❞ كتاب حبي وحزني وكبريائي ❝  ⏤ أحمد عبداللطيف

❞ كتاب حبي وحزني وكبريائي ❝ ⏤ أحمد عبداللطيف

أعيريني قلبَكِ..
ومُدي يديكِ نحو يدي، ودعي في رِفقتي الحُزن جانبا، وودِّعي مَن لا يعرفونَ قدر نورك في الليالي الظلماءِ للأبد..
فليهدأ العالمُ لحظة، ولتتوقَّف طاحونات الدنيا عن الضجيج، ولتصغى أذُن المُنصفينَ إليَّ الآن، أريد أن أفصح عن حبكِ الذي كان، وحُزنكِ الذي هان، وكِبريائك التي ولدت عمياءَ مِن رحمِ الصفعاتِ والخِذلان..
عن صمتك الرهيب بداخلكِ والذي ألعنه، ودفاعًا عن براءة ذئبكِ مِن كل دمٍ أساء إليكِ على مسمعٍ ومرأى، ذا أنا أعلنه، وأسرارًا دفينة عجزتِ أنتِ في الإفصاح عنها، وددتُ لو همستُ لكِ بكل ما أوتيتُ من رقةٍ ولين: أن احكي لي أنا هنا بجوارك ومعكِ، أنا هنا أسمعك..
أحدثكِ عن طيبة قلبك، وعفوية ذنبك، وعنفوان عشقك الذي راح هباءً منثورا، عن الأهات المؤلمة، والدمعات المُحرقة، عن الأماني في أيسر صدرك، كيف ماتت منذُ أن بلغتِ، لكنكِ عشتِ بها كدُمية في مدينة البشر التي لا تعرف عطفًا ولا رحمة، أردتِ منهم فقط أمانًا وسلامًا لكنكِ للأسفِ ما بلغتِ..

أكتبُ لكِ على وجلٍ.. مَعذرةً إليكِ.

عن حنينك للغائبين، واشتياقك للمُفارقين، ولوعةِ فؤادك للتاركين بلا عُذرٍ ولا أسباب، أكتبُ لكِ عنكِ، يا مَن لا غنى لأي أحدٍ عنكِ، فأعريني قلبك، عسى يخرج مِن مشفى كلماتي سالمًا مُعافى..
هذه في الحياة علتُكِ، وهذا بلا أدنى أجرٍ من الحياة دوائي.. عن” حُبِّي وحُزني وكِبريائي”!
أحمد عبداللطيف -

أحمد عبد اللطيف (1978)، كاتب ومترجم وروائي مصري. صُدر له ست روايات منها روايته الأولى «صانع المفاتيح» الحاصلة على جائزة الدولة التشجيعية عام 2011. كما ترجم العديد من الروايات وقصص من الأدب الإسباني وأمريكا اللاتينية. وفي عام 2018، ترشحت روايته «حصن التراب: حكاية عائلة موريسكية» ضمن القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية.






من كتب الادب والتراث أدبية متنوعة - مكتبة الكتب و الموسوعات العامة.


اقتباسات من كتاب حبي وحزني وكبريائي

نُبذة عن الكتاب:
حبي وحزني وكبريائي

2021م - 1443هـ
أعيريني قلبَكِ..
ومُدي يديكِ نحو يدي، ودعي في رِفقتي الحُزن جانبا، وودِّعي مَن لا يعرفونَ قدر نورك في الليالي الظلماءِ للأبد..
فليهدأ العالمُ لحظة، ولتتوقَّف طاحونات الدنيا عن الضجيج، ولتصغى أذُن المُنصفينَ إليَّ الآن، أريد أن أفصح عن حبكِ الذي كان، وحُزنكِ الذي هان، وكِبريائك التي ولدت عمياءَ مِن رحمِ الصفعاتِ والخِذلان..
عن صمتك الرهيب بداخلكِ والذي ألعنه، ودفاعًا عن براءة ذئبكِ مِن كل دمٍ أساء إليكِ على مسمعٍ ومرأى، ذا أنا أعلنه، وأسرارًا دفينة عجزتِ أنتِ في الإفصاح عنها، وددتُ لو همستُ لكِ بكل ما أوتيتُ من رقةٍ ولين: أن احكي لي أنا هنا بجوارك ومعكِ، أنا هنا أسمعك..
أحدثكِ عن طيبة قلبك، وعفوية ذنبك، وعنفوان عشقك الذي راح هباءً منثورا، عن الأهات المؤلمة، والدمعات المُحرقة، عن الأماني في أيسر صدرك، كيف ماتت منذُ أن بلغتِ، لكنكِ عشتِ بها كدُمية في مدينة البشر التي لا تعرف عطفًا ولا رحمة، أردتِ منهم فقط أمانًا وسلامًا لكنكِ للأسفِ ما بلغتِ..

أكتبُ لكِ على وجلٍ.. مَعذرةً إليكِ.

عن حنينك للغائبين، واشتياقك للمُفارقين، ولوعةِ فؤادك للتاركين بلا عُذرٍ ولا أسباب، أكتبُ لكِ عنكِ، يا مَن لا غنى لأي أحدٍ عنكِ، فأعريني قلبك، عسى يخرج مِن مشفى كلماتي سالمًا مُعافى..
هذه في الحياة علتُكِ، وهذا بلا أدنى أجرٍ من الحياة دوائي.. عن” حُبِّي وحُزني وكِبريائي”! .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

طابَ يومكِ سيدتي.. طبتِ وطابت الفراغات المُعتَّقة بالصبر بين أصابعِ كفَّيكِ الرقيقة، طبتِ وطابت نفسكِ السَّمحة، وروحكِ الجميلة المرحة رغم ما يعتريها مِن خيباتٍ.. أمَّا بعد:

لن أُطيلَ عليكِ؛ ولكن -بكُل ما ذُكرت النوايا الطيبة من خيرٍ- هلَّا أذنتِ لي أن أواسيكِ؟! أو على الأقل ألملم -في عُجالةٍ- بقايا الكُحل المُشتَّت في أرجاء عينيكِ؟!

