❞ كتاب الأمير بندر بن سلطان ❝  ⏤ وليام سيمبسون

❞ كتاب الأمير بندر بن سلطان ❝ ⏤ وليام سيمبسون

بندر بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود (2 مارس 1949 / 5 جمادى الأولى 1368هـ) هو أمير وسياسي ودبلوماسي وطيّار سعودي هو السفير السادس للمملكة العربية السعودية لدى الولايات المتحدة من 24 أكتوبر 1983، حتى 8 سبتمبر 2005. وهو الأمين العام لـ مجلس الأمن الوطني السعودي منذ تأسيس المجلس عام 16 أكتوبر 2005 حتى إلغائه في 29 يناير 2015. كما أصبح الرئيس الثامن لرئاسة الاستخبارات السعودية منذ 19 يوليو 2012 حتى تم إعفائه من قبل الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود في 15 أبريل 2014. ثم عُيِّن مستشاراً ومبعوثاً خاصاً لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بين 2014 و2015.

ولد الأمير بندر بن سلطان في محافظة الطائف، والده هو ولي العهد السابق و وزير الدفاع السابق الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود، وأمه زوجة للأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود تدعى الخيزرانة. الأمير بندر متزوج من ابنة الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود وهي الأميرة هيفاء الفيصل رئيسة ومؤسسة جمعية زهرة لمكافحة سرطان الثدي في الرياض وهي ناشطة اجتماعية، ولهما من الأبناء: الأميرة لولوة، الأميرة ريما، الأميرة نورة، الأمير فهد، الأميرة حصة، الأمير فيصل، الأمير خالد، والأمير عبد العزيز.

تلقّى الأمير بندر بن سلطان تعليمه الأساسي في السعودية، ثم إلتحق بكلية كرانويل للقوات الجوية وتخرّج منها في عام 1968. وحصل على تدريب متقدم في قاعدة ماكسويل الجوية ومدرسة دوايت د.أيزنهاور لاستراتيجية الأمن القومي والموارد. ثم أصبح مدرب طيران وقائد لسرب طائرات إف-5 في القوات الجوية الملكية السعودية. انتهت مهنة الأمير بندر بن سلطان العسكرية في عام 1977، بعد أن حاول الهبوط بطائرة إف-5 تعطلت عجلاتها بسب خلل فني، فتحطّمت طائرته العسكرية وأصيب بمشكلة دائمة في عمودة الفقري.

بعد نهاية مسيرته العسكرية توجّه إلى مجال السياسة حيث ذاع صيته وأصبح أحد الأسماء الفاعلة في الدبلوماسية السعودية، والجسر الأساسي بين الشرق الأوسط والولايات المتحدة. بدأ نشاطه السياسي منذ عهد الراحل الملك خالد، حيث كان له دور كبير في تمرير صفقة طائرات إف-15 إيغل عام 1978. كما كان له دور في حرب الخليج الأولى التي اندلعت بين العراق و إيران عام 1980. وفي عهد الراحل الملك فهد استطاع الأمير بندر بن سلطان تأسيس اللوبي السعودي في الولايات المتحدة الذي وصف حينها بأنه أقوى لوبي في الولايات المتحدة وذو تأثير كبير على البيت الأبيض. وكان الأمير بندر من الشخصيات البارزة التي ساهمت في إنجاح "مبدأ ريغان" المعادي للشيوعية في العديد من الدول مثل، أفغانستان، وتشاد، وإيطاليا، ونيكاراغوا. كما كان من المتورطين في قضية إيران كونترا عام 1985. وله دور كبير في تمرير صفقة البيع الضخمة لطائرات الإنذار المبكر والتحكم بوينغ إي-3 سينتري المعروفة بإسم "أواكس" في عام 1986. وبعد ذلك بأعوام قليلة أنجز الأمير بندر صفقة مع الصين لشراء صواريخ دي إف-3 أي العابرة للقارات عام 1988، والتي أحدثت ضجة أميركية. كما شارك في المساعي لإنجاز اتفاق الطائف، الذي أنهى الحرب الأهلية اللبنانية عام 1989. كما كان له دور في انسحاب السوفييت من أفغانستان عام 1989، وإخراج قيادة منظمة التحرير الفلسطينية بزعامة الراحل ياسر عرفات من لبنان بضمانات دولية. كما كان له دور كبير في إنهاء أزمة لوكربي مع ليبيا، والوصول إلى تسوية.

