❞ كتاب دور الشباب المسلم في الحياة ❝  ⏤ عبد الله بن جار الله بن إبراهيم الجار الله

❞ كتاب دور الشباب المسلم في الحياة ❝ ⏤ عبد الله بن جار الله بن إبراهيم الجار الله



من المعلوم تاريخيا أن العالم العربي-والإسلامي- كان مركز إشعاع حضاري في الوقت الذي كانت فيه أوربا الحالية تغط في نومها العميق تحت كابوس الكنيسة وتحت وطأة الجهل والفقر والظلم والطغيان.

والعامل المساعد على تقدم المسلمين وتحضرهم هو التعاليم الإسلامية المأخوذة من مصادرها الصافية: القرآن الكريم، والحديث النبوي الشريف: وبفضل النهل منها حتى الثمالة نبغ علماء مسلمون، وفقهاء، وأدباء، وشعراء، وفلاسفة، ومخترعون ومكتشفون وبذلك قصب السبق حازوا قصبا لسبق في مختلف المجالات: السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، مما جعل بعض المنصفين من غير العرب والمسلمين يعترف لهم باليد الطولي في ميدان التقدم الحضاري بينما تنكر لدورهم الحضاري بعض المتعصبين الذي نسب ذلك كله إلى الأوربيين وحدهم.

ووراء كل تقدم وتحضر الشباب المسلم بفكره الثاقب وعلمه وعمله الجدي، وطموحه اللامحدود، وإيمانه القوي هذا الشباب الذي أبدع واخترع واكتشف ولعب دورا كبيرا في مجالات العلوم، والتشريع والحرب معية الرسول أو بعده وإلى قيادته-الشباب- وزعامته يرجع الفضل في القضاء على الإمبراطوريتين العظيمتين اللتين تشبهان في الوقت الحاضر روسيا، وأمريكا من حيث القوة المادية واقتسام العالم ألا وهما إمبراطورية كسرى، وإمبراطورية قيصر.

ومن واجبنا أن نفتخر بشبابنا وبتاريخ المجيد الحافل بالأمجاد والبطولات، والمفاخر، والانتصارات والتي كان للشباب فيها نصيب الأسد كل ذلك حفاظا على ديننا، وكياننا ووطنا وسيادتنا ضد الأعداء.

وللشباب المسلم دور كبير في الدعوة إلى الله وإرشاد العباد إلى أقوم السبل باللين واللطف وطول النفس مما سهل على كثير من الناس أن يعتنقوا الإسلام عن اقتناع إضافة إلى إلى القدرة الحسنية التي كان يتسم بها الشباب المسلم تطبيقا للقرآن الكريم، والسنة النبوية الشريفة.
وللشباب المسلم دور هام في تحرير البلاد من براثين الاستعمار وفي بنائها والنهوض بها نتيجة نكران الذات في سبيل المصلحة العامة والرسالة الخالدة: رسالة الإسلام.

ولو رجعنا إلى التاريخ الإسلامي لوجدنا فيه أن كثيرا من الشباب العربي المسلم سخر كل إمكانياته وطاقته لصالح أمته ونذكر من بينهم على سبيل المثال لا الحصر:

1)سيدنا عليا كرم الله وجهه الذي كان أول من آمن من الأطفال بعد ظهور الإسلام ولما يتجاوز عمره الثانية عشرة وكيف سخر شبابه-بل وكهولته- دفاعا عن الإسلام والمسلمين والذي كان حضوره دائما مسجلا في ساحة الوغى مع الرسول صلى الله عليه وسلم خلا الغزوة الأخيرة: غزوة تبوك ضد الروم إذ تركه الرسول الكريم في المدينة المنورة خليفته على رأس الدولة الإسلامية الفتية في انتظار رجوعه صلى الله عليه وسلم.

