❞ كتاب تاريخ نيابة بيت المقدس فى العصر المملوكى ❝  ⏤ يوسف درويش غوانمة

❞ كتاب تاريخ نيابة بيت المقدس فى العصر المملوكى ❝ ⏤ يوسف درويش غوانمة

كتاب تاريخ نيابة بيت المقدس في العصر المملوكي
يسعى المؤرخ في هذا الكتاب إلى إبراز أهمية القدس في تاريخنا الوسيط، واهتمام السلاطين المماليك بها، حتى أنهم جعلوا منها نيابة مستقلة، وكانت لها في نفوسهم موضعا خاصا، فالسلطان قلاوون نعت نفسه في حدى معاهداته مع الفرنج بـ"سلطان بيت المقدس" دليلا على افتخاه بهذه المدينة العريقة.



مقدمة الكتاب إلى أن كتابه هو أول دراسة تتناول نيابة بيت المقدس بدأ بتأسيسها السلطان الظاهر برقوق بعد أن كانت ولاية صغيرة، أو نيابة تابعة لنائب دمشق ودار النيابة وسكنى نواب القدس الذين صاروا يقيمون في دار النيابة نفسها حيث يحاول تحديد موقعها. في الفصل الثاني يتحدث عن الوظائف المختلفة لنيابة بيت المقدس ومنها الوظائف العسكرية كنائب السلطان الذي كان يعين بمرسوم شريف من القاهرة، ويملك اقطاعات خاصة تشتمل على عدة قرى والوظائف الدينية. وفي مقدمتها وظيفة ناظر الحرمين الشريفين ومشيخة الصلاحية والقضاة والتداريس التي تضم الأساتذة وشيوخ التعليم إلى جانب وظيفة جيش النيابة وقلعة بيت المقدس.


وكانت نيابة القدس تشمل ثلاث ولايات هي ولاية الخليل وولاية نابلس وولاية الرملة. كما يتحدث عن نائب القلعة حيث كان لبيت المقدس قلعة وصفت بأنها حصن عظيم البناء تقع في الجهة الغربية من القدس بجانب باب الخليل بينما كان النائب يعين بمرسوم سلطاني، ووالي المدينة الذي كان يعين من قبل نائب بيت المقدس وكانت وظيفته هي حفظ النظام والأمن ومطاردة اللصوص والمفسدين، ثم هناك الحاجب الذي يتولى حل الخلافات بين الناس وينوب عن النائب في حال غيابه. وهناك أيضا الدوادار الذي يقوم بتبليغ الرسل عن النائب وتقديم المشورة لمن يحضر لمقابلته.

ويتحدث المؤلف عن الحياة الاقتصادية في نيابة بيت المقدس كما ظهر في نظام الإقطاع في النيابة بصورة خاصة وفي فلسطين بصورة عامة، وعن المحاصيل الزراعية وحياة الفلاحين ومعاناتهم الاجتماعية والأساليب الزراعية المتبعة. كذلك يتحدث عن التجارة وأسواق بيت المقدس والرملة والخليل ونابلس.



* فصول الكتاب :

الفصل الأول: يتعلق بتاريخ التأسيس ودار النيابة وخلاف المؤرخين حول ذلك

الفصل الثاني: للحديث عن وظائف نيابة بيت المقدس العسكرية والدينية والنيابية

الفصل الثالث: مخصص للحياة الاقتصادية في نيابة بيت المقدس

الفصل الرابع: متعلق بالنشاط السكاني والمؤسسات الاجتماعية في النيابة

الفصل الخامس: للحديث عن الحياة العلمية في النيابة

يوسف درويش غوانمة - ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ القدس الشريف ❝ ❞ تاريخ نيابة بيت المقدس فى العصر المملوكى ❝ ❞ صفحات من تاريخ القدس وفلسطين والاردن في العصر الإسلامي ❝ ❞ التاريخ الحضاري لشرقي الاردن في العصر المملوكي ❝ الناشرين : ❞ دار الفكر للطباعة والنشر ❝ ❞ دار الحياة ❝ ❱
من عصر دولة المماليك كتب التاريخ الإسلامي - مكتبة كتب التاريخ.

نُبذة عن الكتاب:
تاريخ نيابة بيت المقدس فى العصر المملوكى

1982م - 1443هـ
كتاب تاريخ نيابة بيت المقدس في العصر المملوكي
يسعى المؤرخ في هذا الكتاب إلى إبراز أهمية القدس في تاريخنا الوسيط، واهتمام السلاطين المماليك بها، حتى أنهم جعلوا منها نيابة مستقلة، وكانت لها في نفوسهم موضعا خاصا، فالسلطان قلاوون نعت نفسه في حدى معاهداته مع الفرنج بـ"سلطان بيت المقدس" دليلا على افتخاه بهذه المدينة العريقة.