وفي عقد التسعينات لعب دورا في التأثير على حكومة بلاده من أجل استعمال القوات الأميركية للأراضي السعودية في حرب الخليج الثانية عام 1991 لتحرير الكويت، ومنع السوفييت من دعم العراق. كما بذل مجهودًا لإيجاد حل يرضي الطرفين في القضية الفلسطينية.

كانت السعودية تخشى نظام معمر القذافي، إذ تم الربط بينه وبين اكتشاف معدّات عسكرية ومتفجرات عثر عليها في حقائب ركّاب ليبين متوجهين لأداء مناسك الحج. كما أن ليبيا وقّعت على معاهدة تعاون مع إثيوبيا واليمن الجنوبي، وهما من أشد البلدان عداء للسعودية. لذلك عندما فاتحت وكالة المخابرات المركزية الأمير بندر بشأن تمويل عمليّة سرية ضد معمر القذافي، وافقت رئاسة الاستخبارات العامة السعودية بلا تردد، وكان هدف العملية استنزاف نظام معمر القذافي وكانت أجهزة المخابرات السعودية والأمريكية ترا ان الصراع التشادي الليبي هو نقطة ضعف القافي.

وبتمويل من رئاسة الاستخبارات العامة السعودية، ووكالة المخابرات المركزية، عزّزت القوات التشادية الضعيفة وقليلة الخبرة بمرتزقة محترفين ومجهّزين بمعدات جيدة، ونقلوهم جوّا إلى تشاد لمساندة الهجوم على القوات النظّامية الليبية. يقول الأمير بندر: «قدمت السعودية بالتعاون مع وكالة المخابرات المركزية 10 مليون دولار لدعم إعادة تسليح الجيش التشادي وتجنيد جيش من المرتزقة لمساندة القوات التشادية على الأرض. ولم يشارك السعوديون بشكل مبتشر، بل إكتفوا بالتمويل فقط. وتولى الأمريكين الجزء العملاني، وكانت النتيجة هزيمة القوات الليبية وانسحابها من التشاد.» ويقول أيضا: «لم يم القذافي قطّ بإرسال قواته إلى خارج ليبيا بعد تلك الضربة التي تلقاها».

إعترف الأمير بندر أثناء المفاوضات مع معمر القذافي حول أزمة لوكربي عن تورط السعودية في الصراع التشادي الليبي، وقال لمعمر الفذافي: «بما أننا الآن نتحدث بصراحة معًا، فإننا كنّا نرعى تشاد. كنّا فيها وألحقنا بك هزيمة منكرة في ذلك الوقت».

ممتلكات خاصة
يسافر كثيرا بطائرته الخاصة ايرباص A- 340. كما يملك حديقة جليمبتون بارك، في أوكسفوردشاير. يملك الأمير بندر عقارًا مع منزل بـ 32 غرفة في آسبن، في كولورادو كان قد اشتراه في عام 1989 وأقام فيه في 1991. في 12 يوليو 2006، أفيد أن الأمير بندر سعى إلى بيع قصره الذي يتسع لـ 56,000 قدم مربع في آسبن، كولورادو، في الولايات المتحدة ب 135 $ مليون دولار أمريكي. في 2007 بيعت لرجل الأعمال الأمريكي جون بولسون ب 50 مليون دولار تقريبًا.

مناصبه
سفير السعودية لدى الولايات المتحدة الأمريكية منذ 1983 وحتى 2005.
الأمين العام لمجلس الأمن الوطني منذ 16 أكتوبر 2005 وحتى 29 يناير2015.
رئيساً للإستخبارات السعودية بالإضافة لمنصبه السابق منذ 19 يوليو 2012 و حتى 15 ابريل 2014.
عين مستشارا ومبعوثًا خاصًا لخادم الحرمين الشريفين إضافة لمنصبه أمينًا عاًما لمجلس الأمن الوطني ابتداء من 30 يونيو 2014 وحتى 29 يناير2015.
أسرته
زوجته
الأميرة هيفاء الفيصل بن عبد العزيز آل سعود مواليد 1950

أبناؤه
الأميرة لولوة بنت بندر بن سلطان آل سعود
الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود (سفيرة السعودية لدى الولايات المُتحدة)
الأميرة نورة بنت بندر بن سلطان آل سعود
الأمير فهد بن بندر بن سلطان آل سعود
الأميرة حصة بنت بندر بن سلطان آل سعود
الأمير فيصل بن بندر بن سلطان آل سعود
الأمير خالد بن بندر بن سلطان آل سعود (سفير السعودية لدى المملكة المتحدة)
الأمير عبد العزيز بن بندر بن سلطان آل سعود
وليام سيمبسون - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الأمير بندر بن سلطان ❝ ❱
من سير وتراجم ومذكرات التراجم والأعلام - مكتبة الكتب و الموسوعات العامة.

