❞ رواية اليوم الأخير لأدولف هتلر ❝  ⏤ دافيد سولار

❞ رواية اليوم الأخير لأدولف هتلر ❝ ⏤ دافيد سولار


نبذة عن الكتاب :

الكتاب عبارة عن السيرة الذاتية ل لأدولف هتلر بشكل مختصر ومكثف في نفس الوقت
تحدث عنه منذ مولده ومراهقته ودخوله الجيش الألماني في الحرب العالمية الاولي، وبعد ذلك تغلغله إلى عالم السياسة، وكيف أصبح الرجل الثاني بعد رئيس ألمانيا، ثم أصبح الحاكم الأول والأخر عليها.
فكرة عدائه لليهود ومعداته للساميةوتحملهم جميع المشاكل التي حلت على ألمانيا وشعبها.

“لا يزال الفوهرر حيًا ويقود الدفاع في برلين”.
لم يعد لدى الفوهرر ما يقوده وأصبح موته في حكم المقرر. تداعت إلى ذهنه ذكريات علاقته بموسولليني الذي كان يخشاه ويكرهه عندما قُتل دولفوس، وعاد وقدره عندما قام بدعمه في ميونخ أثناء مشكلة السوديت. كم رغب في شنقه، عندما عرف أنه على اتصال بالفرنسيين والإنجليز مع بداية الحرب! لكنه عاد وشكر له استمرار وفائه للمحور وامتناعه عن فتح جبهة ثانية عليه. ثم شعر بالسخط عليه عندما ظهر ضعف الجيوش الإيطالية في حرب اليونان وشمال أفريقيا! إلا أنه تعاطف معه، عندما تم إقصاؤه عن السلطة واحتجازه بجبال الغران ساسو.
عندما بدأت محاكمة وجوه النازية في نوفمبر 1945، لم يتبق من المدينة التاريخية الثرية إلا 110 مبنى سليمًا. فقد هدم قصف الحلفاء جميع مظاهر النازية، وأتى على كل ما اجتمع في تلك البقعة من مبانٍ تاريخية وفنية على مدى قرون تاريخية. لكن هناك مباني ظلت صامدة، مثل قصر العدالة ذي الطوابق الثلاثة، وأروقة شديدة الاتساع، كما سلم من القصف أيضًا الجزء الغربي منه، الذي على هيئة نصف قطر، ويضم زنزانات حجز المتهمين.

فصول الكتاب :

الفصل الأول:زواج في بونكر المستشارية

الفصل الثاني: وصية هتلر

الفصل الثالث:الرسل

الفصل الرابع: ساعات اليأس

الفصل الخامس:غروب شمس الآلهة

خاتمة: منتصرون ومنهزمون



دافيد سولار - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ اليوم الأخير لأدولف هتلر ❝ الناشرين : ❞ المركز القومى للترجمة ❝ ❱
من كتب الادب العالمى المترجم الادب العالمى - مكتبة الكتب و الموسوعات العامة.


اقتباسات من رواية اليوم الأخير لأدولف هتلر

نبذة عن الكتاب:
اليوم الأخير لأدولف هتلر

2014م - 1444هـ

نبذة عن الكتاب :

الكتاب عبارة عن السيرة الذاتية ل لأدولف هتلر بشكل مختصر ومكثف في نفس الوقت
تحدث عنه منذ مولده ومراهقته ودخوله الجيش الألماني في الحرب العالمية الاولي، وبعد ذلك تغلغله إلى عالم السياسة، وكيف أصبح الرجل الثاني بعد رئيس ألمانيا، ثم أصبح الحاكم الأول والأخر عليها.
فكرة عدائه لليهود ومعداته للساميةوتحملهم جميع المشاكل التي حلت على ألمانيا وشعبها.

