❞ كتاب بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي ❝  ⏤ أحمد فوزي الهيب

❞ كتاب بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي ❝ ⏤ أحمد فوزي الهيب

نبذة عن الكتاب :

بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي


يدخل كتاب بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي في دائرة اهتمام المتخصصين في نطاق علوم اللغة العربية بشكل خاص والباحثين في المواضيع قريبة الصلة بوجه عام؛ حيث يدخل كتاب بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي ضمن نطاق تخصص علوم اللغة ووثيق الصلة بالتخصصات الأخرى مثل الشعر، والقواعد اللغوية، والأدب، والبلاغة، والآداب العربية.

الملك الناصر أبو المظفر صلاح الدين والدنيا يوسف بن أيوب بن شاذي بن مروان بن يعقوب الدُويني التكريتي (532 - 589 هـ / 1138 - 1193 م)، المشهور بلقب صلاح الدين الأيوبي قائد عسكري أسس الدولة الأيوبية التي وحدت مصر والشام والحجاز وتهامة واليمن في ظل الراية العباسية، بعد أن قضى على الخلافة الفاطمية التي استمرت 262 سنة. قاد صلاح الدين عدّة حملات ومعارك ضد الفرنجة وغيرهم من الصليبيين الأوروبيين في سبيل استعادة الأراضي المقدسة التي كان الصليبيون قد استولوا عليها في أواخر القرن الحادي عشر، وقد تمكن في نهاية المطاف من استعادة معظم أراضي فلسطين ولبنان بما فيها مدينة القدس، بعد أن هزم جيش بيت المقدس هزيمة منكرة في معركة حطين.

كان صلاح الدين يقول بمذهب أهل السنة والجماعة، وروي أن عبد القادر الجيلاني دعا له عندما رآه بالبركة فيه، خلال "زيارة خفية" لنجم الدين أيوب وأسرته ببغداد سنة 533 هـ/1138م، وهذا يفسر أتباعه الطريقة القادرية فيما بعد وبعض العلماء كالمقريزي، وبعض المؤرخين المتأخرين قالوا: إنه كان أشعريًا، وإنه كان يصحب علماء الصوفية الأشاعرة لأخذ الرأي والمشورة، وأظهر العقيدة الأشعرية. يشتهر صلاح الدين بتسامحه ومعاملته الإنسانية لأعدائه، لذا فهو من أكثر الأشخاص تقديرًا واحترامًا في العالمين الشرقي الإسلامي والأوروبي المسيحي، حيث كتب المؤرخون الصليبيون عن بسالته في عدد من المواقف، أبرزها عند حصاره لقلعة الكرك في مؤاب، وكنتيجة لهذا حظي صلاح الدين باحترام خصومه لا سيما ملك إنگلترا ريتشارد الأول "قلب الأسد"، وبدلاً من أن يتحول لشخص مكروه في أوروبا الغربية، استحال رمزًا من رموز الفروسية والشجاعة، وورد ذكره في عدد من القصص والأشعار الإنگليزية والفرنسية العائدة لتلك الحقبة.