نُبذة عن الكتاب:
الأمير بندر بن سلطان

بندر بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود (2 مارس 1949 / 5 جمادى الأولى 1368هـ) هو أمير وسياسي ودبلوماسي وطيّار سعودي هو السفير السادس للمملكة العربية السعودية لدى الولايات المتحدة من 24 أكتوبر 1983، حتى 8 سبتمبر 2005. وهو الأمين العام لـ مجلس الأمن الوطني السعودي منذ تأسيس المجلس عام 16 أكتوبر 2005 حتى إلغائه في 29 يناير 2015. كما أصبح الرئيس الثامن لرئاسة الاستخبارات السعودية منذ 19 يوليو 2012 حتى تم إعفائه من قبل الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود في 15 أبريل 2014. ثم عُيِّن مستشاراً ومبعوثاً خاصاً لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بين 2014 و2015.

ولد الأمير بندر بن سلطان في محافظة الطائف، والده هو ولي العهد السابق و وزير الدفاع السابق الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود، وأمه زوجة للأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود تدعى الخيزرانة. الأمير بندر متزوج من ابنة الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود وهي الأميرة هيفاء الفيصل رئيسة ومؤسسة جمعية زهرة لمكافحة سرطان الثدي في الرياض وهي ناشطة اجتماعية، ولهما من الأبناء: الأميرة لولوة، الأميرة ريما، الأميرة نورة، الأمير فهد، الأميرة حصة، الأمير فيصل، الأمير خالد، والأمير عبد العزيز.

تلقّى الأمير بندر بن سلطان تعليمه الأساسي في السعودية، ثم إلتحق بكلية كرانويل للقوات الجوية وتخرّج منها في عام 1968. وحصل على تدريب متقدم في قاعدة ماكسويل الجوية ومدرسة دوايت د.أيزنهاور لاستراتيجية الأمن القومي والموارد. ثم أصبح مدرب طيران وقائد لسرب طائرات إف-5 في القوات الجوية الملكية السعودية. انتهت مهنة الأمير بندر بن سلطان العسكرية في عام 1977، بعد أن حاول الهبوط بطائرة إف-5 تعطلت عجلاتها بسب خلل فني، فتحطّمت طائرته العسكرية وأصيب بمشكلة دائمة في عمودة الفقري.

بعد نهاية مسيرته العسكرية توجّه إلى مجال السياسة حيث ذاع صيته وأصبح أحد الأسماء الفاعلة في الدبلوماسية السعودية، والجسر الأساسي بين الشرق الأوسط والولايات المتحدة. بدأ نشاطه السياسي منذ عهد الراحل الملك خالد، حيث كان له دور كبير في تمرير صفقة طائرات إف-15 إيغل عام 1978. كما كان له دور في حرب الخليج الأولى التي اندلعت بين العراق و إيران عام 1980. وفي عهد الراحل الملك فهد استطاع الأمير بندر بن سلطان تأسيس اللوبي السعودي في الولايات المتحدة الذي وصف حينها بأنه أقوى لوبي في الولايات المتحدة وذو تأثير كبير على البيت الأبيض. وكان الأمير بندر من الشخصيات البارزة التي ساهمت في إنجاح "مبدأ ريغان" المعادي للشيوعية في العديد من الدول مثل، أفغانستان، وتشاد، وإيطاليا، ونيكاراغوا. كما كان من المتورطين في قضية إيران كونترا عام 1985. وله دور كبير في تمرير صفقة البيع الضخمة لطائرات الإنذار المبكر والتحكم بوينغ إي-3 سينتري المعروفة بإسم "أواكس" في عام 1986. وبعد ذلك بأعوام قليلة أنجز الأمير بندر صفقة مع الصين لشراء صواريخ دي إف-3 أي العابرة للقارات عام 1988، والتي أحدثت ضجة أميركية. كما شارك في المساعي لإنجاز اتفاق الطائف، الذي أنهى الحرب الأهلية اللبنانية عام 1989. كما كان له دور في انسحاب السوفييت من أفغانستان عام 1989، وإخراج قيادة منظمة التحرير الفلسطينية بزعامة الراحل ياسر عرفات من لبنان بضمانات دولية. كما كان له دور كبير في إنهاء أزمة لوكربي مع ليبيا، والوصول إلى تسوية.

