❞ كتاب الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم للأطفال ❝  ⏤ د.سعيد أبو العلا

❞ كتاب الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم للأطفال ❝ ⏤ د.سعيد أبو العلا

الۡقُرۡآنۡ، ويُسَمَّىٰ تكريمًا ٱلۡقُرۡآنُ ٱلۡكَرِيمُ، هو كتاب الله المعجز عند المسلمين، يُعَظِّمُونَهُ وَيُؤْمِنُونَ أَنَّهُ كلام الله، وَأَنَّهُ قد أُنزِلَ علىٰ الرسول محمد للبيان والإعجاز، وأنه محفوظ في الصدور والسطور من كل مس أو تحريف، وَبِأَنَّهُ مَنْقُولࣱ بالتواتر، وبأنه المتعبد بتلاوته، وأنه آخر الكتب السماوية بعد صحف إبراهيم والزبور والتوراة والإنجيل.

القرآن هو أقدم الكتب العربية، ويعد بشكل واسع الأعلى قيمةً لغويًّا، لما يجمعه من البلاغة والبيان والفصاحة. وللقرآن أثر وفضل في توحيد وتطوير اللغة العربية وآدابها وعلومها الصرفية والنحوية، ووضع وتوحيد وتثبيت اللّبنات الأساس لقواعد اللغة العربية، إذ يُعد مرجعًا وأساسًا لكل مساهمات الفطاحلة اللغويين في تطوير اللغة العربية وعلى رأسهم أبو الأسود الدؤلي والخليل بن أحمد الفراهيدي وتلميذه سيبويه وغيرهم، سواء عند القدماء أو المحدثين إلى حقبة أدب المهجر في العصر الحديث، ابتداءً من أحمد شوقي إلى رشيد سليم الخوري وجبران خليل جبران، وغيرهم من الذين كان لهم دور كبير في محاولة الدفع بإحياء اللغة والتراث العربي في العصر الحديث.

ويعود الفضل في توحيد اللغة العربیة إلى نزول القرآن الكريم، حيث لم تكن موحَّدة قبل هذا العهد رغم أنها كانت ذات غنًى ومرونة، إلى أن نزل القرآن وتحدى الجموع ببیانه، وأعطی اللغة العربية سیلًا من حسن السبك وعذوبة السَّجْعِ، ومن البلاغة والبيان ما عجز عنه بلغاء العرب.

وقد وحد القرآن الكريم اللغة العربية توحیدًا كاملًا وحفظها من التلاشي والانقراض، كما حدث مع العديد من اللغات السّامية الأخرى، التي أضحت لغات بائدة واندثرت مع الزمن، أو لغات طالها الضعف والانحطاط..

لأن حفظ القرآن الكريم هو الشغل الشاغل لدينا جميعا برزت فكرة الحصون الخمسة كأداة مستخدمه لحفظ القران الكريم بناء على منهج يتضمن عدة خطوات مضمونة السرعة والإنجاز في حفظ القرآن وهنا سوف نشرح بالتفصيل ما هي الحصون الخمسة والطريقة الصحيحة لإستخدامها في حفظ القرآن .

ماهي طريقة الحصون الخمسة لحفظ القرآن الكريم؟

تقوم فكرة الحصون الخمسة لحفظ القرآن الكريم على منهج متبع من السنه النبوية الشريفة وهي تعتبر الطريقة الأكثر سهولة ويسر لحفظ القرآن بإتقان شديد و تم اغتنامها من قول الرسول صلى الله عليه وسلم ” تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفس محمد بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها وتعتمد الطريقة علي خمس خطوات منهجية ومستمر وهي الطريقة التي يوصي بها علماء الدين.