ولد صلاح الدين في تكريت في العراق عام 532 هـ/1138م في ليلة مغادرة والده نجم الدين أيوب قلعة تكريت حينما كان واليًا عليها، ويرجع نسب الأيوبيين إلى أيوب بن شاذي بن مروان من أهل مدينة دوين في أرمينيا، وقد اختلف المؤرخون في نسب العائلة الأيوبية حيث أورد ابن الأثير في تاريخه أن أيوب بن شاذي بن مروان يرجع إلى الأكراد الروادية وهم فخذ من الهذبانية، ويذكر أحمد بن خلكان ما نصه: «قال لي رجل فقيه عارف بما يقول، وهو من أهل دوين، إن على باب دوين قرية يُقال لها "أجدانقان" وجميع أهلها أكراد روادية، وكان شاذي قد أخذ ولديه أسد الدين شيركوه ونجم الدين أيوب وخرج بهما إلى بغداد ومن هناك نزلوا تكريت، ومات شاذي بها وعلى قبره قبة داخل البلد»،، وهو ما يؤكده سعيد عبد الفتاح عاشور وجمال الدين الشيال وعبد المنعم ماجد، بينما يرفض بعض ملوك الأيوبيين هذا النسب وقالوا: «إنما نحن عرب، نزلنا عند الأكراد وتزوجنا منهم".» الأيوبيون نفسهم اختلفوا في نسبهم فالملك المعز إسماعيل الأيوبي صاحب اليمن أرجع نسب بني أيوب إلى بني أمية وحين بلغ ذلك الملك العادل سيف الدين أبي بكر بن أيوب قال: "كذب إسماعيل ما نحن من بني أمية أصلاً"، أما الأيوبيون ملوك دمشق فقد أثبتوا نسبهم إلى بني مرة بن عوف من بطون غطفان وقد أحضر هذا النسب على المعظم عيسى بن أحمد صاحب دمشق وأسمعه ابنه الملك الناصر صلاح الدين داود.

وقد شرح الحسن بن داوود الأيوبي في كتابه "الفوائد الجلية في الفرائد الناصرية" ما قيل عن نسب أجداده وقطع أنهم ليسوا أكرادًا، بل نزلوا عندهم فنسبوا إليهم. وقال: "ولم أرَ أحداً ممن أدركتُه من مشايخ بيتنا يعترف بهذا النسب".

كما أن الحسن بن داوود قد رجَّح في كتابه صحة شجرة النسب التي وضعها الحسن بن غريب، والتي فيها نسبة العائلة إلى أيوب بن شاذي بن مروان بن أبي علي محمد بن عنترة بن الحسن بن علي بن أحمد بن أبي علي بن عبد العزيز بن هُدْبة بن الحُصَين بن الحارث بن سنان بن عمرو بن مُرَّة بن عوف بن أسامة بن بيهس بن الحارث بن عوف بن أبي حارثة بن مرة بن نَشبَة بن غيظ بن مرة بن عوف بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن قريش.

وكان نجم الدين والد صلاح الدين قد انتقل إلى بعلبك حيث أصبح واليًا عليها مدة سبع سنوات وانتقل إلى دمشق، وقضى صلاح الدين طفولته في دمشق حيث أمضى فترة شبابه في بلاط الملك العادل نور الدين محمود بن زنكي أمير دمشق. إن المصادر حول حياة صلاح الدين خلال هذه الفترة قليلة ومبعثرة، لكن من المعروف أنه عشق دمشق عشقًا شديدًا، وتلقى علومه فيها، وبرع في دراساته، حتى قال عنه بعض معاصريه أنه كان عالمًا بالهندسة الإقليدية والرياضيات المجسطية وعلوم الحساب والشريعة الإسلامية، وتنص بعض المصادر أن صلاح الدين كان أكثر شغفًا بالعلوم الدينية والفقه الإسلامي من العلوم العسكرية خلال أيام دراسته. وبالإضافة إلى ذلك، كان صلاح الدين ملمًا بعلم الأنساب والسير الذاتية وتاريخ العرب والشعر، فحفظ ديوان الحماسة لأبي تمام عن ظهر قلب، أيضًا أحب الخيول العربية المطهمة، وعرف أنقى سلالاتها دمًا.
أحمد فوزي الهيب - أحمد فوزي الهيب هو شاعر وكاتب ومدرس سوري ولد في محافظة حلب عام 1946م. عمل محاضرًا في جامعات سورية والسعودية والكويت. حاصل على درجة الماجستير في الأدب العربي عام 1976م، وشهادة الدكتوراه في الأدب العربي من جامعة الإسكندرية، في مصر عام 1983م. نال إجازة في اللغة العربية من جامعة حلب عام 1970م. ونال عدداً من الجوائز والدروع وشهادات التقدير، منها جائزة الباسل للإبداع الفكري عام1996م.