وفي عقد التسعينات لعب دورا في التأثير على حكومة بلاده من أجل استعمال القوات الأميركية للأراضي السعودية في حرب الخليج الثانية عام 1991 لتحرير الكويت، ومنع السوفييت من دعم العراق. كما بذل مجهودًا لإيجاد حل يرضي الطرفين في القضية الفلسطينية.

كانت السعودية تخشى نظام معمر القذافي، إذ تم الربط بينه وبين اكتشاف معدّات عسكرية ومتفجرات عثر عليها في حقائب ركّاب ليبين متوجهين لأداء مناسك الحج. كما أن ليبيا وقّعت على معاهدة تعاون مع إثيوبيا واليمن الجنوبي، وهما من أشد البلدان عداء للسعودية. لذلك عندما فاتحت وكالة المخابرات المركزية الأمير بندر بشأن تمويل عمليّة سرية ضد معمر القذافي، وافقت رئاسة الاستخبارات العامة السعودية بلا تردد، وكان هدف العملية استنزاف نظام معمر القذافي وكانت أجهزة المخابرات السعودية والأمريكية ترا ان الصراع التشادي الليبي هو نقطة ضعف القافي.

وبتمويل من رئاسة الاستخبارات العامة السعودية، ووكالة المخابرات المركزية، عزّزت القوات التشادية الضعيفة وقليلة الخبرة بمرتزقة محترفين ومجهّزين بمعدات جيدة، ونقلوهم جوّا إلى تشاد لمساندة الهجوم على القوات النظّامية الليبية. يقول الأمير بندر: «قدمت السعودية بالتعاون مع وكالة المخابرات المركزية 10 مليون دولار لدعم إعادة تسليح الجيش التشادي وتجنيد جيش من المرتزقة لمساندة القوات التشادية على الأرض. ولم يشارك السعوديون بشكل مبتشر، بل إكتفوا بالتمويل فقط. وتولى الأمريكين الجزء العملاني، وكانت النتيجة هزيمة القوات الليبية وانسحابها من التشاد.» ويقول أيضا: «لم يم القذافي قطّ بإرسال قواته إلى خارج ليبيا بعد تلك الضربة التي تلقاها».

إعترف الأمير بندر أثناء المفاوضات مع معمر القذافي حول أزمة لوكربي عن تورط السعودية في الصراع التشادي الليبي، وقال لمعمر الفذافي: «بما أننا الآن نتحدث بصراحة معًا، فإننا كنّا نرعى تشاد. كنّا فيها وألحقنا بك هزيمة منكرة في ذلك الوقت».

ممتلكات خاصة
يسافر كثيرا بطائرته الخاصة ايرباص A- 340. كما يملك حديقة جليمبتون بارك، في أوكسفوردشاير. يملك الأمير بندر عقارًا مع منزل بـ 32 غرفة في آسبن، في كولورادو كان قد اشتراه في عام 1989 وأقام فيه في 1991. في 12 يوليو 2006، أفيد أن الأمير بندر سعى إلى بيع قصره الذي يتسع لـ 56,000 قدم مربع في آسبن، كولورادو، في الولايات المتحدة ب 135 $ مليون دولار أمريكي. في 2007 بيعت لرجل الأعمال الأمريكي جون بولسون ب 50 مليون دولار تقريبًا.

مناصبه
سفير السعودية لدى الولايات المتحدة الأمريكية منذ 1983 وحتى 2005.
الأمين العام لمجلس الأمن الوطني منذ 16 أكتوبر 2005 وحتى 29 يناير2015.
رئيساً للإستخبارات السعودية بالإضافة لمنصبه السابق منذ 19 يوليو 2012 و حتى 15 ابريل 2014.
عين مستشارا ومبعوثًا خاصًا لخادم الحرمين الشريفين إضافة لمنصبه أمينًا عاًما لمجلس الأمن الوطني ابتداء من 30 يونيو 2014 وحتى 29 يناير2015.
أسرته
زوجته
الأميرة هيفاء الفيصل بن عبد العزيز آل سعود مواليد 1950