أتسمحينَ لي أن أسرق مِن سنوات كهفكِ المُظلم ثلاثمئة سنة، وتعودينَ أنتِ بالتِّسع الباقيات طفلةً بريئةً تفرحينَ بضفيرتكِ المُبعثرة، لا همَّ لكِ سواها؟

هلَّا رضيتِ أن أمُرَّ -ولو سهوًا- على غياهِب الحُزن القابِع في أعماقك بقميصٍ كقميصِ يوسُف، حين استبشر به يعقوب فارتدَّ بصيرا؟ قميص مِن غزلِ يديكِ أنتِ؛ تستبشرينَ به كيفما شئتِ، ومتى شئتِ؟

هلَّا أذنتِ لي بنصف قُربٍ منكِ.. أُثبِتُ به للعالم أجمع أنكِ العالم أجمع، وأنكِ لا تستحقين الخِذلان، أو أنكِ لا تليقينَ بالحزن أو الألم، أو أنكِ مُعجزةٌ تكاثر عليها غبار النوايا السيئة.. فباتت باهتة، وهي التي أنارت جُدران البيوت القديمةِ سرمديةِ الظلام، كلما سهت ومرَّت بجوارها؟

أتأذنينَ لي ألَّا أدعكِ تنامينَ ليلةً واحدةً وفي قلبكِ الطيب شبهُ عابرٍ.. تركَ فيكِ مرارةَ غُصَّةٍ، أو أنينَ فقدٍ، أو ذَرَّةَ حنينٍ.. لمَن لم يعرف قدركِ؟

أتأذنين لي أن أكونكِ أنتِ وتكونين أنتِ أنا، دونَ الرجوع إليَّ مُطلقًا؟ يا سيدتي، ائذني لي أو لا تأذني.. فمثلكِ مَن يأتِها مُشفِقًا عليها، يرجع حائرًا هائمًا على وجهه مُشفَقًا عليه!

يا سيدتي، إنَّ إناثَ مدينتِنا كثيرات، لا واحدة منهُنَّ تلفتُ النظرَ حين يتسلل الحُزنُ إليها.. وبحزنكِ أنتِ، تشرَئِبُّ لكِ كلُّ الأنظار!

للّٰهِ دَرُّكِ! أنتِ وحدكِ.. مدينةٌ على أسوارِها يُعرَف كيف تجتمع كُل النساء في واحدةٍ، حين تُرسَم بسمةٌ واحدةٌ منكِ على شِفاه القمر.. فابتسمي، قاتلَ اللَّه حُزنكِ.. لم يُخلَق لكِ أبدًا.

يا سيدتي، ابتسمي.. فأنتِ للبؤساءِ حياة.



سنة النشر : 2021م / 1442هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 2.9MB .
عداد القراءة: عدد قراءة حبي وحزني وكبريائي

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:


شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

المؤلف:
أحمد عبداللطيف - Ahmed Abdullatif

كتب أحمد عبداللطيف أحمد عبد اللطيف (1978)، كاتب ومترجم وروائي مصري. صُدر له ست روايات منها روايته الأولى «صانع المفاتيح» الحاصلة على جائزة الدولة التشجيعية عام 2011. كما ترجم العديد من الروايات وقصص من الأدب الإسباني وأمريكا اللاتينية. وفي عام 2018، ترشحت روايته «حصن التراب: حكاية عائلة موريسكية» ضمن القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية. . المزيد..

كتب أحمد عبداللطيف
الناشر:
المؤسسة للنشر و التوزيع
كتب المؤسسة للنشر و التوزيع❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ حبي وحزني وكبريائي ❝ ❞ عن اشياء بداخلك ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ أحمد عبداللطيف ❝ ❞ د. محمود حسين ❝ ❱.المزيد.. كتب المؤسسة للنشر و التوزيع
تورتة عيد ميلادالكتب العامةSwitzerland United Kingdom United States of Americaكتب الروايات والقصصOnline يوتيوبكتب التاريخكورسات مجانيةكتب الأدبFacebook Text Artكتب الطبخ و المطبخ و الديكوركتب تعلم اللغاتكتابة على تورتة الخطوبةالقرآن الكريماصنع بنفسكحكم قصيرةمعنى اسمالتنمية البشريةخدماتتورتة عيد الميلادكتب للأطفال مكتبة الطفلالطب النبويكورسات اونلاينكتب قصص و رواياتالكتابة عالصوراقتباسات ملخصات كتبشخصيات هامة مشهورةالمساعدة بالعربيكتب القانون والعلوم السياسية زخرفة أسامي و أسماء و حروف..حكمةكتب اسلاميةأسمك عالتورتهكتابة على تورتة الزفافكتب السياسة والقانونقراءة و تحميل الكتبمعاني الأسماءبرمجة المواقعمعاني الأسماءكتابة أسماء عالصورزخرفة الأسماءزخرفة توبيكاتكتابة على تورتة مناسبات وأعيادحروف توبيكات مزخرفة بالعربي