❞ رواية ذاكرة الجسد ❝  ⏤ أحلام مستغانمي

❞ رواية ذاكرة الجسد ❝ ⏤ أحلام مستغانمي

في حضور الوجدان تتألق معاني أحلام مستغانمي، وفي ذاكرة الجسد تتوج حضورها، حروفاً كلمات عبارات تتقاطر في حفل الغناء الروحي. موسيقاه الوطن المنبعث برغم الجراحات... مليون شهيد وثورة ومجاهد، وجزائر الثكلى بأبنائها تنبعث زوابع وعواصف الشوق والحنين في قلب خالد الرسام الذي امتشق الريشة بعد أن هوت يده التي حملت السلاح يوماً، والريشة والسلاح سيّان، كلاهما ريشة تعزف على أوتار الوطن. ففي فرنسا وعندما كان يرسم ما تراه عيناه، جسر ميرابو ونهر السين، وجد أن ما يرسمه هو جسراً آخر ووادياً آخر لمدينة أخرى هي قسنطينة، فأدرك لحظتها أنه في كل حال لا يرسم ما نسكنه، وإنما ما يسكننا.
وهل كانت أحلام مستغانمي تكتب ذاكرة الجسد أم أنها تكتب ذاكرة الوطن؟!! الأمر سيّان فما الجسد إلا جزء من الوطن وما الوطن إلا هذا الجسد الساكن فيه إلى الأبد. تتقاطر الذكرى مفعمة بروح الماضي الذي يأبى إلا الحضور في كل شيء متجسداً السي طاهر التي كما عرفها خالد طفلة رجل قاد خطواته على درب الكفاح؛ عرفها أنثى... كانت من الممكن أن تكون حبيبته، زوجته، ولكنها باتت زوجة في زواج لم يحضره، تلف الذكرى الصفحات، وتتهادى العبارات ممسكة بتلابيب الذكريات دون أن توقظ النفس ملل الحضور. الوطن والحبيبة يجتمعان، والثورة والحب ينصهران في بوتقة واحدة، ومزيجهما عطاء فكري، بعيد عن الخيال، للواقع أقرب، وللإنسان في صدق مشاعره وأحاسيسه أقرب وأقرب. أحلام مستغانمي - أحلام مستغانمي هي كاتبة وروائية جزائرية، ولدت في 13 أبريل 1953 بتونس العاصمة وعاشت بها تسع سنوات، ثم انتقلت إلى الجزائر بعد الاستقلال سنة 1962، حازت على جائزة نجيب محفوظ لعام 1998.


❰ لها مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ نسيان دوت كوم ❝ ❞ الاسود يليق بك ❝ ❞ ذاكرة الجسد ❝ ❞ الاسود (2) ❝ ❞ فوضى الحواس ❝ ❞ الكتابة فى لحظة عرى ❝ ❞ أكاذيب سمكة ❝ ❞ مقالات ❝ ❞ الة في لحظة عري ❝ الناشرين : ❞ نوفا بلس للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار الأداب بيروت ❝ ❞ مكتبة الآداب ❝ ❞ مؤسسة نوفل ❝ ❞ دار نوفل ❝ ❞ المؤسسة الوطنية للكتاب ❝ ❱
من كتب الروايات والقصص - مكتبة القصص و الروايات و المجلات.