أبناؤه
الأميرة لولوة بنت بندر بن سلطان آل سعود
الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود (سفيرة السعودية لدى الولايات المُتحدة)
الأميرة نورة بنت بندر بن سلطان آل سعود
الأمير فهد بن بندر بن سلطان آل سعود
الأميرة حصة بنت بندر بن سلطان آل سعود
الأمير فيصل بن بندر بن سلطان آل سعود
الأمير خالد بن بندر بن سلطان آل سعود (سفير السعودية لدى المملكة المتحدة)
الأمير عبد العزيز بن بندر بن سلطان آل سعود .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

بندر بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود (2 مارس 1949 / 5 جمادى الأولى 1368هـ) هو أمير وسياسي ودبلوماسي وطيّار سعودي هو السفير السادس للمملكة العربية السعودية لدى الولايات المتحدة من 24 أكتوبر 1983، حتى 8 سبتمبر 2005. وهو الأمين العام لـ مجلس الأمن الوطني السعودي منذ تأسيس المجلس عام 16 أكتوبر 2005 حتى إلغائه في 29 يناير 2015. كما أصبح الرئيس الثامن لرئاسة الاستخبارات السعودية منذ 19 يوليو 2012 حتى تم إعفائه من قبل الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود في 15 أبريل 2014. ثم عُيِّن مستشاراً ومبعوثاً خاصاً لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بين 2014 و2015.

ولد الأمير بندر بن سلطان في محافظة الطائف، والده هو ولي العهد السابق و وزير الدفاع السابق الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود، وأمه زوجة للأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود تدعى الخيزرانة. الأمير بندر متزوج من ابنة الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود وهي الأميرة هيفاء الفيصل رئيسة ومؤسسة جمعية زهرة لمكافحة سرطان الثدي في الرياض وهي ناشطة اجتماعية، ولهما من الأبناء: الأميرة لولوة، الأميرة ريما، الأميرة نورة، الأمير فهد، الأميرة حصة، الأمير فيصل، الأمير خالد، والأمير عبد العزيز.

تلقّى الأمير بندر بن سلطان تعليمه الأساسي في السعودية، ثم إلتحق بكلية كرانويل للقوات الجوية وتخرّج منها في عام 1968. وحصل على تدريب متقدم في قاعدة ماكسويل الجوية ومدرسة دوايت د.أيزنهاور لاستراتيجية الأمن القومي والموارد. ثم أصبح مدرب طيران وقائد لسرب طائرات إف-5 في القوات الجوية الملكية السعودية. انتهت مهنة الأمير بندر بن سلطان العسكرية في عام 1977، بعد أن حاول الهبوط بطائرة إف-5 تعطلت عجلاتها بسب خلل فني، فتحطّمت طائرته العسكرية وأصيب بمشكلة دائمة في عمودة الفقري.

بعد نهاية مسيرته العسكرية توجّه إلى مجال السياسة حيث ذاع صيته وأصبح أحد الأسماء الفاعلة في الدبلوماسية السعودية، والجسر الأساسي بين الشرق الأوسط والولايات المتحدة. بدأ نشاطه السياسي منذ عهد الراحل الملك خالد، حيث كان له دور كبير في تمرير صفقة طائرات إف-15 إيغل عام 1978. كما كان له دور في حرب الخليج الأولى التي اندلعت بين العراق و إيران عام 1980. وفي عهد الراحل الملك فهد استطاع الأمير بندر بن سلطان تأسيس اللوبي السعودي في الولايات المتحدة الذي وصف حينها بأنه أقوى لوبي في الولايات المتحدة وذو تأثير كبير على البيت الأبيض. وكان الأمير بندر من الشخصيات البارزة التي ساهمت في إنجاح "مبدأ ريغان" المعادي للشيوعية في العديد من الدول مثل، أفغانستان، وتشاد، وإيطاليا، ونيكاراغوا. كما كان من المتورطين في قضية إيران كونترا عام 1985. وله دور كبير في تمرير صفقة البيع الضخمة لطائرات الإنذار المبكر والتحكم بوينغ إي-3 سينتري المعروفة بإسم "أواكس" في عام 1986. وبعد ذلك بأعوام قليلة أنجز الأمير بندر صفقة مع الصين لشراء صواريخ دي إف-3 أي العابرة للقارات عام 1988، والتي أحدثت ضجة أميركية. كما شارك في المساعي لإنجاز اتفاق الطائف، الذي أنهى الحرب الأهلية اللبنانية عام 1989. كما كان له دور في انسحاب السوفييت من أفغانستان عام 1989، وإخراج قيادة منظمة التحرير الفلسطينية بزعامة الراحل ياسر عرفات من لبنان بضمانات دولية. كما كان له دور كبير في إنهاء أزمة لوكربي مع ليبيا، والوصول إلى تسوية.