تحدّثت عنه ونوّهت بكتبه الكتب التالية :
كتاب نهر الذهب في تاريخ حلب الشيخ كامل الغزي .
كتاب مائة أوائل في حلب للكاتب عامر رشيد مبيض .
كتاب عروق الذهب فيما كتب عن حلب لعامر رشيد مبيض
معجم أدباء حلب في القرن العشرين لأحمد دوغان
كتاب ينبوع الذهب فيما كتب عن حلب للكاتب مختار فوزي النعال .
شارك في العديد من المؤتمرات والندوات العلمية في سورية، السعودية والكويت.
شارك في لجان ترشيح علماء لجوائز دولية مرموقة في علوم العربية وآدابها ولجان تحكيم في مسابقات أدبية في سوريا وغيرها.
شارك في الكثير من اللجان الأكاديمية رئيساً ومقرراً وعضواً في أقسام اللغة العربية وكليات الآداب والجامعات والوزارات في سوريا وغيرها، كان آخرها لجنة تأليف كتاب عن حلب بتكليف السيد محافظ حلب عضواً عام 2006 واللجنة الثقافية لاحتفالية حلب عاصمة الثقافة الإسلامية بتكليف من السيد وزير الثقافة عضواً، واللجنة العلمية لندوة الحياة العلمية والأدبية في حلب زمن الأيوبيين رئيسا ً عام 2006.
حكّم عدداً من الأبحاث في بعض المجلات المحكّمة مثل المجلة العربية للعلوم الإنسانية ومجلة البيان الكويتيتين وغيرهما، وعدداً من مسابقات القصة والمقالة والخاطرة والشعر في السعودية والكويت.
عضو في اتحاد الكتاب العرب ، جمعية البحوث والدراسات،
عضو في الجمعية السورية لتاريخ العلوم، و جامعة حلب، و جمعية العاديات بحلب.
انتقل إلى رحمته تعالى في 16/01/2021م.
توفي بالجزائر العاصمة وصلّى عليه بمقبرة بوزريعة الشيخ العلامة الإمام يحيى صاري وقام بتأبينه الشيخ الإمام الدكتور رضا غمور والشيخ الدكتور أمين قادري - وقد حضر جنازته وفدٌ رسمي من الجامعة ممثلٌ في : عميد الكلية الأستاذ الدكتور علاوي حميد؛ ورئيس المجلس العلمي للكلية الأستاذ الدكتور وحيد بن بوعزيز؛ والأمين السابق لجامعة الجزائر ورئيس مخبر اللسانيات التطبيقية الأستاذ الدكتور سيدي محمد بوعياد وجمعٌ من الأساتذة والباحثين والطلبة.
❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي ❝ ❱
من كتب التاريخ الإسلامي - مكتبة كتب التاريخ و الجغرافيا.

نُبذة عن الكتاب:
بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي

2000م - 1442هـ
نبذة عن الكتاب :

بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي


يدخل كتاب بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي في دائرة اهتمام المتخصصين في نطاق علوم اللغة العربية بشكل خاص والباحثين في المواضيع قريبة الصلة بوجه عام؛ حيث يدخل كتاب بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي ضمن نطاق تخصص علوم اللغة ووثيق الصلة بالتخصصات الأخرى مثل الشعر، والقواعد اللغوية، والأدب، والبلاغة، والآداب العربية.

الملك الناصر أبو المظفر صلاح الدين والدنيا يوسف بن أيوب بن شاذي بن مروان بن يعقوب الدُويني التكريتي (532 - 589 هـ / 1138 - 1193 م)، المشهور بلقب صلاح الدين الأيوبي قائد عسكري أسس الدولة الأيوبية التي وحدت مصر والشام والحجاز وتهامة واليمن في ظل الراية العباسية، بعد أن قضى على الخلافة الفاطمية التي استمرت 262 سنة. قاد صلاح الدين عدّة حملات ومعارك ضد الفرنجة وغيرهم من الصليبيين الأوروبيين في سبيل استعادة الأراضي المقدسة التي كان الصليبيون قد استولوا عليها في أواخر القرن الحادي عشر، وقد تمكن في نهاية المطاف من استعادة معظم أراضي فلسطين ولبنان بما فيها مدينة القدس، بعد أن هزم جيش بيت المقدس هزيمة منكرة في معركة حطين.