أهمية الاستشهاد بطريقة الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم
قد يفكر الكثيرين حول أهميتها في حفظ القرآن الكريم إلا أن تلك الطريقة أهمية كبيرة تكمن في أنها تقوم اولا على ضرورة فهم وتدبر آيات القرآن قبل الشروع في حفظها كما أنها تقوم علي الترديد المستمر لكمات الله بما يقوي لديك النطق الصحيح للكلمات مع مراعاة الأحكام والقواعد،

ناهيك عن اعتمادها على أسلوب المراجعة المستمر التي تيسر الحفظ
وتصعب نسيان الكلمات لذلك تعتبر طريقة الحصون الخمسة
في حفظ القرآن الكريم هي الأكثر نجاحا.

مراحل طريقة الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم
طريقة الحصون في حفظ القرآن تشبه كل الطرق في كونها يسبقها بعد التدريب قبل الشروع في استخدام خطواتها الخمس للوصول إلى كنز حفظ القرآن وهم أربعة مراحل كما اجمل عليهم معظم علماء الإسلام كالتالي :

المرحلة الأولي : الاستعداد للحفظ
وفي تلك المرحلة يبدأ في سماع السورة التي تبدأ بها عملية الحفظ اكثر من مره ومحاوله فهم معانيها والقيام بتدوين الملاحظات عن تلك المعاني صعبه الفهم منها وتكرار سماع من 5 الى 7 مرات ومحاولة التدبر في كل آية وتفهم ماذا تريد أن توصل كل آية من نصائح وأوامر إلهية متبعة وهي تعتبر من أهم المراحل لأنها تكون أساس عملية الحفاظ على أساس سليم.

المرحلة الثانية: التناول الدراسي للسورة (دراسة السورة)
وتعتبر تلك المرحلة الأساس الذي تقوم عليه طريقة الحصون الخمسة لحفظ القرآن الكريم وفيها يتم تناول تفصيلي للسورة من كل الجهات حول عدد الآيات وكونها مدنية أو مكية أي نزلت بمكه او المدينة واذا كان للسورة لقب معين بين السور مثال لذلك سوره البقرة فهي سميت بذلك الاسم لأنها تتناول قصة البقرة التي أمر الله في السورة بنو إسرائيل بذبحها وهي سورة مدنية عدد آياتها 286 وبها أطول آية في القرآن وهي آية الدين

المرحلة الثالثة : الإجابة عن تساؤلات السورة
في هذه المرحلة يجب علي القاري التركيز في كل آية والإجابة عن كل الأسئلة التي تطرحها السورة مثال وجود قصة محددة في الصورة ومفردات لغوية ؟ هل تطرقت السورة وصف صفات معينة ؟ كتناول بعض السور وصف المؤمنين كما جاء في سوره الأنفال “إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ أُوْلَئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا لَّهُمْ دَرَجَاتٌ عِندَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ “

المرحلة الرابعة : الشروع في الحفظ
ولان تلك المراحل الأربعة تسبق استخدام الحصون الخمس لحفظ القران الكريم فان المرحلة الأخيرة تتصدر كل المراحل في أهميتها وفيها يتم تقسيم السورة المراد حفظها إلى أجزاء بعدد معين من الآيات يتناسب مع حجم الصورة وسهولة المعاني والمفردات التي تحتويها بعد قراءة كافيه عن أحكام التجويد والترتيل التي تحتويها الآيات لما من شأن ذلك في تيسير عملية الحفظ.

برنامج شامل لإعداد الحفظة المتقنين من النشئة.. ومعه أساليب تيسير الحفظ على الأطفال .
د.سعيد أبو العلا -
❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم للأطفال ❝ ❞ الحصون الخمس في حفظ القرآن ❝ ❞ الخطة الدقيقة لحفظ صفحة من الله بإتقان في 30 دقيقة ❝ ❞ روائع العرض في ضبط متشابه الآيات الوارد بها ذكر السموات والأرض ❝ ❞ إرشاد الحفاظ الكرام إلى ضبط وتوجيه متشابهات سورة يونس ❝ الناشرين : ❞ مركز استشارات الحفظ والمراجعة ❝ ❱
من حفظ القرآن الكريم المصحف الشريف - قراءاته ونسخه - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم للأطفال

