❞ كتاب المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق ❝  ⏤ محمد طنانى

❞ كتاب المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق ❝ ⏤ محمد طنانى

الكتاب يشتمل على مفهوم وطرق المكافحة المختلفة وطرق وأساليب المكافحة الحيوية مع مميزاتها وسلبياتها, ويشتمل بالتفصيل على كل من المتطفلات والمفترسات المختلفة, كما أضاف الفقاريات المفترسة والأسماك وكذلك الطيور والثديات آكلات الحشرات, وكما أضاف المسببات المرضية للحشرات وهى البكتيرية والفطرية والفيروسية والنيماتودا والبروتوزوا, مع أمثلة لاستخدامات كل منها... مع ذكر الطرق العملية في استخدام كل ما سبق في المكافحة البيولوجية... ويعد هذا الكتاب مرجعا لا غنى عنه لمن يعمل بالمكافحة الحيوية, ومكافحة الآفات عموما, لما فيه من الفائدة العظيمة والمرجوة منه. كما يعد مرجعا للدارسين في كليات العلوم والزراعة "تخصص الحشرات" أو "وقاية النباتات"

ظهرت الحشرات وانتشرت انتشارا واسعا علي سطح الأرض قبل أن تطأها قدم الإنسان بزمان طويل, وبعد أن استقر الإنسان وتكاثرت أعداده, وبعد أن كانوا يأكلون ما يطيب لهم من نبات الأرض, أخذ البشر في توسيع رقعة المزروعات والمحاصيل, ثم شغلت حماية هذه المحاصيل ضد هجمات الحشرات الضارة والآفات الأخرى مساحة كبيرة من تفكيره ونشاطه. وعليه, فإن المكافحة الحيوية للآفات الحشرية ليست حديثة عهد, إذ تتعدى جهود العلماء المائة عام تقريبا, إلا أن اهتمامهم بها يتزايد تزايدا ملحوظا في الفترة الأخيرة, وذلك لسببين, أولهما ما نشر عن نجاحاتها الكبيرة مما شجع العاملين في مجال مكافحة الآفات للاستمرار في جهودهم, والسبب الثاني هو تصاعد (Toxins) الاهتمام بتدهور وتلوث البيئة نتيجة الإسراف في المواد السامة لمكافحة الآفات الزراعية واستخدامها غير الرشيد.. ولقد بدأ الإنسان بتطوير طرق مكافحة الآفات التي تنافسه على الغذاء خلال القرن الميلادي الماضي بشكل واسع, فقد ظهرت في البداية مجموعة المركبات اللاعضوية, ومنها مركبات الزرنيخ والمركبات ذات الأصل النباتي )مثل: الروتينون – النيكوتين البارثرين(. ثم استخدمت الغازات السامة )مثل: سيانيد الهيدروجين( لتدخين الأشجار, وبنفس الوقت ظهرت الزيوت المعدنية القطرانية منها والبترولية. ثم استخدمت في العشرينات من القرن الماضي مركبات الفينولات, وبعد الحرب العالمية الثانية ظهرت المركبات الجديدة الصناعية )مثل: المركبات الكلورية العضوية والمركبات الفوسفورية العضوية(, وقد بدا للعاملين في مجال مكافحة الآفات أن هذه المبيدات قد حققت نجاحات ملحوظة في المكافحة المطلوبة...
محمد طنانى - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق ❝ ❞ المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق ❝ الناشرين : ❞ دار الكتب المصرية ❝ ❱
من علم الحشرات كتب علم الزراعة - مكتبة .

نبذة عن الكتاب:
المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق

2017م - 1444هـ
الكتاب يشتمل على مفهوم وطرق المكافحة المختلفة وطرق وأساليب المكافحة الحيوية مع مميزاتها وسلبياتها, ويشتمل بالتفصيل على كل من المتطفلات والمفترسات المختلفة, كما أضاف الفقاريات المفترسة والأسماك وكذلك الطيور والثديات آكلات الحشرات, وكما أضاف المسببات المرضية للحشرات وهى البكتيرية والفطرية والفيروسية والنيماتودا والبروتوزوا, مع أمثلة لاستخدامات كل منها... مع ذكر الطرق العملية في استخدام كل ما سبق في المكافحة البيولوجية... ويعد هذا الكتاب مرجعا لا غنى عنه لمن يعمل بالمكافحة الحيوية, ومكافحة الآفات عموما, لما فيه من الفائدة العظيمة والمرجوة منه. كما يعد مرجعا للدارسين في كليات العلوم والزراعة "تخصص الحشرات" أو "وقاية النباتات"