وفي عقد التسعينات لعب دورا في التأثير على حكومة بلاده من أجل استعمال القوات الأميركية للأراضي السعودية في حرب الخليج الثانية عام 1991 لتحرير الكويت، ومنع السوفييت من دعم العراق. كما بذل مجهودًا لإيجاد حل يرضي الطرفين في القضية الفلسطينية.

كانت السعودية تخشى نظام معمر القذافي، إذ تم الربط بينه وبين اكتشاف معدّات عسكرية ومتفجرات عثر عليها في حقائب ركّاب ليبين متوجهين لأداء مناسك الحج. كما أن ليبيا وقّعت على معاهدة تعاون مع إثيوبيا واليمن الجنوبي، وهما من أشد البلدان عداء للسعودية. لذلك عندما فاتحت وكالة المخابرات المركزية الأمير بندر بشأن تمويل عمليّة سرية ضد معمر القذافي، وافقت رئاسة الاستخبارات العامة السعودية بلا تردد، وكان هدف العملية استنزاف نظام معمر القذافي وكانت أجهزة المخابرات السعودية والأمريكية ترا ان الصراع التشادي الليبي هو نقطة ضعف القافي.

وبتمويل من رئاسة الاستخبارات العامة السعودية، ووكالة المخابرات المركزية، عزّزت القوات التشادية الضعيفة وقليلة الخبرة بمرتزقة محترفين ومجهّزين بمعدات جيدة، ونقلوهم جوّا إلى تشاد لمساندة الهجوم على القوات النظّامية الليبية. يقول الأمير بندر: «قدمت السعودية بالتعاون مع وكالة المخابرات المركزية 10 مليون دولار لدعم إعادة تسليح الجيش التشادي وتجنيد جيش من المرتزقة لمساندة القوات التشادية على الأرض. ولم يشارك السعوديون بشكل مبتشر، بل إكتفوا بالتمويل فقط. وتولى الأمريكين الجزء العملاني، وكانت النتيجة هزيمة القوات الليبية وانسحابها من التشاد.» ويقول أيضا: «لم يم القذافي قطّ بإرسال قواته إلى خارج ليبيا بعد تلك الضربة التي تلقاها».

إعترف الأمير بندر أثناء المفاوضات مع معمر القذافي حول أزمة لوكربي عن تورط السعودية في الصراع التشادي الليبي، وقال لمعمر الفذافي: «بما أننا الآن نتحدث بصراحة معًا، فإننا كنّا نرعى تشاد. كنّا فيها وألحقنا بك هزيمة منكرة في ذلك الوقت».

ممتلكات خاصة
يسافر كثيرا بطائرته الخاصة ايرباص A- 340. كما يملك حديقة جليمبتون بارك، في أوكسفوردشاير. يملك الأمير بندر عقارًا مع منزل بـ 32 غرفة في آسبن، في كولورادو كان قد اشتراه في عام 1989 وأقام فيه في 1991. في 12 يوليو 2006، أفيد أن الأمير بندر سعى إلى بيع قصره الذي يتسع لـ 56,000 قدم مربع في آسبن، كولورادو، في الولايات المتحدة ب 135 $ مليون دولار أمريكي. في 2007 بيعت لرجل الأعمال الأمريكي جون بولسون ب 50 مليون دولار تقريبًا.

