❞ كتاب سرجون الاكدي أول امبراطور في العالم ❝  ⏤ فوزي رشيد

❞ كتاب سرجون الاكدي أول امبراطور في العالم ❝ ⏤ فوزي رشيد

نبذة عن الكتاب :

على الرغم من أن العالم أجمع معجب بعظمة ورقي الحضارة التي بناها سكان بلاد وادي الرافدين، ولكننا مع ذلك لم نعط لأبطالها البارزين المكانة اللائقة التي يستحقونها بكل جدارة للإنجازات العظيمة التي قدموها. فلو قرأنا على سبيل المثال أي كتاب عن الاسكندر المقدوني، فسوف يتبادر إلى ذهننا في الحال بأن هذا الإنسان كان خارقا ولا يمكن للتاريخ القديم أن ينجب مثيلا له، غير أن الواقع يؤكد أن العراق القديم قد أنجب سلسلة من القادة الأبطال، الذين لا يقلون عن الاسكندر في الأهمية بل ويتفوقون عليه بقدم الفترة التي ظهروا فيها، حيث اننا لو عملنا أية مقارنة بين الملك سرجون الاكدي، أول امبراطور في التاريخ وبين الاسكندر المقدوني فسوف يبدو لنا واضحا تماما بأن الاسكندر قد تعلم الكثير من إنجازات الملك سرجون ومن حفيده [ نرام سين]، وذلك من المعلومات التي حصل عليها عنهما في بابل، حيث إن السياسة التي انتهجها الاسكندر المقدوني والأوصاف التي أضفاها على نفسه متأثرة كليا بسياسة الملك سرجون الأكدي زحفيده الملك نرام سين. وصفحات هذا الكتاب خير شاهد على ما نقول. والحقيقة أن الملك سرجون لم يكن قائدا عسكريا فحسب وانما كان قائدا سياسيا واقتصاديا من الدرجة التي تثير الإعجاب، حيث إنه لم يؤسس أول إمبراطورية في التاريخ فقط، وإنما أحدث انقلابا في العلاقات التجارية آنذاك، حيث جعل المستحيل ممكنا. وخير شاهد على هذه الحقيقة هي تجارته مع بلاد الأناضول، حيث ان المعلومات المتوفرة تؤكد عدم إمكانية التجارة البرية بالتعامل مع المواد الثقيلة الوزن، لأن كلفة الغذاء الذي يصرف على إطعام الحيوانات الناقلة للبضائع والأشخاص المرافقين للقافلة التجارية قد تساوي ثمن البضاعة المنقولة، ولهذا فقد اقتصرت التجارة البرية منذ أقدم الأزمان وحتى ظهور وسائط النقل الحديثة على المتاجرين بالمواد الخفيفة الوزن والغالية الثمن مثل الذهب والفضة والأحجار الكريمة والعطور والتوابل. ومع هذه الحقيقة فإن الملك سرجون الأكدي قد جعل من التجارة البرية في زمنه تستطيع أن تتعامل مع المواد الثقيلة نسبيا وتحقيق الأرباح المشجعة في الوقت نفسه. والمعلومات المطروحة في هذا الكتاب عن تجارته مع آسيا الصغرى تقدم البرهان الواضح على هذه الحقيقة التي لا تنكر.
فوزي رشيد - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ سرجون الاكدي أول امبراطور في العالم ❝ الناشرين : ❞ وزارة الثقافة والإعلام العراق ❝ ❱
من فكر وثقافة - مكتبة الكتب و الموسوعات العامة.

نُبذة عن الكتاب:
سرجون الاكدي أول امبراطور في العالم

1990م - 1442هـ
نبذة عن الكتاب :

على الرغم من أن العالم أجمع معجب بعظمة ورقي الحضارة التي بناها سكان بلاد وادي الرافدين، ولكننا مع ذلك لم نعط لأبطالها البارزين المكانة اللائقة التي يستحقونها بكل جدارة للإنجازات العظيمة التي قدموها. فلو قرأنا على سبيل المثال أي كتاب عن الاسكندر المقدوني، فسوف يتبادر إلى ذهننا في الحال بأن هذا الإنسان كان خارقا ولا يمكن للتاريخ القديم أن ينجب مثيلا له، غير أن الواقع يؤكد أن العراق القديم قد أنجب سلسلة من القادة الأبطال، الذين لا يقلون عن الاسكندر في الأهمية بل ويتفوقون عليه بقدم الفترة التي ظهروا فيها، حيث اننا لو عملنا أية مقارنة بين الملك سرجون الاكدي، أول امبراطور في التاريخ وبين الاسكندر المقدوني فسوف يبدو لنا واضحا تماما بأن الاسكندر قد تعلم الكثير من إنجازات الملك سرجون ومن حفيده [ نرام سين]، وذلك من المعلومات التي حصل عليها عنهما في بابل، حيث إن السياسة التي انتهجها الاسكندر المقدوني والأوصاف التي أضفاها على نفسه متأثرة كليا بسياسة الملك سرجون الأكدي زحفيده الملك نرام سين. وصفحات هذا الكتاب خير شاهد على ما نقول. والحقيقة أن الملك سرجون لم يكن قائدا عسكريا فحسب وانما كان قائدا سياسيا واقتصاديا من الدرجة التي تثير الإعجاب، حيث إنه لم يؤسس أول إمبراطورية في التاريخ فقط، وإنما أحدث انقلابا في العلاقات التجارية آنذاك، حيث جعل المستحيل ممكنا. وخير شاهد على هذه الحقيقة هي تجارته مع بلاد الأناضول، حيث ان المعلومات المتوفرة تؤكد عدم إمكانية التجارة البرية بالتعامل مع المواد الثقيلة الوزن، لأن كلفة الغذاء الذي يصرف على إطعام الحيوانات الناقلة للبضائع والأشخاص المرافقين للقافلة التجارية قد تساوي ثمن البضاعة المنقولة، ولهذا فقد اقتصرت التجارة البرية منذ أقدم الأزمان وحتى ظهور وسائط النقل الحديثة على المتاجرين بالمواد الخفيفة الوزن والغالية الثمن مثل الذهب والفضة والأحجار الكريمة والعطور والتوابل. ومع هذه الحقيقة فإن الملك سرجون الأكدي قد جعل من التجارة البرية في زمنه تستطيع أن تتعامل مع المواد الثقيلة نسبيا وتحقيق الأرباح المشجعة في الوقت نفسه. والمعلومات المطروحة في هذا الكتاب عن تجارته مع آسيا الصغرى تقدم البرهان الواضح على هذه الحقيقة التي لا تنكر. .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