2015م - 1444هـ
الۡقُرۡآنۡ، ويُسَمَّىٰ تكريمًا ٱلۡقُرۡآنُ ٱلۡكَرِيمُ، هو كتاب الله المعجز عند المسلمين، يُعَظِّمُونَهُ وَيُؤْمِنُونَ أَنَّهُ كلام الله، وَأَنَّهُ قد أُنزِلَ علىٰ الرسول محمد للبيان والإعجاز، وأنه محفوظ في الصدور والسطور من كل مس أو تحريف، وَبِأَنَّهُ مَنْقُولࣱ بالتواتر، وبأنه المتعبد بتلاوته، وأنه آخر الكتب السماوية بعد صحف إبراهيم والزبور والتوراة والإنجيل.

القرآن هو أقدم الكتب العربية، ويعد بشكل واسع الأعلى قيمةً لغويًّا، لما يجمعه من البلاغة والبيان والفصاحة. وللقرآن أثر وفضل في توحيد وتطوير اللغة العربية وآدابها وعلومها الصرفية والنحوية، ووضع وتوحيد وتثبيت اللّبنات الأساس لقواعد اللغة العربية، إذ يُعد مرجعًا وأساسًا لكل مساهمات الفطاحلة اللغويين في تطوير اللغة العربية وعلى رأسهم أبو الأسود الدؤلي والخليل بن أحمد الفراهيدي وتلميذه سيبويه وغيرهم، سواء عند القدماء أو المحدثين إلى حقبة أدب المهجر في العصر الحديث، ابتداءً من أحمد شوقي إلى رشيد سليم الخوري وجبران خليل جبران، وغيرهم من الذين كان لهم دور كبير في محاولة الدفع بإحياء اللغة والتراث العربي في العصر الحديث.

ويعود الفضل في توحيد اللغة العربیة إلى نزول القرآن الكريم، حيث لم تكن موحَّدة قبل هذا العهد رغم أنها كانت ذات غنًى ومرونة، إلى أن نزل القرآن وتحدى الجموع ببیانه، وأعطی اللغة العربية سیلًا من حسن السبك وعذوبة السَّجْعِ، ومن البلاغة والبيان ما عجز عنه بلغاء العرب.

وقد وحد القرآن الكريم اللغة العربية توحیدًا كاملًا وحفظها من التلاشي والانقراض، كما حدث مع العديد من اللغات السّامية الأخرى، التي أضحت لغات بائدة واندثرت مع الزمن، أو لغات طالها الضعف والانحطاط..

لأن حفظ القرآن الكريم هو الشغل الشاغل لدينا جميعا برزت فكرة الحصون الخمسة كأداة مستخدمه لحفظ القران الكريم بناء على منهج يتضمن عدة خطوات مضمونة السرعة والإنجاز في حفظ القرآن وهنا سوف نشرح بالتفصيل ما هي الحصون الخمسة والطريقة الصحيحة لإستخدامها في حفظ القرآن .

ماهي طريقة الحصون الخمسة لحفظ القرآن الكريم؟

تقوم فكرة الحصون الخمسة لحفظ القرآن الكريم على منهج متبع من السنه النبوية الشريفة وهي تعتبر الطريقة الأكثر سهولة ويسر لحفظ القرآن بإتقان شديد و تم اغتنامها من قول الرسول صلى الله عليه وسلم ” تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفس محمد بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها وتعتمد الطريقة علي خمس خطوات منهجية ومستمر وهي الطريقة التي يوصي بها علماء الدين.