“لا يزال الفوهرر حيًا ويقود الدفاع في برلين”.
لم يعد لدى الفوهرر ما يقوده وأصبح موته في حكم المقرر. تداعت إلى ذهنه ذكريات علاقته بموسولليني الذي كان يخشاه ويكرهه عندما قُتل دولفوس، وعاد وقدره عندما قام بدعمه في ميونخ أثناء مشكلة السوديت. كم رغب في شنقه، عندما عرف أنه على اتصال بالفرنسيين والإنجليز مع بداية الحرب! لكنه عاد وشكر له استمرار وفائه للمحور وامتناعه عن فتح جبهة ثانية عليه. ثم شعر بالسخط عليه عندما ظهر ضعف الجيوش الإيطالية في حرب اليونان وشمال أفريقيا! إلا أنه تعاطف معه، عندما تم إقصاؤه عن السلطة واحتجازه بجبال الغران ساسو.
عندما بدأت محاكمة وجوه النازية في نوفمبر 1945، لم يتبق من المدينة التاريخية الثرية إلا 110 مبنى سليمًا. فقد هدم قصف الحلفاء جميع مظاهر النازية، وأتى على كل ما اجتمع في تلك البقعة من مبانٍ تاريخية وفنية على مدى قرون تاريخية. لكن هناك مباني ظلت صامدة، مثل قصر العدالة ذي الطوابق الثلاثة، وأروقة شديدة الاتساع، كما سلم من القصف أيضًا الجزء الغربي منه، الذي على هيئة نصف قطر، ويضم زنزانات حجز المتهمين.

فصول الكتاب :

الفصل الأول:زواج في بونكر المستشارية

الفصل الثاني: وصية هتلر

الفصل الثالث:الرسل

الفصل الرابع: ساعات اليأس

الفصل الخامس:غروب شمس الآلهة

خاتمة: منتصرون ومنهزمون




.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

أدولف هتلر (بالألمانية: Adolf Hitler) (20 أبريل 1889 - 30 أبريل 1945) زعيم ألمانيا النازية، ولد في الإمبراطورية النمساوية المجرية، وكان زعيم ومؤسس حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني والمعروف باسم الحزب النازي. حكم ألمانيا النازية في الفترة ما بين عامي 1933 و1945 حيث شغل منصب مستشار الدولة (بالألمانية: Reichskanzler) في الفترة ما بين عامي 1933 و1945، والفوهرر (بالألمانية: Führer) في الفترة ما بين عامي 1934 و1945. واختارته مجلة تايم واحدًا من بين مائة شخصية تركت أكبر أثر في تاريخ البشرية في القرن العشرين.

وباعتباره واحدًا من المحاربين القدامى الذين تقلدوا الأوسمة تقديرًا لجهودهم في الحرب العالمية الأولى بجانب ألمانيا، انضم هتلر إلى الحزب النازي في عام 1920 وأصبح زعيمًا له في عام 1921. وبعد سجنه إثر محاولة انقلاب فاشلة قام بها في عام 1923، استطاع هتلر أن يحصل على تأييد الجماهير بتشجيعه لأفكار تأييد القومية ومعاداة الشيوعية والكاريزما (أو الجاذبية) التي يتمتع بها في إلقاء الخطب وفي الدعاية.

في عام 1933، تم تعيينه مستشارًا للبلاد حيث عمل على إرساء دعائم نظام تحكمه نزعة شمولية وديكتاتورية وفاشية. وانتهج هتلر سياسة خارجية لها هدف معلن وهو الاستيلاء على ما أسماه بالمجال الحيوي (بالألمانية: Lebensraum) (ويُقصد به السيطرة على مناطق معينة لتأمين الوجود لألمانيا النازية وضمان رخائها الاقتصادي) وتوجيه موارد الدولة نحو تحقيق هذا الهدف. وقد قام الجيش الألماني (فيرماخت) الذي قام هتلر بإعادة بنائه بغزو بولندا في عام 1939 مما أدى إلى اندلاع الحرب العالمية الثانية، وخلال ثلاث سنوات، احتلت ألمانيا ودول المحور معظم قارة أوروبا، (عدا بريطانيا)، وأجزاء كبيرة من أفريقيا ودول شرق وجنوب شرق آسيا والدول المطلة على المحيط الهادي، وثلث مساحة الاتحاد السوفياتي (من الغرب حتى مدينة ستالينغراد). ومع ذلك، نجحت دول الحلفاء في أن تكون لها الغلبة في النهاية.

وفي عام 1945، نجحت جيوش الحلفاء في اجتياح ألمانيا من جميع جوانبها وحتى سقوط برلين. وأثناء الأيام الأخيرة من الحرب في عام 1945، تزوج هتلر من عشيقته إيفا براون بعد قصة حب طويلة. وبعد أقل من يومين، انتحر العشيقان.، وتم حرق جثتيهما على بعد أمتار من تقدم الجيش السوفيتي في برلين.