كان صلاح الدين يقول بمذهب أهل السنة والجماعة، وروي أن عبد القادر الجيلاني دعا له عندما رآه بالبركة فيه، خلال "زيارة خفية" لنجم الدين أيوب وأسرته ببغداد سنة 533 هـ/1138م، وهذا يفسر أتباعه الطريقة القادرية فيما بعد وبعض العلماء كالمقريزي، وبعض المؤرخين المتأخرين قالوا: إنه كان أشعريًا، وإنه كان يصحب علماء الصوفية الأشاعرة لأخذ الرأي والمشورة، وأظهر العقيدة الأشعرية. يشتهر صلاح الدين بتسامحه ومعاملته الإنسانية لأعدائه، لذا فهو من أكثر الأشخاص تقديرًا واحترامًا في العالمين الشرقي الإسلامي والأوروبي المسيحي، حيث كتب المؤرخون الصليبيون عن بسالته في عدد من المواقف، أبرزها عند حصاره لقلعة الكرك في مؤاب، وكنتيجة لهذا حظي صلاح الدين باحترام خصومه لا سيما ملك إنگلترا ريتشارد الأول "قلب الأسد"، وبدلاً من أن يتحول لشخص مكروه في أوروبا الغربية، استحال رمزًا من رموز الفروسية والشجاعة، وورد ذكره في عدد من القصص والأشعار الإنگليزية والفرنسية العائدة لتلك الحقبة.

ولد صلاح الدين في تكريت في العراق عام 532 هـ/1138م في ليلة مغادرة والده نجم الدين أيوب قلعة تكريت حينما كان واليًا عليها، ويرجع نسب الأيوبيين إلى أيوب بن شاذي بن مروان من أهل مدينة دوين في أرمينيا، وقد اختلف المؤرخون في نسب العائلة الأيوبية حيث أورد ابن الأثير في تاريخه أن أيوب بن شاذي بن مروان يرجع إلى الأكراد الروادية وهم فخذ من الهذبانية، ويذكر أحمد بن خلكان ما نصه: «قال لي رجل فقيه عارف بما يقول، وهو من أهل دوين، إن على باب دوين قرية يُقال لها "أجدانقان" وجميع أهلها أكراد روادية، وكان شاذي قد أخذ ولديه أسد الدين شيركوه ونجم الدين أيوب وخرج بهما إلى بغداد ومن هناك نزلوا تكريت، ومات شاذي بها وعلى قبره قبة داخل البلد»،، وهو ما يؤكده سعيد عبد الفتاح عاشور وجمال الدين الشيال وعبد المنعم ماجد، بينما يرفض بعض ملوك الأيوبيين هذا النسب وقالوا: «إنما نحن عرب، نزلنا عند الأكراد وتزوجنا منهم".» الأيوبيون نفسهم اختلفوا في نسبهم فالملك المعز إسماعيل الأيوبي صاحب اليمن أرجع نسب بني أيوب إلى بني أمية وحين بلغ ذلك الملك العادل سيف الدين أبي بكر بن أيوب قال: "كذب إسماعيل ما نحن من بني أمية أصلاً"، أما الأيوبيون ملوك دمشق فقد أثبتوا نسبهم إلى بني مرة بن عوف من بطون غطفان وقد أحضر هذا النسب على المعظم عيسى بن أحمد صاحب دمشق وأسمعه ابنه الملك الناصر صلاح الدين داود.

وقد شرح الحسن بن داوود الأيوبي في كتابه "الفوائد الجلية في الفرائد الناصرية" ما قيل عن نسب أجداده وقطع أنهم ليسوا أكرادًا، بل نزلوا عندهم فنسبوا إليهم. وقال: "ولم أرَ أحداً ممن أدركتُه من مشايخ بيتنا يعترف بهذا النسب".

