخرة 1358ه/ 18يوليو 1939 م في ثمانين صفحة بنفس شكل إصدارها في عهد الشيخ رشيد رضا، وكان لذلك صدى كبير في الأوساط العلمية الإسلامية.

توزيع المجلة
كان توزيع المجلة يعتمد على الاشتراكات فقط، وقد حددت المجلة اشتراكها الذي كان 50قرشًا داخل القطر المصري عن السنة، و30قرشًا داخل القطر عن نصف السنة، وخارج القطر 60قرشًا عن السنة، و35قرشًا عن نصف السنة، وحرصًا من المجلة على تأييد الدعاة والطلاب فقد استثنت المجلة حضرات أئمة المساجد وخطباءها والوعاظ، وطلبة العلم، ورجال التعليم الأولي، وأعضاء الجمعيات الإسلامية بأن خفضت لهم اشتراكهم إلى نصف القيمة، وكانت المجلة تصدر عشرة أعداد في العام، وكانت تقدم هدية علمية لكل من سدد اشتراك سنة كاملة عوضًا عن العددين الباقيين.

عرقلة مسيرة المجلة ومصادرتها
صدر العدد العاشر في شعبان 1359هجري الموافق سبتمبر 1940م بعد تأخر شهر، تم مصادرة المجلة، وتوقفت عن الصدور ليكون العدد العاشر هو آخر عدد يصدر للمجلة. .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

مجلة المنار هي مجلة إسلامية تهدف إلى الإصلاح الديني والاجتماعي للأمة، أسسها الشيخ محمد رشيد رضا وصدر العدد الأول منها في (22 من شوال 1315 هـ = من مارس 1898م)، وحرص الشيخ محمد رشيد رضا على تأكيد أن هدفه من المنار هو الإصلاح الديني والاجتماعي للأمة، وبيان أن الإسلام يتفق مع العقل والعلم ومصالح البشر، وإبطال الشبهات الواردة على الإسلام، وتفنيد ما يعزى إليه من الخرافات.

اتخذ رشيد رضا من قريته الصغيرة ميدانًا لدعوته الإصلاحية فكان يلقي الدروس والخطب في المسجد بطريقة سهلة بعيدة عن السجع الذي كان يشيع في الخطب المنبرية آنذاك۔ ويختار آيات من القرآن يحسن عرضها على جمهوره، ويبسط لهم مسائل الفقه، ويحارب البدع التي كانت شائعة بين أهل قريته.

وكان يذهب إلى الناس في تجمعاتهم في المقاهي التي اعتادوا على الجلوس فيها لشرب القهوة والنارجيلة ولم يخجل من جلوسه معهم ووعظهم وحثهم على الصلاة، وقد أثمرت هذه السياسة المبتكرة حين أقبل كثير منهم على أداء الفروض والالتزام بالشرع والتوبة والإقبال على الله۔ كما وبعث إلى نساء القرية من يدعوهن إلى درس خاص بهن، وجعل مقر التدريس في دار الأسرة، وألقى عليهن دروسًا في الطهارة والعبادات والأخلاق، وشيئًا من العقائد.

تسميتها
اُختار لها اسم المنار اقتباسًا من حديث النبي صلى الله عليه وسلم: "إن للإسلام صوى ومنارًا كمنار الطريق"، ووافقه على هذا الاسم الإمام محمد عبده لتكون طريقًا للهداية ومعلمًا من معالم الحق والرشاد، كما أراد الشيخ رشيد رضا أن تكون المنار بديلاً عن "العروة الوثقى" التي أغلقت من قبل.

المنار في عهد محمد رشيد رضا
كانت المنار في عهد محمد رشيد رضا شهرية اجتماعية دينية أكثر منها سياسية، وكانت منبرًا للدفاع عن الإسلام من الشبهات، كما كانت حافلة بمقالات وبحوث وفتاوٍ أغلبها بقلمه، بالإضافة إلى دروس التفسير التي بدأها الشيخ محمد عبده حيث انتهى عند الآية (125) من سورة النساء، ثم تابعها الشيخ رشيد رضا مقتفيًا أثر أستاذه محمد عبده في الأسلوب والمستوى حتى وصل إلى تفسير سورة يوسف، ثم لقي نحبه في 22أغسطس 1935 م.

توقف المجلة
توقفت المجلة عند العدد الثاني من المجلد الخامس والثلاثين لمدة سبعة أشهر، حتى أسند تحرير المجلة إلى المحقق السوري الجليل الشيخ بهجة البيطار الذي استمر في إكمال مسيرة التفسير خلفًا للشيخين فأتم سورة يوسف إلا إنه ترك المجلة بعد عددين فقط الثالث والرابع من السنة 35، ثم توقفت المجلة عن الصدور مرة ثانية لما يقرب من ثلاث سنوات.