ينظر بعض المؤرخين لهتلر بأنه شخصية فريدة في التاريخ الألماني، حاولت تحسين الظروف السياسية والاقتصادية للشعب الألماني في فترة حكمه. وعلى الطرف الآخر، يعتبر مؤرخون آخرون أن هتلر واحد من أكثر الشخصيات دموية في التاريخ الحديث؛ حيث تسببت سياساته في قتل ملايين المدنيين والعسكريين، خلال الحرب العالمية الثانية.

كان والد هتلر - ألويس هتلر - مولودًا غير شرعي. وخلال السنوات التسع والثلاثين الأولى من عمره، حمل ألويس لقب عائلة والدته وهو تشيكلجروبر.

وفي عام 1876، حمل ألويس لقب زوج والدته يوهان جورج هيتلر. وكان يمكن كتابة الاسم بأكثر من طريقة كالآتي: Hiedler وHuetler وHuettler وHitler، وربما قد قام أحد الموظفين بتوحيد صيغته إلى Hitler. وقد يكون الاسم مشتقًا من "الشخص الذي يعيش في كوخ" (ألمانية فصحى: Hütte) أو من "الراعي" (ألمانية فصحى: hüten = يحرس) والتي تعني في الإنجليزية ينتبه أو قد يكون مشتقًا من الكلمة السلافية Hidlar وHidlarcek. (وفيما يتعلق بالنظريتين الأولى والثانية، فإن بعض اللهجات الألمانية قد يمكنها التمييز إلى درجة بسيطة أو لا يمكنها التمييز بين الصوتين ü- وi- عند النطق.

وقد استغلت الدعاية الخاصة بقوات الحلفاء اسم العائلة الأصلى لهتلر أثناء الحرب العالمية الثانية، فكانت طائراتهم تقوم بعملية إنزال جوي على المدن الألمانية لمنشورات تحمل عبارة "Heil Schicklgruber" تذكيرًا للألمان بنسب زعيمهم. وبالرغم من أن هتلر كان قد ولد وهو يحمل اسم هتلر قانونيًا، فإنه قد ارتبط أيضًا باسم هيدلر عن طريق جده لأمه يوحنا هيدلر.

أما الاسم "أدولف" فهو مشتق من الألمانية القديمة ويعني "الذئب النبيل" (ويتكون الاسم منِ Adel التي تعني النبالة، بالإضافة إلى كلمة ذئب). وهكذا، كان واحدًا من الألقاب التي أطلقها أدولف على نفسه الذئب (ألمانية: Wolf) أو السيد ذئب (ألمانية: Herr Wolf). وقد بدأ في استخدام هذه اللقب في أوائل العشرينات من القرن التاسع عشر وكان يناديه به المقربون منه فقط (حيث لقبه أفراد عائلة فاجنر باسم العم ذئب) حتى سقوط الرايخ الثالث. وقد عكست الأسماء التي أطلقها على مقرات القيادة المختلفة له في كل أنحاء أوروبا القارية ذلك، فكانت أسماؤها وكر الذئب في بروسيا الشرقية، وWolfsschlucht في فرنسا، وWerwolf في أوكرانيا وغيرها من الأسماء التي كانت تشير إلى هذا اللقب. علاوةً على ذلك، عرف هتلر باسم "آدي" بين المقربين من عائلته وأقاربه.

وكان جد هتلر لأبيه على الأرجح واحدًا من الأخوين يوهان جورج هيدلر أو يوهان نيبوموك هيدلر. وسرت الشائعات بأن هتلر كان ينتسب إلى اليهود عن طريق واحد من أجداده؛ لأن جدته ماريا شيكلجروبر قد حملت عندما كانت تعمل كخادمة في أحد البيوت اليهودية. وأحدث المعنى الكامن في هذه الشائعات دويًا سياسيًا هائلًا حيث أن هتلر كان نصيرًا متحمسًا لإيديولجيات عنصرية ومعادية للسامية. وقد حاول خصومه جاهدين إثبات نسب هتلر إلى أصول يهودية أو تشيكية. وبالرغم من أن هذه الإشاعات لم تثبت صحتها أبدًا، فإنها كانت كافية بالنسبة لهتلر لكي يقوم بإخفاء أصوله. ووفقًا لما ذكره روبرت جي إل وايت في كتابه الإله المضطرب عقليًا: أدولف هتلر، فقد منع هتلر بقوة القانون عمل المرأة الألمانية في البيوت اليهودية. وبعد ضم النمسا إلى ألمانيا، قام هتلر بتحويل المدينة التي عاش فيها والده إلى منطقه لتدريب المدفعية.