مقدمة الكتاب إلى أن كتابه هو أول دراسة تتناول نيابة بيت المقدس بدأ بتأسيسها السلطان الظاهر برقوق بعد أن كانت ولاية صغيرة، أو نيابة تابعة لنائب دمشق ودار النيابة وسكنى نواب القدس الذين صاروا يقيمون في دار النيابة نفسها حيث يحاول تحديد موقعها. في الفصل الثاني يتحدث عن الوظائف المختلفة لنيابة بيت المقدس ومنها الوظائف العسكرية كنائب السلطان الذي كان يعين بمرسوم شريف من القاهرة، ويملك اقطاعات خاصة تشتمل على عدة قرى والوظائف الدينية. وفي مقدمتها وظيفة ناظر الحرمين الشريفين ومشيخة الصلاحية والقضاة والتداريس التي تضم الأساتذة وشيوخ التعليم إلى جانب وظيفة جيش النيابة وقلعة بيت المقدس.


وكانت نيابة القدس تشمل ثلاث ولايات هي ولاية الخليل وولاية نابلس وولاية الرملة. كما يتحدث عن نائب القلعة حيث كان لبيت المقدس قلعة وصفت بأنها حصن عظيم البناء تقع في الجهة الغربية من القدس بجانب باب الخليل بينما كان النائب يعين بمرسوم سلطاني، ووالي المدينة الذي كان يعين من قبل نائب بيت المقدس وكانت وظيفته هي حفظ النظام والأمن ومطاردة اللصوص والمفسدين، ثم هناك الحاجب الذي يتولى حل الخلافات بين الناس وينوب عن النائب في حال غيابه. وهناك أيضا الدوادار الذي يقوم بتبليغ الرسل عن النائب وتقديم المشورة لمن يحضر لمقابلته.

ويتحدث المؤلف عن الحياة الاقتصادية في نيابة بيت المقدس كما ظهر في نظام الإقطاع في النيابة بصورة خاصة وفي فلسطين بصورة عامة، وعن المحاصيل الزراعية وحياة الفلاحين ومعاناتهم الاجتماعية والأساليب الزراعية المتبعة. كذلك يتحدث عن التجارة وأسواق بيت المقدس والرملة والخليل ونابلس.



* فصول الكتاب :

الفصل الأول: يتعلق بتاريخ التأسيس ودار النيابة وخلاف المؤرخين حول ذلك

الفصل الثاني: للحديث عن وظائف نيابة بيت المقدس العسكرية والدينية والنيابية

الفصل الثالث: مخصص للحياة الاقتصادية في نيابة بيت المقدس

الفصل الرابع: متعلق بالنشاط السكاني والمؤسسات الاجتماعية في النيابة

الفصل الخامس: للحديث عن الحياة العلمية في النيابة


.
المزيد..

تعليقات القرّاء:

كتاب تاريخ نيابة بيت المقدس في العصر المملوكي
 يسعى المؤرخ في هذا الكتاب إلى إبراز أهمية القدس في تاريخنا الوسيط، واهتمام السلاطين المماليك بها، حتى أنهم جعلوا منها نيابة مستقلة، وكانت لها في نفوسهم موضعا خاصا، فالسلطان قلاوون نعت نفسه في حدى معاهداته مع الفرنج بـ"سلطان بيت المقدس" دليلا على افتخاه بهذه المدينة العريقة.

مقدمة الكتاب إلى أن كتابه هو أول دراسة تتناول نيابة بيت المقدس بدأ بتأسيسها السلطان الظاهر برقوق بعد أن كانت ولاية صغيرة، أو نيابة تابعة لنائب دمشق ودار النيابة وسكنى نواب القدس الذين صاروا يقيمون في دار النيابة نفسها حيث يحاول تحديد موقعها. في الفصل الثاني يتحدث عن الوظائف المختلفة لنيابة بيت المقدس ومنها الوظائف العسكرية كنائب السلطان الذي كان يعين بمرسوم شريف من القاهرة، ويملك اقطاعات خاصة تشتمل على عدة قرى والوظائف الدينية. وفي مقدمتها وظيفة ناظر الحرمين الشريفين ومشيخة الصلاحية والقضاة والتداريس التي تضم الأساتذة وشيوخ التعليم إلى جانب وظيفة جيش النيابة وقلعة بيت المقدس.


