❞ 📚 كتب حقي العظيم ❝

❞ 📚 كتب حقي العظيم ❝

جميع كتب حقي العظيم .. عرض كل كتب حقي العظيم المصوّرة | حقي العظم (1864 - 1955) أول رئيس للوزراء في عهد الجمهورية السورية وحاكم دولة دمشق ورأس مجلس الشورى مرتين. نال علومه في دمشق وإسطنبول وتدرج في سلك الوظائف الحكومية في الدولة العثمانية في دمشق وإسطنبول ومصر حتى عام 1911، حين استقال من جمعية الاتحاد والترقي وانتقل إلى معارضة الحكم العثماني والمطالبة باللامركزية الإدارية. بعد الحرب العالمية الأولى ودخول سوريا في عهدة الانتداب الفرنسي، عاد إلى دمشق وانتهج سياسة اعتداليّة، جعلته من المقربين للمفوضية الفرنسية والمعارضين للكتلة الوطنية، ما أهله لتبوأ مناصب هامة أبرزها حاكم دولة دمشق ورئيس الوزراء. اشتهر عنه النزاهة والصدق، وله عدد من المؤلفات التاريخيّة باللغة التركية بعضها مطبوع بالعربية ومنها "دفاع بلافنا" و"حروب الدولة العثمانية مع اليونان". حياته المبكرة ولد حقي العظم في دمشق عام 1864، ونال علومه في مدرسة الآباء الإلعازريين حيث أجاد العربية والتركية والفرنسية، كانت بداية حياته السياسية في الدفتر الخاقاني أي المصالح العقارية في دمشق، ثم نقل إلى إسطنبول حيث عيّن في المصالح العقارية فيها ومن ثم أسندت إليه مهمة الجمارك، قبل أن ينقل إلى مصر حيث عين وزيرًا للمعارف فيها. في عام 1909 عيّن مفتشًا عامًا لوزارة الأوقاف العثمانية بعد خلع عبد الحميد الثاني لكونه من أعضاء لجمعية الاتحاد والترقي التي قامت بالانقلاب؛ غير أن ممارسات الجمعية اللاحقة سيّما انتهاج سياسة التتريك مع العرب دفعته للاستقالة منها وعودته إلى مصر عام 1911، حيث أسس حزب الإصلاح وجمعية اللامركزية في مصر. خلال الحرب العالمية الأولى، حكمت المحكمة العسكرية التي استحدثها جمال باشا السفاح عليه بالإعدام بعد مطالباته العلنية باللامركزية الإدارية في بلاد الشام، لكن ولوجوده في مصر لم تتمكن من تنفيذ حكمها.❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ تاريخ الدولة – تاريخ حرب الدولة العثمانية مع اليونان ❝ الناشرين : ❞ مطبعه الشرقي بشارع عبد العزيز بمصر ❝ ❱..

🏆 💪 أكثر الكتب تحميلاً في كتب حقي العظيم:

قراءة و تحميل كتاب تاريخ الدولة – تاريخ حرب الدولة العثمانية مع اليونان PDF

تاريخ الدولة – تاريخ حرب الدولة العثمانية مع اليونان PDF

قراءة و تحميل كتاب تاريخ الدولة – تاريخ حرب الدولة العثمانية مع اليونان PDF مجانا

المزيد من الكتب الأكثر تحميلاً في كتب حقي العظيم
كتب حقي العظيم

حقي العظيم

حقي العظم (1864 - 1955) أول رئيس للوزراء في عهد الجمهورية السورية وحاكم دولة دمشق ورأس مجلس الشورى مرتين. نال علومه في دمشق وإسطنبول وتدرج في سلك الوظائف الحكومية في الدولة العثمانية في دمشق وإسطنبول ومصر حتى عام 1911، حين استقال من جمعية الاتحاد والترقي وانتقل إلى معارضة الحكم العثماني والمطالبة باللامركزية الإدارية. بعد الحرب العالمية الأولى ودخول سوريا في عهدة الانتداب الفرنسي، عاد إلى دمشق وانتهج سياسة اعتداليّة، جعلته من المقربين للمفوضية الفرنسية والمعارضين للكتلة الوطنية، ما أهله لتبوأ مناصب هامة أبرزها حاكم دولة دمشق ورئيس الوزراء. اشتهر عنه النزاهة والصدق، وله عدد من المؤلفات التاريخيّة باللغة التركية بعضها مطبوع بالعربية ومنها "دفاع بلافنا" و"حروب الدولة العثمانية مع اليونان". حياته المبكرة ولد حقي العظم في دمشق عام 1864، ونال علومه في مدرسة الآباء الإلعازريين حيث أجاد العربية والتركية والفرنسية، كانت بداية حياته السياسية في الدفتر الخاقاني أي المصالح العقارية في دمشق، ثم نقل إلى إسطنبول حيث عيّن في المصالح العقارية فيها ومن ثم أسندت إليه مهمة الجمارك، قبل أن ينقل إلى مصر حيث عين وزيرًا للمعارف فيها. في عام 1909 عيّن مفتشًا عامًا لوزارة الأوقاف العثمانية بعد خلع عبد الحميد الثاني لكونه من أعضاء لجمعية الاتحاد والترقي التي قامت بالانقلاب؛ غير أن ممارسات الجمعية اللاحقة سيّما انتهاج سياسة التتريك مع العرب دفعته للاستقالة منها وعودته إلى مصر عام 1911، حيث أسس حزب الإصلاح وجمعية اللامركزية في مصر. خلال الحرب العالمية الأولى، حكمت المحكمة العسكرية التي استحدثها جمال باشا السفاح عليه بالإعدام بعد مطالباته العلنية باللامركزية الإدارية في بلاد الشام، لكن ولوجوده في مصر لم تتمكن من تنفيذ حكمها.❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ تاريخ الدولة – تاريخ حرب الدولة العثمانية مع اليونان ❝ الناشرين : ❞ مطبعه الشرقي بشارع عبد العزيز بمصر ❝ ❱

1864 م - 1955 م.

تم إيجاد له: كتاب واحد.


أقرأ المزيد..

📚 عرض جميع كتب حقي العظيم:


قراءة و تحميل كتاب تاريخ الدولة – تاريخ حرب الدولة العثمانية مع اليونان PDF

تاريخ الدولة – تاريخ حرب الدولة العثمانية مع اليونان PDF

قراءة و تحميل كتاب تاريخ الدولة – تاريخ حرب الدولة العثمانية مع اليونان PDF مجانا

المزيد ●●●

مناقشات واقتراحات حول صفحة حقي العظيم: