❞ كتاب - مقدمة في النقد الأدبي ❝  ⏤ علي جواد الطاهر

❞ كتاب - مقدمة في النقد الأدبي ❝ ⏤ علي جواد الطاهر

كتاب - مقدمة في النقد الأدبي

تأليف : علي جواد الطاهر

نبذة عن الكتاب :


إذا كان "مقدمة في النقد الأدبي" الاسم الذي يصل به الكتاب إلى القارئ فإنه لم يكن أول اسم مر ببال صاحبه، ولا العاشر. وكانت أوائل الأسماء نابعة من بدء إيمانه بحاجة الطالب إلى درس اسمه "النقد الأدبي"، في الأدب والنقد، ثقافة نقدية، مسالك الأدب، في الطريق إلى النقد الأدبي، تمهيد في النقد الأدبي، دليل الطالب.. الموصل.. الرائد.. وأخيراً: المقدمة الأدبية.
أما سر القناعة بحاجة الطالب العربي إلى الإلمام بالفكر الغربي فمرده كون الدراسة التي نقدمها إليه قديمة، جزئية، انقطعت عن التطور طويلاً، على حين حقق الغرب الكثير الكثير نظرياً وعملياً، كلياً وجزئياً.. ولا بد من أشعة من هذه التجارب لنخدم بها مادتنا العربية ونصل ماضيها بحاضر العالم، ونمد أفقنا، ونلتقي بها مع الغربي إذا ما ضمنا مجلس... ثم ننطلق كما انطلق..
والسر كذلك في أن حاجتنا إلى درس "النقد الأدبي" أشد من حاجة الغربي، وأننا ندرسه وهو لا يجد ضرورة ماسة إلى درسه، السر يكمن في الفرق بين الأدبيين، والطالب الفرنسي-مثلاً-يدرس المهم من مواد النقد الأدبي في قضاياه ومصطلحاته وأعلامه وتطبيقاته وهو يدرس أدبه وتاريخه ونصوص أدبه.



علي جواد الطاهر - علي جواد الطاهر هو أديب وناقد عراقي.


حياته
ولد في الحلة – بابل - العراق عام 1911، درس في مدارسها، ثم في دار المعلمين العالية، ومن فرنسا نال شهادة الدكتوراه من جامعة السوربون, منذ خمسينيات القرن الماضي شرع بتأسيس مشروعه الثقافي، ترجمة، تأليفا، تنظيرا، وتطبيقا حتى بلغ شأنا رفيعا في الأدب العراقي ولقب شيخ النقاد، نافت كتبه على الأربعين كتابا، وهو في ذلك واحد من كبار المؤلفين المبدعين في الوطن العربي شأنه شأن طه حسين وعباس محمود العقاد وإبراهيم عبد القادر المازني، لا فقط من حيث العدد بل الجودة والتنوع في التراث والمعاصرة، في التحقيق والتأليف، في الترجمة، في النقد ألتنظيري والنقد التطبيقي... مرب في الحياة والأدب، مؤسس وملهم وراع... ذو يراع صنعته ثقافة موسوعية عالية، ورأي خلقته دقة المعرفة والإطلاع، ساح في ربوع التراث وأنعطف في دروب المعرفة العالمية والعربية والمحلية، عالم يعترف (الجميع بذلك)
عن مؤلفاته
ومن قرائاتنا لمؤلفاته نجد انه اديب ومقالي وناقد من الطراز الأول, يلتقي في ادبه بين القديم والجديد بانسجام وتالف عجيبين, يتميز علي جواد الطاهر بدراساته الأدبية على المستوى الأكاديمي وهي دراسات تتصف بالحرص الشديد على الأناة في الحكم والدقة في النظر إلى الجزيئات من أجل بناء كلي متكامل، والجمع المتنوع بين دراسات تهتم بالتراث وأخرى تهتم بالاتجاهات الأدبية المعاصرة مثل كتابه "مقدمة في النقد الأدبي" و"دراسته عن الشعر الحر والتراث" وهو فيها جميعاً ملتزم بالمنهج العلمي، مؤمناً بجدواه الكبيرة في نقل المعرفة المنظمة.
❰ له مجموعة من الإنجازات والمؤلفات أبرزها ❞ - مقدمة في النقد الأدبي ❝ ❞ أصول تدريس اللغة العربية ❝ ❞ فوات المؤلفين ❝ الناشرين : ❞ المؤسسة العربية للدراسات والنشر ❝ ❞ دار الغرب الإسلامي ❝ ❞ دار الرائد العربي ❝ ❱
من كتب النقد الأدبي - مكتبة الكتب والموسوعات العامة.

نبذة عن الكتاب:
- مقدمة في النقد الأدبي

1979م - 1445هـ
كتاب - مقدمة في النقد الأدبي

تأليف : علي جواد الطاهر

نبذة عن الكتاب :


إذا كان "مقدمة في النقد الأدبي" الاسم الذي يصل به الكتاب إلى القارئ فإنه لم يكن أول اسم مر ببال صاحبه، ولا العاشر. وكانت أوائل الأسماء نابعة من بدء إيمانه بحاجة الطالب إلى درس اسمه "النقد الأدبي"، في الأدب والنقد، ثقافة نقدية، مسالك الأدب، في الطريق إلى النقد الأدبي، تمهيد في النقد الأدبي، دليل الطالب.. الموصل.. الرائد.. وأخيراً: المقدمة الأدبية.
أما سر القناعة بحاجة الطالب العربي إلى الإلمام بالفكر الغربي فمرده كون الدراسة التي نقدمها إليه قديمة، جزئية، انقطعت عن التطور طويلاً، على حين حقق الغرب الكثير الكثير نظرياً وعملياً، كلياً وجزئياً.. ولا بد من أشعة من هذه التجارب لنخدم بها مادتنا العربية ونصل ماضيها بحاضر العالم، ونمد أفقنا، ونلتقي بها مع الغربي إذا ما ضمنا مجلس... ثم ننطلق كما انطلق..
والسر كذلك في أن حاجتنا إلى درس "النقد الأدبي" أشد من حاجة الغربي، وأننا ندرسه وهو لا يجد ضرورة ماسة إلى درسه، السر يكمن في الفرق بين الأدبيين، والطالب الفرنسي-مثلاً-يدرس المهم من مواد النقد الأدبي في قضاياه ومصطلحاته وأعلامه وتطبيقاته وهو يدرس أدبه وتاريخه ونصوص أدبه.




.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

النقد هو تعبير مكتوب أو منطوق من متخصّص يسمى ناقدًا، عن الجَيِّد والرديء في أفعال أو إبداعات أو قرارات يتخذها الإنسان أو مجموعة من البشر في مختلِف المجالات من وجهة نظر الناقد. كما يذكر مكامن القوة ومكامن الضعف فيها، وقد يقترح أحيانا الحلول. وقد يكون النقد في مجال الأدب، والسياسة، والسينما، والمسرح وفي مختلف المجالات الأخرى.

قد يكون النقد مكتوبا في وثائق داخلية أو منشورا في الصحف أو ضمن خطب سياسية أو لقاءات تلفزيونية وإذاعية.

النظر في قيمة الشيء، التقييم، فالنقد المعرفي مثلا هو النظر في إمكانية وشروط المعرفة وحدودها، وهو عموما عدم قبول القول أو الرأي قبل التمحيص، وينقسم إلى نوعين عامين: نقد خارجي وهو النظر في أصل الرأي، ونقد داخلي وهو النظر في الرأي ذاته من حيث التركيب والمحتوى.

النقد في الأدب
قال جورجي زيدان عن النقد في مجلة الهلال؛ أن الانتقاد يعني إبراز جوانب الاستحسان والنقص على السواء وأن كلمة (انتقاد) ليست تعني إحصاء العيوب وحدها ونريد من باب (الانتقاد والتقريض) كلا الجانبين.

بإبداء رأيهم فيما يسمعونه إن حسنا أو قبيحا فدعوناه لذلك (باب التقريض)، والانتقاد تقريبا من معنى المراد، وما فتحناه إلا لعلمنا بما يترتب عليه من الفائدة الحاصلة من تناول الآراء وأن العاقل من أعتقد الضعف في نفسه وعلم أن انتقاد ما يكتبه أو يقوله، لا يحط من قدره، إذ أننا لا ننتقد إلا ما نراه جديرا بالمطالعة ومستحقا للانتقاد.

النقد في الفن
كذلك تعددت التيارات النقدية في الفن عامة والفنون التشكيلية خاصة خلال القرن العشرين بالعالم العربي فشمل النقد الفني توجهات جمعت بين الفلسفة والتنظير والتأريخ.

نقاد
Question book-new.svg المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (يناير 2019)
ونذكر على سبيل المثال من بين النقاد (خليل قويعة- عبد الرازق عكاشة- موسى الخميسي - عبد الله أبو راشد- محمد محسن الزارعي.)