كما أن الحسن بن داوود قد رجَّح في كتابه صحة شجرة النسب التي وضعها الحسن بن غريب، والتي فيها نسبة العائلة إلى أيوب بن شاذي بن مروان بن أبي علي محمد بن عنترة بن الحسن بن علي بن أحمد بن أبي علي بن عبد العزيز بن هُدْبة بن الحُصَين بن الحارث بن سنان بن عمرو بن مُرَّة بن عوف بن أسامة بن بيهس بن الحارث بن عوف بن أبي حارثة بن مرة بن نَشبَة بن غيظ بن مرة بن عوف بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن قريش.

وكان نجم الدين والد صلاح الدين قد انتقل إلى بعلبك حيث أصبح واليًا عليها مدة سبع سنوات وانتقل إلى دمشق، وقضى صلاح الدين طفولته في دمشق حيث أمضى فترة شبابه في بلاط الملك العادل نور الدين محمود بن زنكي أمير دمشق. إن المصادر حول حياة صلاح الدين خلال هذه الفترة قليلة ومبعثرة، لكن من المعروف أنه عشق دمشق عشقًا شديدًا، وتلقى علومه فيها، وبرع في دراساته، حتى قال عنه بعض معاصريه أنه كان عالمًا بالهندسة الإقليدية والرياضيات المجسطية وعلوم الحساب والشريعة الإسلامية، وتنص بعض المصادر أن صلاح الدين كان أكثر شغفًا بالعلوم الدينية والفقه الإسلامي من العلوم العسكرية خلال أيام دراسته. وبالإضافة إلى ذلك، كان صلاح الدين ملمًا بعلم الأنساب والسير الذاتية وتاريخ العرب والشعر، فحفظ ديوان الحماسة لأبي تمام عن ظهر قلب، أيضًا أحب الخيول العربية المطهمة، وعرف أنقى سلالاتها دمًا. .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

نبذة عن الكتاب :

بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي


يدخل كتاب بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي في دائرة اهتمام المتخصصين في نطاق علوم اللغة العربية بشكل خاص والباحثين في المواضيع قريبة الصلة بوجه عام؛ حيث يدخل كتاب بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي ضمن نطاق تخصص علوم اللغة ووثيق الصلة بالتخصصات الأخرى مثل الشعر، والقواعد اللغوية، والأدب، والبلاغة، والآداب العربية. 

الملك الناصر أبو المظفر صلاح الدين والدنيا يوسف بن أيوب بن شاذي بن مروان بن يعقوب الدُويني التكريتي (532 - 589 هـ / 1138 - 1193 م)، المشهور بلقب صلاح الدين الأيوبي قائد عسكري أسس الدولة الأيوبية التي وحدت مصر والشام والحجاز وتهامة واليمن في ظل الراية العباسية، بعد أن قضى على الخلافة الفاطمية التي استمرت 262 سنة. قاد صلاح الدين عدّة حملات ومعارك ضد الفرنجة وغيرهم من الصليبيين الأوروبيين في سبيل استعادة الأراضي المقدسة التي كان الصليبيون قد استولوا عليها في أواخر القرن الحادي عشر، وقد تمكن في نهاية المطاف من استعادة معظم أراضي فلسطين ولبنان بما فيها مدينة القدس، بعد أن هزم جيش بيت المقدس هزيمة منكرة في معركة حطين.