2) أسامة بن زيد الذي عينه الرسول صلى الله عليه وسلم على سرية متجهة نحو"ابني"(1) مقتل والده زيد بن حارثة – وفي هذه السرية كبار المهاجرين والأنصار منهم أبو بكر، وعمر، وأبو عبيدة وسعد يأتمرون بأوامر أسامة الذي لم يتجاوز عمره السابعة عشرة الأمر الذي أثار انتقاد جماعة من المسلمين والذي حسمه الرسول الكريم بقوله:" أما بعد: أيها الناس فما مقالة بلغتني عن بعضكم في تأميري أباه من قبله؟ وايم الله إنه كان لخليقا بالإمارة وأن ابنه من بعده لخليق بها وأنه كان لمن أحب الناس غلي وإنهما لمظنة لكل خير فاستوصوا به خيرا فإنه من خياركم" ومما تجدر الإشارة إليه أن النبي صلى الله عليه وسلم حين مخاطبتهم لهؤلاء كان في حالة غضب شديد.
على أن هذه السرية لم تنفذ ما كلفت به بسبب شدة مرض الرسول الكريم الذي التحق فيه بالرفيق الأعلى نعم نفذتها أيام أبي بكر الصديق بعد توليته مباشرة.

والسؤال الذي يتبادر إلى الأذهان هو لماذا عقد الرسول الكريم اللواء لأسامة رغم وجود أمثال أبي بكر وعمر وأبي عبيدة وسعد كما ذكر أعلاه أليس في الجيش الذي على رأسه كفء غيره؟

الجواب –الله ورسوله أعلم- يكمن في كون الرسول الكريم أراد بذلك إتاحة الفرصة للشباب ليتمرس على تحمل المسؤولية وهو في عنفوان شبابه ثروة الذهب الأسود والأصفر.

في هذه الرسالة بيان دور الشباب المسلم في الحياة.
عبد الله بن جار الله بن إبراهيم الجار الله - عبد الله بن جار الله بن إبراهيم آل جار الله، ينتهي نسبه إلى قبيلة النواصر من بني تميم، ولد في المذنب، من بلدان القصيم ونشأ نشأة صالحة طيبة، درس منذ صغره في الكتاتيب، وحفظ القرآن على يد والده. ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الجامع الفريد للأسئلة والأجوبة على كتاب التوحيد ❝ ❞ الهداية لأسباب السعادة ❝ ❞ تذكير الأبرار بحقوق الجار ❝ ❞ تذكير الغافل بفضل النوافل ❝ ❞ الحياء وأثره في حياة المسلم ❝ ❞ الصبر وأثره في حياة المسلم ❝ ❞ تذكير المسلمين بصفات المؤمنين ❝ ❞ الزواج وفوائده وآثاره النافعه ❝ ❞ الورد اليومي ❝ الناشرين : ❞ مكتبة الكتب ❝ ❞ جميع الحقوق محفوظة للمؤلف ❝ ❞ موقع دار الإسلام ❝ ❞ شبكة الألوكة ❝ ❞ المكتبة التوفيقية ❝ ❞ دار عالم الفوائد للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار العاصمة للنشر والتوزيع ❝ ❞ غير وارد ❝ ❞ مؤسسة قرطبة ❝ ❞ مكتبة الطرفين للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتبة دار الحميضي ❝ ❱
من إسلامية متنوعة كتب إسلامية متنوعة - مكتبة كتب إسلامية.

نبذة عن الكتاب:
دور الشباب المسلم في الحياة



من المعلوم تاريخيا أن العالم العربي-والإسلامي- كان مركز إشعاع حضاري في الوقت الذي كانت فيه أوربا الحالية تغط في نومها العميق تحت كابوس الكنيسة وتحت وطأة الجهل والفقر والظلم والطغيان.

والعامل المساعد على تقدم المسلمين وتحضرهم هو التعاليم الإسلامية المأخوذة من مصادرها الصافية: القرآن الكريم، والحديث النبوي الشريف: وبفضل النهل منها حتى الثمالة نبغ علماء مسلمون، وفقهاء، وأدباء، وشعراء، وفلاسفة، ومخترعون ومكتشفون وبذلك قصب السبق حازوا قصبا لسبق في مختلف المجالات: السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، مما جعل بعض المنصفين من غير العرب والمسلمين يعترف لهم باليد الطولي في ميدان التقدم الحضاري بينما تنكر لدورهم الحضاري بعض المتعصبين الذي نسب ذلك كله إلى الأوربيين وحدهم.