مناصبه
سفير السعودية لدى الولايات المتحدة الأمريكية منذ 1983 وحتى 2005.
الأمين العام لمجلس الأمن الوطني منذ 16 أكتوبر 2005 وحتى 29 يناير2015.
رئيساً للإستخبارات السعودية بالإضافة لمنصبه السابق منذ 19 يوليو 2012 و حتى 15 ابريل 2014.
عين مستشارا ومبعوثًا خاصًا لخادم الحرمين الشريفين إضافة لمنصبه أمينًا عاًما لمجلس الأمن الوطني ابتداء من 30 يونيو 2014 وحتى 29 يناير2015.
أسرته
زوجته
الأميرة هيفاء الفيصل بن عبد العزيز آل سعود مواليد 1950

أبناؤه
الأميرة لولوة بنت بندر بن سلطان آل سعود
الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان آل سعود (سفيرة السعودية لدى الولايات المُتحدة)
الأميرة نورة بنت بندر بن سلطان آل سعود
الأمير فهد بن بندر بن سلطان آل سعود
الأميرة حصة بنت بندر بن سلطان آل سعود
الأمير فيصل بن بندر بن سلطان آل سعود
الأمير خالد بن بندر بن سلطان آل سعود (سفير السعودية لدى المملكة المتحدة)
الأمير عبد العزيز بن بندر بن سلطان آل سعود

 كتاب pdf تأليف ، في هذا الكتاب نقرأ السيرة السرية للأمير الأكثر إثارة للاهتمام في العالم يكتبها زميل الأمير بندر في كلية سلاح الجو الملكية، في كرانول، حيث شرع المؤلف في كتابة هذه السيرة الذاتية بالتعاون مع الأمير بندر. 



حجم الكتاب عند التحميل : 12.4 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة الأمير بندر بن سلطان

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل الأمير بندر بن سلطان
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
وليام سيمبسون - William Simpson

كتب وليام سيمبسون ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الأمير بندر بن سلطان ❝ ❱. المزيد..

كتب وليام سيمبسون
الناشر:
الدار العربية للعلوم ناشرون
كتب الدار العربية للعلوم ناشرون❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ كتاب الرمز المفقود ❝ ❞ تحميل كتاب ريجيم فصيلة الدم ❝ ❞ كتاب الولد التائه ❝ ❞ الزوجة الصامتة ❝ ❞ علم الوراثة وصحتك ❝ ❞ انتقام ❝ ❞ رواية الأصل لدان بروان pdf ❝ ❞ كتاب اساليب اليهود فى تحقيق اهدافهم ❝ ❞ مذكرات طالب (الحظ العاثر) ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ أحمد الشقيرى ❝ ❞ كاتى ريكس ❝ ❞ دان براون ❝ ❞ كون إيغلدن ❝ ❞ حسن فكرى منصور ❝ ❞ دايف بيلزر ❝ ❞ محمود قحطان ❝ ❞ نسيم طالب ❝ ❞ راين ألفورد ❝ ❞ Ali Hasan Abd al Hamid_علي حسن عبد الحميد ❝ ❞ آسا هاريسون ❝ ❞ جيف كيني ❝ ❞ غيليان فلين ❝ ❞ ستيفن غراي ❝ ❞ أبراهيم بابللي ❝ ❞ بول سوسمان ❝ ❞ أنطونيو داماسيو ❝ ❞ غوردون توماس ❝ ❞ سلطان العميمي ❝ ❞ لوريل ميلين ❝ ❞ سعود السنعوسى ❝ ❞ هايم جينو ❝ ❞ يوري بار – جوزيف ❝ ❞ طارق عبد الجليل ❝ ❞ محمد السماك ❝ ❞ رشيد الحاج صالح ❝ ❞ زكريا عبد الجواد ❝ ❱.المزيد.. كتب الدار العربية للعلوم ناشرون
كتب للأطفال مكتبة الطفلكتابة على تورتة مناسبات وأعيادالكتب العامةكتب قصص و رواياتكتابة على تورتة الخطوبةزخرفة توبيكاتمعاني الأسماءشخصيات هامة مشهورةOnline يوتيوبحروف توبيكات مزخرفة بالعربيزخرفة الأسماءSwitzerland United Kingdom United States of Americaحكمةأسمك عالتورتهالكتابة عالصورالتنمية البشريةكتب القانون والعلوم السياسيةكتب اسلاميةتورتة عيد الميلادحكم قصيرةالقرآن الكريماقتباسات ملخصات كتبكورسات مجانيةكورسات اونلاينكتابة أسماء عالصوركتب السياسة والقانوناصنع بنفسكالطب النبويكتب تعلم اللغاتكتابة على تورتة الزفافتورتة عيد ميلادخدماتكتب التاريخمعاني الأسماءكتب الأدبالمساعدة بالعربيFacebook Text Artكتب الطبخ و المطبخ و الديكوربرمجة المواقعكتب الروايات والقصص زخرفة أسامي و أسماء و حروف..قراءة و تحميل الكتبمعنى اسم