كان صلاح الدين يقول بمذهب أهل السنة والجماعة، وروي أن عبد القادر الجيلاني دعا له عندما رآه بالبركة فيه، خلال "زيارة خفية" لنجم الدين أيوب وأسرته ببغداد سنة 533 هـ/1138م، وهذا يفسر أتباعه الطريقة القادرية فيما بعد وبعض العلماء كالمقريزي، وبعض المؤرخين المتأخرين قالوا: إنه كان أشعريًا، وإنه كان يصحب علماء الصوفية الأشاعرة لأخذ الرأي والمشورة، وأظهر العقيدة الأشعرية. يشتهر صلاح الدين بتسامحه ومعاملته الإنسانية لأعدائه، لذا فهو من أكثر الأشخاص تقديرًا واحترامًا في العالمين الشرقي الإسلامي والأوروبي المسيحي، حيث كتب المؤرخون الصليبيون عن بسالته في عدد من المواقف، أبرزها عند حصاره لقلعة الكرك في مؤاب، وكنتيجة لهذا حظي صلاح الدين باحترام خصومه لا سيما ملك إنگلترا ريتشارد الأول "قلب الأسد"، وبدلاً من أن يتحول لشخص مكروه في أوروبا الغربية، استحال رمزًا من رموز الفروسية والشجاعة، وورد ذكره في عدد من القصص والأشعار الإنگليزية والفرنسية العائدة لتلك الحقبة.

ولد صلاح الدين في تكريت في العراق عام 532 هـ/1138م في ليلة مغادرة والده نجم الدين أيوب قلعة تكريت حينما كان واليًا عليها، ويرجع نسب الأيوبيين إلى أيوب بن شاذي بن مروان من أهل مدينة دوين في أرمينيا، وقد اختلف المؤرخون في نسب العائلة الأيوبية حيث أورد ابن الأثير في تاريخه أن أيوب بن شاذي بن مروان يرجع إلى الأكراد الروادية وهم فخذ من الهذبانية، ويذكر أحمد بن خلكان ما نصه: «قال لي رجل فقيه عارف بما يقول، وهو من أهل دوين، إن على باب دوين قرية يُقال لها "أجدانقان" وجميع أهلها أكراد روادية، وكان شاذي قد أخذ ولديه أسد الدين شيركوه ونجم الدين أيوب وخرج بهما إلى بغداد ومن هناك نزلوا تكريت، ومات شاذي بها وعلى قبره قبة داخل البلد»،، وهو ما يؤكده سعيد عبد الفتاح عاشور وجمال الدين الشيال وعبد المنعم ماجد، بينما يرفض بعض ملوك الأيوبيين هذا النسب وقالوا: «إنما نحن عرب، نزلنا عند الأكراد وتزوجنا منهم".» الأيوبيون نفسهم اختلفوا في نسبهم فالملك المعز إسماعيل الأيوبي صاحب اليمن أرجع نسب بني أيوب إلى بني أمية وحين بلغ ذلك الملك العادل سيف الدين أبي بكر بن أيوب قال: "كذب إسماعيل ما نحن من بني أمية أصلاً"، أما الأيوبيون ملوك دمشق فقد أثبتوا نسبهم إلى بني مرة بن عوف من بطون غطفان وقد أحضر هذا النسب على المعظم عيسى بن أحمد صاحب دمشق وأسمعه ابنه الملك الناصر صلاح الدين داود.

وقد شرح الحسن بن داوود الأيوبي في كتابه "الفوائد الجلية في الفرائد الناصرية" ما قيل عن نسب أجداده وقطع أنهم ليسوا أكرادًا، بل نزلوا عندهم فنسبوا إليهم. وقال: "ولم أرَ أحداً ممن أدركتُه من مشايخ بيتنا يعترف بهذا النسب".

كما أن الحسن بن داوود قد رجَّح في كتابه صحة شجرة النسب التي وضعها الحسن بن غريب، والتي فيها نسبة العائلة إلى أيوب بن شاذي بن مروان بن أبي علي محمد بن عنترة بن الحسن بن علي بن أحمد بن أبي علي بن عبد العزيز بن هُدْبة بن الحُصَين بن الحارث بن سنان بن عمرو بن مُرَّة بن عوف بن أسامة بن بيهس بن الحارث بن عوف بن أبي حارثة بن مرة بن نَشبَة بن غيظ بن مرة بن عوف بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن قريش.