سرجون الاكدي أول امبراطور في العالم

سرجون الأول (بالأكادية:𒈗𒁺 : "شارّو كِن"، بمعنى الملك الاسد) هو مؤسس السلالة الأكادية. امتدت إمبراطوريته الواسعة من عيلام إلى البحر المتوسط، واشتمل ذلك بلاد ما بين النهرين والأناضول. حكم منذ عام 2334 حتى 2279 ق.م.، من عاصمة جديدة وهي أكاد، التي تقع في الضفة اليسرى لنهر الفرات بالقرب من كيش. ولم يكن سرجون هذا من أبناء الملوك، ولكن الأساطير السومرية إصطنعت له سيرة روتها على لسانه، فهو يقول: "وحملت بي أمي الوضيعة الشأن، وأخرجتني إلى العالم سراً ووضعتني في قارب من السل كالسلة وأغلقت علىَّ الباب بالقار". وأنجاه أحد العمال، وأصبح فيما بعد ساقي الملك، فقربه إليه، وزاد نفوذه وسلطانه. ثم خرج على سيده وخلعه وجلس على عرش أجاد، وسمى نفسه "الملك صاحب السلطان العالي" وإن لم يكن يحكم إلا قسما صغيراً من أرض الجزيرة. ويسميه المؤرخون سرجون "الأعظم" لأنه غزا مدناً كثيرة، وغنم مغانم عظيمة، وأهلك عدداً كبيراً من الخلائق. وكان من بين ضحاياه لوجال- زجيزي نفسه الذي نهب لكش وانتهك حرمة إلهتها، فقد هزمه سرجون وساقه مقيداً بالأغلال إلى نبور. وأخذ هذا الجندي الباسل يخضع البلاد شرقاً وغرباً، شمالاً وجنوباً، فاستولى على عيلام وغسل أسلحته في مياه الخليج العربي العظيم رمزاً لانتصاراته الباهرة، ثم اجتاز غرب آسية ووصل إلى البحر الأبيض المتوسط، وظل يحكمها خمساً وخمسين سنةً، وتجمعت حوله الأساطير فهيأت عقول الأجيال التالية لأن تجعل منه إلهاً. وانتهى حكمه ونار الثورة مشتعلة في جميع أنحاء دولته.



سنة النشر : 1990م / 1410هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 2.7 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة سرجون الاكدي أول امبراطور في العالم

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل سرجون الاكدي أول امبراطور في العالم
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
فوزي رشيد - FOZI RSHID

كتب فوزي رشيد ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ سرجون الاكدي أول امبراطور في العالم ❝ الناشرين : ❞ وزارة الثقافة والإعلام العراق ❝ ❱. المزيد..

كتب فوزي رشيد
الناشر:
وزارة الثقافة والإعلام العراق
كتب وزارة الثقافة والإعلام العراق❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ سرجون الاكدي أول امبراطور في العالم ❝ ❞ رحلة مع القصة العراقية ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ باسم عبد الحميد حمودي ❝ ❞ فوزي رشيد ❝ ❱.المزيد.. كتب وزارة الثقافة والإعلام العراق
كتب قصص و رواياتشخصيات هامة مشهورةالطب النبويكتب القانون والعلوم السياسيةالقرآن الكريم زخرفة أسامي و أسماء و حروف..كتابة على تورتة الخطوبةكتب الطبخ و المطبخ و الديكورمعاني الأسماءتورتة عيد ميلادمعاني الأسماءOnline يوتيوبحروف توبيكات مزخرفة بالعربيأسمك عالتورتهاقتباسات ملخصات كتبالتنمية البشريةالكتابة عالصورالمساعدة بالعربيبرمجة المواقعحكم قصيرةكتابة على تورتة الزفافكتب اسلاميةكتب للأطفال مكتبة الطفلاصنع بنفسككتابة على تورتة مناسبات وأعيادزخرفة توبيكاتكتب السياسة والقانونكتب التاريخكتب الروايات والقصصحكمةكورسات اونلاينكتابة أسماء عالصورالكتب العامةكتب الأدبSwitzerland United Kingdom United States of Americaكورسات مجانيةقراءة و تحميل الكتبتورتة عيد الميلادخدماتكتب تعلم اللغاتزخرفة الأسماءمعنى اسمFacebook Text Art