أهمية الاستشهاد بطريقة الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم
قد يفكر الكثيرين حول أهميتها في حفظ القرآن الكريم إلا أن تلك الطريقة أهمية كبيرة تكمن في أنها تقوم اولا على ضرورة فهم وتدبر آيات القرآن قبل الشروع في حفظها كما أنها تقوم علي الترديد المستمر لكمات الله بما يقوي لديك النطق الصحيح للكلمات مع مراعاة الأحكام والقواعد،

ناهيك عن اعتمادها على أسلوب المراجعة المستمر التي تيسر الحفظ
وتصعب نسيان الكلمات لذلك تعتبر طريقة الحصون الخمسة
في حفظ القرآن الكريم هي الأكثر نجاحا.

مراحل طريقة الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم
طريقة الحصون في حفظ القرآن تشبه كل الطرق في كونها يسبقها بعد التدريب قبل الشروع في استخدام خطواتها الخمس للوصول إلى كنز حفظ القرآن وهم أربعة مراحل كما اجمل عليهم معظم علماء الإسلام كالتالي :

المرحلة الأولي : الاستعداد للحفظ
وفي تلك المرحلة يبدأ في سماع السورة التي تبدأ بها عملية الحفظ اكثر من مره ومحاوله فهم معانيها والقيام بتدوين الملاحظات عن تلك المعاني صعبه الفهم منها وتكرار سماع من 5 الى 7 مرات ومحاولة التدبر في كل آية وتفهم ماذا تريد أن توصل كل آية من نصائح وأوامر إلهية متبعة وهي تعتبر من أهم المراحل لأنها تكون أساس عملية الحفاظ على أساس سليم.

المرحلة الثانية: التناول الدراسي للسورة (دراسة السورة)
وتعتبر تلك المرحلة الأساس الذي تقوم عليه طريقة الحصون الخمسة لحفظ القرآن الكريم وفيها يتم تناول تفصيلي للسورة من كل الجهات حول عدد الآيات وكونها مدنية أو مكية أي نزلت بمكه او المدينة واذا كان للسورة لقب معين بين السور مثال لذلك سوره البقرة فهي سميت بذلك الاسم لأنها تتناول قصة البقرة التي أمر الله في السورة بنو إسرائيل بذبحها وهي سورة مدنية عدد آياتها 286 وبها أطول آية في القرآن وهي آية الدين

المرحلة الثالثة : الإجابة عن تساؤلات السورة
في هذه المرحلة يجب علي القاري التركيز في كل آية والإجابة عن كل الأسئلة التي تطرحها السورة مثال وجود قصة محددة في الصورة ومفردات لغوية ؟ هل تطرقت السورة وصف صفات معينة ؟ كتناول بعض السور وصف المؤمنين كما جاء في سوره الأنفال “إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ أُوْلَئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا لَّهُمْ دَرَجَاتٌ عِندَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ “

المرحلة الرابعة : الشروع في الحفظ
ولان تلك المراحل الأربعة تسبق استخدام الحصون الخمس لحفظ القران الكريم فان المرحلة الأخيرة تتصدر كل المراحل في أهميتها وفيها يتم تقسيم السورة المراد حفظها إلى أجزاء بعدد معين من الآيات يتناسب مع حجم الصورة وسهولة المعاني والمفردات التي تحتويها بعد قراءة كافيه عن أحكام التجويد والترتيل التي تحتويها الآيات لما من شأن ذلك في تيسير عملية الحفظ.

برنامج شامل لإعداد الحفظة المتقنين من النشئة.. ومعه أساليب تيسير الحفظ على الأطفال . .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

 الۡقُرۡآنۡ، ويُسَمَّىٰ تكريمًا ٱلۡقُرۡآنُ ٱلۡكَرِيمُ، هو كتاب الله المعجز عند المسلمين، يُعَظِّمُونَهُ وَيُؤْمِنُونَ أَنَّهُ كلام الله، وَأَنَّهُ قد أُنزِلَ علىٰ الرسول محمد للبيان والإعجاز، وأنه محفوظ في الصدور والسطور من كل مس أو تحريف، وَبِأَنَّهُ مَنْقُولࣱ بالتواتر، وبأنه المتعبد بتلاوته، وأنه آخر الكتب السماوية بعد صحف إبراهيم والزبور والتوراة والإنجيل.