ظهرت الحشرات وانتشرت انتشارا واسعا علي سطح الأرض قبل أن تطأها قدم الإنسان بزمان طويل, وبعد أن استقر الإنسان وتكاثرت أعداده, وبعد أن كانوا يأكلون ما يطيب لهم من نبات الأرض, أخذ البشر في توسيع رقعة المزروعات والمحاصيل, ثم شغلت حماية هذه المحاصيل ضد هجمات الحشرات الضارة والآفات الأخرى مساحة كبيرة من تفكيره ونشاطه. وعليه, فإن المكافحة الحيوية للآفات الحشرية ليست حديثة عهد, إذ تتعدى جهود العلماء المائة عام تقريبا, إلا أن اهتمامهم بها يتزايد تزايدا ملحوظا في الفترة الأخيرة, وذلك لسببين, أولهما ما نشر عن نجاحاتها الكبيرة مما شجع العاملين في مجال مكافحة الآفات للاستمرار في جهودهم, والسبب الثاني هو تصاعد (Toxins) الاهتمام بتدهور وتلوث البيئة نتيجة الإسراف في المواد السامة لمكافحة الآفات الزراعية واستخدامها غير الرشيد.. ولقد بدأ الإنسان بتطوير طرق مكافحة الآفات التي تنافسه على الغذاء خلال القرن الميلادي الماضي بشكل واسع, فقد ظهرت في البداية مجموعة المركبات اللاعضوية, ومنها مركبات الزرنيخ والمركبات ذات الأصل النباتي )مثل: الروتينون – النيكوتين البارثرين(. ثم استخدمت الغازات السامة )مثل: سيانيد الهيدروجين( لتدخين الأشجار, وبنفس الوقت ظهرت الزيوت المعدنية القطرانية منها والبترولية. ثم استخدمت في العشرينات من القرن الماضي مركبات الفينولات, وبعد الحرب العالمية الثانية ظهرت المركبات الجديدة الصناعية )مثل: المركبات الكلورية العضوية والمركبات الفوسفورية العضوية(, وقد بدا للعاملين في مجال مكافحة الآفات أن هذه المبيدات قد حققت نجاحات ملحوظة في المكافحة المطلوبة... .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

الكتاب يشتمل على مفهوم وطرق المكافحة المختلفة وطرق وأساليب المكافحة الحيوية مع مميزاتها وسلبياتها, ويشتمل بالتفصيل على كل من المتطفلات والمفترسات المختلفة, كما أضاف الفقاريات المفترسة والأسماك وكذلك الطيور والثديات آكلات الحشرات, وكما أضاف المسببات المرضية للحشرات وهى البكتيرية والفطرية والفيروسية والنيماتودا والبروتوزوا, مع أمثلة لاستخدامات كل منها... مع ذكر الطرق العملية في استخدام كل ما سبق في المكافحة البيولوجية... ويعد هذا الكتاب مرجعا لا غنى عنه لمن يعمل بالمكافحة الحيوية, ومكافحة الآفات عموما, لما فيه من الفائدة العظيمة والمرجوة منه. كما يعد مرجعا للدارسين في كليات العلوم والزراعة "تخصص الحشرات" أو "وقاية النباتات"

ظهرت الحشرات وانتشرت انتشارا واسعا علي سطح الأرض قبل أن تطأها قدم الإنسان بزمان طويل, وبعد أن استقر الإنسان وتكاثرت أعداده, وبعد أن كانوا يأكلون ما يطيب لهم من نبات الأرض, أخذ البشر في توسيع رقعة المزروعات والمحاصيل, ثم شغلت حماية هذه المحاصيل ضد هجمات الحشرات الضارة والآفات الأخرى مساحة كبيرة من تفكيره ونشاطه. وعليه, فإن المكافحة الحيوية للآفات الحشرية ليست حديثة عهد, إذ تتعدى جهود العلماء المائة عام تقريبا, إلا أن اهتمامهم بها يتزايد تزايدا ملحوظا في الفترة الأخيرة, وذلك لسببين, أولهما ما نشر عن نجاحاتها الكبيرة مما شجع العاملين في مجال مكافحة الآفات للاستمرار في جهودهم, والسبب الثاني هو تصاعد (Toxins) الاهتمام بتدهور وتلوث البيئة نتيجة الإسراف في المواد السامة لمكافحة الآفات الزراعية واستخدامها غير الرشيد.. ولقد بدأ الإنسان بتطوير طرق مكافحة الآفات التي تنافسه على الغذاء خلال القرن الميلادي الماضي بشكل واسع, فقد ظهرت في البداية مجموعة المركبات اللاعضوية, ومنها مركبات الزرنيخ والمركبات ذات الأصل النباتي )مثل: الروتينون – النيكوتين  البارثرين(. ثم استخدمت الغازات السامة )مثل: سيانيد الهيدروجين( لتدخين الأشجار, وبنفس الوقت ظهرت الزيوت المعدنية القطرانية منها والبترولية. ثم استخدمت في العشرينات من القرن الماضي مركبات الفينولات, وبعد الحرب العالمية الثانية ظهرت المركبات الجديدة الصناعية )مثل: المركبات الكلورية العضوية والمركبات الفوسفورية العضوية(, وقد بدا للعاملين في مجال مكافحة الآفات أن هذه المبيدات قد حققت نجاحات ملحوظة في المكافحة المطلوبة...