وكان نجم الدين والد صلاح الدين قد انتقل إلى بعلبك حيث أصبح واليًا عليها مدة سبع سنوات وانتقل إلى دمشق، وقضى صلاح الدين طفولته في دمشق حيث أمضى فترة شبابه في بلاط الملك العادل نور الدين محمود بن زنكي أمير دمشق. إن المصادر حول حياة صلاح الدين خلال هذه الفترة قليلة ومبعثرة، لكن من المعروف أنه عشق دمشق عشقًا شديدًا، وتلقى علومه فيها، وبرع في دراساته، حتى قال عنه بعض معاصريه أنه كان عالمًا بالهندسة الإقليدية والرياضيات المجسطية وعلوم الحساب والشريعة الإسلامية، وتنص بعض المصادر أن صلاح الدين كان أكثر شغفًا بالعلوم الدينية والفقه الإسلامي من العلوم العسكرية خلال أيام دراسته. وبالإضافة إلى ذلك، كان صلاح الدين ملمًا بعلم الأنساب والسير الذاتية وتاريخ العرب والشعر، فحفظ ديوان الحماسة لأبي تمام عن ظهر قلب، أيضًا أحب الخيول العربية المطهمة، وعرف أنقى سلالاتها دمًا.



سنة النشر : 2000م / 1421هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 722 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
أحمد فوزي الهيب - Ahmed Fawzi Al Heeb

كتب أحمد فوزي الهيب أحمد فوزي الهيب هو شاعر وكاتب ومدرس سوري ولد في محافظة حلب عام 1946م. عمل محاضرًا في جامعات سورية والسعودية والكويت. حاصل على درجة الماجستير في الأدب العربي عام 1976م، وشهادة الدكتوراه في الأدب العربي من جامعة الإسكندرية، في مصر عام 1983م. نال إجازة في اللغة العربية من جامعة حلب عام 1970م. ونال عدداً من الجوائز والدروع وشهادات التقدير، منها جائزة الباسل للإبداع الفكري عام1996م. تحدّثت عنه ونوّهت بكتبه الكتب التالية : كتاب نهر الذهب في تاريخ حلب الشيخ كامل الغزي . كتاب مائة أوائل في حلب للكاتب عامر رشيد مبيض . كتاب عروق الذهب فيما كتب عن حلب لعامر رشيد مبيض معجم أدباء حلب في القرن العشرين لأحمد دوغان كتاب ينبوع الذهب فيما كتب عن حلب للكاتب مختار فوزي النعال . شارك في العديد من المؤتمرات والندوات العلمية في سورية، السعودية والكويت. شارك في لجان ترشيح علماء لجوائز دولية مرموقة في علوم العربية وآدابها ولجان تحكيم في مسابقات أدبية في سوريا وغيرها. شارك في الكثير من اللجان الأكاديمية رئيساً ومقرراً وعضواً في أقسام اللغة العربية وكليات الآداب والجامعات والوزارات في سوريا وغيرها، كان آخرها لجنة تأليف كتاب عن حلب بتكليف السيد محافظ حلب عضواً عام 2006 واللجنة الثقافية لاحتفالية حلب عاصمة الثقافة الإسلامية بتكليف من السيد وزير الثقافة عضواً، واللجنة العلمية لندوة الحياة العلمية والأدبية في حلب زمن الأيوبيين رئيسا ً عام 2006. حكّم عدداً من الأبحاث في بعض المجلات المحكّمة مثل المجلة العربية للعلوم الإنسانية ومجلة البيان الكويتيتين وغيرهما، وعدداً من مسابقات القصة والمقالة والخاطرة والشعر في السعودية والكويت. عضو في اتحاد الكتاب العرب ، جمعية البحوث والدراسات، عضو في الجمعية السورية لتاريخ العلوم، و جامعة حلب، و جمعية العاديات بحلب. انتقل إلى رحمته تعالى في 16/01/2021م. توفي بالجزائر العاصمة وصلّى عليه بمقبرة بوزريعة الشيخ العلامة الإمام يحيى صاري وقام بتأبينه الشيخ الإمام الدكتور رضا غمور والشيخ الدكتور أمين قادري - وقد حضر جنازته وفدٌ رسمي من الجامعة ممثلٌ في : عميد الكلية الأستاذ الدكتور علاوي حميد؛ ورئيس المجلس العلمي للكلية الأستاذ الدكتور وحيد بن بوعزيز؛ والأمين السابق لجامعة الجزائر ورئيس مخبر اللسانيات التطبيقية الأستاذ الدكتور سيدي محمد بوعياد وجمعٌ من الأساتذة والباحثين والطلبة. ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي ❝ ❱. المزيد..