ووراء كل تقدم وتحضر الشباب المسلم بفكره الثاقب وعلمه وعمله الجدي، وطموحه اللامحدود، وإيمانه القوي هذا الشباب الذي أبدع واخترع واكتشف ولعب دورا كبيرا في مجالات العلوم، والتشريع والحرب معية الرسول أو بعده وإلى قيادته-الشباب- وزعامته يرجع الفضل في القضاء على الإمبراطوريتين العظيمتين اللتين تشبهان في الوقت الحاضر روسيا، وأمريكا من حيث القوة المادية واقتسام العالم ألا وهما إمبراطورية كسرى، وإمبراطورية قيصر.

ومن واجبنا أن نفتخر بشبابنا وبتاريخ المجيد الحافل بالأمجاد والبطولات، والمفاخر، والانتصارات والتي كان للشباب فيها نصيب الأسد كل ذلك حفاظا على ديننا، وكياننا ووطنا وسيادتنا ضد الأعداء.

وللشباب المسلم دور كبير في الدعوة إلى الله وإرشاد العباد إلى أقوم السبل باللين واللطف وطول النفس مما سهل على كثير من الناس أن يعتنقوا الإسلام عن اقتناع إضافة إلى إلى القدرة الحسنية التي كان يتسم بها الشباب المسلم تطبيقا للقرآن الكريم، والسنة النبوية الشريفة.
وللشباب المسلم دور هام في تحرير البلاد من براثين الاستعمار وفي بنائها والنهوض بها نتيجة نكران الذات في سبيل المصلحة العامة والرسالة الخالدة: رسالة الإسلام.

ولو رجعنا إلى التاريخ الإسلامي لوجدنا فيه أن كثيرا من الشباب العربي المسلم سخر كل إمكانياته وطاقته لصالح أمته ونذكر من بينهم على سبيل المثال لا الحصر:

1)سيدنا عليا كرم الله وجهه الذي كان أول من آمن من الأطفال بعد ظهور الإسلام ولما يتجاوز عمره الثانية عشرة وكيف سخر شبابه-بل وكهولته- دفاعا عن الإسلام والمسلمين والذي كان حضوره دائما مسجلا في ساحة الوغى مع الرسول صلى الله عليه وسلم خلا الغزوة الأخيرة: غزوة تبوك ضد الروم إذ تركه الرسول الكريم في المدينة المنورة خليفته على رأس الدولة الإسلامية الفتية في انتظار رجوعه صلى الله عليه وسلم.

2) أسامة بن زيد الذي عينه الرسول صلى الله عليه وسلم على سرية متجهة نحو"ابني"(1) مقتل والده زيد بن حارثة – وفي هذه السرية كبار المهاجرين والأنصار منهم أبو بكر، وعمر، وأبو عبيدة وسعد يأتمرون بأوامر أسامة الذي لم يتجاوز عمره السابعة عشرة الأمر الذي أثار انتقاد جماعة من المسلمين والذي حسمه الرسول الكريم بقوله:" أما بعد: أيها الناس فما مقالة بلغتني عن بعضكم في تأميري أباه من قبله؟ وايم الله إنه كان لخليقا بالإمارة وأن ابنه من بعده لخليق بها وأنه كان لمن أحب الناس غلي وإنهما لمظنة لكل خير فاستوصوا به خيرا فإنه من خياركم" ومما تجدر الإشارة إليه أن النبي صلى الله عليه وسلم حين مخاطبتهم لهؤلاء كان في حالة غضب شديد.
على أن هذه السرية لم تنفذ ما كلفت به بسبب شدة مرض الرسول الكريم الذي التحق فيه بالرفيق الأعلى نعم نفذتها أيام أبي بكر الصديق بعد توليته مباشرة.