سنة النشر : 2017م / 1438هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 3.7 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق

شراء كتاب المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق:

💲 - للتحميل من المكتبة الزراعية
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
محمد طنانى - Mohamed Tanani

كتب محمد طنانى ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق ❝ ❞ المكافحة الحيوية للآفات الحشرية بين النظرية و التطبيق ❝ الناشرين : ❞ دار الكتب المصرية ❝ ❱. المزيد..

كتب محمد طنانى
الناشر:
دار الكتب المصرية
كتب دار الكتب المصرية ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ تاريخ القرن التاسع عشر في أوروبا ❝ ❞ صبح الأعشى في كتابة الإنشا ❝ ❞ ديوان الهذليين ❝ ❞ ديوان المعتمد بن عباد ❝ ❞ علم النفس الإكلينيكي في ميدان الطب النفسي ❝ ❞ عنقود الزواهر فى الصرف ❝ ❞ يوسف يا مريم ❝ ❞ عصر المأمون ج1 ❝ ❞ نوار الزهور - أناشيد وقصائد وأدوار ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ مجموعة من المؤلفين ❝ ❞ راغب السرجاني ❝ ❞ محمد عمارة ❝ ❞ عبد الستار ابراهيم ❝ ❞ أحمد عبدالمنعم حسن ❝ ❞ عبد الرحمن بن شهاب الدين زين الدين أبو الفرج ابن رجب الحنبلي عثمان الخميس مريم الخراز منى الطيار ❝ ❞ عبد الرحمن بن حسن الجبرتى ❝ ❞ ماجد بن عبدالله الطريف ❝ ❞ يامى أحمد ❝ ❞ ارسطو طاليس ❝ ❞ محمد قاسم ❝ ❞ محمد بن عمر بن سالم بازمول ❝ ❞ أبو العباس أحمد القلقشندي ❝ ❞ محمد جمال الدين سرور ❝ ❞ سيد عبدالنبى محمد ❝ ❞ عبد الله بن محمد بن السيد البطليوسي أبو محمد ❝ ❞ على محمد عبدالله ❝ ❞ الشعراء الهذليين ❝ ❞ عبد الشكور معلم عبد فارح ❝ ❞ محمد عبد الحليم عبد الفتاح ❝ ❞ د.حمدي بدر الدين إبراهيم ❝ ❞ سيد زكي خليل إبراهيم ❝ ❞ إبراهيم رفعت باشا ❝ ❞ على محمد على عبدالله ❝ ❞ محمد فريد ابو حديد ❝ ❞ أحمد بن محمد بن الصديق الغماري الحسني أبو الفيض ❝ ❞ أحمد فريد رفاعي ❝ ❞ حميد بن ثور الهلالي ❝ ❞ المعتمد بن عباد ❝ ❞ محمد طنانى ❝ ❞ علاء الدين علي بن محمد القوشجي ❝ ❞ ابي القاسم اسماعيل التيمي ❝ ❞ إرنست رينان ❝ ❞ ابراهيم جلالة ❝ ❞ أمين رشيد حمدى ❝ ❞ سحيم عبد بنى الحسحاس ❝ ❞ أسامة الشاذلى ❝ ❞ كمال الدين سامع ❝ ❞ جران العود النميرى ❝ ❞ محمود احمد ❝ ❞ عبد الله بن عبد العزيز البكري أبو عبيد ❝ ❞ جيهان سيد ❝ ❱.المزيد.. كتب دار الكتب المصرية