كتاب - مقدمة في النقد الأدبي

تأليف : علي جواد الطاهر 

نبذة عن الكتاب :


إذا كان "مقدمة في النقد الأدبي" الاسم الذي يصل به الكتاب إلى القارئ فإنه لم يكن أول اسم مر ببال صاحبه، ولا العاشر. وكانت أوائل الأسماء نابعة من بدء إيمانه بحاجة الطالب إلى درس اسمه "النقد الأدبي"، في الأدب والنقد، ثقافة نقدية، مسالك الأدب، في الطريق إلى النقد الأدبي، تمهيد في النقد الأدبي، دليل الطالب.. الموصل.. الرائد.. وأخيراً: المقدمة الأدبية.
أما سر القناعة بحاجة الطالب العربي إلى الإلمام بالفكر الغربي فمرده كون الدراسة التي نقدمها إليه قديمة، جزئية، انقطعت عن التطور طويلاً، على حين حقق الغرب الكثير الكثير نظرياً وعملياً، كلياً وجزئياً.. ولا بد من أشعة من هذه التجارب لنخدم بها مادتنا العربية ونصل ماضيها بحاضر العالم، ونمد أفقنا، ونلتقي بها مع الغربي إذا ما ضمنا مجلس... ثم ننطلق كما انطلق..
والسر كذلك في أن حاجتنا إلى درس "النقد الأدبي" أشد من حاجة الغربي، وأننا ندرسه وهو لا يجد ضرورة ماسة إلى درسه، السر يكمن في الفرق بين الأدبيين، والطالب الفرنسي-مثلاً-يدرس المهم من مواد النقد الأدبي في قضاياه ومصطلحاته وأعلامه وتطبيقاته وهو يدرس أدبه وتاريخه ونصوص أدبه.


 كتاب - مقدمة في النقد الأدبي
علي جواد الطاهر

مقالات علي جواد الطاهر



سنة النشر : 1979م / 1399هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 12.6 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة - مقدمة في النقد الأدبي

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل - مقدمة في النقد الأدبي
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
علي جواد الطاهر - Ali Jawad Al Taher

كتب علي جواد الطاهر علي جواد الطاهر هو أديب وناقد عراقي. حياته ولد في الحلة – بابل - العراق عام 1911، درس في مدارسها، ثم في دار المعلمين العالية، ومن فرنسا نال شهادة الدكتوراه من جامعة السوربون, منذ خمسينيات القرن الماضي شرع بتأسيس مشروعه الثقافي، ترجمة، تأليفا، تنظيرا، وتطبيقا حتى بلغ شأنا رفيعا في الأدب العراقي ولقب شيخ النقاد، نافت كتبه على الأربعين كتابا، وهو في ذلك واحد من كبار المؤلفين المبدعين في الوطن العربي شأنه شأن طه حسين وعباس محمود العقاد وإبراهيم عبد القادر المازني، لا فقط من حيث العدد بل الجودة والتنوع في التراث والمعاصرة، في التحقيق والتأليف، في الترجمة، في النقد ألتنظيري والنقد التطبيقي... مرب في الحياة والأدب، مؤسس وملهم وراع... ذو يراع صنعته ثقافة موسوعية عالية، ورأي خلقته دقة المعرفة والإطلاع، ساح في ربوع التراث وأنعطف في دروب المعرفة العالمية والعربية والمحلية، عالم يعترف (الجميع بذلك) عن مؤلفاته ومن قرائاتنا لمؤلفاته نجد انه اديب ومقالي وناقد من الطراز الأول, يلتقي في ادبه بين القديم والجديد بانسجام وتالف عجيبين, يتميز علي جواد الطاهر بدراساته الأدبية على المستوى الأكاديمي وهي دراسات تتصف بالحرص الشديد على الأناة في الحكم والدقة في النظر إلى الجزيئات من أجل بناء كلي متكامل، والجمع المتنوع بين دراسات تهتم بالتراث وأخرى تهتم بالاتجاهات الأدبية المعاصرة مثل كتابه "مقدمة في النقد الأدبي" و"دراسته عن الشعر الحر والتراث" وهو فيها جميعاً ملتزم بالمنهج العلمي، مؤمناً بجدواه الكبيرة في نقل المعرفة المنظمة. ❰ له مجموعة من الإنجازات والمؤلفات أبرزها ❞ - مقدمة في النقد الأدبي ❝ ❞ أصول تدريس اللغة العربية ❝ ❞ فوات المؤلفين ❝ الناشرين : ❞ المؤسسة العربية للدراسات والنشر ❝ ❞ دار الغرب الإسلامي ❝ ❞ دار الرائد العربي ❝ ❱. المزيد..