الكتاب عبارة عن السيرة الذاتية ل لأدولف هتلر بشكل مختصر ومكثف في نفس الوقت تحدث عنه منذ مولده ومراهقته ودخوله الجيش الألماني في الحرب العالمية الاولي، وبعد ذلك تغلغله إلى عالم السياسة، وكيف أصبح الرجل الثاني بعد رئيس ألمانيا، ثم أصبح الحاكم الأول والأخر عليها. 

فكرة عدائه لليهود ومعداته للساميةوتحملهم جميع المشاكل التي حلت على ألمانيا وشعبها. “لا يزال الفوهرر حيًا ويقود الدفاع في برلين”.

 لم يعد لدى الفوهرر ما يقوده وأصبح موته في حكم المقرر. تداعت إلى ذهنه ذكريات علاقته بموسولليني الذي كان يخشاه ويكرهه عندما قُتل دولفوس، وعاد وقدره عندما قام بدعمه في ميونخ أثناء مشكلة السوديت. كم رغب في شنقه، عندما عرف أنه على اتصال بالفرنسيين والإنجليز مع بداية الحرب! 

لكنه عاد وشكر له استمرار وفائه للمحور وامتناعه عن فتح جبهة ثانية عليه. ثم شعر بالسخط عليه عندما ظهر ضعف الجيوش الإيطالية في حرب اليونان وشمال أفريقيا! إلا أنه تعاطف معه، عندما تم إقصاؤه عن السلطة واحتجازه بجبال الغران ساسو. 

عندما بدأت محاكمة وجوه النازية في نوفمبر 1945، لم يتبق من المدينة التاريخية الثرية إلا 110 مبنى سليمًا. فقد هدم قصف الحلفاء جميع مظاهر النازية، وأتى على كل ما اجتمع في تلك البقعة من مبانٍ تاريخية وفنية على مدى قرون تاريخية. لكن هناك مباني ظلت صامدة، مثل قصر العدالة ذي الطوابق الثلاثة، وأروقة شديدة الاتساع، كما سلم من القصف أيضًا الجزء الغربي منه، الذي على هيئة نصف قطر، ويضم زنزانات حجز المتهمين.
 

فصول الكتاب : الفصل الأول:زواج في بونكر المستشارية الفصل الثاني: وصية هتلر الفصل الثالث:الرسل الفصل الرابع: ساعات اليأس الفصل الخامس:غروب شمس الآلهة خاتمة: منتصرون ومنهزمون

ادب عالمى- رواية تاريخية- سير وتراجم ومذكرات-رواية مترجمة- المانيا- رواية مترجمة الى العربية- الادب العالمى المترجم

 

 



سنة النشر : 2014م / 1435هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 6.3 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة اليوم الأخير لأدولف هتلر

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل اليوم الأخير لأدولف هتلر
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
دافيد سولار - david solari

كتب دافيد سولار ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ اليوم الأخير لأدولف هتلر ❝ الناشرين : ❞ المركز القومى للترجمة ❝ ❱. المزيد..