وكانت نيابة القدس تشمل ثلاث ولايات هي ولاية الخليل وولاية نابلس وولاية الرملة. كما يتحدث عن نائب القلعة حيث كان لبيت المقدس قلعة وصفت بأنها حصن عظيم البناء تقع في الجهة الغربية من القدس بجانب باب الخليل بينما كان النائب يعين بمرسوم سلطاني، ووالي المدينة الذي كان يعين من قبل نائب بيت المقدس وكانت وظيفته هي حفظ النظام والأمن ومطاردة اللصوص والمفسدين، ثم هناك الحاجب الذي يتولى حل الخلافات بين الناس وينوب عن النائب في حال غيابه. وهناك أيضا الدوادار الذي يقوم بتبليغ الرسل عن النائب وتقديم المشورة لمن يحضر لمقابلته.

ويتحدث المؤلف عن الحياة الاقتصادية في نيابة بيت المقدس كما ظهر في نظام الإقطاع في النيابة بصورة خاصة وفي فلسطين بصورة عامة، وعن المحاصيل الزراعية وحياة الفلاحين ومعاناتهم الاجتماعية والأساليب الزراعية المتبعة. كذلك يتحدث عن التجارة وأسواق بيت المقدس والرملة والخليل ونابلس.

 * فصول الكتاب : 

الفصل الأول: يتعلق بتاريخ التأسيس ودار النيابة وخلاف المؤرخين حول ذلك

الفصل الثاني: للحديث عن وظائف نيابة بيت المقدس العسكرية والدينية والنيابية

الفصل الثالث: مخصص للحياة الاقتصادية في نيابة بيت المقدس

الفصل الرابع: متعلق بالنشاط السكاني والمؤسسات الاجتماعية في النيابة

الفصل الخامس: للحديث عن الحياة العلمية في النيابة


 تاريخ بيت المقدس
من بنى بيت المقدس

بيت المقدس الحقيقي
قصة بيت المقدس كاملة
تاريخ بيت المقدس pdf
أهمية بيت المقدس

مكانة بيت المقدس
ما هو بيت المقدس
ذكر بيت المقدس في القرآن
 



سنة النشر : 1982م / 1402هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 13.6 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة تاريخ نيابة بيت المقدس فى العصر المملوكى

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل تاريخ نيابة بيت المقدس فى العصر المملوكى
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
يوسف درويش غوانمة - Youssef Darwish Gawanemeh

كتب يوسف درويش غوانمة ❰ له مجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ القدس الشريف ❝ ❞ تاريخ نيابة بيت المقدس فى العصر المملوكى ❝ ❞ صفحات من تاريخ القدس وفلسطين والاردن في العصر الإسلامي ❝ ❞ التاريخ الحضاري لشرقي الاردن في العصر المملوكي ❝ الناشرين : ❞ دار الفكر للطباعة والنشر ❝ ❞ دار الحياة ❝ ❱. المزيد..

كتب يوسف درويش غوانمة
الناشر:
دار الحياة
كتب دار الحياة❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ رجوع الشيخ إلى صباه في القوة على الباه ❝ ❞ اسرار القوة الذاتية ❝ ❞ احترف فن الفراسة ❝ ❞ سحر الكلمة ❝ ❞ ظلالهم لا تتبعهم ❝ ❞ اعرف نفسك ❝ ❞ تاريخ نيابة بيت المقدس فى العصر المملوكى ❝ ❞ القتلة يحتفلون بالفالنتين ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ إبراهيم الفقي ❝ ❞ أحمد بن سليمان بن كمال باشا ❝ ❞ يوسف درويش غوانمة ❝ ❞ هديل الحضيف ❝ ❞ آمال محمد صفوت الألفي ❝ ❱.المزيد.. كتب دار الحياة
كتابة على تورتة مناسبات وأعيادشخصيات هامة مشهورةبرمجة المواقعالتنمية البشريةكتب التاريخكتب الطبخ و المطبخ و الديكوراقتباسات ملخصات كتبخدماتكتب تعلم اللغاتكتب الأدبحكم قصيرةOnline يوتيوباصنع بنفسككتابة أسماء عالصورالمساعدة بالعربيأسمك عالتورتهتورتة عيد ميلادكتب اسلاميةالقرآن الكريمحروف توبيكات مزخرفة بالعربيكتب السياسة والقانونFacebook Text Artكتابة على تورتة الخطوبةقراءة و تحميل الكتبكورسات مجانيةزخرفة الأسماءمعنى اسم زخرفة أسامي و أسماء و حروف..الطب النبويالكتابة عالصورتورتة عيد الميلادكتب قصص و رواياتكتب القانون والعلوم السياسيةمعاني الأسماءحكمةكتابة على تورتة الزفافكتب الروايات والقصصمعاني الأسماءزخرفة توبيكاتكتب للأطفال مكتبة الطفلالكتب العامةSwitzerland United Kingdom United States of Americaكورسات اونلاين