كتب علي جواد الطاهر
الناشر:
المؤسسة العربية للدراسات والنشر
كتب المؤسسة العربية للدراسات والنشر ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ جحا و الحمار الناقص ❝ ❞ الأبجدية ❝ ❞ يسمعون حسيسها ❝ ❞ أسطورة ميسيا ❝ ❞ اسطورة بيت الأشباح ❝ ❞ المدخل الي علم النفس الحديث ❝ ❞ في ساعة نحس ❝ ❞ جحا والضيف المريض ❝ ❞ ذاكرة للنسيان ❝ ❞ يا صاحبى السجن ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ أحمد خالد توفيق ❝ ❞ نبيل فاروق ❝ ❞ أيمن العتوم ❝ ❞ محمود درويش ❝ ❞ خليل حنا تادرس ❝ ❞ مجموعة من المؤلفين ❝ ❞ عبدالحميد عبدالمقصود ❝ ❞ محمد عابد الجابرى ❝ ❞ وليم شكسبير ❝ ❞ عبد الرحمن بدوى ❝ ❞ غابرييل غارسيا ماركيز ❝ ❞ عبد الوهاب المسيري ❝ ❞ غازي بن عبدالرحمن القصيبي ❝ ❞ فاروق جويدة ❝ ❞ جورج أورويل ❝ ❞ بثينة العيسي ❝ ❞ شوقى حسن ❝ ❞ تامر إبراهيم ❝ ❞ د. عبد الله الغذامى ❝ ❞ عبد الحميد عبد المقصود ❝ ❞ ادوارد سعيد ❝ ❞ خالد الصفتي ❝ ❞ خليل أحمد خليل ❝ ❞ أوسكار وايلد ❝ ❞ عمر الخيام ❝ ❞ جبرا إبراهيم جبرا - عبد الرحمن منيف ❝ ❞ عبد الرحمن منيف ❝ ❞ عبدالوهاب البياتي ❝ ❞ هوارد فيليبس لافكرافت ❝ ❞ مريد البرغوثي ❝ ❞ علي جواد الطاهر ❝ ❞ يوكيو ميشيما ❝ ❞ إبراهيم الكوني ❝ ❞ شوساكو إندو ❝ ❞ تزفيتان تودوروف ❝ ❞ أبو محمد علي بن أحمد بن سعيد بن حزم الأندلسي ❝ ❞ محمد سليمان عبد المالك ❝ ❞ تيري إيجلتون ❝ ❞ علي بدر ❝ ❞ برهان غليون ❝ ❞ جول فيرن ❝ ❞ عبد الوهاب الكيالي ❝ ❞ أحمد صبري زايد ❝ ❞ إبراهيم نصر الله ❝ ❞ فيليب فرانك ❝ ❞ أحمد زكي أبو شادي ❝ ❞ وليم فوكنر ❝ ❞ انعام كجه جى ❝ ❞ عبدالرحمن منيف ❝ ❞ فيكتور أوستروفسكي ❝ ❞ عبد الخالق الركابي ❝ ❞ محى الدين قندور ❝ ❞ د. محمد عبد القادر بافقيه ❝ ❞ خالد البسام ❝ ❞ طرفة بن العبد الأعلم الشنتمري ❝ ❞ روبرت بلوخ ❝ ❞ حلمي مراد ❝ ❞ حسين يونس ❝ ❞ سنان أنطون ❝ ❞ جلال برجس ❝ ❞ هاني الراهب ❝ ❞ غسان زقطان ❝ ❞ نجم والي ❝ ❞ د. محمد انيس ❝ ❞ جبرا ابراهيم جبرا ❝ ❞ أوروسيوس ❝ ❞ زياد قاسم ❝ ❞ د. محمد فارس ❝ ❞ اسخولوس ❝ ❞ كاتب ياسين ❝ ❞ عبد الستار الراوي ❝ ❞ كليف باركر ❝ ❞ نادر كاظم ❝ ❞ د. عبدالله إبراهيم ❝ ❞ ميسلون هادي ❝ ❞ صلاح جرار ❝ ❞ عادل بشتاوي ❝ ❞ نبيل خالد الأغا ❝ ❞ مؤنس الزاز ❝ ❞ رفيق شاكر النتشه ❝ ❞ دكتور سبوك ❝ ❞ هيرمان ملفيل ❝ ❞ إبراهيم المصري ❝ ❞ منذر المصرى ❝ ❞ سنكلير لويس ❝ ❞ اريك فروم ❝ ❞ شمة شاهين الكواري ❝ ❞ كنزي مدبولي ❝ ❞ زهير هوارى ❝ ❞ النيل عبد القادر أبو قرون ❝ ❞ مالك فايز المصري ❝ ❞ هاني بيوس حنا ❝ ❞ بلقيس الكركي ❝ ❞ علي الزعبي ❝ ❞ يحيى القيسي ❝ ❞ صبحي حديدي ❝ ❞ آزاد عنز ❝ ❞ عبد القادر الجموسي ❝ ❱.المزيد.. كتب المؤسسة العربية للدراسات والنشر