كتب أحمد فوزي الهيب

كتب شبيهة بـ بهاء الدين بن شداد و كتابه النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية سيرة صلاح الدين الأيوبي:

قراءة و تحميل كتاب النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية = سيرة صلاح الدين الأيوبي PDF

النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية = سيرة صلاح الدين الأيوبي PDF

قراءة و تحميل كتاب النوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية = سيرة صلاح الدين الأيوبي PDF مجانا

قراءة و تحميل كتاب سيرة صلاح الدين الايوبى PDF

سيرة صلاح الدين الايوبى PDF

قراءة و تحميل كتاب سيرة صلاح الدين الايوبى PDF مجانا

قراءة و تحميل كتاب المختار من الكامل فى التاريخ لابن الأثير (قصة صلاح الدين الأيوبى) PDF

المختار من الكامل فى التاريخ لابن الأثير (قصة صلاح الدين الأيوبى) PDF

قراءة و تحميل كتاب المختار من الكامل فى التاريخ لابن الأثير (قصة صلاح الدين الأيوبى) PDF مجانا

قراءة و تحميل كتاب أحمد بهاء الدين سيرة قومية PDF

أحمد بهاء الدين سيرة قومية PDF

قراءة و تحميل كتاب أحمد بهاء الدين سيرة قومية PDF مجانا

قراءة و تحميل كتاب أحمد بهاء الدين - سيرة قومية PDF

أحمد بهاء الدين - سيرة قومية PDF

قراءة و تحميل كتاب أحمد بهاء الدين - سيرة قومية PDF مجانا

قراءة و تحميل كتاب صلاح الدين الأيوبي 1 PDF

صلاح الدين الأيوبي 1 PDF

قراءة و تحميل كتاب صلاح الدين الأيوبي 1 PDF مجانا

قراءة و تحميل كتاب صلاح الدين الأيوبى PDF

صلاح الدين الأيوبى PDF

قراءة و تحميل كتاب صلاح الدين الأيوبى PDF مجانا

قراءة و تحميل كتاب عمران القاهرة وخططها فى عهد صلاح الدين الأيوبى PDF

عمران القاهرة وخططها فى عهد صلاح الدين الأيوبى PDF

قراءة و تحميل كتاب عمران القاهرة وخططها فى عهد صلاح الدين الأيوبى PDF مجانا

شخصيات هامة مشهورةمعنى اسمكتب القانون والعلوم السياسيةكتب السياسة والقانونكتب التاريخكتابة أسماء عالصورالطب النبويحكم قصيرةالكتابة عالصوركتب للأطفال مكتبة الطفلخدماتالقرآن الكريمSwitzerland United Kingdom United States of Americaكتب الروايات والقصصOnline يوتيوبكتب الطبخ و المطبخ و الديكورتورتة عيد الميلادكتابة على تورتة مناسبات وأعيادالكتب العامةكتب تعلم اللغاتمعاني الأسماءكتب اسلاميةالمساعدة بالعربيFacebook Text Artمعاني الأسماءقراءة و تحميل الكتبكتب الأدبكتب قصص و رواياتكتابة على تورتة الزفافكورسات اونلاينكتابة على تورتة الخطوبةتورتة عيد ميلادالتنمية البشريةاصنع بنفسكحروف توبيكات مزخرفة بالعربيبرمجة المواقعزخرفة توبيكاتأسمك عالتورتهكورسات مجانيةحكمةاقتباسات ملخصات كتب زخرفة أسامي و أسماء و حروف..زخرفة الأسماء