كتب دافيد سولار
الناشر:
المركز القومى للترجمة
كتب المركز القومى للترجمة ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ علم الشخصية الجزء الأول ❝ ❞ سقراط عقول عظيمة ❝ ❞ القصص القصيرة الكاملة الجزء [2] ❝ ❞ العقيدة العسكرية - دليل مرجعي ❝ ❞ أساطير وقصص إيطالية للأطفال ( الجزء الاول ) ❝ ❞ اليوم الأخير لأدولف هتلر ❝ ❞ حجج فاسدة تجعلنا نبدو أغبياء ❝ ❞ علم الشخصية ج2 ❝ ❞ أخبار سلاجقة الروم ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ مجموعة من المؤلفين ❝ ❞ يحي بن شرف النووي أبو زكريا ❝ ❞ طه حسين ❝ ❞ سيغموند فرويد ❝ ❞ لورانس أ. برافين ❝ ❞ أفلاطون ❝ ❞ برتراند راسل ❝ ❞ نخبة مؤلفين ❝ ❞ هـ ج ويلز ❝ ❞ محمد عبد الله عنان ❝ ❞ قاسم عبده قاسم ❝ ❞ جون ديوي ❝ ❞ جون كينيث جالبريت ❝ ❞ إيمانويل كانط ❝ ❞ أرسطو ❝ ❞ جان بول سارتر ❝ ❞ جون جريبين ❝ ❞ أحمد زكي ❝ ❞ محمد حرب ❝ ❞ أرنولد توينبى ❝ ❞ بيرت تشابمان ❝ ❞ بول ديفيز ❝ ❞ أحمد فؤاد نجم ❝ ❞ كارل بوبر ❝ ❞ ماريو بارغاس يوسا ❝ ❞ إميل دوركايم ❝ ❞ هنري برجسون ❝ ❞ جون ستيوارت ميل ❝ ❞ فرجينيا وولف ❝ ❞ محمد سعد بن أحمد بن مسعود اليوبي ❝ ❞ بول أوستر ❝ ❞ نخبة من الباحثين ❝ ❞ رابندرانات طاغور ❝ ❞ سعديا بن جاؤون بن يوسف الفيومى ❝ ❞ عبد الوهاب علوب ❝ ❞ تساليوت ❝ ❞ تيري إيجلتون ❝ ❞ جيمس هنري بريستيد ❝ ❞ أندريه ميكيل ❝ ❞ محمد الجوهري حمد الجوهري ❝ ❞ سينثيا ستوكس براون ❝ ❞ ابن عربي ❝ ❞ عبد الرحمن الخميسي ❝ ❞ دافيد سولار ❝ ❞ جيته ❝ ❞ تريسي بويل وجاري كمب ❝ ❞ شوقي جلال ❝ ❞ لورانس برافين ❝ ❞ أوليا جلبي ❝ ❞ محمد الكتب الدين عبد المنعم ❝ ❞ فلاتكو فيدرال ❝ ❞ جون سيرل ❝ ❞ ادجار الان بو ❝ ❞ فرنسوا بون ❝ ❞ مارك كورتيس ❝ ❞ جوليان باجيني ❝ ❞ ليزا بورتولوتي ❝ ❞ ماسود شيشبان هيجو بيريز روجاس أنكا تورينو ❝ ❞ أرتيميس كوبر ❝ ❞ هيوارد كارتر و آرثر ميس ❝ ❞ أحمد فؤاد الأهواني ❝ ❞ شلدون واتس ❝ ❞ خالد القرني ❝ ❞ نيكولاس تي بروفيريس ❝ ❞ شارل سان برو ❝ ❞ كلود ريفيير ❝ ❞ محمد صبري السوربوني ❝ ❞ كاشا شباكوفسكا ❝ ❞ بن يوسف بن خدة ❝ ❞ ابن البيبي هوتسما ❝ ❞ خوان جويتيسولو ❝ ❞ إيمي ستيدمان ❝ ❞ ستييفن جابسر ❝ ❞ شارلين هس بيبر ❝ ❞ بهجت قرني ❝ ❞ فرانتس كافكا ❝ ❞ محمد فؤاد كوبريلي ❝ ❞ دافيد ستاموس ❝ ❞ بيتر وستبروك ❝ ❞ بريجيته فالكينبورج ❝ ❞ جليلة القاضي ❝ ❞ نتنئيل بيرف فيومى ❝ ❞ جلال آل أحمد ❝ ❞ ألبرت