القرآن هو أقدم الكتب العربية، ويعد بشكل واسع الأعلى قيمةً لغويًّا، لما يجمعه من البلاغة والبيان والفصاحة. وللقرآن أثر وفضل في توحيد وتطوير اللغة العربية وآدابها وعلومها الصرفية والنحوية، ووضع وتوحيد وتثبيت اللّبنات الأساس لقواعد اللغة العربية، إذ يُعد مرجعًا وأساسًا لكل مساهمات الفطاحلة اللغويين في تطوير اللغة العربية وعلى رأسهم أبو الأسود الدؤلي والخليل بن أحمد الفراهيدي وتلميذه سيبويه وغيرهم، سواء عند القدماء أو المحدثين إلى حقبة أدب المهجر في العصر الحديث، ابتداءً من أحمد شوقي إلى رشيد سليم الخوري وجبران خليل جبران، وغيرهم من الذين كان لهم دور كبير في محاولة الدفع بإحياء اللغة والتراث العربي في العصر الحديث.

ويعود الفضل في توحيد اللغة العربیة إلى نزول القرآن الكريم، حيث لم تكن موحَّدة قبل هذا العهد رغم أنها كانت ذات غنًى ومرونة، إلى أن نزل القرآن وتحدى الجموع ببیانه، وأعطی اللغة العربية سیلًا من حسن السبك وعذوبة السَّجْعِ، ومن البلاغة والبيان ما عجز عنه بلغاء العرب. 

وقد وحد القرآن الكريم اللغة العربية توحیدًا كاملًا وحفظها من التلاشي والانقراض، كما حدث مع العديد من اللغات السّامية الأخرى، التي أضحت لغات بائدة واندثرت مع الزمن، أو لغات طالها الضعف والانحطاط..

لأن حفظ القرآن الكريم هو الشغل الشاغل لدينا جميعا برزت فكرة الحصون الخمسة كأداة مستخدمه لحفظ القران الكريم بناء على منهج يتضمن عدة خطوات مضمونة السرعة والإنجاز في حفظ القرآن وهنا سوف نشرح بالتفصيل ما هي الحصون الخمسة والطريقة الصحيحة لإستخدامها في حفظ القرآن . 

ماهي طريقة الحصون الخمسة لحفظ القرآن الكريم؟

 تقوم فكرة الحصون الخمسة لحفظ القرآن الكريم على منهج متبع من السنه النبوية الشريفة وهي تعتبر الطريقة الأكثر سهولة ويسر لحفظ القرآن بإتقان شديد و تم اغتنامها من قول الرسول صلى الله عليه وسلم ” تعاهدوا هذا القرآن فوالذي نفس محمد بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها وتعتمد الطريقة علي خمس خطوات منهجية ومستمر وهي الطريقة التي يوصي بها علماء الدين.

أهمية الاستشهاد بطريقة الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم
قد يفكر الكثيرين حول أهميتها  في حفظ القرآن الكريم إلا أن تلك الطريقة أهمية كبيرة تكمن في أنها تقوم اولا على ضرورة فهم وتدبر آيات القرآن قبل الشروع في حفظها كما أنها تقوم علي الترديد المستمر لكمات الله بما يقوي لديك النطق الصحيح للكلمات مع مراعاة الأحكام والقواعد،

ناهيك عن اعتمادها على أسلوب المراجعة المستمر التي تيسر الحفظ
وتصعب نسيان الكلمات لذلك تعتبر طريقة الحصون الخمسة
في حفظ القرآن الكريم هي الأكثر نجاحا.