والسؤال الذي يتبادر إلى الأذهان هو لماذا عقد الرسول الكريم اللواء لأسامة رغم وجود أمثال أبي بكر وعمر وأبي عبيدة وسعد كما ذكر أعلاه أليس في الجيش الذي على رأسه كفء غيره؟

الجواب –الله ورسوله أعلم- يكمن في كون الرسول الكريم أراد بذلك إتاحة الفرصة للشباب ليتمرس على تحمل المسؤولية وهو في عنفوان شبابه ثروة الذهب الأسود والأصفر.

في هذه الرسالة بيان دور الشباب المسلم في الحياة.

.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

 من المعلوم تاريخيا أن العالم العربي-والإسلامي- كان مركز إشعاع حضاري في الوقت الذي كانت فيه أوربا الحالية تغط في نومها العميق تحت كابوس الكنيسة وتحت وطأة الجهل والفقر والظلم والطغيان.

 والعامل المساعد على تقدم المسلمين وتحضرهم هو التعاليم الإسلامية المأخوذة من مصادرها الصافية: القرآن الكريم، والحديث النبوي الشريف: وبفضل النهل منها حتى الثمالة نبغ علماء مسلمون، وفقهاء، وأدباء، وشعراء، وفلاسفة، ومخترعون ومكتشفون وبذلك قصب السبق حازوا قصبا لسبق في مختلف المجالات: السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، مما جعل بعض المنصفين من غير العرب والمسلمين يعترف لهم باليد الطولي في ميدان التقدم الحضاري بينما تنكر لدورهم الحضاري بعض المتعصبين الذي نسب ذلك كله إلى الأوربيين وحدهم.

 ووراء كل تقدم وتحضر الشباب المسلم بفكره الثاقب وعلمه وعمله الجدي، وطموحه اللامحدود، وإيمانه القوي هذا الشباب الذي أبدع واخترع واكتشف ولعب دورا كبيرا في مجالات العلوم، والتشريع والحرب معية الرسول أو بعده وإلى قيادته-الشباب- وزعامته يرجع الفضل في القضاء على الإمبراطوريتين العظيمتين اللتين تشبهان في الوقت الحاضر روسيا، وأمريكا من حيث القوة المادية واقتسام العالم ألا وهما إمبراطورية كسرى، وإمبراطورية قيصر.

ومن واجبنا أن نفتخر بشبابنا وبتاريخ المجيد الحافل بالأمجاد والبطولات، والمفاخر، والانتصارات والتي كان للشباب فيها نصيب الأسد كل ذلك حفاظا على ديننا، وكياننا ووطنا وسيادتنا ضد الأعداء.

 وللشباب المسلم دور كبير في الدعوة إلى الله وإرشاد العباد إلى أقوم السبل باللين واللطف وطول النفس مما سهل على كثير من الناس أن يعتنقوا الإسلام عن اقتناع إضافة إلى إلى القدرة الحسنية التي كان يتسم بها الشباب المسلم تطبيقا للقرآن الكريم، والسنة النبوية الشريفة.
 وللشباب المسلم دور هام في تحرير البلاد من براثين الاستعمار وفي بنائها والنهوض بها نتيجة نكران الذات في سبيل المصلحة العامة والرسالة الخالدة: رسالة الإسلام.

 ولو رجعنا إلى التاريخ الإسلامي لوجدنا فيه أن كثيرا من الشباب العربي المسلم سخر كل إمكانياته وطاقته لصالح أمته ونذكر من بينهم على سبيل المثال لا الحصر:

1)سيدنا عليا كرم الله وجهه الذي كان أول من آمن من الأطفال بعد ظهور الإسلام ولما يتجاوز عمره الثانية عشرة وكيف سخر شبابه-بل وكهولته- دفاعا عن الإسلام والمسلمين والذي كان حضوره دائما مسجلا في ساحة الوغى مع الرسول صلى الله عليه وسلم خلا الغزوة الأخيرة: غزوة تبوك ضد الروم إذ تركه الرسول الكريم في المدينة المنورة خليفته على رأس الدولة الإسلامية الفتية في انتظار رجوعه صلى الله عليه وسلم.