إشراف الإخوان على المنار
بعد توقف المنار بعد الشيخ بهجة البيطار عز على الإخوان أن تتوقف إحدى أهم الصحف الإسلامية في العالم العربي بعد مسيرة دامت لأكثر من أربعين عامًا، طلبت أسرة رشيد رضا من حسن البنا أن يقوم بأعباء المنار ويتولى مسئولية تحريرها، فصدر الجزء الخامس من المجلد الخامس والثلاثين في غرة جمادى الآخرة 1358ه/ 18يوليو 1939 م في ثمانين صفحة بنفس شكل إصدارها في عهد الشيخ رشيد رضا، وكان لذلك صدى كبير في الأوساط العلمية الإسلامية.

توزيع المجلة
كان توزيع المجلة يعتمد على الاشتراكات فقط، وقد حددت المجلة اشتراكها الذي كان 50قرشًا داخل القطر المصري عن السنة، و30قرشًا داخل القطر عن نصف السنة، وخارج القطر 60قرشًا عن السنة، و35قرشًا عن نصف السنة، وحرصًا من المجلة على تأييد الدعاة والطلاب فقد استثنت المجلة حضرات أئمة المساجد وخطباءها والوعاظ، وطلبة العلم، ورجال التعليم الأولي، وأعضاء الجمعيات الإسلامية بأن خفضت لهم اشتراكهم إلى نصف القيمة، وكانت المجلة تصدر عشرة أعداد في العام، وكانت تقدم هدية علمية لكل من سدد اشتراك سنة كاملة عوضًا عن العددين الباقيين.

عرقلة مسيرة المجلة ومصادرتها
صدر العدد العاشر في شعبان 1359هجري الموافق سبتمبر 1940م بعد تأخر شهر، تم مصادرة المجلة، وتوقفت عن الصدور ليكون العدد العاشر هو آخر عدد يصدر للمجلة.

 مجلة المسلم المعاصر ·مجلة الفرقان · المجلة الإسلامية · مجلة صوت الحجاز الإلكترونية · مجلة المنهل العلمية الدعوة مجلة إسلامية جامعة، مجلة الوعي الإسلامي– اسلامك لتريتشر مجلات اسلامية pdf

 مجلة الجامعة الإسلامية بالمدينة

 

 

 



حجم الكتاب عند التحميل : 25.4 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة مجلة المنار المجلد 2

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل مجلة المنار المجلد 2
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
محمد رشيد رضا - Mohamed Rashid Rida

كتب محمد رشيد رضا محمد رشيد بن علي رضا ولد 27 جمادى الأولى 1282 هـ/23 سبتمبر 1865 في قرية "القلمون (لبنان)"، وهي قرية تقع على شاطئ البحر المتوسط من جبل لبنان وتبعد عن طرابلس الشام بنحو ثلاثة أميال، وتوفي بمصر في 23 جمادى الأولى 1354 هـ/22 أغسطس 1935م. مؤلفاته : رغم أنشغاله بالمجلة التي أخذت معظم وقته، وهي بلا شك أعظم أعماله، فقد استمرت من سنة (1316هـ == 1899م) إلى سنة (1354 == 1935م)، واستغرقت ثلاثة وثلاثين مجلداً، ضمت 160 ألف صفحةً، فضلاً عن رحلاته التي قام بها إلى أوروبا والآستانة والهند والحجاز، ومشاركته في ميادين أخرى من ميادين العمل الإسلامي. ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ حقوق النساء في الإسلام وحظهن من الإصلاح المحمدي العام ت الألباني ❝ ❞ تفسير المنار ❝ ❞ مجلة المنار ❝ ❞ الوحي المحمدي ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 1 ❝ ❞ فتاوى الإمام ❝ الناشرين : ❞ المكتب الإسلامي للطباعة والنشر ❝ ❞ دار المنار ❝ ❞ مجلة المنار ❝ ❞ مؤسسة عز الدين ❝ ❱. المزيد..

كتب محمد رشيد رضا
الناشر:
مجلة المنار
كتب مجلة المنار ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ مجلة المنار ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 2 ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 1 ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 9 ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 16 ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 4 ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 13 ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 14 ❝ ❞ مجلة المنار المجلد 19 ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ محمد رشيد رضا ❝ ❞ رشيد رضا ❝ ❱.المزيد.. كتب مجلة المنار