اقتباسات من رواية ذاكرة الجسد

نبذة عن الكتاب:
ذاكرة الجسد

2000م - 1444هـ
في حضور الوجدان تتألق معاني أحلام مستغانمي، وفي ذاكرة الجسد تتوج حضورها، حروفاً كلمات عبارات تتقاطر في حفل الغناء الروحي. موسيقاه الوطن المنبعث برغم الجراحات... مليون شهيد وثورة ومجاهد، وجزائر الثكلى بأبنائها تنبعث زوابع وعواصف الشوق والحنين في قلب خالد الرسام الذي امتشق الريشة بعد أن هوت يده التي حملت السلاح يوماً، والريشة والسلاح سيّان، كلاهما ريشة تعزف على أوتار الوطن. ففي فرنسا وعندما كان يرسم ما تراه عيناه، جسر ميرابو ونهر السين، وجد أن ما يرسمه هو جسراً آخر ووادياً آخر لمدينة أخرى هي قسنطينة، فأدرك لحظتها أنه في كل حال لا يرسم ما نسكنه، وإنما ما يسكننا.
وهل كانت أحلام مستغانمي تكتب ذاكرة الجسد أم أنها تكتب ذاكرة الوطن؟!! الأمر سيّان فما الجسد إلا جزء من الوطن وما الوطن إلا هذا الجسد الساكن فيه إلى الأبد. تتقاطر الذكرى مفعمة بروح الماضي الذي يأبى إلا الحضور في كل شيء متجسداً السي طاهر التي كما عرفها خالد طفلة رجل قاد خطواته على درب الكفاح؛ عرفها أنثى... كانت من الممكن أن تكون حبيبته، زوجته، ولكنها باتت زوجة في زواج لم يحضره، تلف الذكرى الصفحات، وتتهادى العبارات ممسكة بتلابيب الذكريات دون أن توقظ النفس ملل الحضور. الوطن والحبيبة يجتمعان، والثورة والحب ينصهران في بوتقة واحدة، ومزيجهما عطاء فكري، بعيد عن الخيال، للواقع أقرب، وللإنسان في صدق مشاعره وأحاسيسه أقرب وأقرب.
.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

ذاكرة الجس

في حضور الوجدان تتألق معاني أحلام مستغانمي، وفي ذاكرة الجسد تتوج حضورها، حروفاً كلمات عبارات تتقاطر في حفل الغناء الروحي. موسيقاه الوطن المنبعث برغم الجراحات... مليون شهيد وثورة ومجاهد، وجزائر الثكلى بأبنائها تنبعث زوابع وعواصف الشوق والحنين في قلب خالد الرسام الذي امتشق الريشة بعد أن هوت يده التي حملت السلاح يوماً، والريشة والسلاح سيّان، كلاهما ريشة تعزف على أوتار الوطن. ففي فرنسا وعندما كان يرسم ما تراه عيناه، جسر ميرابو ونهر السين، وجد أن ما يرسمه هو جسراً آخر ووادياً آخر لمدينة أخرى هي قسنطينة، فأدرك لحظتها أنه في كل حال لا يرسم ما نسكنه، وإنما ما يسكننا. 
وهل كانت أحلام مستغانمي تكتب ذاكرة الجسد أم أنها تكتب ذاكرة الوطن؟!! الأمر سيّان فما الجسد إلا جزء من الوطن وما الوطن إلا هذا الجسد الساكن فيه إلى الأبد. تتقاطر الذكرى مفعمة بروح الماضي الذي يأبى إلا الحضور في كل شيء متجسداً السي طاهر التي كما عرفها خالد طفلة رجل قاد خطواته على درب الكفاح؛ عرفها أنثى... كانت من الممكن أن تكون حبيبته، زوجته، ولكنها باتت زوجة في زواج لم يحضره، تلف الذكرى الصفحات، وتتهادى العبارات ممسكة بتلابيب الذكريات دون أن توقظ النفس ملل الحضور. الوطن والحبيبة يجتمعان، والثورة والحب ينصهران في بوتقة واحدة، ومزيجهما عطاء فكري، بعيد عن الخيال، للواقع أقرب، وللإنسان في صدق مشاعره وأحاسيسه أقرب وأقرب.


إقتباسات من الرواية :

“لا أصعب من أن تبدأ الكتابة في العمر الذي يكون فيه الآخرون قد انتهوا من قول كل شيء” 

“إننا ننتمي إلى أمة لا تحترم مبدعيها وإذا فقدنا غرورنا وكبرياءنا، ستدوسنا أقدام الأُميّين والجهلة!” 

“نحن لا نشفى من ذاكرتنا .. ولهذا نحن نرسم .. ولهذا نحن نكتب .. ولهذا يموت بعضنا أيضاً” 

“ يقضي الإنسان سنواته الأولى في تعلّم النطق، وتقضي الأنظمة العربيّة بقيّة عمره في تعليمه الصمت” 


“في الحروب، ليس الذين يموتون هم التعساء دائماً. إن الأتعس هم أولئك الذين يتركونهم خلفهم ثكالى، يتامى، ومعطوبي أحلام.” 


“الأشياء الأجمل، تولد احتمالا... و ربما تبقى كذلك.” 