2) أسامة بن زيد الذي عينه الرسول صلى الله عليه وسلم على سرية متجهة نحو"ابني"(1) مقتل والده زيد بن حارثة – وفي هذه السرية كبار المهاجرين والأنصار منهم أبو بكر، وعمر، وأبو عبيدة وسعد يأتمرون بأوامر أسامة الذي لم يتجاوز عمره السابعة عشرة الأمر الذي أثار انتقاد جماعة من المسلمين والذي حسمه الرسول الكريم بقوله:" أما بعد: أيها الناس فما مقالة بلغتني عن بعضكم في تأميري أباه من قبله؟ وايم الله إنه كان لخليقا بالإمارة وأن ابنه من بعده لخليق بها وأنه كان لمن أحب الناس غلي وإنهما لمظنة لكل خير فاستوصوا به خيرا فإنه من خياركم" ومما تجدر الإشارة إليه أن النبي صلى الله عليه وسلم حين مخاطبتهم لهؤلاء كان في حالة غضب شديد.
 على أن هذه السرية لم تنفذ ما كلفت به بسبب شدة مرض الرسول الكريم الذي التحق فيه بالرفيق الأعلى نعم نفذتها أيام أبي بكر الصديق بعد توليته مباشرة.

 والسؤال الذي يتبادر إلى الأذهان هو لماذا عقد الرسول الكريم اللواء لأسامة رغم وجود أمثال أبي بكر وعمر وأبي عبيدة وسعد كما ذكر أعلاه أليس في الجيش الذي على رأسه كفء غيره؟

  الجواب –الله ورسوله أعلم- يكمن في كون الرسول الكريم أراد بذلك إتاحة الفرصة للشباب ليتمرس على تحمل المسؤولية وهو في عنفوان شبابه ثروة الذهب الأسود والأصفر.

في هذه الرسالة بيان دور الشباب المسلم في الحياة.



حجم الكتاب عند التحميل : 441.4 كيلوبايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة دور الشباب المسلم في الحياة

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل دور الشباب المسلم في الحياة
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
عبد الله بن جار الله بن إبراهيم الجار الله - Abdullah bin Jarallah bin Ibrahim Al Jarallah

كتب عبد الله بن جار الله بن إبراهيم الجار الله عبد الله بن جار الله بن إبراهيم آل جار الله، ينتهي نسبه إلى قبيلة النواصر من بني تميم، ولد في المذنب، من بلدان القصيم ونشأ نشأة صالحة طيبة، درس منذ صغره في الكتاتيب، وحفظ القرآن على يد والده. ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ الجامع الفريد للأسئلة والأجوبة على كتاب التوحيد ❝ ❞ الهداية لأسباب السعادة ❝ ❞ تذكير الأبرار بحقوق الجار ❝ ❞ تذكير الغافل بفضل النوافل ❝ ❞ الحياء وأثره في حياة المسلم ❝ ❞ الصبر وأثره في حياة المسلم ❝ ❞ تذكير المسلمين بصفات المؤمنين ❝ ❞ الزواج وفوائده وآثاره النافعه ❝ ❞ الورد اليومي ❝ الناشرين : ❞ مكتبة الكتب ❝ ❞ جميع الحقوق محفوظة للمؤلف ❝ ❞ موقع دار الإسلام ❝ ❞ شبكة الألوكة ❝ ❞ المكتبة التوفيقية ❝ ❞ دار عالم الفوائد للنشر والتوزيع ❝ ❞ دار العاصمة للنشر والتوزيع ❝ ❞ غير وارد ❝ ❞ مؤسسة قرطبة ❝ ❞ مكتبة الطرفين للنشر والتوزيع ❝ ❞ مكتبة دار الحميضي ❝ ❱. المزيد..

كتب عبد الله بن جار الله بن إبراهيم الجار الله