حوراني ❝ ❞ هيرفي كيمف ❝ ❞ ميجل دى ثربانتس ❝ ❞ جينز بروكميير ❝ ❞ الفريد إيكس الابن ❝ ❞ حبيب عايب ❝ ❞ كريستيان الكتبد ❝ ❞ كاميلي باليا ❝ ❞ لوسيان جولدمان ❝ ❞ ليز روس ❝ ❞ رؤوف وصفي ❝ ❞ كيتى ريشايس ❝ ❞ ماسيمميليا نو فرانشي ❝ ❞ شتيرنفلد ❝ ❞ مايكل سبينس ❝ ❞ دون ناردو ❝ ❞ أديب إسحق ❝ ❞ لويس سبينس ❝ ❞ خورشيد باشا ❝ ❞ سارة ميلز ❝ ❞ ماسيميليانوفرانشي ❝ ❞ باسكاله جوتشيل وإيمانويله لواييه ❝ ❞ جومو كوامي سوندرام ❝ ❞ جلبرت هايت ❝ ❞ دانييل فرامبتون ❝ ❞ لويس ميناند وأخرون ❝ ❞ إيلينا سيمينو ❝ ❞ ڨلاديمير ڨينوجرادوف ❝ ❞ ولفريد سكاون بلنت ❝ ❞ آفسي شليم ❝ ❞ حبيب أفندي بيدابيش ❝ ❞ رودي بارت ❝ ❞ فريديريش دورينمات ❝ ❞ عزيز العظمة وايفي فوكاس ❝ ❞ السيد الندوي ❝ ❞ نيثان غردلز ❝ ❞ خوليو رييس روبيو المجريطي ❝ ❞ كاس ر سينشتاين ❝ ❞ ماريا تيموسكو ❝ ❞ ان افانا سيف ❝ ❞ كريستيان زيفي كوش ❝ ❞ مايكل هاج ❝ ❞ فدوى الجندي ❝ ❞ محمد دبير سياقي ❝ ❞ لاري راي ❝ ❞ ميشيل إ ماكلو ❝ ❞ مفالي بوانار ❝ ❞ لوسيان فيفر ❝ ❞ إيدموند ج بورن ❝ ❞ موريتس شتينشنيدر ❝ ❞ فيليب برو ❝ ❞ جون جوليوس الكتبويش ❝ ❞ بلحيا الطاهر ❝ ❞ تمار رودافسكي ❝ ❞ يوهان هويزنجا ❝ ❞ د. سمير أمين ❝ ❞ جيرمندر ك بامبرا ❝ ❞ قوشينغ هاو ❝ ❞ ستيفن سالايتا ❝ ❞ رفائيل سانشيت فرلوسيو ❝ ❞ تشالمرز جونسون ❝ ❞ فرنسين كوستيه تارديو ❝ ❞ إينيكي باسكنز و آن ويب ❝ ❞ شوشا جوبي ❝ ❞ ألبرقصيري ❝ ❞ يهودا بن شموئيل هليفي ❝ ❞ مو يان ❝ ❞ مريام كوك ❝ ❞ نخبة ❝ ❞ كاري كوستر لوشة ❝ ❞ إزيا برلن ❝ ❞ جمال محجوب ❝ ❞ دافيد ن ستاموس ❝ ❞ عادل شاهين محمد شاهين ❝ ❞ فريد سباير ❝ ❞ تيم بلانينغ ❝ ❞ هنري دودويل ❝ ❞ روبرت أ باستور ❝ ❞ جون بول جيشار ❝ ❞ جيمس تريفل ❝ ❞ فاتحة الطايب ❝ ❞ جوليا براي ❝ ❞ مجيد طهرانيان ❝ ❞ جينادي فاسيليفتش جارياتشكين ❝ ❞ ديڨيد دامروش ❝ ❞ لي دونج ها ❝ ❞ فرنسواز ديناند ❝ ❞ لوري سيمونسوري ❝ ❞ دانيلي ديل جوديتشيه ❝ ❞ مرغريت دوراس ❝ ❞ عامر ليوبوفيتش ❝ ❞ جولا إياش ❝ ❞ ميشيل دوريتشر دون ❝ ❞ فيليب رينييه ❝ ❞ إسماعیل فصیح ❝ ❞ فيرجيينيا وولف ❝ ❞ فران لويد ❝ ❞ عبد الرحمن محمد رضا الرافعي ❝ ❞ انطونيو المود وبار ❝ ❞ ستيفان آورباخ ❝ ❞ روجر جى . نيوتن ❝ ❞ عبد الباقي جلبنارلي ❝ ❞ جوناثان رى ❝ ❞ شارلز داروين ❝ ❞ ميشا سليموفيتش ❝ ❞ تشارلز آدمس ❝ ❞ Ken Dancyger , أحمد يوسف ❝ ❱.المزيد.. كتب المركز القومى للترجمة