“في حياة كل رجل خيبة ما وهزيمة ما ,ربما كانت سبباً في انتصار آخر” 


ـ ذاكرة الجسد
تحميل رواية ذاكرة الجسد word

تحميل كتاب ذاكرة الجسد تشفيك pdf

تلخيص ذاكرة الجسد احلام مستغانمي

ذاكرة الجسد مسلسل

دراسة تحليلية لرواية ذاكرة الجسد

تحميل روايات احلام مستغانمي بصيغة pdf

فوضى الحواس

عابر سرير



سنة النشر : 2000م / 1421هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 5.4 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة ذاكرة الجسد

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:


شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
أحلام مستغانمي - Ahlam Mostaghanemi

كتب أحلام مستغانمي أحلام مستغانمي هي كاتبة وروائية جزائرية، ولدت في 13 أبريل 1953 بتونس العاصمة وعاشت بها تسع سنوات، ثم انتقلت إلى الجزائر بعد الاستقلال سنة 1962، حازت على جائزة نجيب محفوظ لعام 1998. ❰ لها مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ نسيان دوت كوم ❝ ❞ الاسود يليق بك ❝ ❞ ذاكرة الجسد ❝ ❞ الاسود (2) ❝ ❞ فوضى الحواس ❝ ❞ الكتابة فى لحظة عرى ❝ ❞ أكاذيب سمكة ❝ ❞ مقالات ❝ ❞ الة في لحظة عري ❝ الناشرين : ❞ نوفا بلس للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار الأداب بيروت ❝ ❞ مكتبة الآداب ❝ ❞ مؤسسة نوفل ❝ ❞ دار نوفل ❝ ❞ المؤسسة الوطنية للكتاب ❝ ❱. المزيد..

كتب أحلام مستغانمي
الناشر:
دار الآداب
كتب دار الآداب أنشأنا دار الآداب عام 1956 بعد أن شعرنا بأن مجلة الآداب البيروتية، التي صدر عددها الأول عام 1953، لا تستطيع أن تستوعب طموحاتنا في نشر الفكر العربي وتطوراته وأننا بحاجة إلى إصدار مؤلَّفات مطوّلة وموثّقة تتناول مختلف ألوان الإنتاج الجاد في ميدان الدراسات والترجمات والروايات والدواوين الشعرية والمسرحيات، كل ذلك بتوجّه تنويري، الغايةُ منه الإسهامُ في خلق نهضة ثقافية كبيرة تكون مواصلة لما قدّمه العرب في القرون السابقة. وقد عملنا منذ نشأة الدار على يد مؤسّسها الدكتور سهيل إدريس تنفيذ هذا المخطّط الثقافي. وكان كثير من المثقّفين العرب يلجؤون إلى دار الآداب لينشروا نتاجهم الذي لم يكونوا يستطيعون دائماً أن ينشروه في بلادهم، وذلك بفضل ما تتمتّع به بيروت من جوّ الحريات والابتعاد عن الرقابات الصارمة التي تفرضها كثير من السلطات العربيّة. ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الموت السعيد ❝ ❞ الانسان وقواه الخفية ❝ ❞ ذاكرة الجسد ❝ ❞ القط الاسود ❝ ❞ فوضى الحواس ❝ ❞ السلطة والسياسة والثقافة ❝ ❞ المسرح والمرايا 1965-1967 ❝ ❞ أوراق فى الريح ❝ ❞ التحولات والهجرة في أقاليم النهار والليل ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ أحلام مستغانمي ❝ ❞ أدونيس ❝ ❞ إرنست همنغواي ❝ ❞ ادوارد سعيد ❝ ❞ كولن ولسن ❝ ❞ علاء الأسواني ❝ ❞ جان بول سارتر ❝ ❞ كولن ولسون ❝ ❞ إدجار آلن بو ❝ ❞ يوكيو ميشيما ❝ ❞ إيزابيل ألليندي ❝ ❞ ممدوح عدوان ❝ ❞ وليم فوكنر ❝ ❞ ألكسي تولستوي ❝ ❞ إدوارد سعيد ❝ ❞ هاني الراهب ❝ ❞ وليام فوكنر ❝ ❞ حنا مينة ❝ ❞ البير كامو ❝ ❞ جان أشينوز ❝ ❞ الياس خورى ❝ ❱.المزيد.. كتب دار الآداب