مراحل طريقة الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم
طريقة الحصون في حفظ القرآن تشبه كل الطرق في كونها يسبقها بعد التدريب قبل الشروع في استخدام خطواتها الخمس للوصول إلى كنز حفظ القرآن وهم أربعة مراحل كما اجمل عليهم معظم علماء الإسلام كالتالي :

المرحلة الأولي : الاستعداد للحفظ
وفي تلك المرحلة يبدأ في سماع السورة التي تبدأ بها عملية الحفظ اكثر من مره ومحاوله فهم معانيها والقيام بتدوين الملاحظات عن تلك المعاني صعبه الفهم منها وتكرار سماع من 5 الى 7 مرات ومحاولة التدبر في كل آية وتفهم ماذا تريد أن توصل كل آية من نصائح وأوامر إلهية متبعة وهي تعتبر من أهم المراحل لأنها تكون أساس عملية الحفاظ على أساس سليم.

المرحلة الثانية: التناول الدراسي للسورة (دراسة السورة)
وتعتبر تلك المرحلة الأساس الذي تقوم عليه طريقة الحصون الخمسة لحفظ القرآن الكريم وفيها يتم تناول تفصيلي للسورة من كل الجهات حول عدد الآيات وكونها مدنية أو مكية أي نزلت بمكه او المدينة واذا كان للسورة لقب معين بين السور مثال لذلك سوره البقرة فهي سميت بذلك الاسم لأنها تتناول قصة البقرة التي أمر الله في السورة بنو إسرائيل بذبحها وهي سورة مدنية عدد آياتها 286 وبها أطول آية في القرآن وهي آية الدين

المرحلة الثالثة :  الإجابة عن تساؤلات السورة
في هذه المرحلة يجب علي القاري التركيز في كل آية والإجابة عن كل الأسئلة التي تطرحها السورة مثال وجود قصة محددة في الصورة ومفردات لغوية ؟ هل تطرقت السورة وصف صفات معينة ؟ كتناول بعض السور وصف المؤمنين كما جاء في سوره الأنفال “إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ  الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ أُوْلَئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا لَّهُمْ دَرَجَاتٌ عِندَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ “

المرحلة الرابعة : الشروع في الحفظ
ولان تلك المراحل الأربعة تسبق استخدام الحصون الخمس لحفظ القران الكريم فان المرحلة الأخيرة تتصدر كل المراحل في أهميتها وفيها يتم تقسيم السورة المراد حفظها إلى أجزاء بعدد معين من الآيات يتناسب مع حجم الصورة وسهولة المعاني والمفردات التي تحتويها بعد قراءة كافيه عن أحكام التجويد والترتيل التي تحتويها الآيات لما من شأن ذلك في تيسير عملية الحفظ.

 برنامج شامل لإعداد الحفظة المتقنين من النشئة.. ومعه أساليب تيسير الحفظ على الأطفال .



سنة النشر : 2015م / 1436هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 7.4 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم للأطفال

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم للأطفال
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
د.سعيد أبو العلا - Dr. Saeed Abu Al Ela

كتب د.سعيد أبو العلا ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم للأطفال ❝ ❞ الحصون الخمس في حفظ القرآن ❝ ❞ الخطة الدقيقة لحفظ صفحة من الله بإتقان في 30 دقيقة ❝ ❞ روائع العرض في ضبط متشابه الآيات الوارد بها ذكر السموات والأرض ❝ ❞ إرشاد الحفاظ الكرام إلى ضبط وتوجيه متشابهات سورة يونس ❝ الناشرين : ❞ مركز استشارات الحفظ والمراجعة ❝ ❱. المزيد..

كتب د.سعيد أبو العلا
الناشر:
مركز استشارات الحفظ والمراجعة
كتب مركز استشارات الحفظ والمراجعة ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الحصون الخمسة في حفظ القرآن الكريم للأطفال ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ د.سعيد أبو العلا ❝ ❱.المزيد.. كتب مركز استشارات الحفظ والمراجعة